Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 02 آذار 2021   الساعة 20:27:28
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أنظمة التآمر على سورية تستجدي إسرائيل التدخل لصالح العصابات الإرهابية
دام برس : دام برس | أنظمة التآمر على سورية تستجدي إسرائيل التدخل لصالح العصابات الإرهابية

دام برس :

تستمر الاتصالات بين الولايات المتحدة والسعودية ومشيخة قطر وتركيا لدراسة التقارير الواردة من ميادين القتال في الاراضي السورية، والهزام التي تمنى بها العصابات الارهابية، والخسائر الفادحة التي تتكبدها، والاتفاق بين هذه الدول على خطط عدوانية تنفذ ضد الشعب السوري، واسنادا للعصابات الارهابية، ووقف انتصارات الجيش السوري التي يحققها في كل المواقع.

وكشفت مصادر واسعة الاطلاع لـ (المنــار) أن الدول المذكورة تسعى لدى اسرائيل للمشاركة الواسعة والعلنية في الأزمة السورية، من خلال استخدام قواتها المسلحة دعما للارهابيين، خاصة في المنطقة الحدودية، حيث يتلقى الارهابيون هناك كل أشكال الدعم من اسرائيل، غطاء وأسلحة وعلاجا طبيا في مستشفياتها.
وقالت المصادر أن الارهابيين الهاربين من ملاحقة وضربات الجيش السوري في منطقة القلمون يلجأون الى الحدود مع اسرائيل، في وقت تمول السعودية نقل الارهابيين من الاردن الى تلك المنطقة، لخلق منطقة آمنة بحماية اسرائيلية، وأشارت المصادر الى أن عددا من قيادات ما يسمى بالمعارضة السورية والعصابات الارهابية، يقومون بزيارات الى اسرائيل من حين الى آخر، والالتقاء مع قيادات عسكرية وأمنية اسرائيلية، للتنسيق وطلب الدعم والمساعدة في مواجهة الجيش السوري، وأكدت المصادر أن اسرائيل فتحت معسكر تدريب للارهابيين على الحدود مع سوريا، وأن السعودية هي التي تمول ذلك، وتدفع التكاليف اللازمة، اضافة الى دفع ثمن علاج المصابين الارهابيين الذين يتوجهون الى اسرائيل.
وتتوقع المصادر، استنادا الى معلومات استخبارية أن تقوم اسرائيل بعمليات عسكرية ضد قطاعات ومواقع الجيش السوري لرفع معنويات العصابات الارهابية، وأن مثل هذه العمليات العدوانية، في حال تنفيذها ستمول من النظام السعودي الذي تلقى من الادارة الأمريكية تأكيدا بأنها ستطلب من اسرائيل التدخل لصالح العصابات الارهابية.

الوسوم (Tags)

سورية   ,   الجيش   ,   السعودية   ,   دام برس   ,   امريكا   ,   syria   ,   terrorism   ,   المجموعات المسلحة   ,   saudi   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   اسرائيل
اسرائيل جاية الوقت المناسب للنتقم منها
عامر فحام  
  0000-00-00 00:00:00   بكفي
سوريا تعبت من هل ارهاب بكفي تعبنا
غالية الدق  
  0000-00-00 00:00:00   بكفي
استنادا الى معلومات استخبارية أن تقوم اسرائيل بعمليات عسكرية ضد قطاعات ومواقع الجيش السوري لرفع معنويات العصابات الارهابية
شادي فضلو  
  0000-00-00 00:00:00   مَن يخدم مَن؟؟؟؟
و الآن, إذا تجرّأ العدو الصهيوني و اعتدى على الأرض السورية و بقواته العسكرية ,سيعطي منظومة المقاومة المجيدة مبرراً لضرب رأس الحية في تل أبيب و تقطيع أفاعي الميدوزا من حول سوريا و سترتفع وتيرة المواجهة إلى الأس الثالث و ستتغير خريطة المنطقة نتيجةً للحرب. و إذا لم يجرؤ العدو على الانخراط في هذه الحرب بشكل مباشر لإنقاذ عملاء أمريكا التكفيريين و معهم اللبواني الحقير و كيلو(زرنطيطه) فإن أمريكا ستعاقب هذا الكيان الإسرائيلي لأنه (لم يُحضر البضاعة المطلوبة!) و أنه أصبح كلباً عجوزا أدرد لا نفع منه. فما رأيكم دام عزّكم؟؟ رحم الله البُجَيرمي
السّا موراي الأخير- الجولان المحتل  
  0000-00-00 00:00:00   مَن يخدم مَن؟؟؟؟
و الآن, إذا تجرّأ العدو الصهيوني و اعتدى على الأرض السورية و بقواته العسكرية ,سيعطي منظومة المقاومة المجيدة مبرراً لضرب رأس الحية في تل أبيب و تقطيع أفاعي الميدوزا من حول سوريا و سترتفع وتيرة المواجهة إلى الأس الثالث و ستتغير خريطة المنطقة نتيجةً للحرب. و إذا لم يجرؤ العدو على الانخراط في هذه الحرب بشكل مباشر لإنقاذ عملاء أمريكا التكفيريين و معهم اللبواني الحقير و كيلو(زرنطيطه) فإن أمريكا ستعاقب هذا الكيان الإسرائيلي لأنه (لم يُحضر البضاعة المطلوبة!) و أنه أصبح كلباً عجوزا أدرد لا نفع منه. فما رأيكم دام عزّكم؟؟ رحم الله البُجَيرمي
السّا موراي الأخير- الجولان المحتل  
  0000-00-00 00:00:00   مَن يخدم مَن؟؟؟؟
لقد صدع النظام الرسمي العربي و أوباش المثقّفين رؤوسنا ,طيلة عشرات السنين, بأن اللوبي الصهيوني هو من يحكم أمريكا و العالم؛ و أن أمريكا(مسكينة!) لا تقوى على شيء في مواجهة(التعنّت!) الإسرائيلي(!!) ألا تذكرون الأيام الأخيرة في حرب تموز؟ يوم أجبر الأمريكي عدوّنا الصهيوني على الاستمرار بالقتال(بالصرمايه!)؟ و الآن يطلب منه ضرب سوريا من الجولان بعد أن فشل كل عملاء العورة السورية و التكفيريين بمهمة هزيمة سوريا.إذن مَن هو الآمر الناهي يا عرب الحيوَنه؟ من أصدقاء أمريكا و مبرّري هيمنتها؟ ها هو العدو الصهيوني يظهر على حقيقته بأنه خادم ذليل كبير و قوي على عكس الخدم العرب الأذلاّء الضعفاء النعاج؛ تتلخّص وظيفته في المنطقة بحماية الهيمنة الأمريكية و تسهيل عملية النهب الإمبريالية لثروات العرب, و تأبيد عبوديتهم لقوى الاستكبار العالمية.هل فهمتم الآن؟؟؟
السّا موراي الأخير- الجولان المحتل  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz