Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 25 نيسان 2019   الساعة 17:38:22
دام برس : http://www.
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
العماد الشهيد جامع جامع: ستبقى تصلّي ليلة الأضحى في أرض سورية ..بقلم: د. جمال المحسن
دام برس : دام برس | العماد الشهيد جامع جامع: ستبقى  تصلّي ليلة الأضحى في أرض سورية ..بقلم: د. جمال المحسن

دام برس:

جامع الصفات الحميدة ورمز البطولة والفداء العماد الشهيد جامع جامع الذي كان يعمل بصمت وشجاعة قلَ نظيرها ومن دون رياء او دعاية سوف لن تمرّ لحظة استشهاده مروراً عابراً وسيبقى نبراساً للمناضلين الحاملين لراية الوطن والعروبة الحقيقية الصافية والقيم الأخلاقية النبيلة على مرّ السنين والدهور وسيبقى يصلّي ليلة الأضحى في دير الزور وفي كلّ الأرض العربية السورية التي دافع عنها بقوة الجبال الشامخة وبإقدام الأبطال الميامين في مواجهة الهجمة الصهيونية - الأميركية والرجعية العربية التي تستهدف قلب العروبة النابض بجيشها وشعبها وقائدها الرئيس الدكتور بشار حافظ الأسد ولا عجب أن يكون أضحية فداء من أجل سورية والوطن العربي.
وبثقة أكيدة وإيمان عميق نقول لبرابرة العصر وللذين خرجوا من شرف الأمة وقيَمها وتاريخها انّ الدماء الزكية للشهيد البطل جامع جامع ورفاقه شهداء الجيش العربي السوري ستحقق نصراً مؤزَراً وستعطي ثماراً طيبة لأبناء سورية ولأحرار الأمة والعالم.
لقد شربت دمعي الدافق على الرجل الرجل الذي أعرف عنه الكثير من الزهد بحطام الدنيا والكثير من العطاء والتضحية في مواجهة العدو الصهيوني وفي دعم أبطال المقاومة الوطنية اللبنانية والفلسطينية والكثير الكثير من الوقفات في مواجهة الفساد وملاحقة فلول الفاسدين في الداخل الذين تحالفوا مع أعداء الخارج.
وعزائي انه سيبقى حيَاً في قلبي وقلوب محبّيه ممّن عرفوه فأدّوا له التحية بمحبة وصدق وانسياب وجداني في حياته وبعد استشهاده.
لن ننسى أنه عمل سبعة وعشرين عاماً في إطار الدور الاخوي والقومي لسورية في لبنان فعرَفَتهُ مناطق البقاع الغربي وجبل لبنان والشمال وبيروت والضاحية الجنوبية بنزاهته ونضاله الحقيقي الدؤوب فأعطى الصورة المشرقة لهذا الدور الرائع الذي لن يستطيع تشويهه أيّ جاحد أو متنكّر أو متآمر وهنا أسجل أنّ الشهيد البطل كان يقول لي أنّ أولويته دائماً هي مقارعة العدو الصهيوني وعملائه.
كما اننا لن ننسى أنه كان الحريص على الالتزام بعلاقات الاخوة والتعاون والتنسيق بين البلدين الشقيقين سورية ولبنان في كافة المجالات.
وعلى قدر صلابته ومهابته في مهامه الرسمية كان الشهيد البطل يتميّز بصفات إنسانية نادرة في خدمة الناس ولا سيّما أصحاب الحقوق والفقراء فكان عطوفاً محبّاً إنسانياً ومتواضعاً الى أبعد الحدود حيث وضع الله سبحانه وتعالى أسرار محبته ومحبة الناس لهذا الرجل العظيم الذي كان تأثيره كبيراً ومشعّاً في حياته وبعد استشهاده ويوم وداعه الحاشد والعارم فبادله الناس الوفاء بالوفاء والحبّ بالحبّ والإخلاص بالإخلاص.
ولمن لا يعرف أؤكد أنّ العماد الشهيد جامع جامع كان نموذج المثقف العارف بدروب الفكر والمعرفة والأدب حيث فوجئت مرات عدة بصفحات إبداعية شعرية يلقيها بين يديّ لأقرأ ما جادت به قريحته ونبل مشاعره وسموُّ نفسه.
وأخيراً وليس آخراً.. نم قرير العين أيها الشهيد البطل فأبناؤك ورفاقك ومحبّوك سيكمِلون طريق النضال لتحقيق الأهداف والمبادئ النبيلة والأصيلة التي حملتها واستشهدت من أجلها والى اللقاء في احتفالات النصر القريب.
صحافي وباحث في علم الاجتماع السياسي
 

الوسوم (Tags)

الشهيد   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   الرحمة لروح الشهيد البطل
في عهد خدمة الشهيد البطل جامع جامع في محافظة دير الزوركان ولاول مرة يعطى الفقير حقه وكان ينصف المظلوموكان يحاسب المسيئ واصبحت دير الزور مدينة الامن والامان لاول مرة في تاريخ المحافظة. الرحمة لروح الشهيد البطل العماد جامع جامع سوف تبقى في قلوبنا وسوف يزكر التاريخ ما قدمته من تضحيات في سبيل الوطن وفي سبيل المواطن المظلوم
ماهر عموري  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz