Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 14 حزيران 2021   الساعة 19:36:55
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
سورية بخير كما أبناؤها الذين ينبضون و يشعون بالأمل ... ثلاثة أعضاء جدد لنقابة الفنانين
دام برس : دام برس | سورية بخير كما أبناؤها الذين ينبضون و يشعون بالأمل ... ثلاثة أعضاء جدد لنقابة الفنانين

دام برس - لجين اسماعيل :
انتخب أعضاء المؤتمر العام الانتخابي لنقابة الفنانين في الجمهورية العربية السورية أعضاء المجلس المركزي للنقابة لدورته السابعة من عام 2014 إلى عام 2018 و التي جرت في قاعة السابع من نيسان بفرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي.
افتتحت الجلسة بالنشيد العربي السوري للجمهورية العربية السورية و الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهدائنا الأبرار ، ثم و على وقع أوتار الكمان و عزف هادي بقدونس تعالت أصوات الفنانين ليشاركوا العزف بأغان وطنية ، أغانٍ ما غابت عن بال أحد ، عن بال أناس أحبّت سورية ، و عشقت ترابها  ؛ موطني  بكتب اسمك يا بلادي و أخيراً كانت أنا سوري و أرضي عربية ، كانت العيون عند الغناء تحكي قصة آلام و أوجاع مرّت بها سورية لكنّها لم تفقد الأمل يوماً  ، تبرق بتفاؤل ، و عملت بكل قدراتها و طاقاتها .
حيث ترشح ثلاثون فناناً و قد أسفرت نتائج الانتخابات اليوم عن فوز أحد عشر عضوا بينهم ثلاثة أعضاء جدد هم حسب ترتيب الأصوات الفنانون..محسن غازي وهادي بقدونس ونبيل أبو الشامات وزهير رمضان وعبد الله بيطار وكمال حريري وفاديا خطاب وريم عبد العزيز وأسعد عيد وهشام حاصباني وأيمن الناظر.
و في صدد هذا الحديث قالت نقيبة الفنانين فاديا خطّاب في تصريح لها أن هؤلاء الأشخاص الذين تم ترشحهم للمجلس المركزي ؛ في وقت لاحق سيتم اختيار النقيب للمرحلة المقبلة من بين هؤلاء  لافتةً إلى المرحلة السابقة و ما قدمته النقابة ضمن معطيات اكتسبت كبرها مما كان لها طابع معنوي ، متمنية متابعة تلك المسيرة و العطاء من قبل المجلس الجديد .
مضيفة أن نقابة الفنانين كان لها دور أساسي  في مجريات الأحداث التي عصفت بسورية عبر الحضور اللافت في الوقفات الوطنية و المسيرات الجماهيرية و رعاية ذوي الشهداء و زيارة الجرحى و استضافة شخصيات عروبية و وطنية لشرح مجريات الأحداث و تسليط الضوء على المؤامرة  .
و قد ذكرت في كلمة لها بأن المؤتمر الانتخابي يعقد في ظل حرب كونية على سورية  و الفنانون بدورهم حاولوا  إبراء بعض الجراح التي أصابت الجسد السوري من خلال التزام وطني  و فن راقٍ .
كما أوضحت بأن نقابة الفنانين تأثرت كغيرها بل و أكثر قليلا كونها  تمثِّل العدو الحقيقي للفكر التكفيري ، و راعية الفن و الإبداع و الحضارة ، و دعت إلى اتخاذ إجراءات “إسعافية” لمساعدة الفنانين السوريين ولاسيما المتضررين منهم ماديا ومعنويا إضافة إلى معالجة ملف تشغيل الفنانين وخاصة في قطاع الدراما والتواصل مع المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني."
فيما أكد عضو القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي الدكتور خلف المفتاح  عقد هذا المؤتمر الانتخابي لأول نقابة مهنية ومنظمة شعبية تنجز هذا الاستحقاق خلال العام الحالي و قيام الفنانين بهذه المبادرة أثبتت جدارة هؤلاء و بروزهم في طليعة المشروع الوطني الذي يتحدى الظروف الصعبة التي تمر بها سورية.
وبين عضو القيادة القطرية أن سورية الحضارة والتاريخ تواجه حربا وعدوانا همجيا سخرت له آلة قتل غير مسبوقة من قبل قوى معروفة للسوريين بهدف قتل الفكرة الوطنية السورية ومكونها الأساسي في الوحدة الوطنية القائمة على التكامل والتعايش كرسالة حملها أبناء بلاد الشام ناشري رسالة السماء للأرض.
لافتا إلى أهمية هذا المجلس في أن يكون خلية عمل مستمرة للصالح الوطني داعيا الى وضع خطوات ملموسة لمواجهة الفكر الإرهابي التكفيري إضافة إلى التزام  فيما يقدمه بتضحيات أبناء سورية والجيش العربي السوري.


و بدوره الفنان محسن غازي أشار إلى أن هذا المؤتمر يأتي  في ظل هذه الظروف التي تمر بها سورية ، و التي كان المقصود منها تعطيل كافة مناحي و مجريات الحياة ، لكن إرادة الشعب السوري كانت وراء تحقيق العديد من الاستحقاقات التي مرت بها البلاد .
و تابع : " المأمول من هذه الانتخابات الحصول على نتائج جيدة في  اختيار أعضاء هذا المجلس الذي سيواجه تحديات كبيرة جدا على صعيد الارتقاء بآليات العمل ، و الاهتمام بالأعضاء المنتسبين للنقابة ، في ظل ظروف أدت إلى إضعاف الصناديق المالية  .
كما يرى بأن المجلس أمامه تحد كبير باتجاه لملمة كل ما هو مرتبط بشؤون المهنة و متابعة ممارسي المهن على كافة الصعد ، إضافة إلى العلاقة الجيدة مع الجهات المعنية في الدولة راجيا التوفيق لمن يستحقه  .
و الفنانون حسب وصفه شريحة مهمة من شرائح المجتمع السوري ، و لهم دورهم المؤثر  و بقدر ما كان الفنان  منتميا بقدر ما يكون صادقا  مع ذاته  ، مجتمعه ، و وطنه  ، فالوطن له الانتماء و العطاء ، و الفنان يبقى في الوقع الريادي متصدرا لأنه من امتلك الابداع يمتلك التفكير .

أما عبد الله شيخ خميس ذكر أن هذا المؤتمر مؤتمر طبيعي انتخابي إلا أن ما يميزه هو انعقاده في ظل الظروف الراهنة التي تعيشها سورية  ففي ذلك دليل على الحياة و المضي بخطىً ثابتة و واثقة .
لافتا إلى أنه و بعد مرور تلك السنوات بكل قساوتها و جراحها و ألامها إلا أن سورية مازالت بصمودها و ممانعتها  ، مما يعطي مفهوم الحياة و العيش بخير ، فسورية بخير كما أبناؤها الذين ينبضون و يشعون بالأمل .

و من جانبه الفنان زهير رمضان قال : " أتى هذا المؤتمر للوقوف على واقع العمل بها كما الوقوف على طبيعة التفاصيل التي مرّ بها الفنانون على صعيد المهني و الوطني ، و بالنتيجة و من خلال هذه المؤتمرات نستطيع أن نصل إلى ورقة عمل حقيقية تكون الدليل و المرشد للمرحلة القادمة ."
و تابع : " المطلوب منا كفنانين أن نقوم بواجبنا على أكمل وجه و لا سيما أن سورية تتعرض لحرب كونية حاقدة تستهدف الوجود و التاريخ و الهوية ، فلن ندخر أي جهد في التصدي لكل هذه الميديا الإعلامية المغرضة  "، آملا أن يكون الفنانون على قدر من العطاء و أن يكونوا محط الثقة التي أولاها لهم الشعب السوري .

وأسفرت نتائج الانتخابات التي جرت في قاعة السابع من نيسان بفرع دمشق لحزب البعث العربي الاشتراكي أمس عن فوز أحد عشر عضوا بينهم ثلاثة أعضاء جدد هم حسب ترتيب الأصوات الفنانون..محسن غازي وهادي بقدونس ونبيل أبو الشامات وزهير رمضان وعبد الله بيطار وكمال حريري وفاديا خطاب وريم عبد العزيز وأسعد عيد وهشام حاصباني وأيمن الناظر.

تصوير : تغريد محمد

 

 

الوسوم (Tags)

دمشق   ,   الفنان   ,   الفنانة   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   اني اعشق الدراما السورية.
اني اعشق الدراما السورية...انشالله تبقى قوية ومتمكنة من جميع باقي انواع الدراما
عمار جمال  
  0000-00-00 00:00:00   الدراما السورية نجم مهم
كل مانها الدراما السورية عم تتوسع وتكبر أفاقها..وهاد فخر النا.. الدراما السورية نجم مهم يعلق مع باقي نجوم مميزات سوريا..ويجب الحفاظ عليه
سليم حسن  
  0000-00-00 00:00:00   مشكورين
الله يوفقكم..بهي الازمة لعب الاغلبية منكم دور فعال كتير..وحافظتو عالدراما رغم الخطر اللي كان ممكن يعترضلكون اثناء العمل..ورغم الصعوبات الانتاجية..مشكورين
مأمون  
  0000-00-00 00:00:00   منتمنى للدراما السورية بالتفوق
منتمنى للدراما السورية بالتفوق والنجاح الدائم..لان ماحصدته هذه الدراما بين باقي الدراما العربية يعتبر فخر النا ولسوريا
غازي سعيد  
  0000-00-00 00:00:00   انشالله بتحقيق التطور والنجاح دوما
انشالله بتحقيق التطور والنجاح دوما..وآملين بعودة الدراما السورية مثلما كانت وأقوى
جعفر ديب  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz