دام برس | Dampress
آخر تحديث : الاثنين 24 تشرين ثاني 2014   الساعة 04:18:14
من لص للذهب الى مسؤول في داعش  الهيئة العليا للبحث العلمي وسيريتل .. شراكة تتجسد بمؤتمر وطني بعنوان : دور المؤسسات العلمية والبحثية في إعادة الإعمار  للمرة الأولى صور وخرائط تظهر تورط كيان الاحتلال في سورية  ماذا طلب أوباما من السعودية ؟  بدء التقدم لمفاضلة الماجستير بجامعة الفرات للهندسة الزراعية  مجلس الشعب يناقش مشروع قانون الموازنة العامة للدولة  الرئيس الأسد لوفد روسي: القضاء على الإرهاب يتطلب مواجهة الفكر التكفيري  مجلس التعليم العالي يقر اعتماد سنة تحضيرية للقبول الجامعي في الكليات الطبية  ميليشيا الحر تبيع سلاحها الغربي إلى داعش  كيان الاحتلال يجدد دعمه للمجموعات المسلحة في سورية  الجيش يصعد عملياته في الغوطة الشرقية .. ويتقدم في جنوب الحسكة  نتائج مفاضلة دبلوم التأهيل التربوي في كليات التربية .. وقبول طلبات الالتحاق بالماجستير  الجيش يضيق الخناق على المسلحين ويقطع طريق إمدادهم بين هنانو والجندول  أهم الأحداث والتطورات في سورية لهذا اليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. الخبر متجدد على مدار الساعة  
صرافة السوق السوداء: استقرار سعر صرف الدولار في سورية

دام برس – اياد الجاجة :
أوضح بعض صيارفة السوق السوداء أن الدولار سوف يستقر لفترة غير معلومة تبعاً لجملة من المعطيات.أبرزها بقاء الجزء الأكبر من الهواجس وعوامل الحيطة المادية في ذهن المواطن السوري والتوجه خلال الفترات الماضية إلى ادخار واكتناز سواء بالنسبة للدولار أو بالنسبة للذهب لمن يملكون القدرة من المواطنين على الادخار تبعا لمداخيلهم وسيولتهم.
ووفقاً للصيارفة فإن تحسن الظروف الأمنية في الكثير من مناطق سورية والأخبار المتكررة عن قرب انفراج الوضع السياسي العام من تسويات وحوار وطني وسواها تلعب دوراً مهما في تحسن مزاج المواطن السوري وابتعاده عن طلب الدولار والإقبال عليه لتخزينه كنوع من الادخار، ناهيك عن ثبات العملة الوطنية وبقائها بعيدة تماماً عن الانهيار كما توقع البعض مع بداية الأحداث في سورية، حيث ساهمت هذه العوامل مجتمعة في ثبات سعر صرف الدولار خلال الفترة القصيرة الماضية.‏
ويضيف صيارفة السوق أن ثبات سعر صرف الدولار لا يعني حكماً انخفاض سعره تبعاً لجملة من العوامل أهمها فقدان الليرة لجزء من قدرتها الشرائية نتيجة الظروف التي مرت بسورية وما تبعها من حصار اقتصادي وما أفرزه ذلك من نسبة تضخم بالنسبة للعملة الوطنية فارتفع نتيجة ذلك سعر صرف الدولار أمام الليرة السورية.
بالإضافة إلى مسألة بيع القطع الأجنبي عن طريق "المصرف العقاري والمصرف التجاري السوري" والتي مارسها "مصرف سورية المركزي"، حيث خلقت أمام المواطن -على الرغم من قصر مدة البيع أسعاراً جديدة مكنته من مناقشة السعر المطروح في السوق في حين كان من يرغب بشراء الدولار سابقا يقبل السعر المطروح مهما كان مقابل الحصول على كميات الدولار التي يرغب بالحصول عليها.‏
مصادر مصرفية مطلعة رجحت أن يكون ثبات سعر صرف الدولار خلال الأسبوعين الأخيرين ناجم عن تدخل "مصرف سورية المركزي" في سوق صرف العملات الأجنبية بضخ كميات منه في السوق مع الأخذ بعين الاعتبار إحجام "المصرف المركزي" لفترة من الفترات عن التدخل ما سبب ارتفاع سعر ليأتي تدخله حاليا ليوقف ارتفاع سعر الصرف وليس ليخفضه.‏
وبحسب المصادر فإن التدخل الايجابي لـ"مصرف سورية المركزي" يقوم أساساً على الحد من ارتفاع الأسعار ولجم هذا الارتفاع وليس لتحقيق انخفاضاً فيها، وهو ما أكده رئيس "مجلس الوزراء" وائل الحلقي خلال مناقشة البيان المالي للحكومة أمام "مجلس الشعب" مؤخراً.
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
أكتب الرقم : *
   

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2014
Powered by Ten-neT.biz