Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 25 أيلول 2021   الساعة 11:23:55
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين 28 - 9 - 2015  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك ... ‫‏حماة‬ : وحدات ‫‏الدفاع الوطني‬ تستهدف مرابط الهاون والصواريخ في ‫‏جبل الكن‬ ومحيط ‫‏الرستن‬ التي يستخدمها الإرهابيين بالإعتداء على المدنيين في قرية ‫قبيبات العاصي‬.
ريف دمشق: وجهت وحدة من الجيش ضربات مركزة الى اوكار لارهابيي /جيش الاسلام/ أسفرت عن مقتل عدد منهم وتدمير عتادهم والياتهم على الاطراف الغربية لمنطقة ‫‏دوما‬ في ارض الصمادي ومزارع عالية ومزارع حرستا الشمالية بريف ‫‏دمشق‬ ومن بين القتلى /ياسين ابراهيم/ و/اسامة الشاذلي/ و/خالد الحلبوني/ و/وليد غنوم/ و/يحيى الدعاس/ و/كاسم غزال/.
حماة : نفذ الطيران الحربي غارات جوية على تحركات وتجمعات ارهابيي تنظيم /داعش/ في قرية تلول الحمر// شرق مدينة السلمية بنحو 10 كم أسفرت عن مقتل واصابة عدد منهم وتدمير الياتهم وعتادهم الحربي// وفق المصدر العسكري.
حمص: اسفرت عمليات الجيش على تجمعات ارهابيي تنظيم /جبهة النصرة/ في محيط خزانات الوقود بالرستن الفوقاني وقرية الغنطو بناحية تلبيسة عن مقتل عدد من الارهابيين//.

الى ذلك بين مصدر عسكري ان سلاح الجو دمر في ضربات جوية اوكارا لارهابيي /جبهة النصرة/ فى القنيطرات شرق الرستن وفي مزرعة الدلة بناحية تلبيسة الواقعة على بعد 13 كم شمال مدينة ‫حمص‬. واشار المصدر الى ان الضربات //اسفرت عن مقتل واصابة العديد من الارهابيين//.
حمص: اشتبكت وحدة من الجيش مع مجموعة ارهابية تسللت الى محيط النقاط العسكرية جنوب مدينة تلدو شمال غرب مدينة حمص بنحو /20/ كم. وأوضح مصدر عسكري أن الاشتباك أسفر عن //ايقاع كامل أفراد المجموعة بين قتيل ومصاب وتدمير ما بحوزتهم من أسلحة وذخيرة//.

حمص: دمر الطيران الحربي صهاريج واليات مفخخة لارهابيي /داعش/ وقضى على أعداد منهم في غارات شنها على تجمعاتهم ومحاور تحركهم على طريق تدمر السخنة// على بعد نحو /160/ كم عن مدينة ‫‏حمص‬.

واضاف المصدر ان وحدة من الجيش //دمرت وكرا لارهابيى /داعش/ وقضت على العديد منهم في المزرعة الوسطى من مزارع ابو الفوارس في تدمر//.
شيوخ ووجهاء عشائر القامشلي: الوحدة الوطنية الضامن الوحيد لقوتنا

أكد شيوخ ووجهاء عشائر مدينة القامشلي ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية وتعزيز التلاحم بين مكونات المجتمع بكل أطيافه “لأنها الضامن الوحيد لقوتنا والسبيل إلى نصرنا الذي يسطره أبطال الجيش العربي السوري والقوى الوطنية المؤازرة”.

وخلال اللقاء الذي نظمته عشيرة البو عاصي في قرية البجارية بريف القامشلي مساء أمس تحت عنوان “الوطنية تعني حب الوطن والدفاع عنه” بين الشيوخ والوجهاء أن الوطن لمن يدافع عنه ويحميه ويبذل الغالي والنفيس في سبيل عزته وشموخه مجددين ولاءهم والتفافهم حول الجيش العربي السوري.

وقال شيخ قبيلة طي العربية الشيخ محمد الفارس “إن ملاحم البطولة والفداء والتضحيات الجسام لأبطال الجيش العربي السوري تحتم علينا مناصرتهم ومساندتهم والوقوف إلى جانبهم من أجل تعزيز صمودهم لتحقيق النصر” مشيدا بالمواقف البطولية لأصدقاء سورية ووقوفهم إلى جانب الشعب السوري في حربه ضد الإرهاب مبينا أن هذه المواقف “ستقلب كل الموازين”.

من جهته بين شيخ عشيرة البو عاصي الشيخ خطيب الياس أن حتمية النصر على الإرهاب باتت حقيقة وأن الشعب السوري بصبره وتلاحمه والتفافه حول القائد والجيش العربي السوري كان له الدور الكبير في تغير المواقف الدولية تجاه ما يحدث في سورية.

وأكد المشاركون في اللقاء أن الشعب السوري كان وما زال شعبا واحدا أفشل كل الوسائل والأساليب الإرهابية الرامية إلى إخضاعه وتفتيته بفضل وعيه وثقته الكبيرة بأبطال الجيش العربي السوري وبحكمة قيادته التي تحقق الانتصارات المتلاحقة على الساحة الدولية .

حضر الفعالية عدد من ضباط الجيش العربي السوري وأعضاء مجلس الشعب وأمناء وأعضاء الشعب الحزبية في ريف ومدينة القامشلي وفعاليات اجتماعية ورسمية .

حلب : وحدات من الجيش العربي السوري تستهدف أوكار وبؤر التنظيمات الإرهابية المنضوية تحت زعامة جبهة النصرة في أحياء بني زيد والليرمون و الراشدين 4 ومحيط جمعية الزهراء والكاستيلو والراموسة والهلك والشيخ سعيد وبستان القصر وكرم الطراب والمعصرانية.
حلب: العمليات أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من الإرهابيين وتدمير ما بحوزتهم من أسلحة وذخيرة وآليات بعضها مزود برشاشات ومرابض هاون.
الجهات المعنية : طرح كميات من القطع الأجنبي في السوق بسعر 318 ليرة سورية للدولار الواحد ... وقالت مصارد لـ سانا إن الجهات المعنية مستمرة بعملية ضخ القطع الأجنبي في السوق بشكل يومي.
درعا : مقتل واصابة كامل أفراد مجموعة إرهابية خلال عملية نوعية لوحدة من الجيش والقوات المسلحة على تجمعاتهم في بلدة النعيمة بريف درعا الشرقي.
حمص: سلاح الجو في الجيش العربي السوري يدمر عدداً من الصهاريج والآليات المفخخة لإرهابيي تنظيم داعش في غارات على تجمعاتهم شرق مدينة تدمر.

دمشق: استشهاد مواطنين اثنين وإصابة 5 آخرين بجروح جراء اعتداء ارهابي بقذيفة هاون على منطقة العدوي.

الكيان الإسرائيلي: الجيش الاسرائيلي: غارة على هدفين للجيش السوري في وسط الجولان المحتل ردا على سقوط قذائف في الأراضي المحتلة.
مصادر: القصف الاسرائيلي جاء بعد اقل من ساعتين على صد الجيش السوري هجوما للمجموعات المسلحة.
مصادر: 3 صواريخ اسرائيلية استهدفت محيط نبع الفوار والتلال المحيطة ببلدة خان أرنبة بريف القنيطرة.

دمشق مساء أمس : سقطت قذيفة هاون اطلقها ارهابيون قرب جامع الشيخ رسلان في حي باب توما أسفرت عن اصابة /4/ اشخاص بجروح بينهم طفلان /12 و13/ سنة اسعفوا الى مشفيي دمشق والفرنسي.
حمص : قذيفة هاون سقطت في حديقة بحي عكرمة ما ادى الى ارتقاء شهيدين واصابة شخص بجروح اسعف الى المشفى.
وسقطت قذيفة ثانية في شارع بيت الطويل في حي وادي الدهب نجم عنها اضرار مادية بممتلكات الاهالي.
أجهزة الاستخبارات الأمريكية :عدد الإرهابيين الأجانب الذين تسللوا إلى سورية والعراق منذ عام 2011 من أجل الانضمام إلى التنظيمات الإرهابية فيهما يقدر بنحو 30 ألف شخص أي ضعف التقديرات السابقة التي نشرت قبل عام.

تطبيق الزيادة على الرواتب بدءاً من أول الشهر

أعلن وزير المالية، اسماعيل اسماعيل، أن تطبيق الزيادات على الرواتب والمعاشات، بموجب المرسوم الرئاسي، سيبدأ اعتباراً من 1 تشرين الأول 2015.

وقال اسماعيل: "إن وزارة المالية أعدت بلاغاً عاماً لجميع محاسبي الإدارة والجهات المعنية، يتضمن احتساب هذه الزيادة ومصادر تمويلها، ولتحضير ما يلزم والبدء الفعلي بتنفيذها"، مشيراً إلى أن مرسوم زيادة الرواتب فتح سقف الراتب بمقدار الزيادة بالنسبة للقطاع العام.

الجدير بالذكر، رئيس الجمهورية بشار الأسد، أصدر قبل أيّام المرسوم التشريعي رقم 41 لعام 2015، القاضي بإضافة مبلغ قدره 2500 ليرة فقط، إلى الرواتب والأجور الشهرية المقطوعة النافذة بتاريخ صدور هذا المرسوم، لكل العاملين المدنيين والعسكريين.

هكذا رد داعش على مقتل مسؤوله الأمني بريف درعا

فراس الأحمد

أفادت مصادر محلية لمراسل "شبكة عاجل الإخبارية" بمقتل أحد أبرز القيادين في مايعرف بلواء شهداء اليرموك المبايع لتنظيم داعش المدعو نادر القسيم المسؤول الأمني لتنظيم داعش في ريف درعا الغربي كما أكدت المصادر إصابة ثلاثة مسلحين من مرافقة القسيم خلال استهداف بصاروخ موجه لسيارة محملة بالأسلحة كانت تقلهم في وادي الرقاد بمنطقة حوض اليرموك بريف درعا الغربي.

إلى ذلك أكدت مصادر محلية لـ "عاجل" أن مسلحي "لواء شهداء اليرموك" المبايع لداعش بدأ قبل ساعة تقريبا بقصف مناطق سيطرة ميلشيات "الجيش الحر" و "جبهة النصرة" وجبهة ثوار سورية في بلدات المزيريب وتل شهاب وقرى وادي اليرموك التابعة لسيطرة تلك التنظيمات وأدى القصف من قبل داعش إلى سقوط عدد من الضحايا المدنيين فيما أكدت المصادر ذاتها وقوع دمار في بعض منازل المدنيين ولفتت المصادر إلى مقتل عنصرين من جبهة ثوار سورية خلال سقوط قذيفة استهدفت سيارة تابعة لهم في بلدة المزيريب.

ونوهت المصادر إلى سماع صوت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة في منطقة الحانوت التي تفصل بين مناطق سيطرة تلك التنظيمات بالريف الغربي لدرعا فيما لايزال الاستهداف مستمر من قبل مسلحي داعش على مناطق سيطرة باقي التنظيمات وخاصة في المزيريب وتل شهاب وزيزون.

يذكر أن ميلشيات لواء شهداء اليرموك المبايع لـ "داعش" تتخذ من بلدات جملة ونافعة وعين ذكر وكويا وسحم الجولان مقرات لها.

وتتوزع مناطق ريف درعا الغربي السيطرة فيها بين لواء شهداء اليرموك المبايع لداعش بزعامة البريدي الملقب بالخال وبين فصائل من جبهة النصرة ومليشيات الجيش الحر .
عاجل


ترتيبات لعقد لقاء قمة بين الرئيس الأسد و السيسي

علمت (المنــار) أن قيادات رفيعة في النظام المصري أشارت على الرئيس عبد الفتاح السيسي، والالتقاء بالرئيس السوري بشار الأسد، في اطار التنسيق المشترك، لمواجهة ومكافحة الارهاب الذي يهدد البلدين، فحرب البلدين ضد الارهاب واحدة، وممولو الارهاب أعداء للقاهرة ودمشق.
وقالت مصادر مطلعة في العاصمة المصرية لـ (المنــار) أن دمشق والقاهرة بدأتا تحضير الترتيبات اللازمة لعقد لقاء قمة بين الأسد والسيسي، وفي هذا السياق وصل موفد مصري رفيع المستوى الى دمشق لتسليم رسالة الى الرئيس السوري ولم تذكر المصادر مكان عقد اللقاء، لكنها، توقعت عقده في العاصمة السورية في خطوة دراماتيكية لها الكثير من المعاني والدلالات، وهذه الخطوة في حال تم انجازها ستزيد من غضب المملكة الوهابية ومشيخة قطر وتركيا، وهي دول تحاول محاصرة دور مصر، وتجويعها وضرب استقرارها، ودعم فلول جماعة الاخوان التي اسقط الشعب المصري برنامجها الذي رسمته مع الولايات المتحدة وأجهزتها الأمنية.
المنار المقدسسية

هدنة الزبداني ــ كفريا والفوعة على سكّة التنفيذ ... ومسلحو سراقب يحاولون العرقلة

دأ اتفاق الهدنة في الزبداني ــ كفريا والفوعة الدخول في حيّز التنفيذ. انتهت التحضيرات في البلدتين الإدلبيتين والزبداني، إلا أن مسلحي مدينة سراقب حاولوا عرقلة تنفيذ الاتفاق، بالتوازي مع خرق «جيش الفتح» للهدنة، وقصفه للفوعة في اليومين الماضيين
سائر اسليم

دخلت بنود اتفاق الهدنة بين الجيش السوري والمقاومة من جهة، ومسلحي «جيش الفتح» من جهة أخرى حيّز التنفيذ. وفي هذا الإطار، اكتملت التجهيزات اللوجستية داخل بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين في ريف إدلب الشمالي، للبدء بإخراج الجرحى وبعض أقربائهم نحو مدينة اللاذقية لتلقّي العلاج، بالتوازي مع اكتمال الترتيبات في مدينة الزبداني، في ريف دمشق الغربي.

وقُدّر عدد الجرحى الذين سيتم إخراجهم من البلدتين بـ140 حالة، جراحهم متوسطة، وبينهم نساء وأطفال، في حين لا يزال الأهالي داخل البلدتين ينتظرون وصول الفريق الطبي التابع للأمم المتحدة للكشف الدقيق على جميع الجرحى، ومعالجة من يمكن داخلهما. في المقابل، أشارت مصادر إعلامية متابعة إلى أنّ التحضيرات في الزبداني شملت فتح الطرقات وتنظيفها من آثار الدمار، لا سيّما الطريق إلى دوار السيلان، لتسهيل مرور القوافل وسيارات الإسعاف داخل المدينة.
وفي حالةٍ استثنائية، تم إجلاء أول جريحين من الزبداني باتجاه بيروت، عن طريق الأمم المتحدة، بسبب سوء حالتهما وصعوبة وضعيهما الصحيين.
ورغم اكتمال التحضيرات، إلا أن تنفيذ بنود الاتفاق لم يبدأ بعد، إذ لفتت مصادر مطلعة على سير تنفيذ الهدنة إلى أنّ الاتفاق تعثر «مبدئياً» بعد قطع الطريق الدولي من الفوعة باتجاه ريف حماة، عند مدينة سراقب، بالإطارات المشتعلة. وشهدت المنطقة توتراً أمنياً، سعت خلاله عدة جهات الى تعطيل الاتفاق. وأشارت إلى أن العمل جارٍ لإيجاد طريق بديل أو إقناع مسلحي المدينة بفتح الطريق أمام القوافل القادمة من كفريا والفوعة.
وفي تطور لافت، ورغم صدور بيان لـ«جيش الفتح» يؤكد استمرار العمل بالهدنة، إلّا أنّ بلدة الفوعة تعرضت مساء السبت وظهر أمس الأحد لقصف عنيف بلغ أكثر من 100 قذيفة متنوّعة، من دون أيّ ردّ من قبل «اللجان الشعبية» المكلفة بحماية البلدتين المحاصرتين، والذين أعلنوا «التزامهم بعدم الرد». كذلك، تعرض عدد من عناصر «اللجان الشعبية» لعمليات قنص عدة، خلال فتحهم أحد الطرق الرئيسية، وإزالة الحجارة والسواتر لتسهيل مرور السيارات التي ستقل الجرحى.
وذكرت مصادر متابعة في ريف إدلب لـ«الأخبار» أنّ مسلحي سراقب «يعرقلون سير عمل الهدنة حتى تنفيذ مطلبهم بضمّ مدينتهم إلى باقي مناطق الهدنة»، والتي يطبّق عليها وقف الغارات الجوية، إذ يجري العمل على إيجاد طريق بديل لمرور القوافل والإسراع في بدء التنفيذ.
وأكدت المصادر توجّه سيارات للمسلحين من مدينة سراقب إلى محيط الفوعة، وقصفهم البلدة على مرأى من عناصر «جيش الفتح»، ومن ثم عودتهم الى مواقعهم.
كذلك هاجم مسلحو سراقب الداعية السعودي عبدالله المحيسني، القاضي العام لـ«جيش الفتح»، ورفعوا شعارات ضده أثناء إحراقهم للإطارات على الطريق الدولي، مهدّدين بتفخيخ الطريق في حال جرت أي محاولة لعبور القوافل.
وفي ما يخصّ تفاصيل الاتفاق، فبعد خروج الجرحى تبدأ هدنة لمدة ستة أشهر، تقسم إلى مرحلتين، يجري في الأولى انسحاب مسلحي الزبداني مع عائلاتهم تجاه إدلب، وتدمير سلاحهم الثقيل في المدينة، إضافة إلى إطلاق سراح عدد من المسلحين من سجون الدولة السورية. وعلى المقلب الآخر، يبدأ مدنيّو كفريا والفوعة بالخروج إلى محافظات الساحل السوري. أما في المرحلة الثانية، فيخرج من تبقى من سكان البلدتين الإدلبيتين، مقابل خروج مسلحي بلدات مضايا ووادي بردى، في ريف دمشق الغربي، على أن يرتبط تنفيذ المرحلة الثانية بنجاح الأولى.
كذلك تضمن الاتفاق وقفاً لإطلاق النار والغارات الجوية، في بلدات الفوعة وكفريا وبنش وتفتناز وطعوم ومعرتمصرين ورام حمدان وزردنا وشلخ ومدينة إدلب في محافظة إدلب، إضافة إلى مناطق مضايا وبقين وسرغايا في ريف دمشق والقطع العسكرية المحيطة بها.
بدوره، أكّد رئيس مركز الرسول الأعظم في اللاذقية، أيمن زيتون، أن وجهة مدنيي كفريا والفوعة وجرحاهما، والمقدرة أعدادهم بـ10 آلاف شخص، ستكون إلى محافظتي اللاذقية وطرطوس، وسيتجه بعضهم الى منطقة السيدة زينب في ريف دمشق. وأشار، في حديث إعلامي، إلى أنّ «تنفيذ الاتفاق محسوم، والمسألة مجرّد وقت لا أكثر».
وفي سياق متصل، أكّد الأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله، في مقابلة مع قناة «المنار»، أن اتفاق الزبداني ــ كفريا والفوعة، تم برعاية الامم المتحدة، نافياً أي دور تركي في التوصل إلى الاتفاق.
وأوضح أنّ الزبداني «لم تكن عصيّة على الجيش السوري والمقاومة»، وإنها كانت معرضة للسقوط بعد أسبوعين فقط من حصارها»، لافتاً إلى أنها «تُركت لكي تكون فرصة لمعالجة ملف الفوعة كفريا، عن طريق الضغط على المسلحين فيها».
الأخبار


هل أقنع الروس أردوغان بإقفال الحدود التركية - السورية أمام المسلّحين؟

غسان جواد
لم يعد السؤال عن التدخل العسكري الروسي في سوريا. هذه الجزئية حسمتها الوقائع، ليصبح السؤال أين سيتركز الجهد الروسي؟ ومتى تبدأ مفاعيل هذا التدخل بالظهور ميدانيًا؟ وأي شرق اوسط سيتشكل بعد هذه الخطوة؟
تؤكد مصادر ديبلوماسية، في حديث مع "بيروت برس"، أن الوجود الروسي يشمل كل الاراضي السورية، وبالتالي فإنّ دائرة العمليات ستكون في الشمال والجنوب والوسط. وإنّ "التركيز الروسي حاليًا منصب على محيط اللاذقية، تمهيدًا لعملية عسكرية كبرى في الشمال" ستصل حكمًا الى الحدود مع تركيا. وكشفت المصادر أنّ "موضوع الحدود التركية - السورية كان محور بحث بين الروس والاتراك" خلال الزيارة التي قام بها الرئيس التركي رجب طيب اردوغان منذ أيام الى موسكو. حيث تلقى الروس وعداً تركياً بالتعاون على "الحد من تدفق السلاح والمسلحين مقابل إشراك "المجلس الوطني السوري" المحسوب على أنقرة في أي عملية سياسية تنطلق في سوريا بحثاً عن حل سياسي للأزمة".

وقالت المصادر: "إنّ تصريحات الرئيس التركي في موسكو عن "مشاركة الاسد في عملية انتقالية للحل السياسي في سوريا" تشكل تحولاً قوياً في الموقف التركي المتشدد حيال الرئيس السوري بشار الأسد". ورأت أنّ هذا التحوّل التركي جاء بعد سلسلة انتكاسات داخلية وخارجية تعرض لها الرئيس اردوغان، كان آخرها هزيمة حزبه في الانتخابات النيابية، وتكتل الاكراد بطلب من واشنطن ضده في هذه الانتخابات.

يدرك الرئيس التركي بحسب المصادر، أنّ مستقبله السياسي أصبح على المحك. الاميركيون اصبحوا ينظرون اليه كجزء من الاثقال السياسية غير المتجانسة مع طبيعة المرحلة الدولية والاقليمية. لذلك فهو يسترضي روسيا الآن رغم الكثير من التناقضات الجوهرية بين الجانبين، وفي ذهنه إنقاذ مستقبله السياسي بعد فشل مشروعه الاقليمي في سوريا والعراق، والتراجع القوي في شعبيته على المستوى الداخلي التركي.الخلاف الروسي- التركي لا يقتصرعلى سوريا وحسب، بل ثمة خلافات قديمة منها حالة الحرب القائمة في جنوب القوقاز، والتوتر الدائم بين ارمينيا وأذربيجان، حيث تدعم موسكو الارمن في حين أنّ انقرة تدعم الاذريين ذوي الخلفية والاصول التركية. ومن التناقضات التركية- الروسية موافقة انقرة على وجود الدرع الصاروخي الاميركي الموجه ضد موسكو على اراضيها، الامر الذي يعتبره الروس عملًا عدائيًا.

لن يستطيع الرئيس التركي إرضاء موسكو في أي من هذه الملفات، حتى لا يزيد من هواجس الاميركيين حياله، وطالما ان واشنطن قررت "الجلوس على الطاولة" مع الروس والايرانيين حول الملف السوري، يصبح في وسع اردوغان "ارضاء موسكو في هذا الملف من خلال منع تدفق السلاح والمسلحين واقفال الحدود، فيحجز لتركيا دورًا في الحل السياسي الذي سيعيد تشكيل النظام الاقليمي في الشرق الاوسط من جديد". وثمة من يتكلم عن حوافز اقتصادية وسياسية روسية لأنقرة، ومنها بأن يمر احد "خطوط الغاز" الاساسية من المنطقة الى اوروبا عبر اراضيها، ومنع قيام دولة كردية على حدودها.

الموقف الاوروبي من اردوغان اكثر حدة من الموقف الاميركي. وجاءت قضية اللاجئين لتعمّق الخلاف مع الاتراك، حيث ارتفعت اصوات اوروبية تتهم الرئيس التركي بالانتهازية والديكتاتورية ومحاولة "اسلمة اوروبا". ولا تبتعد هذه الحملات الاعلامية والسياسية عن موقف حكومات الاتحاد الاوروبي، التي رأت "ان تدفق اللاجئين كان بقرار وتنظيم تركي رداً على انسجام الموقف الاوروبي مع الموقف الاميركي حيال فكرة انشاء منطقة عازلة في الشمال السوري".

وقالت المصادر الديبلوماسية، إن الهواجس الاميركية والاوروبية حيال الرئيس رجب طيب اردوغان لا تتصل فقط بالجانب المتعلق بطموحاته الاقليمية. بل لها علاقة بتقارير ديبلوماسية واستخبارية تتلقاها هذه الدول وتفيد بأن الرئيس التركي يقوم بتغيير "عقيدة الجيش التركي"، ويدفعه كي يكون جيشا بعقيدة "اسلامية" بدل كونه حارسًا للجمهورية العلمانية الاتاتوركية. وهذا الامر تعتبره كل من اميركا واوروبا من المخاطر التي تشكل تهديدًا استراتيجيًا للغرب على تخوم اوروبا.

الاميركيون يريدون عبد الله غول، الرئيس التركي السابق ووزير الخارجية الاسبق، الذي يعتبرونه "إسلاميًا معتدلًا" من شأن عودته الى الواجهة ان تصحح الاخطاء في السياسة الخارجية واهمها العلاقة مع واشنطن والاتحاد الاوروبي ودول الجوار، وقد تحد أيضًا من التراجع في مستوى الحريات العامة وتخفف من حدة الاستقطاب الداخلي الذي خلقته سياسات اردوغان المتطرفة.
بيروت برس

و الآن ستصدر الأوامر الأمريكيّة لإعادة فتح السّفارات السّورية

توفيق بن رمضان*

بعد أن اتّخذ السّيد الأمريكي قراره بالقبول بتشريك الرّئيس السّوري و تراجعه عن الرّغبة في إزاحته و رحيله، تسارعت قرارات القادة من عاصمة إلى أخرى بالتّعبير عن قبولهم بتشريك بشّار في المرحلة الانتقالية، و آخر من صرّح بهذا "الشّيخ" راشد الغنّوشي، و أقول له المقولة التّونسية:"يا شيخ شكون سمعك و شكون سألك عن رأيك..." فهذه لعبة كبار...

فبعد أن صرّح وزير الخارجية الإسباني و مهّد الطّريق أمام الجميع، "و أغلب الضّن أنّ الحكاية منسّقة و محبوكة بينهم"، خاصة بعد اقتناعهم باستحالة إسقاط النّظام السّوري، مع اشتداد ضغط موجة النّازحين السّوريين على أوروبا، فقد تتالت التّصريحات و نطق رئيس الوزراء البريطاني و غيره من قادة الغرب و لحقهم الرّئيس الفرنسي و وزير خارجيته فابوس صاحب قضيّة الدّماء الملوّثة بفيروس السيدا في ثمانينات القرن الماضي، و الذّي كان بالأمس القريب مع رئيسه هولوند من أكبر المحرّضين على النّظام و الرّئيس السّوري، و آخر الملتحقين بهم الرّئيس التّركي أردغان و من قلب العاصمة الرّوسية و بحضور الرّئيس بوتين زعيم الدّاعمين لسوريا و نظامها، و هذا فيه رمزيّة كبيرة لمن يفقه.

و كما سارعوا سابقا في تطبيق الأوامر الصّهيو-أمريكية بغلق السّفارات السّورية في بعض العواصم الغربيّة، و قد نفّذ هذا الأمر بسرعة البرق في أغلب العواصم العربيّة، و قد تزعّمت تونس "الثّويرة" كلّ الدّول و قد كانت السبّاقة في دعم هذا القرار بتنظيم مؤتمر من أجل التّحشيد ضدّ النّظام السّوري، و قد اتّخذت قرارات غلق السّفارات، و قطعت العلاقات بين تونس و سورية دون اعتبار للمصالح الوطنيّة أو مراعاة لظروف المغتربين في الدّولتين الشّقيقتين.

و في الحقيقة هي أوامر صهيونية قبل أن تكون أوامر و قرارات أمريكيّة، لأنّ الفوضى إذا عمّت في سوريا ستكون إسرائيل أكبر المتضرّرين منها، و منذ عقود أي مراقب بسيط يعرف جيّدا أنّ الإدارات الأمريكيّة المتعاقبة لا تقرّر شيئا، بل هي تتماها و تأتمر بأوامر الدّوائر الصهيونية، و هي منذ مدّة ترزح تحت التّأثير و الهيمنة الإسرائيلية، كما أنّ الكثير من القادة و السّاسة في أمريكا و الدّول الغربيّة تجدهم يجتهدون في إرضاء الصّهاينة حتّى و إن كان على حساب مصالح دولهم و شعوبهم، خدمة للصّهيونيّة العالميّة في دول الغرب و إسرائيل.

و لكن و لله الحمد هذا الأمر لن يدوم كثيرا فشعوب الغرب بدؤوا يضيقون ذرعا من نفوذ الصّهاينة الذي أصبح مكشوفا و مزعجا، و قد بدأ التّململ، كما أنّ نفوذ اليهود بدأ يضعف بحكم الانفتاح الإعلامي و استحالة تمكّنهم من السّيطرة على منظومات التّواصل و الاتصال العالمية بعد انتشار منظومات التواصل الاجتماعي التّي سهّلت انتشار المعلومة، فلن يتمكّنوا مستقبلا من السّيطرة و الكذب و التّلاعب بالرأي العام العالمي و الغربي على وجه الخصوص، لأن مصادر المعلومة أصبحت متاحة و منتشرة و في متناول جميع الشّعوب و الشّرائح في جميع أنحاء العالم، كما أنّ النّفوذ العربي و الإسلامي بدأ يكبر بشكل تصاعدي في دول الغرب، مع أنّ العرب و المسلمين اليوم ليسوا كعرب و مسلمي القرن الماضي.

و بعد الاستجابة البرقيّة في غلق السّفارات السّوريّة في أغلب الدّول العربيّة، هاهم يستجيبون للأوامر الأمريكيّة في القبول بتشريك بشّار الاسد في المرحلة الانتقالية، و لا شكّ أنّ الأوامر ستصدر قريبا من السيّد الأمريكي بإعادة فتح السّفارات السّوريّة و لا شكّ أنّ "غلمان" العم سام المنبطحين في دول الغرب و العرب سيذعنون و سيستجيبون بسرعة للأوامر العليّة الصّادرة من ساكن البيت الأبيض رئيس الولايات المتّحدة الأمريكيّة المذعن بدوره و المطيع لأوامر سادته من زعماء الصّهيونية العالميّة.

*نائب سابق و كاتب و ناشط سياسي تونسي
أوقات الشام

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz