Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 18 تشرين أول 2017   الساعة 08:10:32
الولايات المتحدة الأميركية: طلبنا استئناف النظر في طلبات التأشيرات للأفراد من اليمن وإيران وليبيا والصومال وسورية وتشاد  Dampress  الخارجية الأمريكية : واشنطن ستواصل التعامل مع موسكو في الشأن السوري بغية إيجاد نقاط التقاء فيما يخص محاربة تنظيم داعش الإرهابي وإعادة إعمار سورية  Dampress  وزير النفط الإيراني بيغن زنغنه : إيران مستعدة للتعامل مع شركات النفط والغاز الأمريكية  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
ابن البلد مسؤوليتنا .. في معرض فرص العمل للتوظيف والتدريب Dampress يوم الغضب السوري .. مابين عدوان نظام أردوغان وانتصارات محور المقاومة .. بقلم الدكتورة مي حميدوش Dampress بوتين يعطي الضوء الأخضر لإصدار عملة رقمية وطنية Dampress أحزاب كردية في سوريا تدعو للوحدة قبل التفاوض مع دمشق Dampress الإعدام شنقا لمغتصب وقاتل الطفل السوري في الأردن Dampress طريق السلمية - أثريا بات آمناً بعد تطهيره من فلول داعش Dampress لأول مرة تعيين وزير لـ واتسآب في دولة إفريقية Dampress طهاة يصنعون أكبر فطيرة بوريك في العالم Dampress بالفيديو .. مشهد مؤثر لأم مصابة بالسرطان تودّع ولدها المعوّق Dampress جيرارد بتلر في المستشفى بعد تعرّضه لحادث على دراجته النارية Dampress خط غاز جديد يضيف نصف مليون متر مكعب من الغاز يومياً Dampress مناقشة العقبات التي تواجه شركات التأمين Dampress نتائج الامتحان التحريري لمسابقة التربية الفئة الأولى لكافة الاختصاصات Dampress أيمن سكيف .. يقع ضحية حبه Dampress أجهزة تزييف الوعي فى ثوبها الجديد !! .. بقلم الدكتور محمد سيد أحمد Dampress الحزب الشيوعي الصيني يجدد ولاية الرئيس Dampress 
دام برس : https://www.facebook.com/icsycom
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
تسوية شرق حلب .. ما خفي من كواليس المشهد الأخير!
دام برس : دام برس | تسوية شرق حلب .. ما خفي من كواليس المشهد الأخير!

دام برس :

بخروج آخر دفعة من مسلّحي الأحياء الشرقيّة في حلب، تُطوى صفحة مفاوضات شائكة ومتعدّدة المسارات استمرّت قرابة أسبوعين. وعلى الرغم من أن الفترة ليست طويلة بحساب الأيام، غير أن الملابسات والأحداث الجانبية والعوائق الكثيرة التي حفلت بها جعلتها حافلة.

وعلاوة على كل ما تمّ تداوله في الإعلام، حفلت كواليس مفاوضات «شرق حلب» بتفاصيل كثيرة بقيت طيّ الكتمان

كان مجلس الأمن منعقداً حين فاجأ المندوب الروسي فيتالي تشوركين الجميع بالحديث عن «التوصل إلى اتفاق حول خروج المسلّحين من المدينة». أكدت مصادر معارضة حدوث الاتفاق، وعُلم أن الحديث يدور عن اتفاق تفاوضت في شأن خطوطه العريضة كلٌّ من موسكو وأنقرة، وأنّ روسيا فضّلت منح تركيا دوراً (أساسياً) في إنجاز «تسوية شرق حلب» بدلاً من منح فريق ديمستورا دوراً (مُشاركاً). حلّ صباح يوم الأربعاء (الموعد المفترض للبدء بالتنفيذ) من دون أي بادرة على الأرض تشير إلى ذلك

 

اتّضح أن دمشق لم تكن راضيةً عن الطريقة التي أُعلن فيها الاتفاق، والتي أظهرت الأمر وكأنه اتفاق بين موسكو وأنقرة ومن دون علمها (كان هذا التفصيل سبباً في تسريب صور الاتفاق الذي وقّعه رحمون والفاروق لتوضيح أن دمشق كانت في صورة التفاوض وأنّ رئيس اللجنة الأمنية في حلب وقع الاتفاق). شهد يوم الأربعاء (14 كانون الأول) عودة إلى الميدان وتعليقاً تامّاً لتنفيذ الاتفاق، وقالت مصادر المجموعات المسلّحة إن «غرفة عمليّات جهاديّة تمّ تشكيلها». أُرسلت مفخختان إلى عقدة جسر الحج (في الأحياء الشرقية)، وشنّت مجموعات مسلّحة هجوماً عبر محور مدرسة الحكمة (غرب حلب) وبدا أن الأمور ذاهبة نحو مزيد من التصعيد. كثّفت أنقرة اتصالاتها بموسكو، وشهد محور دمشق ــــ طهران ــــ موسكو اتصالات مستمرّة، ليتوّج الأمر بدخول ملف بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين (ريف إدلب) على الخط، مع مزيد من التداخلات والتعقيدات التي لم تكن لتُحلّ جذريّاً لولا انعقاد اجتماع موسكو الثلاثي الذي مهّد لتنفيذ اتفاق يبدو «أبسطَ» ما تم الاتفاق عليه.

 

من جهة أخرى ، اشترط «قياديّو جبهة النصرة» منذ البدايةعلى بقية المجموعات المسلّحة أن يكون مسلّحو «النصرة» أوّل الخارجين تحت طائلة «عرقلة أي اتفاق خلاف ذلك».

وبرّر هؤلاء الأمر بـ«الخشية من التعرض لخديعة». نُفّذ هذا الشرط، واستطاعت «النصرة» إخراج مسلّحيها في أوّل فرصة سمحت بذلك، وقبل وفود تعقيدات كفريا والفوعة إلى المشهد.

خروج قياديي «النصرة» شهد تفصيلين بارزين، أولهما أن «قياديي الصف الأول» طلبوا قبل بدء التنفيذ بساعتين أن يخرجوا بـ«سيارتين تابعتين للجبهة، لا بالباصات الخضراء» وهو ما تم.

 

كذلك، اصطحب «القياديون» حقائب «دبلوماسية» تمسّكوا بها بشدّة، ولم تفارق أيديهم. وتوحي معظم المؤشرات بأن الحقائب المذكورة احتوت على رزمٍ من الدولارات، دأب «القياديون» على تكديسها خلال فترة «جهادهم» في حلب

م - ا - ج

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2016-12-25 17:39:26   دبلوماسيون بحقائب من النصرة ؟ أم نصرة بحقائب ديبلوماسية ؟
لا تعليق
د. محمد ياسين حمودة  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : http://goo.gl/VXCCBi

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2017
Powered by Ten-neT.biz