Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 أيلول 2021   الساعة 21:39:46
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء 16 - 12 - 2014  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. ريف دمشق: أضرار مادية الحقت بالممتلكات جراء اعتداء ارهابى بقذيفة هاون على ضاحية حرستا وذكر مصدر في قيادة الشرطة أن قذيفة أطلقها ارهابيون سقطت في الجزيرة /ب 4/ وأسفرت عن أضرار مادية فى عدد من المحلات التجارية والسيارات.
دير الزور: وحدات من الجيش والقوات المسلحة تدمر أوكارا وتجمعات لارهابيى تنظيم /داعش/ والية بمن فيها ومدفع هاون في حويجة صكر بريف دير الزور وتقضي وتصيب أعدادا كبيرة منهم ...
ومن بين القتلى :/محمد زياد المشهداني/ و/طارق فصيح العبد الله/
وتوقع اخرين قتلى خلال ملاحقة فلولهم في محيط مطار دير الزور منهم: /محمد عبد الله القحطان/ سعودى الجنسية
و/بسام مدحت الجاسم/ و/محمد رمضان الزعيط/ و/حمود الاحمد الرفيع/ و/عاصم عبود العبيدان/ و/عبد الاله محمود العبادة/ و/مخلف خالد الجاسم/ و/عبد الله مرزوق وحادة/ و/يامن رياض الكنعان/ و/محمد فيصل الجيجان/ و/فؤاد عبد الله الملا/ و/يوسف نجدت المصطفى/.

درعا : استهدف الجيش السوري مقرات مسلحي "جبهه النصرة و"لواء توحيد الجنوب" و"كتائب مجاهدي حوران" في محيط جامع أبازيد بدرعا البلد.
الجيش السوري يوسع طوق الامان حول مطار دير الزور ومعارك كر وفر داخل المدينة وعشائر تنضم اليه

كمال خلف
قالت مصادر عسكرية سورية ان وحدات من الجيش السوري حققت اختراقاً على جبهة بلدة جفرة في ريف دير الزور وهي من أهم الجبهات المؤثرة على معارك محيط المطار حيث تطل هذه البلدة، التي أمن محاورها الجيش، على مهبط المطار.
وداخل مدينة دير الزور اندلعت مواجهات عنيفة على جبهة الحويقة بين قوات الدفاع الوطني ومسلحي الدولة الاسلامية وقال شهود من داخل المدينة ان الاشتباكات كانت وجها لوجه بين عناصر الدولة والدفاع الوطني السوري إذ إن خطوط التماس شبه متلاصقة ولا تبعد السواترالترابية لقوات الدفاع الوطني عن مواقع الدولة الاسلامية أكثر من 20 متراً.
واتخذ تنظيم الدولة الاسلامية بلدة موحسن مركزا رئيسا له وقاعدة انطلاق لشن هجماته في الريف المحيط وقد تعرضت هذه البلدة لقصف مدفعي عنيف من قبل الجيش السوري.
ولا زالت الاشتباكات التي وصفت بالاعنف مستمرة بين الجيش السوري وقوات الدفاع الوطني التابعة له من جهة وعناصر الدولة الاسلامية من ناحية اخرى.
وقالت مصادر اعلامية من داخل مدينة دير الزور ان مئتين من ابناء العشائر في دير الزور انضموا الى الجيش السوري وجرى تسليحهم للدفاع عن المدينة وقتال الدولة الاسلامية.
وبدأت المعارك العنيفة في دير الزور بعد أن صدت قوات الجيش محاولة تنظيم الدولة الاسلامية خرق طوَّق الأمان الذي فرضه على محيط مطار دير الزور العسكري وكان الدولة الاسلامية قد أرسل أول من أمس انتحارياً ليبياً يقود مدرعة مفخخة فجرها الجيش على بعد 700 متر من المطار.
رأي اليوم

طريق روما دمشق سالكة: متى تفتح السفارة؟ ومن هو السفير الجديد؟

بالعادة يقال: "كل الطرقات تقود الى روما"، أما روما فتبحث اليوم عن طريق الى دمشق، بعدما كانت ايطاليا ركبت أوائل الأزمة السورية موجة الغرب في اغلاق السفارات وتعليق التبادل الدبلوماسي مع سوريا..

يعتبر أحد المطلعين على تفاصيل العمل الدبلوماسي الغربي ان السياسة الخارجية في البلدان الأوروبية تنقسم عادة الى جزئين: الأول تابع للسياسة الأميركية، أما الثاني فتابع للسياسة الأمنية، فمتى استشعر الجانب الأمني خطراً، أوعز بالحد من الانجراف في السياسة المعتمدة، ولجأ الى التدخل لتصويب المسار لحماية الأمن الداخلي للبلد، وانطلاقاً من هذه القاعدة، تسير ايطاليا اليوم في الطريق المعاكس الذي انتهجته في السنوات الأخيرة، محاولة العودة الى دمشق بعدما استشعرت خطر التكفير والارهاب والتطرف وأهمية التنسيق مع الشام..

مصدر متابع يؤكد أن روما طرقت باب دمشق، وأن أكثر من زيارة لدبلوماسيين وعاملين في السفارة الايطالية في بيروت رصدت في اتجاه سوريا، وقد أدت هذه الاتصالات إلى كسر المقاطعة الايطالية للحكومة السورية، وأطلقت محادثات جدية عن سبل تطوير العلاقة والتنسيق بين الجانبين..

المصدر عينه يؤكد أن روما طرحت فتح مكتب تمثيل دبلوماسي في سوريا، إلا أن دمشق تحفظت على هذا الطرح رافضة فكرة التمثيل من طرف واحد، وتمسكت بالندية في العلاقة انطلاقاً من مبدأ المعاملة بالمثل، فطالبت بإعادة فتح السفارة السورية في روما تزامناً مع فتح السفارة الايطالية في دمشق ليعود التبادل الدبلوماسي بين البلدين..

ويشير المصدر الى أن المحادثات تتم في شأن هذه النقطة حالياً، ناقلاً أجواء ايطاليةً تشير الى أن روما بدأت في جوجلة أسماء مرشحة لتولي منصب السفير في حال اتخذ القرار سريعاً باعادة العلاقات الدبلوماسية، ولافتاً الى أن الكفة تميل حتى الساعة نحو السفير الايطالي في العراق ليعتمد في سوريا..

وفي موازاة الكلام عن التبادل الدبلوماسي، ملف من نوع آخر يتم البحث به بين روما ودمشق، ويتعلق بنحو 80 ايطالياً كانوا يقاتلون في صفوف "داعش" ومجموعات ارهابية أخرى وقد ألقى الجيش السوري القبض عليهم، وتشير المعلومات الى أن المحادثات تتركز أولاً حول تبادل المعلومات في شأنهم، وثانياً حول إمكان أن تسلمهم سوريا لايطاليا، ففي وقت يؤكد المصدر ان سوريا تطلب محاكمتهم على أرضها إذ أنهم ارتكبوا جرائمهم على الأراضي السورية، تصر ايطاليا على استرجاعهم لتحاكمهم روما بما أنهم يحملون الجنسية الايطالية..

وفي غمرة الأجواء الايطالية عن هذه المحادثات، تبدو دمشق كعادتها متكتمة حول الموضوع، رافضةً الافصاح عن معلومات جديدة أو حتى تأكيد المعلومات السابقة أو نفيها، مكتفية بالقول بأن أكثر من دولة أوروبية تتواصل حالياً مع الحكومة السورية..

وحين يُسأل المصدر السوري عن موقف دمشق في حال أقدمت روما على خطوة اتمام التبادل الدبلوماسي، يجيب: "بساعتها ما بضل الحق عالطليان... بصير الحق مع الطليان"!

رواد ضاهر

عربي برس

حكومة أردوغان تعيد تأهيل أحرار الشام والنصرة لتجنب ضربات التحالف...

تركيا توكل لـ«النصرة» السيطرة على التخوم الجنوبية لمنطقتها العازلة في وادي الضيف بريف إدلب

نفذت وحدة حماية معسكر وادي الضيف في الجيش العربي السوري جنوب معرة النعمان انسحاباً تكتيكياً باتجاه معسكر الحامدية وقرية بسيدا حيث تدور اشتباكات ضارية مع أكثر من 2500 مسلح من «جبهة النصرة»، فرع تنظيم القاعدة في سورية، ومتشددين إسلاميين من فصائل مسلحة أخرى متحالفين معها.
وعلمت «الوطن» من مصدر معارض مقرب من الائتلاف المعارض أن اجتماعات عديدة عقدت الأسبوع الماضي في إسطنبول بين الاستخبارات التركية وممثلين عن «حكومة العدالة والتنمية» وموفدين من «النصرة» و«أحرار الشام» و«الجبهة الإسلامية» و«جند الأقصى» و«فيلق الشام» و«الفرقة 13» للتخطيط لعملية الاستيلاء على ريف إدلب الجنوبي بشكل كامل.
وأوضح المصدر، أن الهدف من الاجتماع تولية «النصرة» للقيام بعملية عسكرية ضخمة لبسط سيطرتها على المنطقة الواقعة شمال خط العرض 34 حيث معسكرا وادي الضيف والحامدية، المحاصران منذ أكثر من سنة، على التخوم الجنوبية للمنطقة العازلة التي تصر الحكومة التركية على فرضها داخل الأراضي السورية على الرغم من رفض المجتمع الدولي لها.
ولفت المصدر إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أصر على مشاركة فصائل معارضة تكفيرية في العملية لإضفاء الشرعية عليها بعدما لعب دوراً بإعادة تأهيل «أحرار الشام» و«النصرة» لتجنيبهما ضربات «التحالف الدولي» الذي تقوده واشنطن والتي تدعم استخباراتها «الفرقة 13» التي تصنفها «معتدلة» من بين فصائل ما يدعى «الجيش الحر» اصطلاحاً.
وأكد المصدر المعارض، أن حكومة أحمد داوود أوغلو أرادت أن تعوض الهزائم المتوالية لحلفائها في ريف حلب الشمالي، وهي «جست» نبض الإدارة الأميركية لتنفيذ العملية على اعتبار أن الأسلحة المتطورة المستخدمة في المعركة بيد «النصرة» القاعدية أميركية الصنع استولت عليها من «جبهة ثوار سورية» و«حركة حزم» المصنفتين أميركياً كفصيلين «معتدلين» بعد طردهما من معاقلهما في أرياف إدلب وخصوصاً من جبل الزاوية.
وسبق لإدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما أن وافقت على تزويدهما بصواريخ «تاو» مضادة للدروع عن طريق الاستخبارات التركية وتغاضت عن تسليح فرع القاعدة في سورية بصواريخ فرنسية مماثلة متطورة.
وأفاد مصدر ميداني لـ«الوطن» أن كتيبة حماية المعسكرين أبلت بلاء حسناً على الرغم من قلة أعداد مقاتليها مقارنة بأعداد المهاجمين المدعمين بأسلحة ثقيلة، وأشار إلى مقتل عشرات المهاجمين وتدمير أسلحتهم بطلعات سلاح الجو في الجيش العربي السوري الذي أغار على تجمعات المسلحين داخل معسكر وادي الضيف وفي محيطه ومحيط معسكر الحامدية وقريتي عين قريع وبسيدا إلى الجنوب منه.

دي مستورا في السعودية.. هل يوضع آل سعود تحت البند السابع..؟

يصل المبعوث الأممي الخاص بسوريا «ستيفان دي مستورا» إلى العاصمة السعودية حاملاً معه أطروحة تجميد القتال في مدينة حلب لخلق مناخ يقبل إطلاق عملية سياسية في سوريا، لكن السؤال الذي يفرض نفسه حول زيارة دي مستورا للرياض يقول: ما الذي يتوقعه المبعوث الأممي من آل سعود مع استمرارهم لتمويل الميليشيات المسلحة في سوريا...؟.

فالمملكة تشكل مع تركيا و قطر محور ثلاثياً يتفق على هدم الدولة السورية بما يفضي إلى تشكيل نظام سياسي جديد في البلاد يكون الإخوان المسلمين و المجموعات المتشددة ركنه الأساس، مما يوجب وقوع الدولة السورية تحت السيطرة الاقتصادي لكل من السعودية و قطر، فتصل خطوط الغاز المزمع إنشاءها إلى تركيا لتحول الأخيرة إلى خزان للغاز الشرق أوسطي قبيل تصديره إلى الأسواق العالمية.

فالسعودية و شركاءها بتمويل مشروع تقسيم سوريا الذي طرحته إسرائيل و تبنته الإدارة الأمريكية لا ترى في أي حل سياسي مع بقاء الدولة السورية إلا خسارة لمشروع التقسيم من الناحية الاقتصادية بعد أن أنفق فيه مليارات الدولارات دون نتيجة.

وعلى هذا فإن تجميد القتال من وجهة نظر السعوديين مرفوض ولهذا أعطي الأمر للميليشيات في حلب بالتصعيد الميداني.. لكن هل سيعطي العالم بالاً للقرار السعودي خاصة و إن الاتحاد الأوروبي أعلن دعمه للمبادرة.أم إن كواليس السياسية ستشهد ضغطاً على آل سعود بالتهديد بتطبيق قرارات مجلس الأمن التي تضع الدول الداعمة لجبهة النصرة و داعش تحت الفصل السابع.
عربي برس

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-12-16 06:56:18   لايهمني ضرب وتدمير الاوكار
وشو اخبار وادي الضيف ؟؟؟؟؟؟ كونوا واقعيين
سوري  
  2014-12-16 01:29:23   الحدث
الرحمة لشهداء جيشنا السوري ... الحلفاء يلتهون بحسابات اسعار النفط و نسوا ان الشعب السوري يقتله المجانين الوهابيين ... طريق حلب مفتوحة للمسلحين ( المتشددين!!)و مواقع الدفاع عن حلب ليست محصنة اكثر من وادي الضيف ... اردوغان ينتصر في الميدان و الحلفاء لنا يدعمونه بمليارات الدولارات ... يضحكون علينا و يقولون انها سياسة حكيمة ... هم العن من العدو العلني فهم حصان طروادة لهذا العدو !!!
ابو عبدو  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz