دام برس | Dampress
آخر تحديث : السبت 20 كانون أول 2014   الساعة 19:06:39
قوات أمن آل سعود تقتل أربعة مواطنين من أهالي قرية العوامية شرق السعودية    قوات الأمن السعودي تطلق النيران بكثافة في العوامية وتحاصر البلدة بالمدرعات منذ السادسة صباحاً    مصادر: 185 مطلوباً من دمشق وريفها واللاذقية وحمص يسلمون أنفسهم للجهات المختصة لتسوية أوضاعهم    أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم السبت كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. الخبر متجدد على مدار الساعة    فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء   
اسلامنا .. سلام و تسامح ومساواة وعدالة .. بقلم مي حميدوش  أمن نظام آل سعود يقتل أربعة من أهالي بلدة العوامية شرق السعودية  ميدانيات .. دير الزور وريفها .. عمليات نوعية ضد ’’داعش’’  ساحة درعا والجحيم القادم  العالم بين يديك .. لتكونوا في صورة أبرز الأحداث خلال أسبوع  النظام التركي يبدأ بتدريب " المعارضة المعتدلة " في آذار  تجربة إنتاج الأسماك تدخل طور الإنتاج والمتوقع منها 100 طن  كيف يعالج الكيان الصهيوني مسلحي ‘‘ النصرة ‘‘  داعش يعدم 100 من عناصره الاجانب حاولوا الفرار من الرقة  ’’داعش’’ يتاجر بأعضاء البشر لتأمين موارده المالية  سقوط التحالف بين “داعش – النصرة” في القلمون  قتلى وجرحى في اشتباكات بين المسلحين بريف حمص  ميدانيات .. حمص وريفها .. استمرار التصدي للمسلحين على مختلف المحاور  الجيش يواصل تقدمه، والأطراف المسلحة تشنّ هجوماً على بعضها  تقرؤون مساء السبت أحدث ما نشر على موقع دام برس  العماد الفريج : الجيش قادر على تجسيد تطلعات الشعب السوري في القضاء على الإرهاب  
صرافة السوق السوداء: استقرار سعر صرف الدولار في سورية

دام برس – اياد الجاجة :
أوضح بعض صيارفة السوق السوداء أن الدولار سوف يستقر لفترة غير معلومة تبعاً لجملة من المعطيات.أبرزها بقاء الجزء الأكبر من الهواجس وعوامل الحيطة المادية في ذهن المواطن السوري والتوجه خلال الفترات الماضية إلى ادخار واكتناز سواء بالنسبة للدولار أو بالنسبة للذهب لمن يملكون القدرة من المواطنين على الادخار تبعا لمداخيلهم وسيولتهم.
ووفقاً للصيارفة فإن تحسن الظروف الأمنية في الكثير من مناطق سورية والأخبار المتكررة عن قرب انفراج الوضع السياسي العام من تسويات وحوار وطني وسواها تلعب دوراً مهما في تحسن مزاج المواطن السوري وابتعاده عن طلب الدولار والإقبال عليه لتخزينه كنوع من الادخار، ناهيك عن ثبات العملة الوطنية وبقائها بعيدة تماماً عن الانهيار كما توقع البعض مع بداية الأحداث في سورية، حيث ساهمت هذه العوامل مجتمعة في ثبات سعر صرف الدولار خلال الفترة القصيرة الماضية.‏
ويضيف صيارفة السوق أن ثبات سعر صرف الدولار لا يعني حكماً انخفاض سعره تبعاً لجملة من العوامل أهمها فقدان الليرة لجزء من قدرتها الشرائية نتيجة الظروف التي مرت بسورية وما تبعها من حصار اقتصادي وما أفرزه ذلك من نسبة تضخم بالنسبة للعملة الوطنية فارتفع نتيجة ذلك سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية.
بالإضافة إلى مسألة بيع القطع الأجنبي عن طريق "المصرف العقاري والمصرف التجاري السوري" والتي مارسها "مصرف سورية المركزي"، حيث خلقت أمام المواطن -على الرغم من قصر مدة البيع أسعاراً جديدة مكنته من مناقشة السعر المطروح في السوق في حين كان من يرغب بشراء الدولار سابقا يقبل السعر المطروح مهما كان مقابل الحصول على كميات الدولار التي يرغب بالحصول عليها.‏
مصادر مصرفية مطلعة رجحت أن يكون ثبات سعر صرف الدولار خلال الأسبوعين الأخيرين ناجم عن تدخل "مصرف سورية المركزي" في سوق صرف العملات الأجنبية بضخ كميات منه في السوق مع الأخذ بعين الاعتبار إحجام "المصرف المركزي" لفترة من الفترات عن التدخل ما سبب ارتفاع سعر ليأتي تدخله حاليا ليوقف ارتفاع سعر الصرف وليس ليخفضه.‏
وبحسب المصادر فإن التدخل الايجابي لـ"مصرف سورية المركزي" يقوم أساساً على الحد من ارتفاع الأسعار ولجم هذا الارتفاع وليس لتحقيق انخفاضاً فيها، وهو ما أكده رئيس "مجلس الوزراء" وائل الحلقي خلال مناقشة البيان المالي للحكومة أمام "مجلس الشعب" مؤخراً.
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *
   

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz