Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أيلول 2021   الساعة 23:29:13
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
قوات الاحتلال الإسرائيلية تقصف مدرسة للأونروا بغزة مخلفة أكثر من 20 شهيداً

 دام برس:

استشهد أكثر من عشرين فلسطينيا وأصيب تسعون، فجر الأربعاء 30 يوليو/تموز، في قصف مدفعي عنيف لمدرسة" أبو حسين"، التابعة للأونروا، والتي تأوي نازحين من أطراف مخيم جباليا شمال قطاع غزة.

كذلك استشهد 14 آخرون في سلسلة غارات على مناطق متفرقة من القطاع، لترتفع حصيلة الشهداء جراء الهجوم الإسرائيلي على القطاع في ثالث أيام عيد الفطر إلى 34.

وأكد الناطق باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة استشهاد تسعة مواطنين من عائلة "الأسطل" إضافة إلى طفل تاسع لا زال مجهول الهوية، جراء قصف اسرائيلي على ديوان العائلة المذكورة.
كما استشهد مواطن متأثراً بجروحه، في خان يونس.

وجراء القصف الإسرائيلي استشهدت شابة في مخيم البريج، ومواطن شرقي رفح، وطفلة في شارع يافا، كما أصيب 10 مواطنين جراء استهداف مسجد السوسي في مخيم الشاطئ.

وشهد شمال قطاع غزة خلال ساعات المساء والليل ثلاثة مجازر أدت الى استشهاد أكثر من خمسين فلسطينيا في قصف مدفعي على ثلاث مراحل حيث استشهد في وقت سابق ليلاً 13 مواطناً في قصف على شارع النزهة بمحيط المسجد العمري في جباليا البلد فيما استشهد  خمسة عشر فلسطينيا في قصف على مخيم جباليا في وقت سابق من مساء أمس.

وبهذا تتجاوز حصيلة ضحايا الهجوم الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم الرابع والعشرين 1200 قتيل و7000 جريح.

الوسوم (Tags)

فلسطين   ,   غزة   ,   الإسرائيلية   ,   الشهداء   ,   الاحتلال   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-07-30 08:07:35   فاشلون
بينيامين نتنياهو، رغم المأزق الغزاوي الذي وضع نفسه فيه، يصر على مواصلة العدوان، داعيا الإسرائيليين إلى الإستعاداد لحملة عسكرية طويلة، ومطالبا في الوقت نفسه بتضمين أي وقف لإطلاق النار نزع سلاح المقاومة في غزة، وهو مطلب لاقاه فيه وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الذي عاد من المنطقة إلى واشنطن خالي الوفاض لن تنجحوا ابدا في ايجاد الحلول فأنتم ضعاف النفوس كثيرو الكلام ,فكيف السبيل إلى الحل والاتفاق مع اناس مثلكم.
جعفر حسن  
  2014-07-30 08:07:49   عيد نازف
آلة القتل الإسرائيلية لا تشبع من الفتك بقطاع غزة بشرا وحجرا وهذا آخر مااقترفته الصهيونية بحق الفلسطينيين بتفجير مدرسة الاونروا، وهي لا تجد في ما يسمى بالمجتمع الدولي المتشدق بشعارات الحرية والديموقراطية والإنسانية، كابحا لها أو نصيرا للأطفال الفلسطينيين، ضحايا البارود والنار الإسرائيلية. فعيدهم ملطخ بالدم النازف من الجرح الفلسطيني.
كمال  
  2014-07-30 08:07:53   المقاومة
بات من المؤكد ان اسرائيل فشلت في القضاء على مقاومة الانفاق في وقت تتكثف المساعي للوصول الى التهدئة غير ان المجاور الاسرائيلية في حق المدنيين في غزة مستمرة وآخرها في قصف مدرسة الاونروا هذه كان الله في العون نأمل من الله ان تجد القمة الثلاثية طريقا الى ايجاد الحل السليم.
عمار شريقي  
  2014-07-30 08:07:08   سنقاومكم
للثابتين على طريق فلسطين كلام قاله الامام السيد علي الخامنئي: الطريقة الوحيدة لمواجهة الكيان الصهيوني المتوحش مواصلة المقاومة والنضال المسلح، ومد المقاومة الى الضفة.. هذا مايسعى اليه الفلسطينيون لمواصلة انتصاراتهم يوما بعد يوم .لان الصواريخ ستستمر بالانهمار عليهم لان اسرائيل الان ليس امامها الا الاستمرار ببحر الدم الذي لاتستطيع ايقافه , والفلسطينيون يكملون دربهم على طريق الشهادة أو النصر.
سامر قاسم  
  2014-07-30 08:07:19   الشهادة أو النصر
ملحمة البطولة في غزة تستمر فصولا متوالية.. تفتح غزة باب الملحمة على مصراعية: تضحيات وشجاعة وصمود وصبر أين منه الأساطير، مجزرة تلو مجزرة، وبطولة تلو بطولة، حتى كأنها مدينة منذورة لفصول الدم والشهادة والإنتصار. رحم لله شهدائنا الابرار في كل انحاء الوطن العربي.
جوزيف خرسان  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz