Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 24 أيلول 2021   الساعة 01:42:28
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس 18- 9 - 2014  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. دمشق :  سقوط قذيفتي هاون أطلقهما إرهابيون على حي مزة مدرسة 86 أسفرتا عن أضرار مادية بمنزلين وسقطت قذيفة أخرى في حديقة جامع سعد بن معاذ في محيط حديقة تشرين والأضرار مادية وسقوط قذيفة في شارع نزار قباني بحي أبو رمانة ألحقت أضراراً مادية بعدد من السيارات.

درعا : وحدات من الجيش العربي السوري توقع أعداداً من الإرهابيين قتلى ومصابين وتدمر اليات كانت بحوزتهم في درعا البلد وريفها.
حماة: ما يسمى لواء سيد الشهداء الارهابي ينعي مقتل وجرح العديد من الارهابيين بينهم قادة و أمير عسكري جراء سحقهم بنيران الجيش السوري في تل ملح بريف حماة
وهم :
1- أبو فواز الحموي وهو الامير العسكري للواء المذكور
2- أبو فهد الحموي وهو امير عمليات الاقتحام
3- وائل الحموي
4- حسن الحموي و الملقب بـ تشيتين
حمص: سلاح المدفعية في الجيش العربي السوري يستهدف عدة تجمعات للمسلحين في مزارع الرستن بريف حمص ما أدى إلى وقوع 10 اصابات بين الارهابيين .

حمص: سلاح الجو في الجيش العربي السوري يستهدف بغارة جوية موقعا للمسلحين التكفيريين في مدينة تلبيسة بريف حمص الشمالي ما أدى إلى مقتل أكثر من 5 مسلحين وجرح عدد آخر وعدد القتلى مرشح للزيادة.
مصدر مسؤول في شركة كهرباء إدلب: ورش الصيانة التابعة لشركة كهرباء محافظة ادلب انتهت من إصلاح برج خط التوتر 400 ك.ف الذي تعرض للتفجير قبل أيام و تم وضعه في الخدمة و سيشهد التيار الكهربائي تحسنا ملحوظاً.
حماة : وحدات الجيش العربي السوري مدعوما بقوات الدفاع الوطني تستعيد السيطرة على تل ملح بعد تنفيذ عمليات كر و فر ادت لمقتل العديد من ارهابيي المجموعات الارهابية بعد إمطارهم البراميل المباركة داخل التل

والآن عشرات الجثث العفنة للمجموعات الارهابية تنتشر في محيط المنطقة.
ريف دمشق: اشتباكات بين الجيش السوري والفصائل المسلحة في الدخانية في الغوطة الشرقية لـ دمشق ووقوع قتلى وجرحى في صفوف المسلحين

في الرقة.. نقاب أبيض لـ"الراغبات" بالزواج من عناصر "داعش"

تداولت وسائل اعلامية خبرا مفاده أن تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام"، (داعش) قد فرض على الفتيات في مدينة الرقة، "ممن يرغبن بالزواج من عناصر داعش"، أن يرتدين النقاب الأبيض.

ويأتي هذا القرار فيما تعيش المدينة تحت وطأة تشريعات متشددة فرضها تنظيم "داعش"، خصوصاً على نسوة المدينة من خلال "كتيبة الخنساء" النسائية التي تتصدى لمهمة تطبيق "شريعة داعش" عليهن، حيث يسقن "المخالفات" لتعاليم "داعش"، بعد أن يشتمنهن في الشارع، إلى مبنى المحافظة، حيث يستدعى ولي أمرهن ويخيّر من سيجلد 40 جلدة هو أو ابنته.

يذكر أن تنظيم "داعش" فرض في شهر كانون الثاني الماضي، النقاب على جميع نسوة المدينة، وقام بتوزيع بيانٍ تضمن صورة تحتوي نماذج لـ "النقاب الذي يجب على المرأة أن ترتديه".

مصدر في وزارة الداخلية : إدارة الأمن الجنائي تلقي القبض على مدير صفحة أحد مواقع التواصل الاجتماعي لإعلانه وبدون صفة رسمية عن أسعار العملات الاجنبية والذهب خلافاً للحقيقة بشكل يلحق الضرر بالاقتصاد الوطني ويزعزع الثقة بالعملة الوطنية.
حمص :وحدة من الجيش والقوات المسلحة تعثر على مستودع يضم عبوات ناسفة واسلحة وذخيرة في أحد أحياء حمص القديمة.
ريف دمشق: 121 مطلوباً من بلدات معضمية القلمون ومعلولا وجبعدين يسلمون أنفسهم للجهات المختصة لتسوية أوضاعهم.
إدلب :وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقضي على ارهابيين وتدمر عرباتهم في عدة مناطق بريف ادلب.
دير الزور :وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقضي على أعداد من إرهابيي تنظيم دولة العراق والشام بعضهم من جنسيات غير سورية في ديرالزور وريفها.
درعا: وحدة من الجيش العربي السوري تحبط محاولة تسلل إرهابيين حاولوا الاعتداء على الحي الغربي لمدينة بصرى الشام وتقضي على عدد منهم وتصيب آخرين.

دير الزور: استهدف الجيش تجمعات مسلحي "داعش" في بلدة موحسن بريف دير الزور الشرقي فيما استهدف مقرات لمسلحي "داعش" في حي الجبيلة بمدينة دير الزور ما أسفر عن مقتل عدد منهم وتدمير أسلحتهم.
مقتل مئات المسلحين في الحسكة واختفاء "داعش" عن الأنظار"

قالت مصادر ميدانية أن عمليات عسكرية نفذها الجيش السوري في أرياف المدينة أسفرت عن مقتل مئات المسلحين

كما تمكن الجيش من السيطرة على 19 قرية و13 مزرعة بمحيط بلدة تل حميس في الريف الشمالي للحسكة.

من ناحية أخرى أصيب عدد من المدنيين جراء سقوط 20 قذيفة على مدينة القامشلي إضافة إلى أضرار مادية بالمكان.

ريف دمشق : يبدو أن الخصوصية التي تتميز بها محافظة القنيطرة جعلت أبناءها أيضاً متميزين، فهذه مدارس محافظة ريف دمشق وتحديداً في عرطوز وجديدة عرطوز ترفض استقبال الطلاب المهجرين من محافظة القنيطرة.
و أكد موسى أن مدرسة للتعليم الأساسي رفضت استقبال أبنائه، وأكد أحد أولياء الأمور أن إحدى المدارس في عرطوز رفضت قبول الجلاء المدرسي.

داعش «يختفي» في الرقة!

بعد تصاعد غارات سلاح الجو السوري لمواقعه والتي خلفت مئات القتلى والجرحى في صفوفه، اختفى تنظيم «الدولة الإسلامية» المعروف بداعش عن الأنظار في معقله بالرقة، فلم يعد يظهر بالشوارع وأعاد نشر أسلحته ومقاتليه وحد من ظهوره الإعلامي.
وأخلى التنظيم المباني التي كان يدير منها شؤون الرقة وأعاد نشر أسلحته الثقيلة وأخرج أسر المقاتلين من المدينة، وحاولت تقارير صحفية إعادة اختفاء داعش من الشوارع إلى التخوف من الضربات الأميركية المتوقعة لكن مراقبين أكدوا أن الأمر يعود في جانب كبير منه إلى الخسائر الكبيرة للتنظيم نتيجة ضربات سلاح الجو السوري خلال الأسابيع القليلة الماضية.

«مجزرة» أطفال إدلب تدفع أهاليها للغليان ضد قادة المسلحين و«المؤقتة»

تصاعدت حدة التذمر والاحتقان إلى حال الغليان في نفوس سكان أرياف إدلب التي قد تتطور إلى عصيان وتمرد ضد المسلحين على خلفية ارتفاع أعداد القتلى الذين يسقطون في جبهات القتال في غير محافظتهم ووفاة أكثر من 60 طفلاً في حملة التلقيح التي نفذتها المجالس المحلية التابعة لـ«الحكومة المؤقتة».
وشكلت حادثة مقتل الأطفال صدمة كبيرة لدى أهالي المحافظة التي يشكل ريفها بيئة حاضنة للمجموعات المسلحة، وحمل هؤلاء في اتصالات مع «الوطن» المال الخليجي السياسي الفاسد مسؤولية «المجزرة» وطالبوا المنظمات الأممية بتحقيق دولي نزيه وشفاف لكشف حقائق ما جرى ووقف دعمها لحكومة المعارضة وتقديم خدماتها عبر الحكومة السورية الرسمية فيما يتعلق بشؤون حياتهم اليومية وخصوصاً بمجالات الصحة والتعليم والإغاثة.
وكشفت مصادر معارضة وأهلية متطابقة لـ«الوطن» النقاب عن الانقسام والصراع الدائر بين المجموعات المسلحة المختلفة بسبب تبعيتها للاستخبارات الأجنبية وأجندتها التي لا تقيم وداً مع أرواح المسلحين من أبناء الريف والذين يساقون إلى الخط الأمامي في جميع الجبهات المشتعلة في البلاد لمآرب لا تصب في خدمتهم.

الإرهابي حمزة الخطيب .. طالب أردني درس في جامعات قطر وقتل ضمن صفوف "النصرة" في سوريا

قتل الشاب الأردني حمزة الخطيب، طالب كلية الطب في المدينة التعليمية بدولة قطر، بعد تأثره بجراح أصيب بها خلال معارك يخوضها الجيش العربي السوري ضد "جبهة النصرة"، في منطقة محردة قرب مدينة حماة.

الخطيب الذي اشتهر بمهارته في الرمي بسلاح "البيكا"، ترك دراسة الطب في قطر رغم كونه أحد المتفوقين دراسياً في الجامعة، وذهب لـ"الجهاد" في سوريا منذ ما يقارب العام، وانضم لصفوف "جبهة النصرة"، حيث عُين أميراً للمجموعة التي شاركت في معركة محردة، وفقاً لمقربين منه.

"أبو قعقاع الأردني" كما يلقب، أصيب بشلل بعد إصابته في معركة محردة الأخيرة، ولم يلبث بعدها سوى عدة أيام، حتى لقي حتفه، بحسب ما نقل موقع "السبيل" الأردني .

ويعد الخطيب، خامس أردني يقتل في سوريا في غضون أسبوع، بعد مقتل 4 أردنيين جميعهم في صفوف "جبهة النصرة"، كان آخرهم عبدالله الحلواني الملقب بـ"أبو مشاري الأردني"، في ظروف غامضة، شمال سوريا.

رحيل القوة الدولية من الجولان ينذر بخطوات اسرائيلية عدوانية؟!

ماذا يعني كثرة الحديث عن تفكك وانهيار القوة الدولية الموجودة على الحدود في هضبة الجولان المحتلة؟! تساؤل تطرحه العديد من الدوائر السياسية في أكثر من عاصمة، في ظروف مصيرية تتحدث عنها التقارير الامنية عن التطورات في المنطقة، والاستعدادات الجارية من جانب دول وقوى عديدة، خاصة تلك التي انضوت تحت تحالف "محاربة داعش" الذي تقوده الولايات المتحدة.
دوائر سياسية ذكرت لـ (المنــار) أن رحيل القوة الدولة عن منطقة الجولان جاء بعد حادث الاختطاف لعناصر هذه القوة من جانب عصابة النصرة المدعومة اسرائيليا والتي تحولت الى اداة في يد أجهزة الأمن الاسرائيلية، وتنفذ ما تطلبه منها، وكانت عدة دول قد دفعت بألف وخمسمائة ارهابي بالتنسيق مع اسرائيل الى منطقة القنيطرة، في محاولة لاقامة منطقة عازلة آمنة داخل الاراضي السورية.
ومع أن عصابة النصرة، تناولها قرار مجلس الأمن ووضعت على قائمة الارهاب الا أنها ما زالت تتلقى الدعم من تلك القوى التي تدعي مكافحتها للارهاب وفي مقدمتها الولايات المتحدة، وتقول الدوائر أن هذه العصابة التي تمولها مشيخة قطر، وتنسق في هذا الشأن مع السعودية بعد تبديد التوتر بين الرياض والدوحة.
وترى الدوائر أن رحيل القوة الدولية من الجولان ينذر بخطوات قادمة من اسرائيل، نسقت بشأنها مع الرياض وأنقرة والدوحة بمباركة الولايات المتحدة بالتعاون مع جهات في المنطقة، وتتوقع الدوائر أن هذه الخطوات قد تتضح مع بدء "الحرب على داعش" عنوان التحرك الأمريكي القادم، والذي تسميه الدوائر بـ "الربيع العربي2"، وتضيف أن اسرائيل قد تقدم مع العصابات الارهابية في منطقة القنيطرة التي تتلقى الدعم البشري والمالي والتسليحي على انشاء منطقة عازلة وحزام أمني داخل الاراضي السورية.
المنار المقدسية

حلب : قتل عدد من المسلحين باستهداف الجيش السوري لتجمعاتهم في محور الراموسة كما قتل وأصيب عدد آخر جراء استهداف تجمعاتهم في منطقة الأقواس التابعة لدير حافر وفي العامرية وخان العسل وكفرحمرا والميسر.

في حين قامت وحدات من الجيش بتدمير سيارات المسلحين المزودة برشاشات ثقيلة في حريتان وقبتان الجبل والمنصورة.

على صعيد متصل أحبط الجيش محاولة تسلل مسلحين من جهة كروم الزيتون غرب منطقة الزهراء ما أدى لمقتل عدد منهم.

من جهة أخرى دارت اشتباكات عنيفة بين مسلحي "داعش" من جهة ومجموعات مسلحة أخرى من جهة أخرى في منبج ما أسفر عن سقوط قتلى من الطرفين.

حمص : استهدف الجيش السوري تجمعات للمسلحين في قرية عين حسين الجنوبي ومزرعة الديك في تلبيسة وتلدو بالحولة والسعن وتير معلة وقرية المشرفة وتدمير جرافة في مزرعة الهلالية في أم شرشوح.
حمص: تصدت وحدة من الجيش لمحاولة تسلل مجموعة من المسلحين تخطوا الحدود السورية ـ اللبنانية بالقرب من قرية أم الريش باتجاه المنطقة الواقعة بين (ام حارتين والمسعودية) في ريف تلكخ ما أدى لمقتل وإصابة عدد منهم

كما اشتبكت وحدة من الجيش مع مسلحين في حوش بيت هلال بريف حمص الشمالي، ما أدى لمقتل المدعو خالد بكباشي واثنين من مرافقيه.
دمشق: عثر الجيش السوري في حي الزاهرة القديمة على 4 مسلحين من جنسيات غير سورية مختبئين في سقيفة أحد المنازل


مسؤول دولي: الأمم المتحدة ستضطر لخفض حصص الغذاء للسوريين اعتبارا من اكتوبر بسبب نقص التمويل.
الرقة : الجيش العربي السوري يطهر بلدة الصمـدانية الغربية جنوب مـدينة البعث وتل المال القريب من مسحرة بعد السيطرة عليه من قبل المسلحين لأيام معدودة.
دمشق : وحدات من الجيش العربي السوري تواصل تنفيذ مهامها في القضاء على أفراد التنظيمات الإرهابية وملاحقة فلولها في جوبر وتحكم سيطرتها على المزيد من كتل الأبنية الحاكمة داخل الحي وتدمر تجمعاتهم وأوكارهم بمن فيها.

مجلس النواب الأمريكي يوافق على تقديم الأسلحة للإرهابيين في سورية

صوت اليوم مجلس النواب الأمريكي الذي يسيطر عليه الجمهوريون على طلب الرئيس الأمريكي باراك أوباما لتدريب وتسليح تنظيمات إرهابية في سورية.

وذكرت وكالة اسوشيتد برس أن نتائج التصويت انتهت بالموافقة على طلب الرئيس الأمريكي بتقديم أسلحة ومساعدات لوجستية بقيمة 500 الف دولار أمريكي لما سموها “المعارضة المعتدلة” بنتيجة 273 صوتا مقابل رفض 156 ومن المتوقع الموافقة النهائية في مجلس الشيوخ في وقت مبكر من يوم الغد.

وكان رئيس مجلس النواب الأمريكي جون بونر اعترف في وقت سابق أن الجهود التي تبذلها واشنطن لتسليح التنظيمات الإرهابية في سورية التي تسفك دماء السوريين تصب في مصلحة الولايات المتحدة مؤكدا بذلك الغاية والدافع الذي يحرك ويوجه سياسة بلاده تجاه الأوضاع في سورية.

بلا تعقيد: جوهر المخطط الأميركي - بقلم: نزيه عودة

أتمنى على من لا يزال يعول على جدية الغرب الإستعماري في حربه على الإرهاب، أن يخرج من رأسه هذه الأفكار الساذجة. إن قضية محاربة الإرهاب مفتعلة من أساسها ابتداءاً بتفجيرات 9/11 المذيلة بتوقيع صنيعة الأميركان الأولى بن لادن وانتهاءاً بالوليد الجديد للدوائر الإستخبارية الصهيوأمريكية "داعش".
كل المنظمات الإرهابية بشكل مباشر أو غير مباشر مسيرة من قبل تلك الدوائر وتخدم في المحصلة المخطط المرسوم للمنطقة والعالم منذ عشرات السنين على الأقل.
الأميركان دهاة في خلق الأهداف الوهمية وذر الغبار في العيون والصيد في المياه العكرة، فإن صرحوا أنهم قلقون من احتمال نشوب حرب أهلية في بلد ما فإن هذا يعني أنهم يعملون على إشعالها، وإذا صرحوا أنهم يخشون وقوع كارثة إنسانية فهذا يعني أنهم يعملون على إحداثها ليصار إلى توظيفها لاحقاً. ولم يعد ذو عقل قادراً على تصديقهم.
إن ما تسعى إليه الولايات المتحدة الأميركية في منطقتنا العربية بات واضحاً رغم السحب الدخانية التي يطلقونها بين الفينة والأخرى لتشويش الرؤية وصرف الأنظار عن جوهر الأمور ويمكن اختصاره فيما يلي:
في العراق:
- تقسيم البلاد إلى ثلاث دويلات (سنية، شيعية، كردية) حيث يسند إلى الدويلة الكردية دوراً مشابهاً لدور إسرائيل.
- في المرحلة الأولى (وهي قد بدأت الآن) تغذية الخلافات بين الحكومة المركزية والأقاليم وخاصة الكردي وإيصالها إلى نقطة الغليان وافتعال حرب استنزاف بينها قد تدوم لسنوات طويلة (تسليح الطرفين من قبل أميركا وحلفائها)
- استخدام المسألة الكردية لإبتزاز الجوار العراقي (إيران وسورية وحتى تركيا) حيث تتواجد أقليات كردية تقوم بتحريضها على الإنفصال أسوة "بأخوتهم" في العراق.
- وضع آبار النفط الكبرى في شمال العراق تحت "السيادة الكردية" وضمان احتكارها من قبل الشركات الأميركية بشكل حصري.
- في البعد الإستراتيجي: إسقاط العراق أو ما تبقى منه من معادلة مواجهة الخطر الصهيوني بشكل نهائي.
في سورية:
- تمزيق الدولة السورية عبر إنهاكها بموجات متتالية من الفرق الإرهابية التي ستتناوب على إشغال الجيش السوري عن الجبهة الأساسية ضد إسرائيل وصولاً إلى إسقاط الدولة السورية.
- إن كتب لها النجاح في ذلك (ولن يكتب) ستكون الخطوة التالية هي إما تقسيم البلاد إلى دويلات طائفية وعرقية كحل مزعوم لوقف الإقتتال يفرض أممياً أو تسليم السلطة لدمى تابعة لها.
- بالطبع الهدف الأهم هو رعاية صلح تطبيعي بين الكيانات (أو الحكومة المصنعة أميركياً) والكيان الصهيوني وإنهاء القضية الفلسطينة وشطب مسألة الأراضي العربية المحتلة من الأجندة الأممية وإلى الأبد.
على مستوى المنطقة:
- إخضاع منطقة الشرق الأوسط للكيان الصهيوني عبر تسريع ديناميكية الإعترافات المتبادلة وتفعيل "التعاون" في كافة المجالات (وهذا ما رأينا بوادره في تصريحات ولقاءات شخصيات المعارضة المركبة أميركياً مع شخصيات إسرائيلية وحتى زيارات إلى الكيان الصهيوني)
- نظراً لضعف الكيانات الناشئة عن تفتت سورية والعراق (وربما دول أخرى تنتظر نفس المصير)، فإنه ستسهل إدارتها من قبل واشنطن وتل أبيب.
- السيطرة التامة والنهائية على ثروات المنطقة من نفط وغاز وغيرها.
على مستوى العالم:
- توريد عدم الإستقرار إلى إيران باتجاه روسيا في الشمال ومنها إلى الصين.
- بذلك تكون قد وجهت ضربة مميتة للحلف الدولي الصاعد الذي تتزعمه روسيا وإجبارها على التقهقر والإنكفاء إلى حدودها الداخلية والإعتراف بتكريس الهيمنة الأميركية على العالم.
- وكنتيجة لما سبق تكريس احتكار الشركات الأميركية بشكل خاص والغربية بشكل عام على منابع الطاقة وأسواق الإستهلاك العالمي ما يساهم ليس فقط في إنقاذ الإقتصاد الأميركي والغربي المتأرجح على حافة الهاوية بل وفي استعادة أمجاده الغابرة.
هذا هو بوضوح المشهد كما يخطط له الأميركان وكل ما عدا ذلك تفاصيل تكتيكية أو قضايا هامشية يتم من خلالها إشغال شعوبنا الساذجة عن مخططهم الجهنمي.

نزيه عودة
كييف

الفرنسيون وحلم تناول الكرواسان في الحارات الدمشقية العتيقة

علي مخلوف

قال وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لورديان إن بلاده على استعداد للتدخل في سوريا في إطار تحالف تحت غطاء أممي، مضيفاً أن باريس تدعو لتعبئة المجتمع الدولي قبل الشروع بأي عمل عسكري في سوريا، كما أشار إلى أنه لا بديل عن دعم ميليشيا الحر في سوريا تفاديا لتعاظم التنظيمات الإرهابية المسلحة هناك.

تستمر باريس في محاولاتها لإثبات تزعمها للقارة العجوز منافسةً بذلك المملكة البريطانية، على الأقل من يراقب المواقف الفرنسية والبريطانية سيجد وكأن هناك سباقاً بين الطرفين على تصدر القائمة الأوروبية الملحقة بالسياسة الأمريكية، الفرنسيون يعيشون حلم تناول الكرواسان في الحارات الدمشقية العتيقة، و تاريخ الأمس يدغدغ ذاكرة المسؤولين في باريس اليوم.

الفرنسيون حتى الآن لم يحققوا مكاسباً لهم مما يجري في سوريا، وهم يشعرون بأن الوقت لا يمر في مصلحتهم ويؤرقهم أن تخرج باريس خالية الوفاض من الحفلة التنكرية التي يقيمها الغرب في المنطقة . كلام لورديان عن تدخل فرنسي في سورية حمال أوجه، هل سيكون عبر طيران فرنسي يقوم بضربات جوية؟، هل ستكون تلك الضربات موجهة ضد داعش أم ضد مواقع تابعة للجيش السوري أيضاً؟ أليس إعلان واشنطن نيتها عن تنفيذ ضربات جوية في سوريا أيضاً بمثابة ضوء أخضر للفرنسي يمكنه من المشاركة فيها؟، فما حاجة باريس إذاً لقرار وغطاء أممي.

ليس جديداً على الأمريكي أن يعود إلى العراق عبر قواته، لكن من المستغرب رؤية قوات أمريكية على أرض سوريا، وهذا من المحال، أما الفرنسيون فهم يحنون إلى زمن ولى أيام قد تكون دفعة قوية لباريس إن أعادت وجودها على الساحة الدولية من خلال الساحة السورية، وهذه ليست بسذاجة فالفرنسيون لا يملكون سوى التمني على المجتمع الدولي باستصدار قرار تدخل عسكري في سوريا حتى يكونوا من أوائل الدول التي ستتبرع بعسكرها بكثافة، لكن في ذات الوقت ليست هناك جرأة لدى الفرنسيين بأن يكونوا وحدهم في سوريا وهذا ما يفسر حاجتهم لتواجد قوات من جنسيات أخرى معهم لكن تحت إشرافهم.

أما فيما يتعلق بموضوع دعم ميليشيا الحر درءاً لأي تعاظم لقوة الجماعات المتشددة، فعلى ما يبدو أن الفرنسيين لا زالوا يعيشون أمل "اعتدال" ميليشيا الحر، هذه الميليشيا التي لم يعد لها وجود أساساً وهي بحاجة إلى إعادة تشكيل وتنظيم حتى يتم دعمها، إذ أن جل عناصرها توزعوا على تلك الجماعات المتشددة، إذاً كيف سيوفق الفرنسيون بين ذلك وبين رؤيتهم لدعم "الحر"؟.

إن ذلك أشبه بمحاولة إنعاش مريض توقفت جميع وظائفه الحيوية ولم يبقى سوى إعلان التوقيت الرسمي لوفاته.
عربي برس

انا الخليفة وأدعى باراك اوباما

نبيه البرجي

«ايها العرب الاعزاء... انا الخليفة وادعى باراك حسين اوباما»!
غريب ان قائمة الخلفاء لا تضم اي زنجي، مع ان اباطرة زنوج حكموا روما. لا تنسوا ان ثمة سوريين كانوا على رأس الامبراطورية الرومانية. لا مشكلة ان يكون رجل بروتستانتي خليفة على العرب و المسلمين. يظل افضل حالاً من ان يكون الخليفة عربياً او مسلماً...
ثم ان المسلمين في الاندلس كادوا يبايعون يهوديا، غير موسى بن ميمون، خليفة على المسلمين. الآن ثمة تماثل فذ بين آخر ايام الاندلس و آخر ايام العرب..
عادة لا يستسيغ العرب، قادة او مفكرين او معلقين او حتى شعراء و فلاسفة، الرئيس الاميركي الا اذا كان يسحقهم بقدميه، او بدباباته. كل هؤلاء وصفوا باراك اوباما بالعجز، واحدهم نصحه بالانتقال الى آلاسكا لانه قد يكون اكثر حنكة في ادارة طيور البطريق منه في ادارة الكرة الارضية...
كل هذا لانه لم يضرب دمشق بالتوماهوك. وكل هذا لانه لم يجعل من طهران المدينة الثالثة بعد هيروشيما وناكازاكي.
لا احد من هؤلاء العرب (الاشاوس) وصفه بالضعف لانه عجز عن اقناع بنيامين نتنياهو بالتوقف عن بناء المستوطنات لمدة 90 يوما فقط مقابل اسراب من احدث الطائرات الاميركية، ومقابل مساعدات ضخمة وتسهيلات ائتمانية...
كم ابتهج المعلقون حين تولى باراك اوباما الرد على بثينة شعبان، وهدد بتدمير الدفاعات الجوية و«بسهولة» لسوريا اذا ما تصدت للقاذفات وهي تتعقب ، على ذلك النحو الفولكلوري، مواقع «داعش» لتسلمها الى من لا يقلّون سوءاً ووحشية عن ابي بكر البغدادي...
كل هذا من اجل عيني رجب طيب اردوغان الذي تمّرد على السيد الاميركي لانه لا يزال يتريث في ضرب النظام في سوريا خشية ان يحدث له ما حدث في العراق. كل ما في الامر ان جلالة السلطان يريد سوريا ولاية عثمانية، ولكن بعد تشذيبها جغرافيا وبحسب الخارطة المبدئية التي طرحها برنار- هنري ليفي...
السلطان جاهز للطلب من واليه في دمشق التخلي عن مرتفعات الجولان، كما لو الكنيست لم يلحقها باسرائيل في 14 كانون الاول 1981، وعقد معاهدة استراتيجية (بمعادلة الذئب والحمل) بين دمشق و اورشليم، على ان يتم توسيع الضفة الشرقية للاردن بالحاق منطقة حوران بها لتليق بالدولة الفلسطينية العتيدة...
هذه المرة ستصبح دولة لبنان الكبير كبيرة فعلا. ما رفضه البطريرك الياس الحويك في قصر فرساي عام 1919 يغدو امراً واقعاً اليوم، اي الحاق وادي النصارى بلبنان. هذا يؤمن التوازن الديموغرافي بعدما راح السنة و الشيعة يأكلون بعضهم البعض ايديولوجيا وبعدما راح الموارنة يأكلون بعضهم البعض سياسياً. اذاَ، رئيس ارثوذكسي لدولة لبنان الكبير. ما دامت العودة الى الاصوليات فلماذا لا تكون العودة الى الاصول؟ الاصول المشرقية تحديدا..
كم كان روجيه غارودي فذاً في مقابلة اجريناها معه ودعا فيها الى «عدم زج الله في لعبة الشطرنج». يا صديقنا العزيز، وانت في العالم الاخر، اننا نزجه في لعبة القبائل، واحيانا في لعبة الازقة...
الآن يحضر هنري كيسنجر بكل عبقريته، وبكل حاخاميته «الالتباس الخلاق». من الذين حضروا مؤتمر جدة، وبعده مؤتمر باريس، يعرف ما هي تفاصيل الخطة الاميركية والى اين تصل بعدما ظهر واضحا ذلك التقاطع بين العقل الامبراطوري والعقل القبلي. الى اين ايها الرفاق، تقودنا القبائل؟
لن يحط الاميركيون على الارض. من الاعالي يتولون ادارة العمليات. بالاحرى ادارة القبائل و الميليشيات و الطوائف التي تقاتل بعضها البعض و تقتل بعضها البعض. هذا بكل بساطة، وبكل سذاجة ايضا، البديل من الدولة الاسلامية. هل يمكننا القول ان هذه الامة لم تعد تنتج سوى البرابرة سواء كانوا بالاحذية المرصعة بالذهب ام كانوا حفاة على ارصفة الجاهلية؟
الآن العراق. لا تنسوا انه يتاخم الخليج، وانه يتاخم ايران، وانه يتاخم تركيا مثلما يتاخم سوريا والاردن. انتبهوا انه يتاخم كردستان التي وصفها كارل روف بـ «اللؤلؤة الاميركية». الى جانب كل هذا يذكر الاميركيون ما قاله خبير انكليزي من انه لو بقي هناك برميلان من النفط في العالم فأحدهما سيكون عراقياً..
حتى الكرة الارضية تدور، وتدار، بالنفط. العرب ليسوا قطعاً في الحسابات الاميركية وغير الاميركية. مثلما فعل ونستون تشرشل بالعراق في القرن الماضي حين وحد الولايات الثلاث (بغداد والموصل والبصرة) من اجل تكوين سلطة مركزية للنفط يفعل باراك اوباما الآن. في هذه العملية الاستراتيجية المعقدة والتي قد تستنفد ما تبقى من الربع الاول من القرن لن يكون العرب، مهما تعالت عباءاتهم ومهما تعالت قاماتهم، سوى ضحايا، ضحايا بالمال وضحايا بالدم...
يفترض ان نعلم ان كل هذا يحدث وولاية اوباما آيلة الى الغروب. اللوبي اليهودي في ذروته الآن. لاحظنا كيف تعامل مع مؤتمر بطاركة المشرق وكيف تم توظيف كبرى وسائل الاعلام للتشهير بهم وبمواقفهم (فقط لانهم قالوا بالحق وبالحقيقة)، ولاحظنا كيف يحاول «اغتيال» هيلاري كلينتون بالسناتور تد كروز، ودون ان يكون خفيا على احد ان اللوبي اياه سيلعب ويتلاعب بالخطة الاميركية ودائما لمصلحة اسرائيل حتى ولو اقتضى الامر تدمير المنطقة العربية بأسرها...
هل هي المصادفة ان يقول مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو، وفي هذا الوقت بالذات، ان المنظمة تسعى للتثبت من ابحاث تقوم بها ايران يشتبه في انها تحاكي صناعة قنبلة نووية؟
دخلنا في اللعبة الكبرى. لا شك ان الاميركيين سادة اللعبة. لكن ريتشارد هاس يدق جرس الانذار «لماذا الذهاب ثانية الى الجحيم؟!».
الديار

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-09-18 04:09:25   اهم
الدولة الاسلامية تسيطر على ستة عشر قرية في الحسكة و اعلامنا ؟؟؟ يتحدث عن سيطرة قوات الدفاع على قرى في نفس المنطقة بالامس ... اعترفوا ببيع اقسام من سورية للبغدادي و اردوغان !!!!
ابوبكر الكردي  
  0000-00-00 00:00:00   امريكاااا حاربك الله ومحاك
ملعون هذا النفط الذي لم يجلب للبلاد العربية الا شياطين طامعين خربوا من اجله البلاد وقتلوا العباد ملعووووون
صباح سورية  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz