Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 16 أيار 2021   الساعة 01:45:38
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
وصول أول رحلة جوية للقطرية إلى مطار حلب الدولي

وصلت إلى مطار حلب الدولي بعد ظهر اليوم أول رحلة للخطوط الجوية القطرية وعلى متنها 87 راكبا وذلك بواقع 4 رحلات أسبوعيا.

وأكد المهندس علي احمد منصورة محافظ حلب أهمية بدء تسيير رحلات جوية للخطوط القطرية إلى حلب لتعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين مبينا أن ذلك يسهم في تحقيق الفائدة الاقتصادية للمحافظة والمدن المجاورة وتشكيل جسر جوي لحمل المستثمرين لإقامة الاستثمارات المشتركة بحلب نظرا لما تمتلكه من مقومات اقتصادية مشجعة.

بدوره لفت علي الريس النائب الأول لرئيس العمليات التجارية للخطوط القطرية إلى أهمية مدينة حلب الاقتصادية والتي تشكل البوابة الثانية للخطوط الجوية القطرية في سورية لربط المسافرين ورجال أعمال بين الغرب والشرق عبر تنظيم4 رحلات اسبوعيا إلى حلب وارتفاع عدد الرحلات إلى سورية من14 رحلة إلى 18رحلة أسبوعيا.

من جانبه أشار صباح قوصرة كابتن الطائرة السوري إلى أهمية هذه الرحلة في مد الجسور الاجتماعية والاقتصادية بين المدن السورية والقطرية.

يشار إلى أن الخطوط الجوية القطرية تملك97 طائرة تصل إلى 100 وجهة متنوعة في كل من أوروبا وأفريقيا وآسيا وأمريكا الشمالية والجنوبية.

وكان في استقبال الطائرة عبد المنعم حموي رئيس اللجنة الفرعية المؤقتة لحزب البعث بحلب والدكتور نضال شحادة رئيس جامعة حلب.
دام برس - سانا

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   حق مسلوب
لماذا المراقب الجوي هو الشخص الثاني بعد الطيار بقانون الطيران لكن الطيار يتقاضى 350000 ليرة سورية بينما المراقب الجوي 15000
مراقب جوي  
  0000-00-00 00:00:00   لماذا يا طيران مدني وطيران سورية
كل فترة يطالعنا خبر أن شركة ما بدأت بهبوط طائراتها في مطار حلب ويتم تغليف الخبر بعبارة ليس فيها شيء من الصحة أو الدقة (تطور العلاقات). فطائرات السورية تهبط في الدوحة فقط . فلماذا تعطى القطرية محطة حلب وأربع رحلات اسبوعيا . بلإضافة إلى دمشق . وكذلك النمساوية تهبط طائراتها سبع رحلات اسبوعيا في دمشق وحلب وللسورية فقط رحلتان إلى فيينا وتم تبرير ذلك بتطوير العلاقات . والشركات السعودية الخاصة والشركات الإماراتية الخاصة وكلها بعنوان تطور العلاقات . بينما يتم تمويت الطيران السورية ومحاصرتها من قبل الإدارة العامة الفاشلة المستهلكة ومن قبل الغير . هل شركة مصر للطيران والطيران المدني المصري قبلا بمثل ذلك . إن المطلوب مراجعة كل هذه الأمور وتطبيق مبدأ المعاملة بالمثل , وكفى تطوير الشركات الأجنبية على حساب الوطن وعلى حساب الطيران السورية . لقد آن الأوان للعمل بالطرق التجارية المحضة . وعرض الأمور على حقيقتها .
بشار  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz