Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 25 أيلول 2021   الساعة 02:12:38
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
اتصالات للتيارات السلفية المصرية بالسعودية وخطط لحصد مقاعد البرلمان ومخاوف من تصاعد الفتن المذهبية

دام برس:

اكدت تقارير مؤكدة داخل مصر ان هناك اتصالات سلفية بالسعودية ودول الخليج للحصول على الدعم المالى السعودى والامريكى تمهيدا للسيطرة على مقاعد الانتخابات البرلمانية المقبلة  والحصول على اغلبية برلمانية بعد يثوط نظام الرئيس الاخوانى المصرى محمد مرسى

واشارت المصادر ان الجبهة السلفية المصرية ورموز الدعوة السلفية لديهم مساعى فعلية  لاجراء الانتخابات البرلمانية بمصر بعد اتمام الدستور فى اطار خطط التيارات السلبفية داخل مصر لحصد مقاعد البرلمان وتشكيل الحكومة  المصرية المقبلة  وذلك لان حزب النور السلفى يعتبر الحزب الاكثر تنظيما داخل مصر بعد حل حزب الحرية والعدالة الذراع السياسى لجماعة الاخوان

 

ويتوقع محللون بالشان المصرى بعد   نجاح الدستور المصرى وانتخابات الرئاسة اصدار السلطات الانتقالية والقضاء المصرى احكاما  بحل كافة الاحزاب الدينية الموجودة على الساحة ومن بينها  حزب الوطن والراية والوسط وبقية الاحزاب ذات التوجهات السلفية مما سيؤدى لاندماج كافة الاحزاب الدينية بحزب النور  السلفى  الامر الذى يعتبر اكبر تحديا بالنسبة للاحزاب الليبرالية الساعية لخوض الانتخابات البرلمانية مما قد يسفر عن فوز  السلفيين بانتخابات البرلمان

ومن جانبها تجرى الولايات المتحدة الامريكية والسفارة الامريكية بالقاهرة اتصالات واسعة بالتيارات السلفية وحزب النور السلفى بعد سقوط حكم جماعة الاخوان المسلمون عقب  ثورة 30 يونيو داخل مصر  فيما يخشى الليبراليون من  تحول موجة 30 يونيو الى موجة للسلفية داخل مصر وتصعيد السلفيين الى المشهد السياسى بعد سقوط الاخوان الامر الذى يعتبر تحديا كبيرا للمصريين

 

. وتشير تقارير اخرى الى ان  النظام السياسى المصرى والقوات المسلحة حال فشلهم فى مواجهة النفوذ السلفى المتنامى داخل المشهد السياسى المصرى قد تلجا الى الاستعانة بالطرق الصوفية والتى تمثل الغالبية العظمى من الشعب المصرى  حيث يوجد اكثر من 11 مليون صوفى ينتشرون بمختلف المحافظات المصرية ويحتفلون سنويا بالموالد والاضرحة الصوفية  وكان اخرها الاحتفال بمولد السيد البدوى الشهير بطمطا والذى شارك فيها الاف  من اتباع ومريدين الطرق الصوفية بمختلف المحافظات

الحكومة المصرية والنظام السياسى الحاكم بالبلاد يسعى بمختلف الوسائل الى تشجيع الانتشار الصوفى بمختلف الوسائل ومنها تشجيع اقامة الموالد الصوفية والحفلات  لمختلف الطرق الصوفية  نتيجة موقف الصوفية المساند  لاحداث 30 يونية  وكذلك دعمهم للمؤسسة العسكرية بالبلاد  حيث تستعين بهم الدولة لمواجهة  النفوذ السلفى الذى تصاعد بقوة بعد 25 يناير  وشكل مجموعة من الاحزاب ذات المرجعية السلفية ومنها النور والوطن والراية وغيرها من الاحزاب ذات التوجهات السلفية الساعية لتطبيق الشريعة الاسلامية

وتنتاب الطرق الصوفية الكثير من المخاوف نتيجة صعود التيار الاسلامى فى مصر  والذى ادى الى فوز الرئيس المعزول محمد مرسى ووصوله الى سدة الحكم خاصة بعد  اعلان  بعض التيارات والجماعات الاسلامية فى  صعيد مصر   عن توجيه غزوات اسلامية لفتح القرى والنجوع وهدم الاضرحة الصوفية هناك باعتبارها احد مظاهر التشيع التى ترتبط بعهد الدولة الفاطمية التى حكمت مصر  او اقدام الاسلاميين على منع الاحتفالات بالموالد الصوفية

ويخشى  محللون من  تصعيد للفتن الاهلية  والمذهبية داخل مصر والاقتتال  الداخلى بين المسلمين انفسهم وبين الاقباط والمسلمين  حال نجاح السلفيين فى السيطرة على البرلمان او المشهد السياسى.

زيدان القنائى

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz