Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 30 تموز 2021   الساعة 18:33:11
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
السيد حسن نصرالله من مجمع سيد الشهداء : نتنياهو صار متخصصا في الشأن الشيعي والسني في خطاباته ومن المؤسف أن يصبح ناطقاً رسمياً باسم بعض الدول العربية
دام برس : دام برس | السيد حسن نصرالله من مجمع سيد الشهداء : نتنياهو صار متخصصا في الشأن الشيعي والسني في خطاباته ومن المؤسف أن يصبح ناطقاً رسمياً باسم بعض الدول العربية

دام برس:

أطل الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله مباشرة في مجمع سيد الشهداء , وقال نصرالله : اسرائيل سعيدة اليوم بما يجري في عالمنا العربي والاسلامي من تقاتل وهي تدفع في هذا الاتجاه.

وفي التفاصيل :

أكد الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن مشروع إسرائيل الدائم في المنطقة من أجل أن تثبت وجودها بشكل نهائي في فلسطين المحتلة هو الحرب والدمار والخراب والتقسيم والتجزئة والفتنة والاقتتال الداخلي وأن يكون ما حولها منطقة ممزقة ومجزأة ومقسمة وكيانات هزيلة وضعيفة على أساس طائفي أو مذهبي أو عرقي حيث تبقى هي القوة الإقليمية الأقوى والأعظم التي تفرض شروطها وهيمنتها وتصل إلى الواقع الذي تتطلع إليه.

وقال نصرالله في كلمة له أمس عشية ذكرى العاشر من المحرم "إن إسرائيل سعيدة اليوم بما يجري في منطقتنا وفي عالمنا العربي والإسلامي لناحية التقاتل والتنازع والتناحر والصراعات القائمة بين الدول وداخل كل دولة ومجتمع" لافتا إلى أنها تدفع أيضا في هذا الاتجاه وإلى أن رئيس حكومتها بنيامين نتنياهو أصبح متخصصا بشؤون الطوائف الإسلامية في خطاباته. وأضاف نصرالله "إن إسرائيل تطبع وجودها مع بعض المحيط العربي وتتحول إلى حليف لبعض الدول العربية ولبعض حركات المعارضة في بعض البلدان العربية وتفرض شروطها ونفوذها ولكنها أيضا قلقة من المستقبل لأنه غامض ولأن الأوضاع في المنطقة كلها قد تخرج عن السيطرة وتصل إلى مرحلة لا تستطيع أي قوى عالمية أو إقليمية أن تتحكم فيها وبالتالي من طبخ السم سيأكله في يوم من الأيام".

وشدد نصرالله على أن إسرائيل دائما تدفع الأوضاع في المنطقة إلى الحرب وهي لا تبحث عن سلام أو هدوء أو طمأنينة فهي واللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة وظفا كل الإمكانيات الإعلامية والسياسية والمالية والأمنية بعد أحداث 11 أيلول عام 2001 في الولايات المتحدة من أجل دفع الولايات المتحدة إلى غزو المنطقة واحتلالها.

ولفت نصرالله إلى أن إسرائيل حرضت بقوة على غزو العراق واحتلاله وكان لها تأثير حاسم في هذا الموضوع وهي خلال الأشهر القليلة الماضية استخدمت كل نفوذها لتحريض الولايات المتحدة من أجل العدوان العسكري على سورية ولكنها فشلت.

إسرائيل تريد أن تدفع بالولايات المتحدة إلى حرب جديدة في المنطقة 

وبين نصرالله أن إسرائيل لا تريد أي تفاهم يمنع الحرب في المنطقة بل تريد الحرب التي تبقيها سليمة وقوية ومعافاة ولذلك عندما تجد أن هناك مفاوضات بين إيران ومجموعة خمسة زائد واحد من أجل حل سياسي دبلوماسي تستشيط غضبا ويصرخ رئيس حكومتها ويعلن أنه سيوظف كل إمكانياته لمنع هذا التفاهم وأنه سيستعين باللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة ويتصل بالفرنسيين ويستنجد ببعض الدول العربية من أصدقائه.

ولفت نصرالله إلى أن إسرائيل تريد أن تدفع بالولايات المتحدة إلى حرب جديدة في المنطقة رغم أن الشعب الأمريكي لا يريد الحرب ليس لأنه أصبح عاقلا بل لأنه لا يستطيع أن يخوض حربا في ظل أوضاع الولايات المتحدة الاقتصادية والمالية والمعنوية والداخلية وهزائمها في المنطقة والعالم.

بعض الدول العربية كانت ومازالت تقف إلى جانب إسرائيل في خيارات الحرب والفتنة القاتلة

وعبر نصرالله عن الأسف لأن بعض الدول العربية كانت ومازالت تقف إلى جانب إسرائيل في خيارات الحرب والفتنة القاتلة وترفض كما هو حال إسرائيل الحل السياسي في سورية الذي يوقف سفك الدماء وتدمير البلد وتعارض بشدة أي تفاهم بين إيران ودول العالم.

ودعا نصرالله شعوب المنطقة وشعوب العالم العربي وشعوب دول الخليج إلى إدراك أن البديل من التفاهم هو الحرب التي يعرف الإسرائيليون جيدا وكل من يمكن أن يتواطأ معهم أنهم يستطيعون البدء بها ولكنهم يعجزون عن حصرها في مكان ما.

وأكد نصرالله أن هؤلاء يبحثون عن خراب المنطقة ودمارها معربا عن أسفه لأن يصبح نتنياهو ناطقا رسميا باسم بعض الدول العربية ويعبر عن قلقها وهواجسها ولأن تقول الوزيرة الإسرائيلية تسيفي ليفني ان حكومتها تلقت رسائل من بعض الحكومات العربية تطالب إسرائيل بعدم التراجع عن موقفها من المفاوضات بين إيران والغرب.

وقال نصرالله "إن هذا الكلام المعيب ليس جديدا حيث سمعنا مثله في حرب تموز 2006 عندما خرجت ليفني ورئيس حكومتها آنذاك ايهود أولمرت بعد أن تعبا وبدأت ملامح هزيمتهم تظهر وتلوح في الأفق ليقولا إن بعض الدول العربية تتصل بنا وتطلب عدم وقف الحرب في لبنان لأن انتصار المقاومة يحرج هؤلاء الزعماء العرب المستسلمين".

وأضاف نصرالله إن هذا الكلام سمعناه مجددا خلال حرب غزة حيث قال المسؤولون الإسرائيليون إن بعض الحكومات العربية اتصلوا بهم وطلبوا منهم ألا يوقفوا الحرب على غزة لانهم لا يريدون أن يعطوا انتصارا للمقاومة.

وأوضح نصرالله أن الولايات المتحدة هي صاحبة القرار وأن إسرائيل وبعض دول المنطقة تنفذ ما تريده وقد تكون لديها مسافة وهامش محدد فقط ولكن المصالح الأمريكية هي الأساس فالذي منع العدوان الأمريكي على سورية رغم أن إسرائيل وبعض الدول العربية عملت من أجله هو المصالح والحسابات والهواجس والمخاوف الأمريكية.

على كل الذين يدفعون المنطقة إلى الحرب أن يدركوا أنهم سيفشلون

ودعا نصرالله الشعوب العربية والإسلامية إلى أن تدرك من الذي يبحث عن الحرب والخراب في المنطقة ومن الذي يبحث عن الحلول والتفاهمات والتسويات التي تحفظ حقوق العرب والمسلمين ومستقبل هذه الأمة.

وقال نصرالله "إن على كل الذين يدفعون المنطقة إلى الحرب أن يدركوا أنهم سيفشلون وسيعجزون عن تحقيق أي من أهدافهم كما فشلوا وخسروا وهزموا منذ عام 1982 وهذه هي الحقيقة وهذا يجب أن يبقى حاضرا".

وأضاف نصرالله إن معاناة فلسطين من غزة إلى الضفة الغربية إلى الأراضي المحتلة عام 1948 إلى المقدسات والأسرى ومخيمات الشتات تأتي اليوم مع غياب أي أفق وانسداد أبواب المفاوضات والاستعلاء الإسرائيلي الواضح واستغلال الوقت والظروف لتغير المعادلات الميدانية وفي ظل سقوط وضياع عربي كامل وهو ما يتطلب من الشعب الفلسطيني مراجعة خياراته دائما.

وفي الشأن اللبناني أوضح الأمين العام لحزب الله أن التجسس الإسرائيلي على لبنان ليس جديدا ولكن في المدة الأخيرة تطور بشكل كبير جدا كما ونوعا لافتا إلى ان هذا الملف وطني يعني كل اللبنانيين وكرامتهم وخصوصياتهم وعيشهم جميعا ويجب أن يواجهوا هذا الاستحقاق سويا.

وقال نصرالله "إن لبنان أمام استحقاقات أخرى هي الحفاظ على سيادته على كامل مياهه الإقليمية والحصول على كامل حقه في المنطقة الاقتصادية الخالصة له والاستفادة من ثروته النفطية والغازية وهذه المسؤولية تقع على عاتق الدولة وعلى عاتق اللبنانيين الذين يجب أن يكونوا معها وإلى جانبها".

وشدد نصرالله على ضرورة أن يبحث اللبنانيون عن صيغة للتضامن والتعاون لمواجهة هذه الاستحقاقات معربا عن استعداد حزب الله لنقاش أي صيغة تعاون واستعداده لخدمة الدولة اللبنانية في موضوع التجسس الإسرائيلي.

وقال نصرالله "إن موضوع التجسس يعني اللبنانيين جميعا وهو مصلحة وطنية جامعة وإذا كانت الدولة غير قادرة على فعل شيء تجاهه فالمقاومة تستطيع أن تفعل ولكنها تفضل أن تتصرف الدولة أولا".

ولفت نصرالله إلى أن شبكة السلكي التابعة للمقاومة هي ضمانة جهوزيتها في مواجهة إسرائيل والمقاومة في الماضي لم تتسامح بهذا الأمر ومن غير الوارد في المستقبل أن تتسامح أيضا مع من يفكر في استهدافها.

واعتبر نصرالله أن إعلان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أنه اتفق مع المسوءولين السعوديين على عدم السماح لحزب الله بتحديد معالم المستقبل في لبنان هو كلام لا يقدم ولا يؤخر شيئا على الإطلاق وهو اعتراف بقدرة المقاومة وقوة جمهورها.

لا أحد يستطيع إلغاء فريق المقاومة

وأضاف نصرالله إن الولايات المتحدة وإسرائيل وبعض الدول العربية أرادوا منذ عام 1982 أن يرسموا معالم المستقبل للبنان والمنطقة ولكن المقاومين أسقطوا خرائطهم ورسموا الخريطة التي أرادوها وحزب الله جزء من هؤلاء المقاومين.

وقال نصرالله "إنه مهما بلغ جبروت الأمريكيين والإسرائيليين وغيرهم وبعض العرب فلا يجوز أن يؤثر على الاطلاق في التعاطي مع الوقائع على الساحة اللبنانية وبالتالي لا أحد يستطيع إلغاء فريق المقاومة وكذلك نحن لا نريد إلغاء الفريق الاخر بكل انتماءاته السياسية والمذهبية والطائفية ومعادلة لبنان الواقعية تقتضي أن نعترف بهذا الأمر وبالتعاون والتواصل والشراكة".

وأضاف نصرالله إن الواقع في لبنان يقول إن هناك فريقين ولا خيار أمامهما وأمام اللبنانيين سوى البحث عن المشتركات والتعاون لرسم معالم مستقبل لبنان وليس الأمريكيين أو غيرهم في الخارج هو من يرسم معالم مستقبل لبنان.

ولفت نصرالله إلى أن الكل في لبنان يجمع على أهمية تشكيل حكومة جديدة لأن حكومة تصريف الأعمال تسد الفراغ ولكنها لا تحل المشاكل الأمنية والاجتماعية والمعيشية والاقتصادية مشيرا إلى أن الصيغة الواقعية الممكنة حاليا وبعد ستة أشهر أو سنتين والتي تحفظ حقوق الجميع وتضمن شراكتهم وتطمئنهم هي تسعة تسعة ستة.

وبين الأمين العام لحزب الله أن هناك قرارا إقليميا من السعودية موجه إلى فريق 14 آذار بعدم تشكيل حكومة أو بتشكيلها من دون فريق 8 آذار وحزب الله ولكن فريق 14 آذار لا يستطيع فعل ذلك ومن هنا طلبوا منه أن يصبر حتى تنتهي الأمور في سورية لمصلحتهم.

على المراهنين على الوضع في سورية فصل الوضع في لبنان عن الوضع فيها

ودعا نصرالله المراهنين على الوضع في سورية إلى فصل الوضع في لبنان عن الوضع في سورية والعمل الجاد لتشكيل حكومة لأن الوضع الميداني في بعض مناطق سورية ومنذ أسابيع ولأن المعطيات الميدانية تؤكد أن الأمور ذاهبة على خلاف ما يتوقعه الفريق الآخر.

وقال نصرالله إذا كان أحد ما في مكان ما في لبنان أو المنطقة أو العالم ينتظر لتشكيل حكومة لبنانية حقيقية أن ينتصر في سورية فأنا أقول له لن تنتصر في سورية وأقول له أيا يكن مسار المفاوضات الإيرانية الدولية فلن تأتي إيران لتطلب من حزب الله التخلي عن واجباته الوطنية والشرعية وهذه أضغاث أحلام.

وأضاف نصرالله مهما كان مسار المفاوضات في الملف الإيراني سواء التفاهم أو الاختلاف وذهاب الأمور إلى الحرب فعلى الجميع أن يقلق ولكن على غيرنا أن يقلق أكثر منا إذا ذهبت الأمور إلى حرب في المنطقة ولكن إن حصل التفاهم النووي الإيراني الدولي فان فريقنا سيكون أقوى وأفضل حالا ووضعا محليا وإقليميا.

ولفت نصرالله إلى أنه عندما تحصل تسويات كبرى في العالم فإن حلفاء وأصدقاء هذا الطرف وذاك يقلقون ولكن بالنسبة لنا ليس الأمر كذلك لأننا لا نقلق من حليفنا فلدينا حليفان أساسيان هما إيران وسورية ولم يبعنا حليفنا في يوم من الأيام أو يخذلنا أو يطعنا في الظهر ولم تحصل هذه السابقة في أصعب الظروف ولكن أنتم كم مرة تخلى حلفاؤكم عنكم وباعوكم في سوق النخاسة وخيبوا آمالكم وآخرها قضية العدوان الأمريكي على سورية.

وقال نصرالله يجب أن نبادر فكل يوم يضيع فإنه يضيع من أمن اللبنانيين وكرامتهم وعيشهم وخبزهم ويجب على اللبنانيين أن يتحملوا هذه المسؤولية وعدم قبول هذا الواقع لأنه ليس من مصلحة أحد بل هي من مصلحة الخارج فقط الذي يفرض إرادته على هذا الفريق أو ذاك.

ودعا نصرالله إلى المشاركة في مراسم إحياء ذكرى العاشر من المحرم الخميس بفعالية وعدم الانصياع للتهديدات الإرهابية التي وجهها بعض القوى التكفيرية المتطرفة. 

الوسوم (Tags)

نصر الله   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   لبیک یا حسین
السلام علیک یا اباعبدالله و علی الارواح التی حلت بفنائک علیک منی سلام الله ابدا ما بقیت و بقی اللیل والنهار ولا جعله الله آخر العهد منی لزیارتکم. السلام علی الحسین و علی علي ابن الحسین و علی اولاد الحسین وئ علی اصحاب الحسین
اسدی  
  0000-00-00 00:00:00   بلا مقاومة
لبنان من دون حزب الله بلد بلا مقاومة
مهران  
  0000-00-00 00:00:00   تغذي الحروب
إسرائيل تغذي الحروب في الدول العربية لتعمل على نشر الفوضى وزعزعة الاستقرار فيها
لانا  
  0000-00-00 00:00:00   صرف الأنظار عن القضية الفلسطينية
إسرائيل تُشغل العرب بخلافتهم الداخلية وبين بعضهم لتصرف الأنظار عن القضية الفلسطينية
ريبال وحيد  
  0000-00-00 00:00:00   علاقة وثيقة
بعض لأطراف اللبنانية تربطها علاقة وثيقة بإسرائيل
زياد  
  0000-00-00 00:00:00   تحرك دول وشخصيات
إسرائيل تحرك بعض الدول والشخصيات العربية على هواها ووفقا" لمصالحها
هنادي مصطفى  
  0000-00-00 00:00:00   أقوى وأقدم وجود في المنطقة
ما يجري في الدول العربية مخطط صهيوأميركي لتفتيت الأقطار العربية وتدمير تاريخها وجعل إسرائيل أقوى وأقدم وجود في المنطقة
منير رفاعي  
  0000-00-00 00:00:00   بث الفتن الطائفية
تعمد إسرائيل إلى بث الفتن الطائفية في الدول العربية لزيادة تقسيمها
خليل رسمي  
  0000-00-00 00:00:00   أعداء حزب الله
أعداء حزب الله في لبنان يساهمون في تدمير سورية لإضعاف الحزب
توفيق  
  0000-00-00 00:00:00   إسرائيل تتفرج
العرب يقتلون بعضهم وإسرائيل تتفرج
ورد جمعة  
  0000-00-00 00:00:00   صهيونية بالأفعال
بعض الدول العربية عربية بالاسم ولكنها صهيونية بالأفعال
رهف سلمان  
  0000-00-00 00:00:00   المستفيد من الثورات
إسرائيل هي المستفيد الأكبر مما يجري في الوطن العربي من ثورات مزعومة
فاطمة  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz