Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 23 كانون ثاني 2019   الساعة 06:42:45
مصدر في قيادة شرطة دمشق : وفاة 7 أطفال أشقاء نتيجة حريق في منزلهم الكائن في منطقة العمارة والأطفال تتراوح أعمارهم بين ثلاث سنوات وثلاثة عشر وهم من آل عرنوس وتم نقل جثامينهم إلى مشفى المجتهد بدمشق  Dampress  المركز الدولي للتـدريب وتنمية المهارات الإعلامية التابع لمؤسسة دام برس الإعلامية يقدم حسماً مقداره 50% لجميع طلاب جامعة دمشق و 100% لأبناء شهداء الجيش العربي السوري للاستفسار عن الدورات الرجاء الاتصال على الهاتف : 3324441- 3346222- موبايل 0993300513- 0993300514  Dampress  فريق مؤسسة دام برس الإعلامية يعمل باستمرار على تحديث كافة بيانات موقع الشهداء  Dampress 
دام برس : http://www.
الحزب الشيوعي السلوفاكي يدين العدوان الإسرائيلي على سورية Dampress وفاة أكبر معمرة في روسيا عن عمر 128 عاماً Dampress الصقيع يجمد سائحة البكيني حتى الموت Dampress مرشحة للرئاسة الأميركية: الرئيس الأسد هو رئيس سورية ويجب الحوار معه Dampress بعدد عودة الأمان إليهما .. افتتاح محاكم الصلح في بلدتي تلبيسة والرستن Dampress مواصفات الدرع الروسية مقابل العنكبوت الإسرائيلية Dampress التربية: تشديد العقوبات المسلكية بحق من يثبت تقصيره في جميع الأعمال المتعلقة بالامتحانات العامة لعام 2019 Dampress «الآمنة» على طاولة بوتين وأردوغان … أميركا تسلح «قسد» لضرب التفاوض مع دمشق Dampress كيف يستعين إردوغان بأحلام عثمانية للتوسّع في سورية والعراق؟ Dampress مراهنات ماكرون في سورية .. بقلم : بيير لوي ريمون Dampress انفجار سيارة مفخخة في ساحة الحمام باللاذقية Dampress الأردن يرفع تمثيله الدبلوماسي لدى سورية Dampress أسماء السوريين المشمولين بعقوبات الاتحاد الأوروبي الجديدة على سورية Dampress ما هي جدّية تهديد ترامب بالانسحاب من الناتو؟ Dampress إس-300 السورية ستدخل الخدمة في مارس المقبل لحماية دمشق ومحيطها Dampress فشل محاولة خطف طائرة ركاب روسية إلى أفغانستان Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
بدء العد العكسي لعملية الجيش السوري في إدلب
دام برس : دام برس | بدء العد العكسي لعملية الجيش السوري في إدلب

دام برس :
حاولت أنقرة حماية الإرهابيين في إدلب بعد فشلها في ذلك خلال قمة رعاة أستانا التي استضافتها طهران أول من أمس، على حين أكدت تقارير إعلامية انطلاق العد العكسي لعملية الجيش العربي السوري لتحرير إدلب من الإرهاب.
وبحسب تقرير أوردته وكالة الصحافة الفرنسية، فقد بدأ العد العكسي في محافظة إدلب آخر (مركز محافظة مسيطر عليها من) الجهاديين والمسلحين وذلك غداة إخفاق رؤساء إيران وتركيا وروسيا الجمعة في تجاوز خلافاتهم لكنهم اتفقوا على مواصلة «التعاون» من أجل التوصل إلى حل لتفادي وقوع خسائر في الأرواح بين المدنيين في هذه المحافظة بشمال غرب سورية وحيث يحشد الجيش العربي السوري قواته استعداداً «لهجوم يبدو وشيكاً» وفق الوكالة.
وأوضحت الوكالة، أن القمة شهدت سجالاً بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان حول صياغة البيان الختامي، فقد طالب أردوغان بـ«وقف لإطلاق النار» محذراً من «حمام دم» في حال شنّ هجوم على المحافظة الواقعة على حدوده، إلا أن بوتين رفض الاقتراح مشدداً على «عدم وجود ممثلين عن مجموعات مسلحة على الطاولة» مخولين التفاوض حول الهدنة، في موقف أيده روحاني. واعتبر بوتين، أن «الحكومة السورية الشرعية لها الحقّ في استعادة السيطرة على كل أراضيها الوطنية، وعليها القيام بذلك».
وبعد ساعات من القمة طالب مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية ستيفان دي ميستورا «بإجراءات ملموسة» في إدلب.
وأمام جلسة لمجلس الأمن حول إدلب عقدت الجمعة، أقر دي ميستورا عبر الفيديو بأن مجموعات أجنبية مسلحة تضم الآلاف من الإرهابيين موجودة في إدلب عززت دفاعاتها هناك، واعتبر أنه من الواجب «منح الناس ممرًا آمنًا إلى الأماكن التي يختارونها إذا أرادوا المغادرة»، مضيفاً «يجب أن نسمح بفتح عدد كاف من ممرات الإجلاء الطوعي المحمية للمدنيين في كل اتجاه: الشرق والشمال والجنوب».
ودعا مبعوث الأمم المتحدة إلى توجيه «إنذار نهائي إلى جميع المسلحين لمغادرة المناطق المأهولة» في محافظة إدلب، وهذه الفكرة أطلقها «المجتمع المدني» في إدلب، كما قال.
أما مندوب سورية الدائم في الأمم المتحدة بشار الجعفري، فأكد خلال الجلسة أن الدولة السورية عازمة على مكافحة الإرهاب واجتثاثه واستعادة كل أراضيها وتحريرها من الإرهاب والاحتلال الأجنبي بجميع أشكاله ومظاهره، معتبراً أن تفاهمات أستانا مؤقتة مدتها ستة أشهر قابلة للتمديد في حال التزمت المجموعات المسلحة بوقف العمليات القتالية وفصلت نفسها عن الإرهابيين وهو ما لم يحصل في إدلب.
وشدد الجعفري أن أي تحرك تقوم به الدولة السورية لطرد التنظيمات الإرهابية من محافظة إدلب هو حق سيادي مشروع تكفله لها مبادئ القانون الدولي وأحكام الميثاق وقرارات مجلس الأمن الخاصة بمكافحة الإرهاب وتفاهمات أستانا. وقال الجعفري: نطالب حكومات الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ذات النفوذ على التنظيمات الإرهابية بالعمل على منعها من استخدام أي أسلحة أو مواد كيميائية قد تلجأ إليه كذريعة لجلب التدخل والعدوان الغربي المباشر على سورية.
النظام التركي لم يهنأ لخسارته في طهران فعاد أمس عبر وزير خارجيته مولود جاويش أوغلو للمناشدة بأنه «ينبغي الحفاظ على الوضع الراهن» في إدلب كمنطقة «خفض تصعيد» وإلا «ستحدث مآسٍ إنسانية» فيها.
وأضاف جاويش أوغلو، في تصريحات صحفية، نقلتها وكالة «الأناضول» التركية: إن تركيا تبذل جهوداً حثيثة مع الروس والإيرانيين، في الوقت الراهن، لوقف الهجمات على إدلب والتركيز على المسار السياسي، معتبراً أن تلك الجهود لا تقتصر على القمة الثلاثية التي جمعت الجمعة في طهران رؤساء تركيا وإيران وروسيا.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : http://www.emaarpress.com/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2019
Powered by Ten-neT.biz