Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 07 كانون أول 2016   الساعة 23:13:07
الخارجية الأمريكية: لا ننوي توريد مضادات طيران محمولة على الكتف للمعارضة السورية  Dampress  الرئيس الأسد: حلب ستغير مجرى المعركة كلياً في كل سورية وتعني فشل المشروع الخارجي الأقليمي والغربي  Dampress  الرئيس الأسد: تركيا وضعت كل ثقلها في حلب .. وأردوغان وضع كل رهانه عليها  Dampress  الرئيس الأسد لـ جريدة الوطن : قرار تحرير كل سورية مُتَّخذ وحلب من ضمنه  Dampress  حلب : ارتقاء 12 شهيداً بينهم أطفال وإصابة 64 آخرين بجروح نتيجة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات الإرهابية على أحياء ميسلون والمشارقة والمارتيني والاعظمية والإذاعة في مدينة حلب  Dampress 
دام برس : http://shamrose.net/
حلب .. هزيمة للمسلحين تتخطى حدود الجغرافية Dampress قطب واحد أم أقطاب متعددة وحدها سورية حسمت الأمر .. بقلم مي حميدوش Dampress ما حقيقة أسر ‘‘ضباط ايرانيين‘‘ في حلب؟ Dampress شاهد...كيف انزلقت طائرة ‘‘سو-33‘‘ من الحاملة كوزنيتسوف بالقرب من سوريا Dampress سر الإنتصار .. من العراق إلى حلب Dampress حقيقة ما حدث في مطار المزة ليلة الثلاثاء ؟! Dampress عضو كونغرس امريكي: يجب وقف حرب تغيير النظام في سورية فوراً Dampress مرحباً، معك بوتين..كيف يحادث زعماء العالم بعضهم بعضاً عبر الهاتف؟ Dampress قناصة القوات الخاصة الروسية ترعب الإرهابيين في حلب Dampress محافظ حلب: الانتصارات التي حققها الجيش ستتبع بعمليات إعادة تأهيل سريعة Dampress مكافحة الألغام الروسية تباشر عملياتها شرق حلب Dampress عمليات الجيش مستمرة .. والمسلحون: ‘‘وا هُدنتاه!‘‘ Dampress إلغاء ترامب للاتفاق النووي مع طهران كـ ‘‘حلم إبليس في الجنة‘‘ Dampress تنسيقيات “المعارضة” في حلب تعترف .. “قادتنا سيجتمعون قريباً في المقبرة” Dampress في حديث للوطن .. مفاجأة من الرئيس الأسد لأردوغان في حلب ! Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
الدكتور سامر أحمد لدام برس :تعرض خط الجر الثاني للانكسارات المستمرة هو السبب وراء انقطاع مياه اللاذقية لأكثر من 48 ساعة من حين لآخر

دام برس – اللاذقية – ريمه راعي
عانى أهالي اللاذقية خلال الأشهر الفائتة من انقطاعات متكررة في مياه الشرب  تستمر في بعض الأحيان  لأكثر من يومين متتالين و غالبا ما يكون السبب  الذي تورده الجهات المعنية في المؤسسة العامة لمياه الشرب و الصرف الصحي باللاذقية بأن قطع المياه  ناجم  عن أعمال صيانة لجهة  وجود أعطال في خطوط الجر  أما الانقطاع الأخير  للمياه و الذي استمر على مدى اليومين الفائتين و الذي عزاه البعض لأعمال تخريبية تستهدف خطوط الجر في المحافظة  فقد كان أيضا ناجما عن أعطال خطوط الجر و التي لا بد من وجود قصة  و وراء تكرر حدوثها .
دام برس توجهت إلى المؤسسة  العامة للمياه والصرف الصحي باللاذقية  و التقت مديرها العام الدكتور سامر أحمد  و طرحت عليه التساؤلات التي تدور بين المواطنين حول أسباب انقطاع  المياه وأيضا ًالشائعات التي تتناول استهداف خطوط الجر من قبل المخربين .
بداية ً أكد الدكتور سامر أحمد أن  انقطاع المياه المتكرر  لا علاقة له بأعمال تخريبية لا من قريب و لا من بعيد بل يعود لأعمال الصيانة في خطوط  الجر و التي كان آخرها خلال اليومين الماضيين  في خط الجر الثاني القادم من السن إلى اللاذقية و الذي يتعرض بصورة دائمة و متكررة للأعطال لجهة كونه  قديم  (تم تنفيذه منذ عام 1979 ) و هو مصنوع من الاترنيت و سهل الكسر مع الإشارة إلى أن هذه الانكسارات طبيعة مئة بالمئة لجهة قدم  الخط و بالتالي فان تعرضه  للضغوط أو حركة التربة أثناء الأمطار أو مرور أوزان على الطرقات التي يمر بها خط الجر قد تؤدي لكسره . 
هذا و أشار أحمد  إلى مشروع  استكمال خط الجر الثاني  و الذي هو من مشاريع مؤسسة المياه الإستراتيجية و يهدف لاستبدال خط الجر الثاني الذي يبلغ قطره  ألف مم  والمصنوع من مادة  الاترنيت  و استبدالها بالفونت المرن .و قد  باشرت المؤسسة بهذا المشروع في  عام 2010 و تم توريد طلبيتين بحدود 25 كم عن طريق المؤسسة العامة للتجارة الخارجية و تم التعاقد على تنفيذهما مع الشركة العامة للمشاريع المائية و تم تنفيذ ما يفوق 17 كم
و العمل مستمر بهذا المشروع حيث  تم الإعلان عن الكمية المتبقية 17 كم  من عن طريق المؤسسة العامة للتجارة الخارجية و ثبتت مع شركة سانت غوبان ( الفرع الصيني ) و طالبتنا المؤسسة بمبلغ يعادل 408 مليار و 676 مليون لاستكمال  إجراءات التعاقد و فتح الاعتماد اللازم بالقطع الأجنبي .
و أضاف احمد  : تسعى المؤسسة لاستكمال هذا المشروع بأقصى سرعة نظرا للأهمية القصوى له و ذلك بسبب معاناة المؤسسة من خط الاترنيت الذي يتعرض للانكسارات المستمرة فضلا عن  الصعوبة في صيانته و تامين القطع اللازمة لهذه الصيانة و الذي يؤدي إلى  انقطاع المياه عن المدينة خلال فترة الإصلاح و التي تمتد إلى أكثر من 48 ساعة و كذلك التخلص من قساطل الاترينت التي منع استخدامها لأسباب صحية مع الإشارة إلى أن الوارد المائي في خط الجر  الجديد يزيد من استطاعة الخط من 57 ألف م 3 في اليوم إلى 90 ألف م3في اليوم
هذا و أشار أحمد أنه إلى جانب مشروع استكمال خط الجر الثاني هناك مشروع استراتيجي و حيوي  تعمل المؤسسة عليه و هو مشروع جر مياه سد 16 تشرين وتم الطلب من المؤسسة العامة للتجارة الخارجية تامين كمية 16 كم قساطل فونت مرن مع متمماتها لزوم المشروع و قد ثبتت المؤسسة مع شركة صينية و طالبتنا المؤسسة بمبلغ يعادل 400 مليار و 575 مليون ليرة سورية و هذا المشروع يغطي الحاجة المتزايدة لمياه الشرب و خاصة في الموسم السياحي حيث سيزود المدينة والقسم الشمالي منها و التي تشهد تطورا عمرانيا  كبيرا بحاجتها من مياه الشرب و كذلك يدعم المناطق السياحية و التي تشهد تنفيذ مشاريع سياحية كبيرة وتقدر  كمية المياه في هذا المشروع بحدود 100 ألف م 3 في اليوم .

اقرأ أيضا ...
دام برس : https://www.facebook.com/Square-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%84%D8%AE%D9%8A-1407718932851611/
دام برس : http://www.talasgroup.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/
دام برس : https://www.facebook.com/%D9%85%D9%87%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9%86-%D8%AA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D9%84-%D9%84%D9%84%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D9%87-%D9%88-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86-1818513611699863/?notif_tpage_fan&ampnotif_id1478556731532573&__mrefme

فيديو دام برس

الأرشيف
دام برس : http://www.emaarpress.com/
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2016
Powered by Ten-neT.biz