Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 27 كانون ثاني 2023   الساعة 22:01:25
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
خلافات بين أبو ظبي و دبي بسبب ترشيح السيسي وصحيفة مصرية مقربة من أبو ظبي تشن هجوماً على بن راشد
دام برس : دام برس | خلافات بين أبو ظبي و دبي بسبب ترشيح السيسي وصحيفة مصرية مقربة من أبو ظبي تشن هجوماً على بن راشد

دام برس:

  شنت صحيفة "الوطن" القاهرية، المقربة من إمارة أبوظبي " كبرى إمارات دولة الإمارات " هجوما عنيفا على الشيخ محمد بنراشد آل مكتوم حاكم دبي" الإمارة الثانية بالدولة"، على خلفية تصريحه بأنهلا يفضل ترشح الفريق عبد الفتاح السيسي،وزير الدفاع، لرئاسة الجمهورية.

ويشير محللون إلى وجود خلافات عميقة بين إماراتي أبوظبي ودبي، حولالموقف من ترشح الفريق السيسي للرئاسة، لكن هناك آراء تشير إلى أنضغوط سعودية على الإمارات وراء تغير موقفها من السيسي .

واعتبر مقال بالصحيفة اليوم تحت عنوان "الكفيل مش راضي" للكاتبد.محمود خليل، تصريح الشيخ محمد راشد، بأنه تدخل سافر في الشأن المصري، متهما الحكومة المصرية بالكيل بمكيالين بسبب صمتها على هذهالتصريح بعد أن انتفضت لتصريحات أخرى من قطر وتركيا وإيران .

وأضاف الكاتب، وهو مستشار تحرير الصحيفة:" تصريح يحمل تدخلاً سافراًفى الشأن المصرى جاء على لسان الشيخ محمد بن راشد رئيس الحكومة الإماراتية، ومع ذلك لم يصدر عن المسئولين المصريين أى رد فعل معلن، رغم ردود الفعل الواسعة التى سبق واتخذتها السلطة المؤقتة نحو عدد من الدول التى تدخلت بالتعليق على ما يحدث فى مصر، مثل الولايات المتحدة الأمريكية وإيران وقطر وتركيا.. لا أسكت الله لمسؤولينا الكرام حساً ولا قطع لهم نفساً!".

وقالت  الصحيفة إن تصريح الشيخ محمد بن راشد مثل صدمة مدهشة لدى الكثير من أنصار الفريق السيسى، مؤكدة أن تحركات تمت فى الخفاء كان من نتائجها ذلك البيان الهزيل الذى بثّته وكالة أنباء الإمارات وأكد فيه مصدر إماراتى مسؤول"أن نصيحة الشيخ بن راشد هى ألا يترشح الفريق السيسى كعسكرى لمنصب رئيس الجمهورية، أما ترشّحه كمدنى استجابة لمطالب شعبية فهو أمر شخصى يخص الفريق نفسه».

وتهكم الكاتب على البيان قائلا ".. نوّرت العدالة أيها المصدر المسؤول!. لقدأضأت طريق الفهم أمامنا، فلم نكن ندرى أن «السيسى» لكى يترشح لا بد أنيترك وزارة الدفاع!".

وأضاف إن أقل ما يمكن أن يوصف به التعليق الرسمى على تصريحات الشيح بن راشد هو أنه «تعليق مضحك»، فالمسئول الإماراتى يقول إن رئيس الحكومة الإماراتية لم يقصد أن يقول «الأفضل إن السيسى ماينزلش الانتخابات»، بل كان يقصد «إنه ماينزلش السيسى الانتخابات».

وقال: "لا بد أن يتقبل أنصار السيسى الحقيقة المرة التى تقول إن الإماراتبدأت تنفض يدها من السلطة المؤقتة ومن السيسى حال وصوله إلى منصب الرئاسة وليس هناك داع لخداع النفس، فنفى الخبر هنا يعنى إثباته، ويؤكدأن بن راشد ما زال عند موقفه."

وأكد أنه من واجب السلطة فى مصر أن تتعامل بمنتهى الجدية والصرامة معأى دولة أو مسؤول يحاول أن يدس أنفه فيما يحدث فى بلادنا، واختيار الرئيس القادم هو شأن مصرى خالص ليس من حق أحد أن يشارك المصريين فيه،ولكى تجيد أى سلطة تطبيق هذه القاعدة فعليها أولاً ألا تكيل بمكيالين، بمعنى أن تضرب صفحاً أو "طناشاً" عن تدخل دولة معينة، مقابل الغضب الشديد ورد الفعل العنيف على تدخل أى دولة أخرى، لأن المبادئ لا تتجزأ، وعليها ثانياًأن تفهم أن أهم معيار من معايير استقلالية أى دولة يرتبط بقدرتها على الاعتماد على نفسها وليس الاعتماد على «كفيل».

وقال الكاتب بأسى"" لقد كان من الطبيعى جداً أن يتدخل رئيس الحكومةالإماراتية فى الشأن المصرى، لأن مصر تعتمد منذ 30/6 على الدعم الإماراتى، بل ويراهن البعض على أنها والسعودية سوف تدفعان فاتورة استقرار السيسى على كرسى الحكم فى مصر، من خلال إنعاش الاقتصاد المصرى بحزمة معونات ومساعدات خيالية بمجرد أن يتولى السلطة والمثليقول (من اتكل على فلوس كفيله بات فقره ينقح عليه)" وأستدرك قائلا" أهوالكفيل مش راضىmy 

الوسوم (Tags)

وزير   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   الخلاف استعمار اقتصادي !!!
طبعاً الخلاف بين سيسي مصر الحالي - واتمنى أن يكون أو شبيه بعبد الناصر - وبين محمد بن راشد شيخ محمية دبي هو خلاف بإمساك مصر من نقطة الضعف الذي تتوجع منه وهو الإقتصاد وخاصة عندما ( انضرب ) وهو مقصود موسم السياحة ولمدة سنوات , لذا كانت مساعدة الإمارات المشيخية مبنية على دراسة معمقة من قبل الذين يضعون استراتجية للإمارات , وأول مايفكر به هو اللإستيلاء على قناة السويس بقانون الخصخصة, واحتكار أراضي خصبة لزرع مزروعات تسيطير عليها لبيعها لاهالي مصر . هذا غيض من فيض
يوسف شيخ يوسف  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2023
Powered by Ten-neT.biz