Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 25 أيلول 2021   الساعة 14:13:03
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أمريكا ضغطت على الأردن كي لا تفاوض داعش

دام برس :

أكد عضو البرلمان الأردني عن كلتة التيار القومي التقدمي حسن عبيدات أن الطيار الأردني معاذ الكساسبة راح نتيجة خطيئة ارتكبها النظام الأردني، مشيراً إلى أنه كان يجب على الأردن أن لا يكون شريكاً في التحالف الأمريكي.

عبيدات و في حديث خاص لموقع عربي برس أشار إلى أن الحكومة الأردنية لم تكن تعرف بمصير الطيار الأردني، كاشفاً عن تأكيد رئيس الحكومة الأردنية ليل أول أمس الأحد، أن التنظيم مارس عملية تمويه ومرواغة حول مصير الطيار الكسابسة وهذا ما أربك الجهود الحكومية و يضاف إلى ذلك أن الحكومة الأردنية عجزت عن التواصل مع المسؤولين في تنظيم داعش بشكل مباشر للتفاوض على مصير الطيار الأردني.

وبين النائب الأردني القريب من رئاسة الحكومة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية مارست ضغوطاً مباشرة على الحكومة الأردنية لجهة عدم التفاوض مع تنظيم داعش باعتباره منظمة إرهابية، موضحاً أن الطلب الأمريكي لم يكن في صالح الطيار الأردني أو الحكومة الأردنية.

و عن موقف التيار القومي من مشاركة الأردن في التحالف الأمريكي أشار عبيدات إلى أن التيار رفض دخول الأردن في هذا التحالف، لأن الولايات المتحدة الامريكية لا يمكن أن تعمل إلا لمصلحتها و مصلحة الكيان الإسرائيلي،

مؤكداً أن التيار التقدمي القومي طالب الحكومة بأن تسعى لتشكيل تحالف عربي ضد داعش و غيره من التنظيمات الإرهابية، بكون الدول العربية هي المعنية بمحاربة الإرهاب المتمثل بداعش و النصرة، و لكن على ما يبدو أن الأردن رهينة القرار الأمريكي، نافياً أن يكون للحكومة الأردنية أي مصلحة ، و ذلك لوجود حالة من النفير الشعبي العام و الفوضى في مناطق الأردن و خاصة الجنوب.

و أكد عبيدات ما كانت وسائل الإعلام قد تناقلته في وقت سابق عن محاولة لقوة من الكوماندوس الأمريكي أن تنقذ الطيار الكسابسة أثناء اعتقاله في مدينة الرقة السورية من قبل تنظيم داعش، إلا أن هذه المحاولة بحسب ما أبلغت به الحكومة الأردنية كانت فاشلة، و أشار إلى أنه كان يجب على الحكومة الأردنية أن تقوم بالتنسيق مع الحكومة السورية في تلك المرحلة بكونها الأقدر على المساعدة لإنقاذ الكساسبة الذي كانت تتوافر فرص حقيقية لإنقاذ حياته في ذلك الوقت.

وشدد النائب الأردني على إنه ماكان على طيران الجيش الأردني التدخل في العمليات داخل الأراضي السورية إلا من خلال التنسيق مع الحكومة السورية، مشيراً إلى أن التيار القومي أكد ومنذ بداية الأزمة السورية على ضرورة عدم التدخل السلبي من قبل الحكومة الأردنية فيها خلال العامين الماضيين على وجه الخصوص، حيث اعترف الأمريكيين بوجود معسكرات لتدريب المسلحين في شمال الأراضي الأردنية، موضحاً أن التيار كان يطالب الحكومة الأردنية

بأن تدعم الحل السياسي للأزمة في سوريا حلاً يضمن وحدة سوريا أرضاً و شعباً، لكن ظهور تنظيم داعش أربك المواقف و عقدها، وكان على الأردن أن تنسق مع سوريا في مواجهة التنظيم بكون العلاقات التاريخية بين البلدين وترابط أمنهما القومي يوجب هذا التنسيق على عمان.

وختم عبيدات حديثه لـ عربي برس بالتأكيد على إن هناك صوت عالي داخل الشارع و المؤسسات الأردنية يطالب بأن تتم محاربة داعش و المنظمات الإرهابية من خلال التنسيق مع سوريا،و تطالب الحكومة بالخروج من التحالف الأمريكي و وقف التنسيق الأمني مع واشنطن والتوجه نحو التنسيق مع سوريا و العراق و محور المقاومة لمحاربة داعش و مواجهته.

عربي برس

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz