Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 25 أيلول 2021   الساعة 02:12:38
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الاثنين 22 - 9 - 2014  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. ريف حماة :  وحدة من الجيش والقوات المسلحة تستهدف أوكارا لمتزعمي الإرهابيين في اللطامنة وكفر زيتا والأربعين بريف حماة الشمالي وتوقع عددا كبيرا منهم قتلى ومصابين وتدمر أسلحتهم.
دير الزور : وحدات من الجيش العربي السوري تقضي على أعداد كبيرة من إرهابيي تنظيم داعش الإرهابي في حي الصناعة ودوار الـ 24 وبالقرب من نقابة المقاولين وتجمع العمال وتدمر عشرات السيارات التي كانت بحوزتهم.
إدلب :وحدات من الجيش والقوات المسلحة قضت على عشرات الإرهابيين ودمرت سيارتين مزودتين برشاشين ثقيلين لدى استهدافها أوكارهم وتجمعاتهم في محيط بلدة احسم بجبل الزاوية ومحيط بلدة سراقب ومعرزاف ومعردبسة وكفر نجد.
ريف حمص: وحدات من الجيش العربي السوري تدمر وكراً لمتزعمي الإرهابيين بما فيه من أسلحة وإرهابيين في الرستن ورتلا من سياراتهم بمن فيها في محيط جبل الشاعر.
ريف اللاذقية : وحدات من الجيش العربي السوري تدمر مستودعاً للذخيرة وآخر لصواريخ غراد محلية الصنع وعدداً من الآليات الثقيلة وتقضي على عشرات الإرهابيين معظمهم من جنسيات غير سورية باستهداف تجمعاتهم في قرى الخضرة وبيت شروق وطوروس  من بينهم أبو عائشة المهاجر.
اللاذقية: وحدات من الجيش والقوات المسلحة تستهدف تجمعات وأوكار الإرهابيين في العطيرة والشحرورة بريف اللاذقية الشمالي وتقضي على العديد منهم وتدمر مستودعات ذخيرة وسيارات مزودة برشاشات ثقيلة.
حلب: وحدة من الجيش والقوات المسلحة تقضي على عشرات الإرهابيين في تل رفعت بريف حلب وتدمر لهم سيارات بعضها مزودة برشاشات ثقيلة.

دير الزور : أوضح مصدر عسكري أن الجيش السوري تمكن من استهداف تجمعات لمسلحي "داعش" في أحياء الحويقة والعرضي والصناع والجبيلة ودمر أسلحة كانت بحوزتهم

كما استهدف مقراً للتنظيم في قرية البوليل في ريف دير الزور الشرقي ما أدى لمقتل وإصابة عدد من عناصر التنظيم وتدمير آليات وأسلحة لهم.

وأضاف المصدر أن الجيش استهدف تجمعات لمسلحي "داعش" على جسر السياسية وحقق إصابات مؤكدة في صفوفهم.

من ناحية أخرى قام تنظيم "داعش" بتفجير كنسية شهداء الأرمن التاريخية في حي الرشدية.

حلب : خاض الجيش السوري اشتباكات عنيف ضد مسلحين على محور الراموسة العامرية ما أدى لإصابة عدد من المسلحين، كما دمر مقراً لقيادة مسلحين في حي الصاخور بمدينة حلب.

من ناحية أخرى قتل المدعو أبو بكر القصيمي وهو سعودي الجنسية منتسب إلى تنظيم "داعش"، خلال مواجهات مع وحدات حماية الشعب الكردي في محيط مدينة عين عرب بريف حلب الشمالي.

ريف دمشق : عثر الجيش على نفق يمتد من تل الصوان إلى عدرا البلد بطول 200 م وعمق 4 م، وذلك بعد إحكام سيطرته على جميع كتل الأبنية جنوب بناء المرسيدس في عدرا البلد بريف دمشق.

ريف دمشق: أصدر ما يسمى "جيش الأمة" في الغوطة الشرقية بياناً بعد مقتل أحد قياديه المدعو بشير الأجوة الملقب "أبو عمر" يدعو فيه مسلحي "جيش الإسلام" إلى الانسحاب من الأخير وإلا سيعتبر كل من يبقى ضمن "الإسلام" هدفاً له.

كما قام ما يسمى "لواء أسود الغوطة" التابع لـ "جيش الأمة" بمنع رتل مؤازر لتنظيم "جيش الإسلام" من التوجه إلى مدينة عدرا.

ريف دمشق : استهدف الجيش السوري تجمعاً للمسلحين شرق مزرعة الخيول بالريحان ما أدى لتدمير مبنى ومقتل من فيه

إضافة إلى تفكيك 4 عبوات ناسفة في البساتين في الغوطة الشرقية من قبل الجهات المختصة.
ريف دمشق: تحدثت مصادر إعلامية عن مغادرة مئات المسلحين ممن شاركوا في معارك جوبر وعين ترما وعدرا مواقعهم وعودتهم إلى دوما إثر تهديدات أطلقها ما يدعى "جيش الأمة" ضد مسلحي "جيش الإسلام"الذي يتزعمه زهران علوش

وترافق ذلك مع حالة من الفوضى في صفوف المسلحين بعدما بدأ الجيش عملياته العسكريّة في عدرا وعين ترما وحتيتة الجرش والقاسمية ودير سلمان.

حماة : ذكرت مصادر ميدانية أن هناك خسائر مادية وجسدية في صفوف المسلحين جراء استهداف الجيش السوري لمواقعهم في مدينة كفرزيتا بريف حماة الشمالي.

أما في ريف حماة الشرقي فقد تحدثت معلومات عن سيطرة الجيش السوري على "حاجز الحماميات" الواقع شرق بلدة كرناز.

وفي الأثناء قام مسلحون تابعون لتنظيم "داعش" بإعدام 4 مدنيين في مدينة عقيربات بريف حما الشرقي بحجة التعامل مع الجيش السوري.

درعا : استهدف الجيش السوري رتل سيارات للمسلحين على طريق السد بدرعا البلد ما أدى لتدمير خمسة منها وإحباط محاولة تسلل للمسلحين من الطرف الغربي لبلدة عتمان

إضافة إلى استهداف رتل سيارات آخر على محور بلد جاسم نمر ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد من المسلحين.

إلى ذلك دمر الجيش السوري دراجة نارية كان يستقلها مسلح بين بلدتي طفس وعتمان

كما أوقع قتلى ومصابين في صفوف مسلحين بدير العدس وتل عشترة بريف درعا بعد استهداف تجمعاتهم.

كما أصيب قائد ما يسمى "لواء صواعق اليرموك" ومقتل عدد من المسلحين إثر استهداف الجيش لأحد مقراتهم في ريف درعا.

حمص : خاض الجيش السوري مواجهات عنيفة مع مسلحي "داعش" قرب قري جباب حمد بريف حمص الشرقي، ما أسفر عن مقتل 7 مسلحين وجرح آخرين

في حين تمكنت وحدات من الجيش من استهداف تجمعات للمسلحين في تلبيسة وعين حسين وحوش حجو جنوب تل أبو السناسل ودمرت لهم جرافة.

هذا وقتل 3 مسلحين إثر اشتباكات مع عناصر من الجيش السوري في الجزير 7 من حي الوعر.

مقاتلو «داعش» يتعاطون المخدرات ويحتفلون بالملاهي الليلية

تمكن شاب سعودي الفرار من تنظيم الدول الإسلامية "داعش" حيث كشف خالد المطيري، أخو أحمد المطيري الفار من التنظيم إن السبب الرئيس لفرار أخيه هو اكتشافه تعاطي قادة "داعش" المخدرات وإقامة الملاهي الليلية وسبي النساء وقتل المسلمين، إذ شاهد قتل مسلمين يقولون الشهادة قبل أن يذبحوا على أيدي مقاتلي "داعش"، وفقاً لما نقلت صحيفة "الحياة".

وبين أن أخاه أحمد الذي فر من "داعش" وسلم نفسه لم يكن المنشد للمقطع المنشور والمعروف بـ"يا عاصب الرأس"، وإنما هو "لأخينا الثالث سعد الذي لايزال مع تنظيم داعش، ونتمنى توبته وعودته لوطنه".

وقال "لي ثلاثة إخوة فهد وسعد وأحمد، خرجوا جميعا للقتال في سوريا، بعد قيام الدعاة بالدعوة للجهاد، والخروج للقتال، وقاموا بالتغرير بهم واستثارة غيرتهم على الأطفال والنساء المتعرضين للقتل والتعذيب في الشام"، مضيفاً "توفي أخي الأكبر فهد بعد شهر من وصوله إلى سوريا وانضمامه إلى جبهة النصرة".

هيكل ينتقد استبعاد الجيش السوري عن «التحالف الدولي»

انتقد الكاتب الصحفي المصري محمد حسنين هيكل التحالف الأميركي لمحاربة تنظيم «الدولة الإسلامية» لاستبعاده الجيش العربي السوري، وقال هيكل بحوار تلفزيوني إن أكبر جيش يحارب تنظيم داعش حالياً هو الجيش العربي السوري ورغم ذلك فهو ليس ضمن التحالف الأميركي المزعوم ضد داعش. وشدد هيكل على أن أميركا وحكومة حزب العدالة والتنمية في تركيا ودول في الخليج أسهموا في صناعة تنظيم داعش.

"فرخ البط عوّام"... والد أحد "دواعش" بريطانيا ناطق باسم "القاعدة"


قالت صحيفة " الاندبندنت" البريطانية أن "والد أحد الشباب البريطانيين الذين انضموا للقتال في صفوف تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام" في سوريا اعترف بتورطه في تفجير السفاراتين الأميركيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998".

ولفتت الصحيفة الى أن "عادل عبد الباري البالغ من العمر 54 عاما (وهو والد عبد المجيد عبد الباري الذي ظهر في فيديو ذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي)، اقر بالذنب امام المحكمة الأميركية التي وجهت اليه 3 اتهامات منها المشاركة في تهديدات بالقنابل والتأمر لقتل مواطنين أميركيين في الخارج".

وبحسب الصحيفة فإن "المحكمة التي تجري وقائعها في نيويورك تحقق في الهجومين المتزامنين الذين استهدفا السفارتين الأميركيتين في كينيا وتنزانيا عام 1998 وتسببا في قتل 224 شخصا".

وأكدت أن عبد الباري اعترف امام المحكمة انه كان يعمل كمتحدث لتنظيم "القاعدة" بعد هذا الهجوم حيث كان يتواصل مع الصحفيين ومع اسامة بن لادن شخصياً بعدما تبنى تنظيم "القاعدة" الهجوم.

كما أوضحت أن "عبد الباري وهو مصري الأصل كان من أقرب مساعدي بن لادن وقد سلمته بريطانيا للولايات المتحدة الأميركية بناء على اتهامه بالإرهاب عام 2012".

يشار إلى أن عبد المجيد عبد الباري، كان مطرب "راب" في أول عهده بالغناء في لندن، ثم التحق بالتنظيم "الداعشي" حين غادر بريطانيا إلى سوريا بأوائل العام الماضي ، وأظهرت التحقيقات أنه من كان بجانب الصحفي الأمريكي جيمس فولي، حيث نحره وقطع رأسه ووضعه على ظهر جثته.

تركيا : تسهيل دخول داعش وحلم تحقيق المنطقة العازلة

حسين مرتضى

"تأكيد النفي إثبات بحد ذاته" مقولة تنطبق على السياسة التركية في المنطقة، ونفيها الدائم لعلاقتها الابوية بمسلحي "داعش"، لكن هذه المرة خطوة تصعيدية جديدة ومشتركة بين المخابرات التركية و"داعش"، في شمال سورية، في سلوك يدعمه الاتراك منذ بداية الحرب على سورية، والهدف منه الاستمرار في استنزاف البلد، وبالذات بعد القرار الامريكي باستهداف مواقع "داعش"، ما سرّع بهذه المعركة، التي لا يخفى على أحد أهميتها بالنسبة للتركي قبل مسلحي" داعش".

الهجوم على منطقة عين عرب ليس الاول، ولكنه الاكبر والاعنف منذ دخول "داعش" الى مدينة الموصل في العراق، حيث استطاع مقاتلو وحدات حماية الشعب التصدي لعدة هجمات شنتها مجموعات "داعش" منذ تموز الماضي، إلا أن هذا الهجوم الذي بدأ منذ الخامس عشر من الشهر الجاري، كان مختلفاً كونه يشن من المحاور الشرقية في قرى كورك، والعيدانية، وبغديك، ومتين، والجهة الغربية في قرى دكرمان، وبوراز، وزيريك، وتعلك، وجب الفرج، والجهة الجنوبية في بلدات قومجه، وقل حيدة، وجعده، و كون عفتار، استخدمت فيه "داعش" 40 دبابة، وأكثر من ثلاثين راجمة للصواريخ، والمئات من قذائف الهاون، وأكثر من 300 سيارة عسكرية، بالاضافة الى اسلوبها المعتاد بالهجوم بموجات بشرية كبيرة، ومعظم مقاتليها من الاجانب، حيث سجل مقتل عدد كبير من قادتها في تلك المعارك.
لم تسمح السلطات التركية بدخول اعداد كبيرة من النازحين في ظل كارثة انسانية حقيقية تشهدها المنطقة، بعد نزوح عدد كبير من اهالي القرى التي دخلتها "داعش". هذا المنع اعتبره الكثير من المراقبين احد اوجه التدخل التركي في المعركة الدائرة هناك، والذي يبدأ من الرفض التركي الواضح والعلني، لنشوء أي قوة كردية في شمال سورية، لذلك انطلق التدخل والتنسيق الواضح والعلني بين الاتراك و"داعش" منذ معارك رأس العين وتل أبيض، حيث دخلت المجموعات المسلحة من داخل الأراضي التركية وسط قصف مدفعي تركي لوحدات حماية الشعب الكردية التي أسرت أشخاصاً كانوا يحملون الجنسية التركية ويحاربون في صفوف "النصرة" و"داعش". وجاء الحديث في هذا الوقت عن الضربات الامريكية المحتملة لمواقع "داعش" في سوريا والعراق، ما يعني أن المنطقة تتجه نحو التصعيد، ما دفع التركي المتمرد على الاتفاق الخليجي الامريكي، الى إشعال جبهة عين عرب، بعد شهرين من معارك الكر والفر، ما يعني أن التركي يسعى بكامل جهده الى القفز على مقررات مؤتمري جدة وباريس بشأن العمليات العسكرية ضد "داعش"، ضمن رفض واضح للمشاركة الخليجية للقرار الامريكي بهذا الشأن. هذا الاتفاق الامريكي السعودي أثار مخاوف الاتراك لأنهم يعتبرون وجود "داعش" حيوياً لإشغال الإيراني وإضعاف حليفيه في دمشق وبغداد التي تمر علاقة تركيا معها بظروف سيئة. فكان القرار التركي باختيار منطقة الشمال السوري كونها منطقة ارتكاز وعمق لمسلحي "داعش" في العراق، ما يخلط الاوراق مجدداً في المنطقة، لذلك دفعت المخابرات التركية بشكل علني مسحلي "داعش" لدخول منطقة عين عرب لعدة أسباب كان أهمها فصل المناطق الكردية في الشمال الشرقي عن الشمال الغربي، ما يضعف وجود الاكراد، وتحضير الجميع لاعلان منطقة عازلة يشرف عليها الاتراك في شمال سورية، على غرار ما يسعى له الكيان الصهيوني في جنوب سوريا، بعد دخول "جبهة النصرة" لأغلب المناطق المحاذية للشريط المحتل من الجولان السوري. بالاضافة الى دخول مسلحي "داعش" الى كل القرى التي تقع على حوض الفرات والسيطرة على سدوده جميعها في العراق وسوريا، ومن ثم الاتجاه نحو عين عرب والتي تعني النقطة الجغرافية المحورية بين منطقة الجزيرة السورية في شرق البلاد والمناطق الغربية باتجاه حلب وادلب، ما يعني أن اليد الطولى للاتراك ستكون على جميع محاور الجزيرة السورية، بالاضافة الى وسط البلاد، وصولاً لريف حمص، وارتباط ذلك مع حلم الاتراك في منطقة الموصل العراقية، ما سيمنح الاتراك القدرة على التحكم بمنابع النفط بالإضافة الى الموارد المائية.

التعاون التركي مع "داعش" لم يكن وليد الظرف الراهن، فقد أكدت مصادر تركية أن حزب أردوغان اعطى الاوامر للضباط بتوفير كل وسائل الراحة لاتباع "داعش" حتى بعد اختطافهم لمجموعة من الأتراك أثناء سيطرتهم على الموصل. وقالت المعلومات : "إن داعش تعبر بكل سهولة بين المحافظات التركية الحدودية مع سوريا فيما أوضحت المصادر الأمنية أن "داعش" تجري الكثير من عملياتها بالمحافظات التركية الحدودية مع سوريا بينما تكون قوات الأمن التركية على علم بهذه العمليات دون أن تحرك ساكناً كما أن مطارات أسطنبول وغازي عنتاب وهاتاي جميعها تعتبر نقاط عبور مهمة للمسلحين القادمين من الخارج، وأن التنظيم يمتلك مكتباً غير رسمي فى مدينة اسطنبول وتنظّم من خلاله عمليات دعم وإمداد الجماعة فى سوريا والعراق بالعناصر الأجنبية، وأن هناك نحو 2000 شاب أوروبى انضموا إلى صفوف "داعش" خلال الأشهر الماضية وذلك بعد قدومهم إلى اسطنبول، ومنها إلى مدينة آنطاليا التركية المطلة على البحر المتوسط بحجة السياحة وهناك يتولى مسؤولو المكتب مهمة نقلهم إلى داخل الحدود السورية والعراقية. وهناك كذلك معسكراً لتنظيم "داعش" في مدينة غازى عنتاب بجنوبي تركيا لتدريب أعضاء التنظيم ونقلهم فيما بعد إلى سوريا والعراق للقتال، وبالتالي فإن تركيا تعد أكبر سوق لتنظيم "داعش" الإرهابي.

وزيادة في تأكيد دعم أردوغان وحكومته لمسلحي "داعش" وتواصله الدائم معهم، تم الإفراج بعد معركة عين عرب عن 49 رهينة تركي أسرهم مقاتلو "داعش" في شمال العراق في حزيران الماضي من قنصلية تركيا في الموصل بالعراق وهو ما يؤكد تواصل الحكومة التركية مع هذه الجماعات وعلاقتها الوثيقة فيها. وذكرت مصادر مطلعة أن هذا الافراج كان له ثمن علني وهو تسهيل معارك "داعش" باتجاه عين عرب بالاضافة إلى الافراج عن القيادي البارز في "داعش" وهو شندريم رمضاني، وهو شيشاني الجنسية يحمل جواز سفر سويسريا، كان قد اعتقل بعد اشتباكات دارت بينه وبين القوات التركية في أضنة التركية بُعيد عودته من الأراضي السورية، قتل فيها الشيشاني 3 رجال أمن أتراك. وشندريم رمضاني هو واحد من أربعة معتقلين طالبت "داعش" باطلاق سراحهم.
العهد

الاستخبارات البريطانية: لا للتدخّل العسكري في سورية

عامر نعيم الياس

حفلت الصحف البريطانية الصادرة هذا الأسبوع بالتقارير والمقالات التي تطالب بعدم التدخّل العسكري البريطاني في سورية. ولعلّ التقارير تكتسب أهمية راجحة على ما سواها كونها تبنى على مصادر رسمية وتقييمات من مؤسّسات رسمية بحسب التعبير الذي استخدمته «غارديان» و«تايمز» البريطانيتين هذا الأسبوع، في الإشارة إلى تقرير بعنوان «الضربات الجوّية في سورية قد تكون غير شرعية كونها لم تتم بالتعاون مع نظام الرئيس السوري بشار الأسد». وبالتالي، طولب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بالتريّث إزاء قرار مرتقب بمشاركة واشنطن في تحالفها الدولي الخاص بشقّه السوري، لكن الأمور لم تقف عند هذا الحدّ، فالواضح أنّ الاستخبارات البريطانية كان لها موقف حاسم في هذا التوجّه الذي ليس فقط لا يؤيّد التدخل العسكري في سورية، بل يتعدّاه إلى نقض الاستراتيجيّة الأميركية الجديدة للحرب على ما يسمى «الدولة الإسلامية»، وطلب التعاون رسمياً مع طهران لإنهاء الحروب في الشرق الأوسط. مطالب تتزامن مع قرب العودة إلى التمثيل الدبلوماسي الرسمي بين طهران ولندن.

وفي هذا السياق، نقلت «تلغراف» البريطانية تصريحات في غاية الأهمية عن السير جون سيورز رئيس جهاز الاستخبارات البريطانية «إم آي 6»، ففي «ظهو نادر له في وسائل الإعلام» بحسب التعبير الحرفي لـ«تلغراف»، قال السير جون «إن الفوضى في سورية وعدم تدخل الغرب لوقف الحرب الأهلية هناك هو ما فتح الباب أمام تنظيم الدولة الإسلامية الذي وصفه «بالتنظيم الإرهابي» ليصبح بهذه القوة». مؤكداً على ضرورة التعاون مع إيران لمعالجة الأزمات الراهنة في كل من العراق وسورية. وأضاف: «إذا قررت إلا تقوم بإعادة البناء كما فعلنا في ليبيا وذلك بسبب ما عانيناه في العراق، فإنّ الحال سينتهي بك إلى أن تطيح بالحكومة والنظام وتترك الدولة من دون أي نظام مكانه».

من جهته طالب روري ستيوارت رئيس لجنة الدفاع في مجلس العموم البريطاني الحكومة في لندن بعدم التسرّع في هذا الصدد، ونقلت أيضاً «تلغراف» عنه قوله: «هناك سؤال معقّد عن سبب قيامنا بالمشاركة في الغارات الجوّية، وهو هل نفعل ذلك لأسباب دبلوماسية للحفاظ على صداقتنا مع الولايات المتحدة الأميركية، أو لأنها ستكون مؤثّرة على الأرض؟».

بدورها، نقلت «غارديان» عن رئيس الاستخبارات البريطانية الأسبق، نيغيل إنكستر، تحذيره من «مغبّة الانضمام إلى العمل العسكري الذي من شأنه أن يغضب حلفاء الأسد»، جملة من المعطيات تعكس أمرين:

ـ الموقف البريطاني من سورية، خصوصاً في ملف التدخّل العسكري المباشر فيها، ومنذ أن صوّت مجلس العموم البريطاني السنة الماضية على رفضه، موجّهاً صفعة قويّة حينذاك لرئيس الحكومة ديفيد كاميرون، هذا الموقف ليس موقفاً تكتيكياً أملته الظروف في حينها، والمخاوف من ردود الفعل المحتملة من جانب سورية وحلفائها، بل هو قرار بني على أساس استراتيجية جديدة للسياسة الخارجية البريطانية تقوم فعلاً على رفض التدخّل العسكري المباشر والانجرار الأعمى وراء السياسات الأميركية كما حصل بين طوني بلير وجورج بوش الإبن.

ـ تراهن بريطانيا في عدم التدخّل العسكري على أحد السيناريووين التاليين: الأول، ما يمكن تسميته «الانكفاء عبر الفوضى»، ففي مواجهة الأزمات الاقتصادية التي تعصف بأوروبا، وثقل الملفّات الداخلية التي تواجهها الحكومة البريطانية، ومنها الاستفتاء الأخير في اسكتلندا والذي إن انتهى لمصلحة البقاء ضمن المملكة المتّحدة إلا أنه أصبح مشكلة مزمنة في قلب الكومنولث البريطاني، في مواجهة هذه الملفّات تحاول الحكومة البريطانية عدم الانجرار وراء مغامرات طائشة والاعتماد على ديناميات الفوضى الحالية من أجل إنضاج ظروف معيّنة لتسوية ما، بغضّ النظر عن الجدول الزمني، وذلك احتمال ضئيل في ضوء عامل آخر دفع بالسيناريو الثاني قدماً وهو العودة إلى محاولة إرساء توازنات جديدة في المنطقة تبعاً لتوازن القوى القائم على الأرض بعد أن قلب تنظيم ما يسمى «الدولة الإسلامية» الطاولة على رؤوس الجميع، وأصبحت الدولة المفترضة «على حدود الأطلسي» وفقاً لتعبير رئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون أواخر الشهر الماضي.
البناء

الوسوم (Tags)

سورية   ,   حلب   ,   إدلب   ,   درعا   ,   ريف دمشق   ,   دير الزور   ,   حمص   ,   الرقة   ,   داعش   ,   المجموعات الإرهابية   ,   الولايات المتحدة   ,   ريف اللاذقية   ,   الحسكة   ,   التنظيمات الإرهابية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-09-22 04:09:16   انشالله تفرج
انشالله تفرج ونخلص بقى
وفاء مسلم  
  2014-09-22 04:09:33   انشالله
انشالله بعد ماانتشر هالارهاب بكل العالم يوقف كل العالم ولو لمرة وحدة ايد وحدة لاجل سلام الكون
ساميلا حداد  
  2014-09-22 04:09:46   رضيانين
لاللتدخل العسكري بس اي للتدخل بشأننا الخاص..لا للقتل بس معلش للدبح...بالله مابدنا حدا يشور علينا او عغيرنا..بدنا تبطلو تمولوا وتدعمو عالارهاب وعدم السماح له بالسفر للقتال ورضيانين
جمعة درغام  
  2014-09-22 04:09:57   كيف؟؟؟
كيف بدها تخلص...اجانب عم يعتنقو الاسلام ليحاربو عنا..الله يكون معنا
جمال درجي  
  2014-09-22 04:09:47   الله يحميكم
الله يحميك ياجيشنا وضل تتقدم
نورا عروس  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz