Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 27 شباط 2021   الساعة 00:36:32
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
سورية الغائبة الحاضرة في اجتماع القمة العربية ... إعلان الكويت: حل سياسي في سورية ولا اعتراف بيهودية إسرائيل
دام برس : دام برس | سورية الغائبة الحاضرة في اجتماع القمة العربية ... إعلان الكويت: حل سياسي في سورية ولا اعتراف بيهودية إسرائيل

دام برس-متابعة-عمار ابراهيم :

لاحظ السوريون والعرب اختلافاً في المشهد بين قمة الدوحة وقمة الكويت. إذ إن سوريا غابت بتمثيلها هذه المرة لكنها حضرت بعلمها.

مقعد سوريا شاغراً في قمة الكويت

حضرت سورية بعلمها فقط، لم يجلس المدعو  أحمد الجربا  رئيس مايسمى  الائتلاف السوري المعارض على مقعد سوريا الشاغر منذ عامين، كما فعل سلفه أحمد معاذ الخطيب في قمة الدوحة. والعلم السوري عاد إلى مكانه بعدما شغله علم الانتداب الفرنسي". 

قد لا يختلف المشهد من البعيد، لكن الفرق يكمن في التفاصيل. تفاصيل بروتوكولية عكست تبدلاً في المواقف السياسية.

الحل السياسي، مكافحة الإرهاب، الحوار، عناوين طغت على الخطاب السياسي لغالبية الرؤساء. خطاب يتسم بهدوء نسبي، هدوء في مواجهة العاصفة

وكانت تحدثت معلومات قبيل إفتتاح القمة أن دولاً عربية هددت بالانسحاب منها في حال تمثيل سوريا من خلال رئيس ما يسمى الائتلاف السوري المعارض أحمد الجربا


إعلان الكويت: حل سياسي في سوريا ولا اعتراف بيهودية إسرائيل

أعلن أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح الأربعاء اختتام أعمال الدورة الـ25 للقمة العربية، معرباً عن أمله في "أن تسهم قرارات القمة في معالجة قضايانا العربية".

وتسلمت مصر ملف استضافة الدورة السادسة والعشرين للقمة العربية.

وسبق ذلك تلاوة وكيل وزراة الخارجية الكويتية خالد سليمان الجار الله "إعلان الكويت"، الذي تطرق إلى القضية الفلسطينية والاستيطان والأزمة السورية والوضع في لبنان والحرب على الإرهاب، إضافة إلى ملفات أخرى.

وأكد "إعلان الكويت" رفضه القاطع بالاعتراف بيهودية إسرائيل، وكذلك "عدم شرعية المستوطنات الإسرائيلية في الاراضي الفلسلطينية المحتلة"، مشدداً "أن القضية الفلسطينية تبقى القضية المركزية لكافة الشعوب والدول العربية".

واعتبر الاعلان ان "إستمرار إحتلال إسرائيل للجولان السوري يهدد أمن المنطقة"، قبل ان يدعو الفصائل الفلسطينية الى تطبيق اتفاق المصالحة. ولم ينس الاعلان ان يوجه تحية الى المقاومة اللبنانية في صمودها في مواجهة الاحتلال الاسرائيلي وعدوان العام 2006.

ومن فلسطين الى الأزمة السورية، حيث دعا "إعلان الكويت" الدول العربية والعالم الى "وقف حمام الدم في سوريا ووقف تشريد السوريين"، وتأييد الحل السياسي في سوريا على اساس جنيف 1.

ولم يغفل "اعلان الكويت" أحد أبرز الملفات التي تناولتها القمة وهي الارهاب، حيث دان إلارهاب "ايا كان مصدره واشكاله وندعو الى العمل الحثيث للحد منه".

وحول العلاقات العربية - العربية، تعهد الاعلان بـــ "وضع حد للانقسامات وإنهاء الخلافات بين الدول الشقيقة"، مشدداً على ضرورة "العيش المشترك مع دول الجوار العربي"، وإخلاء منطقة الشرق الاوسط من اسلحة الدمار الشامل ووقف السباق التسلح.

 

المصدر الميادين

الوسوم (Tags)

سورية   ,   العرب   ,   العربية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   وستبقي حاضرة ياسوريا
وستبقي حاضرة ياسوريتتي حتى لوغييبوكي....يكفيهم صمودكي في وجههم ووجه أسلحتهم التي يضخونهاإلى مجموعاتهم التكفيرية لكي ينالو منكي ولكن نقول لهم هيهات منا الذل
لماالمحمد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz