Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أيلول 2021   الساعة 23:29:13
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
منظمة دولية : الدول الأوروبية تطور فيروسات انفلونزا الطيور والخنازير لابادة السكان في آسيا وافريقيا والشرق الاوسط

دام برس:

كشفت منظمة العدل والتنمية لحقوق الإنسان في بحث سياسي لها عن مخطط عالمي تديره الدول الثماني الصناعية الكبرى والرأسمالية لإبادة 3 مليارات من البشر في آسيا وإفريقيا والشرق الأوسط والهند والدول الآسيوية وأوروبا الشرقية يستهدف تقليل أعداد السكان خاصة في القارة الآسيوية. 

وأكدت المنظمة أن مخطط الإبادة الجماعية لسكان العالم يعتمد على الحرب البيولوجية الشاملة من خلال تخليق أنواع مدمرة من الفيروسات باستغلال جينات الحيوانات والطيور  واستغلال المواد النووية المدمرة لتهجين أنواع متطورة من الفيروسات الفتاكة لمواجهة الزيادة السكانية بالعالم وأزمة الغذاء والوقود من قبل الرأسمالية العالمية التي باتت بمأزق بسبب الأزمة المالية العالمية. 

واكد عضو المكتب الاستشارى للمنظمة  والقيادى بالمجلس السياسى للمعارضة  إن الدول الصناعية الكبرى والدول الغربية ومن بينها المانيا واستراليا والسويد وبريطانيا وفرنسا  استخدمت كل أشكال الحروب منها الحرب النفسية أواخر الثمانينات ضد الاتحاد السوفيتي والحروب العسكرية والنووية متمثلة بالحرب العالمية الأولى والثانية دون أن تنجح في الحفاظ على الكيان الراسمالى الدولي فلجأت الطبقة الرأسمالية التي تدير العالم إلى وسائل جديدة تعتمد على تخليق فيروسات مدمرة من خلال معامل أبحاث سرية بدول مثل ألمانيا واستراليا والولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا لتخليق فيروسات باستخدام جينات الحيوانات مثل فيروس أنفلونزا الطيور وأنفلونزا الخنازير. 

ولفتت المنظمة أن الرأسمالية الدولية طورت اسلحة بيولوجية مثل انفلونزا الطيور وانفلونزا الخنازير  وغيرها من الفيروسات الفتاكة وصدرتها الى  الشرق الاوسط وافريقيا واسيا لابادة الشعوب  وتمتلك  معامل الأبحاث السرية لتطوير الفيروسات الفتاكة  كما ان منظمة الصحة العالمية متواطئة مع الكيان الراسمالى

وحذر   من انتشار أنواع جديدة ومتطورة من الفيروسات البيولوجية بالصين وشرق أسيا والهند والشرق الأوسط وروسيا ومصر لإبادة سكان تلك الدول للحفاظ على بقاء السلالات البشرية الغربية فقط وطالب كل المنظمات الإنسانية بالعالم بتقديم رؤوس الرأسمالية وقادة الدول العظمى إلى المحاكمة أمام محكمة جرائم الحرب الدولية والكشف عن تورطهم في تصنيع فيروسات الإبادة البشرية

كما دعت كل علماء العالم بأوروبا والولايات المتحدة واسيا بتشكيل فريق علمي عالمي لإنقاذ البشرية من الطبقة الرأسمالية والتحقيق في ماهية تشكيل الفيروسات منذ التسعينيات حتى هذا الوقت والكشف عن معامل الأبحاث السرية التي يتم فيها تطوير الفيروس ونقله للبشر ومسئولية قادة الدول العظمى عن انتشار تلك الأمراض الغريبة بالعالم.


داعية الى تحالف عسكرى  دولى للدول الاسيوية وروسيا والصين ودول الشرق الاوسط لمواجهة خطط الدول الغربية ومواجهة تلك الدول  ومقاطعة  شركات الغذاء والادوية الكبرى بالولايات المتحدة الامريكية واوروبا.

زيدان القنائى

 

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   غباء
حتى الان نرى ان بعض السوريون يظنوا ان أوروبا الغربية تقبل الشرق الأوسط كشريك ،،فهو اما من الحشاشين او الذي لا يعرف القراءة والكتابة ،،حتى روسيا لم يقبلو بها كشريك الا عن مضض بسبب الغاز ولان روسيا قوية عسكريا ،،،اعتقد حان الوقت ليستيقظ السوري ،،اتمنى هذا وبحرقة قلب لو انهم ادركو ان الذي يجري هو تدمير كل شىء جميل في سورية من البشر والحجر ،،آه
سوري مغترب  
  0000-00-00 00:00:00   فيروساتهم متعددة الاشكال والالوان
وأقذر صناعاتهم الفيروسية هي السعودية الوهابية الإرهابية التي اسسها البريطاني همفر وللاسف ما زال الاغبياء يعبدون نظام إجرامي ولمن لايعرفه ليحضر لسوريا ويشاهد نتائج هذا الوباء
من سيخترع مبيد لهذه الفصيلة العفنة؟  
  0000-00-00 00:00:00   هههههههههه
ههههههههههههههههههههههههههههههههه بس ما قلتلونا مين المؤلف ومين المخرج والبطل؟؟
شي بضحك  
  0000-00-00 00:00:00   كانوا يصبُّون فيروسات الإيدز في أنهار أفريقية
فعلوها قبل انتشار المرض ، بل حقنوها في شباب في كاليفورنيا قبل انتشار الوباء عالمياً . وكانت طائراتهم الحربية تبصق اللهب على محاصيل القمح في العراق أيام الحصار الاقتصادي الذي ذهب ضحيته نصف مليون طفل عراقي . ولما سُئلت السيدة أولبرايت عنهم أجابت: نحن لا نكترث بالأرقام . فهل فهمَ تيوس الثورجية السوريون - قطع الله نسلَهم - هذا الكلام ؟
د. محمد ياسين حمودة  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz