Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 03 آذار 2021   الساعة 01:28:34
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
في يوم البيئة العالمي : وزارة البيئة السورية تدعو كل الجهات والمنظمات المعنية بالبيئة والحفاظ عليها لوقف العقوبات الاقتصادية الجائرة على الشعب السوري وتأثيرات ذلك على البيئة
دام برس : دام برس | في يوم البيئة العالمي : وزارة البيئة السورية تدعو كل الجهات والمنظمات المعنية بالبيئة والحفاظ عليها لوقف العقوبات الاقتصادية الجائرة على الشعب السوري وتأثيرات ذلك على البيئة

دام برس:

يحتفل العالم في يوم 5 حزيران بيوم البيئة العالمي 2014، حيث تقام الاحتفالات هذا العام تحت شعار " لنرفع أصواتنا ضد ارتفاع مستوى البحر "  وسوف يتركز موضوع يوم البيئة العالمي على الدول الجزرية الصغيرة النامية وما تواجه من تحديات نتيجة لتغير المناخ والكوارث الطبيعية بهدف المساعدة في بناء الزخم نحو مؤتمر الأمم المتحدة الدولي الثالث المعني بالدول الجزرية الصغيرة النامية، والذي سيعقد في أيلول في أبيا( ساموا)، والذي يهدف إلى رفع الوعي والفهم بأهمية الدول الجزرية الصغيرة النامية، والحاجة الملحة للمساعدة في حماية الجزر في مواجهة تزايد المخاطر ومواطن الضعف، لاسيما نتيجة لتغير المناخ، وسيكون يوم البيئة العالمي 2014 فرصة ممتازة لرفع دعوة للتضامن مع الجزر.

ونظراً لتزامن يوم البيئة العالمي مع فترة الاستحقاق الرئاسي في الجمهورية العربية السورية  ، وما يمثله هذا الحدث من أهمية بالغة للشعب السوري ، فان وزارة الدولة لشؤون البيئة تعبر عن اعتزازها بما قدمه أبناء هذا الشعب من نموذج مثالي للديمقراطية  وتبارك لهم هذا العيد الوطني .

وبمناسبة يوم البيئة العالمي تتوجه وزارة الدولة لشؤون البيئة إلى الرأي العام العالمي و ، وكذلك بمطالبة الدول التي تدعم الإرهابيين وتقدم لهم المال والسلاح ، لوقف عدوانهم على الإنسان والبيئة  لما فيه خير شعب سورية والأمن والسلام في العالم .

وبينت وزيرة الدولة لشؤون البيئة الدكتورة نظيرة سركيس أن شعار اليوم العالمي للبيئة لهذا العام يشكل إحدى الوسائل الرئيسية لشحذ الوعي البيئي، وتعزيز الاهتمام والعمل لحماية البيئة على نطاق عالمي و بذل المزيد من  الجهود الوطنية والإقليمية والعالمية  لمواجهة تغيّر المناخ والعمل من أجل مستقبل بيئي سليم  .

و أوضحت وزيرة البيئة أن الجمهورية العربية السورية تولي أهمية كبيرة للحفاظ على البيئة من خلال وزارة الدولة لشؤون البيئة والتي تعمل بالتنسيق مع كل الجهات الوطنية على رسم السياسات وتطوير التشريعات ومتابعة تنفيذها وتبذل جهوداً كبيرة ومتواصلة من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة وذلك للحفاظ على مكونات البيئة الوطنية التي تشكل جزءاً من البيئة العالمية ،مشيرة إلى أهمية الحفاظ على المكونات البيئية والموارد الطبيعية بكل نماذجها وفي كافة المستويات الإقليمية والوطنية.

الوسوم (Tags)

وزارة   ,   وزيرة   ,   البيئة   ,   في العالم   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-06-06 13:06:31   البيئة والتقاليد الغريبة
-أرجو أخذ ما سيكتب على محمل الجد - ان الطلقة النارية : تتكون من حشوة دافعة يدخل في تركيبها نترات ألأزوت وأثناء الإشتعال تطلق كمية كبيرة من أكاسيد الأزوت -وخاصة انها تكون قريبة من سطح الأرض وهذه الأكاسيد من أهم ملوثات الهواء وبوجود الرطوبة أو المطر تصبح من ملوثات التربة والمياة -أي انها ملوث بيئي واسع الطيف -المادة المقزوفة هي من الرصاص ونظرا لحرارتها المرتفعة وتلامسها مع اوكسجين الهواء تشكل أكاسيد الرصاص وهي غنية عن التعريف ومدى خطورتها على البيئة -والمهم هنا لماذا نلوث بيئتنا بأيدينا -الحروب تفرض علينا هذا امر خارج عن ارادتنا كأفراد عاديين - ولكن لايفرض علينا اطلاق العيارات النارية أثناء الأفراح أو الإحتفالات -لأننا نضر أنفسنا وبيئتنا (كل طلقت مسدس تجعل ليتر واحد من الهواء غير صالح للتنفس وعلى الجميع ادراك ذلك) والمستغرب جدا هل من تقاليدنا الشعبية اطلاق النار في الأفراح -وان كان حضارة وتقدم ففي أي بلد متحضر يوجد ذلك --طرق الفرح كثيرة فلماذا تركناها --واستبدلناها برمز الموت والحزن والأذية --ان لم نرحم أنفسنا فلن ترحمنا الطبيعة (البيئة ) ونأتي ونقول سنحمي البيئة !! كلا هي ليست بحاجتنا لنحميها وهي تعرف أن تحمي نفسها وذلك بلفظنا وهلاكنا -علينا أن نحمي أنفسنا في هذه البيئة -ان كنا راغبين في البقاء والعيش الهنيء -وشكرا لكي يا امنا الطبيعة لأنكي تتحمليننا ولا تعامليننا بأفعالنا---ابنك العقوق-
مهنا احمد مهنا  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz