Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 18 حزيران 2021   الساعة 23:45:19
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
موسى جمال لدام برس : ننتظر انتفاضة ثالثة .. صفارات الإنذار تعلو إسرائيل..والمقاومة تتابع تصعيد عملياتها مستهدفة تل أبيب
دام برس : دام برس | موسى جمال لدام برس : ننتظر انتفاضة ثالثة .. صفارات الإنذار تعلو إسرائيل..والمقاومة تتابع تصعيد عملياتها مستهدفة تل أبيب

دام برس - يزن كلش:

إثر عمليات الاختطاف للمستوطنين الثلاث واستشهاد الشاب الفلسطيني محمد أبو خضير أعلنت كل الأطراف العسكرية والسياسية النفير باتجاه الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة والخليل والضفة الغربية وصواريخ فلسطينية تابعة للمقاومة الفلسطينية على تل أبيب وحيفا والقدس.

ومابين توعد وتنفيذ بنيامين نتنياهو رئيس وزراء العدو الإسرائيلي بغارات جوية وبرية وبحرية راح ضحيتها 32 شهيداً وعشرات الجرحى لتعلن سرايا القدس استمرار المعارك وضرب مستوطنات وبلدات في شمال فلسطين باستخدام صواريخ "سام 7 الروسية" و"سنغير الأميركي" ليبلغ العدد حوالي40 صاروخ منذ ساعات الصباح الأولى.

وفي مكالمة هاتفية خاصة مع الأستاذ موسى جمال عضو  المكتب السياسي بحركة فلسطين حرة ذكر لدام برس : بأنهم يؤكدوا الوقوف لجانب المقاومة في فلسطين ويشدوا على أيديهم بضرب مراكز للعدو ومستوطناته من منذ 3 أيام, وإدانة جميع العمليات العسكرية الإسرائيلية والغارات الجوية على الأراضي الفلسطينية في كل من قطاع غزة والخليل والضفة الغربية.

وحول البيان الذي أصدرته الوكالة ذكر موسى جمال أن هذا البيان جاء بعد خطف 6 أعضاء من حركة فلسطين حرة وإعلان النفير العام للحفاظ على سلامتهم ضمن الأراضي المحتلة.

وأردف عضو المكتب السياسي في حركة فلسطين حرة أنهم يتمنوا انتفاضة شعبية ثالثة كون بوادرها بدأت تلوح في سماء فلسطين مع الثقة بوحدة الشعب الفلسطيني بالوقوف جنبا لجنب في محاربة العدو الإسرائيلي.

ومع تصعيد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لازال معبر رفح مغلقا بوجه الفلسطينيين معيقا إدخال الأدوية والغذاء إلى القطاع, وأقاويل بتدخل مصري للعمل من أجل وقف الغارات الإسرائيلية وصواريخ المقاومة لإعادة الحياة لسابق عهدها منافيا لكلام رئيس وزراء العدو نتنياهو بأن العمليات مستمرة.

وفي رد لوزير دفاع  جيش العدو الإسرائيلي موشيه يعلون ذكر أن "القوات الإسرائيلية ستواصل مهاجمة القطاع والمعركة لن تكون قصيرة وستتسع خلال الأيام القادمة" وأضاف "أن المقاومة ستدفع ثمنا باهظا وسيكون القصف الإسرائيلي بريا وبحريا وجويا".

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يحمل المجتمع الدولي المسؤولية ويدعوا الفلسطينيين إلى التوحد وذكر في خطاب تلفزيوني الليلة الماضية: "سنتوجه إلى كل المنظمات والمؤسسات الدولية من أجل إيقاف هذا العدوان، والحكومة ستوفر أقصى ما تستطيع من احتياجات إنسانية وغيرها لأبناء شعبنا، وبالذات في القدس وقطاع غزة".

وأضاف: "كنت على تواصل مع مختلف الأطراف طيلة الأيام الماضية، إقليميا ودوليا، وبشكل خاص مع الفصائل الفلسطينية وقيادات حركة حماس، محذرا ومنبها إلى أن الحكومة الإسرائيلية تريد جر الأمور إلى دائرة العنف، وكان كل من تحدثت معه يكرر أنه مع استمرار التهدئة وضد التصعيد".

وأكد الرئيس الفلسطيني "آن الأوان لأن يتحمل المجتمع الدولي، وخاصة الرباعية الدولية، ومجلس الأمن الدولي مسؤولياته في تأمين الحماية الدولية لشعبنا، فهذه المجازر ضدنا لم تتوقف طيلة سنوات الاحتلال".

وفي سياق متصل أطلقت دولة الاحتلال صفارات الإنذار في كل من تل أبيب والعديد من المستوطنات كساحل عسقلان ومستوطنة سديروت التي طالتها صواريخ المقاومة, وأعلنت الإذاعة الإسرائيلية عن ضابط إسرائيلي كبير أن الصواريخ المضادة للطيران منعت الطيران الإسرائيلي من ضرب مواقع ومراكز مهمة وجميع الأهداف المرجوة والتي يعتقد أن تحوي على صواريخ بعيدة المدى ولم تستخدمها المقاومة الفلسطينية حتى الأن.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية عن مسؤول في حكومة الاحتلال أن سلاح الجو قصف غزة خلال اليومين الماضيين بنحو 400 طن من القنابل والصواريخ, وأن التنظيمات الفلسطينية لديها مئات من الصواريخ التي يمكن أن تضرب بها العاصمة الإسرائيلية ومستوطنات أخرى وتشكل ضرر كبير حيث أن هذه الصواريخ يبلغ مداها إلى 120 كلم ويعتقد أن هذه الصواريخ مخبأة في أماكن لا يمكن للجيش الإسرائيلي الوصول إليها.

ونقلا عن صفحة المتحدث باسم  جيش الدفاع الإسرائيلي "افخاي ادرعي" ذكر أن عملية الجرف الصامد المشنة ضد أبناء فلسطين ما هي إلا عملية رد على خطف المستوطنين الثلاث, وردا على الغارات الإسرائيلية ذكر "أدرعي" أن أي دولة في العالم لا تقبل أن تعرض حياة مواطنيها للخطر وعلى ذلك فإن حكومة الاحتلال تضرب مواقع لاستهداف المقاومة والعمل على القضاء عليها منافيا لما ذكرته صحيفة "ذا تليغراف" أن نتنياهو أصبح في حالة من التردد إزاء القضاء على المقاومة بحسب ما يعتقد وأنه لا يريد القضاء عليها كونه لا يريد أن يعتري القطاع حالة من الفوضى والخراب ويريد فقط أن يقوم بإيقاف العمليات العسكرية.

 

الوسوم (Tags)

إسرائيل   ,   غزة   ,   حماس   ,   المقاومة   ,   الفلسطينية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-07-09 09:07:01   الكيان الصهيوني
الكيان الصهيوني لن يقدر ان يحقق العهد المعهود باقامة دولة يهودية لانهم هم اعداء الله و رسوله
تماضر صقر  
  2014-07-09 09:07:38   اسرائيل
اسرائيل حفرت قبرها بيدها
غفار محمد  
  2014-07-09 09:07:46   كل ما يحصل
ان كل ما يحصل في البلاد العربية المجاورة للكيان الصهيوني هو من اجل اقامة دولة يهودية
حسن نصور  
  2014-07-09 09:07:07   !!!
الى مزيدا من النصر ايها ..... المقاومة الفلسطينة
فراس خيربيك  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz