Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 03 كانون أول 2021   الساعة 18:44:57
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
ملتقى التوحّد الخامس .. مساعٍ جادة للتعريف بالمرض وجعل المجتمع أكثر تعاوناً

دام برس _ بلال سليطين :
حاول القائمون على ملتقى التوحد الخامس أن يعرفوا الناس بهذا المرض وبشخصية حامله وما يمكن أن يبدع فيه من مجالات داعين الناس للنظر بإيجابية لطفل التوحد بدل النظرة السلبية التي تعود بالضرر عليه وعلى المجتمع المحيط به والمجتمع ككل، متمنين أن يكون هناك تعاونٌ أكبر في التعاطي مع أطفال التوحد الذين من الممكن أن يقدموا إبداعات في مجالات مختلفة كالطفل الذي نال بطولة الجمهورية في السباحة على سبيل المثال لا الحصر.
الملتقى الذي استضافته محافظة اللاذقية وشارك فيه بحسب المنظمين جمعيات ومدربون من "حمص، طرطوس، حماه، اللاذقية" تحت رعاية وزيرة الشؤون الإجتماعية التي أوفدت نيابة عنها مديرة الشؤون في اللاذقية.
"جبران خوندة" وهو المدير التنفيذي لجمعية التوحد منظمة الملتقى بين أن هذا الملتقى يعد الخامس على مستوى سورية، وأضاف في حديثه لدام برس:«هدفه اعطاء لمسة تشاركية لنشاط العاملين في ميدان التربية الخاصة، من جهات حكومية أو جهات مدنية أو مؤسسات خاصة، ويشارك في الملتقى اختصاصيون سيعرفون عن المشاركة الاجتماعية والمعايير الحديثة المتعلقة بتشخيص اضطرابات التوحد وفق مقياس الدليل الإحصائي».
وأضاف "خونده":«الأزمة السورية شكلت حجر عثرة في وجه تقدمنا كمجتمع وكمؤسسات في التعاطي مع ذوي الاحتياجات بسبب اتساع الدائرة وصعوبة الواقع، لكننا نسعى لتجاوزها والاستمرار نحو الأفضل».
وقت الملتقى قصير لكن فائدته كبيرة، هذا ماقالته مديرة الشؤون الإجتماعية باللاذقية"دينا شباط" لدام برس، وأضافت:«قد يكون هناك قريباً مسير خاص تضامناً مع أطفال التوحد، بهدف إعطاء مساحةً أوسع للمشاركة الشعبية والمجتمعية، وللحقيقة هناك جهود جبارة تبذل من أجل هؤلاء الأطفال على صعيد محافظة اللاذقية وكل سورية».
"شباط" تمنت على الجمعيات والمؤسسات المجتمعية التوجه للأرياف أيضاً وفتح أفرع لها هناك أو إنشاء جمعيات فيها، كما وضحت أن مديرية الشؤون تلعب دوراً في ربط هذه الجمعيات بالمنظمات الدولية من أجل تمويل بعض المشاريع.
المعلومات التي قدمها المحاضرون تعد إضافة هامة لما لدى ذوي أطفال التوحد، هكذا يقول الدكتور "سليمان كاسوحة" ويضيف:«وضعناهم في صورة آخر ما توصل إليه العلم في مجال التفاعل بين الجانبين العضوي والبيئي، وشرحنا عن التصنيف الدولي للوظائف، وعملية انتاج الإعاقة، وسعينا من خلال المعلومات المقدمة أن نساهم في جعل المجتمع يمتلك نظرة إيجابية عن أطفال التوحد».
أطفال التوحد قدموا رقصة الملتقى، وقد تدربوا عليها تحت إشراف مدربين من جمعية التوحد باللاذقية، وتقول "علياء حيدر" من المدربين:«إنهم اطفال رائعون، ما عليك إلا أن تتقبلهم وتتعامل معهم كما هم، نحن كمدربين نتعامل مع كل طفل وفق مقياس خاص نضعه لحالته بحيث نعمل على تنمية نقاط القوة وتقوية نقاط الضعف، وطفل التوحد حساس وبسرعة يتعكر مزاجه، واذا كانت مهمتك تدريبه على أعمال معينة فعليك أن تختار الوقت المناسب للتدريب».
وتضيف "حيدر"«نبذل جهوداً نحن سعداء فيها، وندعو الجميع للتعامل بصدر رحب مع أطفال التوحد، خصوصاً الأهالي الذي نتمنى أن يهتموا بالكشف المبكر وألا يتأخروا في رعاية أطفالهم اذا كان لديهم (توحد)».
الملتقى أقيم بالتعاون مع نقابة أطباء اللاذقية، حيث أشاد الدكتور "غسان فندي" نقيب الاطباء إلى أهمية الملتقى والجهود التي تبذلها الجمعيات الأهلية، وقال:«إنه عمل إنساني خير يستهدف فئة بأمس الحاجة للرعاية والمحبة والاحترام، وعلينا أن نشكر كل من يعمل مع أطفال التوحد ويشعر بآلامهم وهمومهم، وكل من ساهم في إقامة هذا الملتقى والداعمين له في مقدمتهم السيدة "ميساء صالح" عضو مجلس الشعب، والمؤسسات الإعلامية التي تلعب دوراً إيجابياً وعلى رأسها مؤسسة دام برس الإعلامية».
عضو مجلس الشعب السوري السيدة "ميساء صالح" كان لها أيادٍ بيضاء في الملتقى، وتقول "صالح"«لا صلة قرابة لي بأي طفل من أطفال التوحد، لكن كلهم أقربائي، كلهم أبنائي، ولايمكنني إلا أن أكون عنصراً فاعلاً في أي نشاط يدعمهم.
سورية اليوم تمر بأزمة ستنجلي عاجلاً أم آجلاً، وسوف يبسط جيشنا سيطرته على كامل الجغرافية السورية وفق استراتيجية يضعها، لكن يجب أن يكون إلى جانب ذلك (إعادة الإعمار) بشقيه المادي والمعنوي وهذا دورنا نحن كمواطنين وكممثلين عن الشعب أو منظمات مجتمعية».
يذكر أن الملتقى رافقه معرض للإكسسوارات والأعمال اليدوية تم تحضيرها من قبل أطفال التواحد بإشراف مدربيهم.

الوسوم (Tags)

اللاذقية   ,   الطفل   ,   المجتمع   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz