Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 أيلول 2021   الساعة 21:39:46
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الأربعاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الأربعاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الأربعاء 17 - 9 - 2014  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك .. حمص : وحدات من الجيش والقوات المسلحة تحبط محاولة ارهابيين التسلل من جسر الخراب باتجاه بساتين الوعر في حمص ومحاولة اخرين التسلل من قرية ام الريش باتجاه المنطقة الواقعة بين ام حارتين والمسعودية وتوقع اعدادا منهم قتلى ومصابين.
ريف حمص: وحدة من الجيش والقوات المسلحة توقع إرهابيين قتلى ومصابين باستهداف تجمعاتهم بالرستن  وتدمر أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.
ريف حلب :  استهداف تجمعات المسلحين في منطقة الأقواس التابعة لدير حافر وفي العامرية وخان العسل وكفر حمرا والميسر ما أدى إلى مقتل عدد منهم.
حمص: استهداف تجمعات المسلحين في قرية عين حسين الجنوبي ومزرعة الديك في تلبيسة والسمعليل وكفرلاها وتلدو بالحولة والسعن وتير معلة وقرية المشرفة وتدمير جرافة في مزرعة الهلالية في أم شرشوح.
دير الزور : وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقضى على أعداد من ارهابيي تنظيم /دولة العراق والشام/ وتدمر أسلحتهم وآلياتهم في دير الزور وريفها
دير الزور : دمرت وحدة من الجيش والقوات المسلحة اليوم وكرا لارهابيي تنظيم /دولة العراق والشام/ في حي الجبيلة بمدينة دير الزور وأوقعت من فيه قتلى ومصابين ودمرت أسلحتهم وذخيرتهم.
وذكر مصدر في محافظة دير الزور لمراسل /سانا/ أن وحدة اخرى من الجيش والقوات المسلحة استهدفت تجمعات لإرهابيي التنظيم في بلدة موحسن بريف المحافظة الشرقي وأوقعت في صفوفهم قتلى ومصابين ودمرت عددا من آلياتهم.

حماة : ارهابيون استهدفوا صباح اليوم مدينة محردة بأربع قذائف صاروخية سقطت في الحي الغربي من المدينة ما أسفر عن استشهاد مواطنين اثنين أحدهما امرأة وإصابة مواطن آخر ووقوع أضرار مادية في منازل وممتلكات المواطنين.
حلب: وحدة من الجيش والقوات المسلحة تتصدى لمحاولة ارهابيين الاعتداء على احدى النقاط العسكرية على محور الراموسة/العامرية بحلب وتوقع معظمهم قتلى وتدمر الياتهم.

دمشق : استشهد مواطن وأصيب آخر جراء اعتداء إرهابي بقذيفتي هاون على حيي المزرعة والشعلان السكنيين بدمشق اليوم.
وذكر مصدر في قيادة الشرطة لمندوبة /سانا/ أن قذيفة هاون اطلقها ارهابيون سقطت قرب دوار الشلال في حي المزرعة ما ادى لاستشهاد مواطن وإصابة آخر وإلحاق أضرار مادية بعدد من السيارات.
وأضاف المصدر ان قذيفة أخرى سقطت بالقرب من حديقة السبكي بحي الشعلان وتسببت بأضرار مادية في عدد من المحال والسيارات.
وكان مواطن استشهد وأصيب خمسة عشر اخرون امس فى اعتداءات ارهابية بقذائف هاون على مشفى الاطفال وعدد من احياء دمشق.

حمص : أصيب اليوم 18 مواطنا بجروح جراء اعتداءات ارهابية بقذائف صاروخية على عدد من احياء مدينة حمص.
وذكر مصدر في قيادة شرطة المحافظة لمراسل /سانا/ ان قذائف صاروخية اطلقها ارهابيون سقطت على ضاحية الوليد وشارعي بيت الطويل والخضري بوادي الذهب واسفرت عن اصابة 18 مواطنا والحاق اضرار مادية.
واصيب يوم امس سبعة مواطنين جراء سقوط قذائف صاروخية وهاون أطلقها ارهابيون على شارع بيت الطويل في حي وادي الذهب وقرب مدرسة ناظم الاطرش بحي عكرمة وعلى ضاحية الوليد بمدينة حمص.

حماة : تمكن الجيش السوري من تأمين طريق محردة ـ السقيلبية والسيطرة على تل الملح غرب محردة وعلى بلدة كفرهود الواقعة بين تل الملح والتريسمة شمال غرب حماة في ظل تقدم ملحوظ نحو التريسمة ومواجهات عنيفة مع المسلحين ما أسفر عن وقوع عدد كبير من الخسائر في صفوفهم.

وعلى صعيد متصل، استهدف الجيش عدّة حواجز للمسلحين في محيط قرية الجلمة بريف حماة الشمالي، كما تمكّن من إحكام السيطرة على القرية حيث عثر الجيش السوري على كميات كبيرة من الأسلحة والصواريخ والعبوات الناسفة في قرية الجلمة أثناء تمشيطها، خاصة بعد فرار وانسحاب أعداد كبيرة من المسلحين من القرية تحت وقع الاشتباكات التي حدثت.

هذا، وقتل عدد من مسلحي "لواء أنصار الله" خلال اشتباكات في مورك عرف منهم: عماد بدر حجازي وأبو حسون النونو.

الحسكة : الجيش العربي السوري بمؤازرة قوى وطنية يسيطر على 19 قرية و 18 مزرعة في ريف تل حميس في الحسكة.
حمص : مقتل قائد لواء الإيمان وشقيقه بغارة جوية في ريف حمص الشمالي.
مصادر: نقل قائد جبهة ثوار سوريا الإرهابي جمال معروف إلى تركيا للعلاج بعد إصابته إصابة بالغة في الغارة على مقر الجبهة.
إدلب : مقتل 20 مسلحاً بينهم 3 قياديين من جبهة ثوار سوريا في الغارة التي استهدفت مقرهم بريف إدلب.
دير الزور : الجيش العربي السوري يفجر أنفاقاً كان يختبئ فيها مسلحون في منطقة الرديسات ما أدى إلى مقتل عدد منهم.

ريف اللاذقية :الطيران الحربي بستهدف تجمعات الإرهابيين و مستودعات إجرامهم في الشحرورة و الريحانية ما أدّى إلى:

- تدمير مستودع كبير للذخيرة و الصواريخ - تدمير صهريج وقود - تدمير مستودع لعبوات جهنم في المكان - مقتل 29 ارهابي و جرح 21 أخرين معظمهم في الريحانية و بينهم 6 نساء كانوا يتدرّبون على القنص حيث أدّى انفجار مستودع لعبوات مدفع جهنم لإحراق كل ما حوله

عرف من القتلى : - ابراهيم شيخ البساتيين - محمد قره بجق - احمد عباس - اسماعيل مصطفى - عمر زيدان - خالد السيجري - ماهر الحمود - خديجة قره بجق - عائشة الشيخ - محمد عبد الله.

حمص: مقتل الإرهابي أبو حاتم الضحيك قائد لواء مايسمى الايمان بالله بعد استهداف الجيش العربي السوري لمقرات المسلحين في مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي.
ريف دمشق: وحدة من الجيش نفذت عملية مركزة في جرود بلدة المشرفة أسفرت عن مقتل ثمانية إرهابيين وإصابة آخرين وتدمير ما لديهم من أسلحة وذخيرة.
ريف دمشق: عملية لوحدة من الجيش في محيط ساحة غبير في بلدة عربين أسفرت عن إيقاع قتلى ومصابين بين الإرهابيين وتدمير عتاد حربي وذخيرة كان بحوزتهم.
ريف دمشق : القضاء على العديد من الإرهابيين وإصابة آخرين في محيط جامع حسيبة في دوما .
ريف دمشق : تنفيذ عدة عمليات في مزارع عالية أسفرت عن مقتل العديد من الإرهابيين وقرب مفرق مسرابا.
ريف دمشق : القضاء على معظم أفراد مجموعة إرهابية غرب جامع الأمام علي بن أبي طالب في حرستا.
ريف دمشق : تدمير سيارة وآليات بما فيها من أسلحة وذخيرة ومقتل متزعم مجموعة إرهابية يدعى زاهر النقشبندي شرق معمل الفيحاء في بلدة حمورية.
ريف دمشق : تحقيق تقدم على عدة محاور في حي الدخانية بعد القضاء على عدد من الإرهابيين وتدمير أسلحة وذخيرة كانت لديهم والقضاء على إرهابيين في وادي عين ترما .

بعد سنتين ونصف ... هكذا سيطر الجيش السوري على حي غويران في الحسكة

ناصر حمشو
قال مصدر عسكري ( لآسيا ) إن الجيش العربي السوري بسط سيطرته على حي غويران بعد خمسة ايام من العمليات العسكرية في الحي الذي مضى على وجود المسلحين داخله اكثر من سنتين ونصف ، مؤكدا على ان العمليات العسكرية اسفرت عن مقتل ما يقارب ٣٠ مسلحا واصابة عدد كبير منهم وفرار ما يقارب ١٣٠ مسلحا الى خارج المدينة .
وأضاف المصدر إن الجيش السوري سيمشط الحي وتم إدخال وحدات الهندسة العسكرية لتفكيك العبوات الناسفة التي زرعها المسلحون في الحي تمهيدا لرجوع الأهالي إلى منازلهم المتوقع نهاية الأسبوع الجاري .

من جهة أخرى بينت مصادر ميدانية ( لآسيا ) إن المسلحين طلبوا وفد من الوجهاء ورجال الدين من اجل تامين إخراجهم من الحي بعد أن تلقوا ضربات موجعة من الجيش وبناء عليها تم ترتيب خروجهم من الحي .

شهود عيان قالوا إن عدد من آليات النقل الجماعي ( متوسطة الحجم ) دخلت الى الحي ترافقها سيارات تابعة لفرع المرور وأربع سيارات أخرى تقل عدد من الوجهاء ورجال الدين للإشراف على خروج المسلحين من الحي البالغ عددهم ١٣٠ مسلحا .

ونفت مصادر رسمية ما يتم تداوله حول موضوع إجراء مصالحة مع مسلحي حي غويران وخروجهم من الحي هو انسحاب واستسلام بعد ان محاصرتهم من قبل الجيش و قتل وإصابة العديد منهم .

يشار أن حي غويران من اكبر أحياء مدينة الحسكة ويصل عدد سكانها إلى ٣٠ ألف نسمة غالبيتهم من العشائر العربية كان المقر الرئيسي لخروج المظاهرات وكان مأوى للمسلحين القادمين من الشدادي والهول وباقي الأحياء في المدينة ومنذ أكثر من سنتين ونصف يتمترس داخله عدد من المسلحين ومارسو ( الخطف والسلب والتشليح والقتل والدمار ) وبهذه العملية يتم إنهاء المظاهر المسلحة من كافة أحياء مدينة الحسكة .

"الجولاني" يتلقى صفعات متتالية

لا تقتصر أهمية تقدم الجيش العربي السوري المتواصل في ريفي حماه الشمالي والغربي على الناحية العسكرية الصرفة، فهو يسلط الضوء أيضاً على العمق الهيكلي لـ"جبهة النصرة"، ويفضح جزءاً من التنازع الدائر على السلطة داخلها، أو على الأقل التنافس على "كعكة" النفوذ وسلطة اتخاذ القرار، في هرمية يشوبها الكثير من السرية وتضارب المصالح وتصادم الارتباطات.

وجاء تقدم الجيش العربي السوري الأخير جاء بعد أيام فقط من ظهور زعيم "النصرة" أبي محمد الجولاني في ريف حماه لتحريض ما يقارب 1500 مقاتل لديه على احتلال مدينة محردة، ومن ثم مطار حماه العسكري.

لاشكّ في أن قدوم "الجولاني" شخصياً إلى محيط حلفايا على رأس عدد كبير من المقاتلين، أتى معظمهم من جبهات مدينة حلب، يدل على وجود خطة مركزية لدى الجولاني لفرض سيطرته على منطقة تكون بمثابة نواة "إمارته" غير المعلنة رسمياً، ويكون ريف حماه أحد أضلاعها، بالإضافة إلى ريف إدلب وريف حلب الشمالي وصولاً إلى الحدود التركية المحاذية لهما.

ومنذ وصوله، ومستفيداً من تقدم مقاتليه وسيطرتهم على بلدات عدة، مثل خطاب وأرزة وقطيش، ألقى "الجولاني" خطبة حماسية بمقاتليه، يحرضهم فيها على احتلال مدينة محردة تمهيداً للاستيلاء على مطار حماه العسكري، الأمر الذي يجعل مدينة حماه تحت مرمى التهديد المباشر.

لكن ما حدث بعد ذلك كان بمثابة الصفعة التي تلقاها الجولاني، فلم تكد أنباء وصوله إلى ريف حماه، وإلقائه الخطبة تنتشر في وسائل الإعلام، حتى بدأ الخط البياني لتقدم "جبهته" في المنطقة بالهبوط المتسارع وغير المتوقع أحياناً.

وهي ليست المرة الأولى التي يجد فيها "الجولاني" نفسه مضطراً إلى ابتلاع مرارة التراجع، بعد أن يكون أعلن بنفسه عن أمور مهمة وحاسمة في مستقبل "النصرة".

ففي رمضان الماضي أعلن الجولاني أمام مقاتليه في ريف حلب عن قرب الإعلان عن تأسيس "إمارة إسلامية في الشام" تطبق فيها شريعة الله من قبل "قضاة الجبهة وشرعييها"، وسادت حالة من النشوة في صفوف "النصرة" استبشاراً بهذا القرار الذي من شأنه أن يفوت على منافسها تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، (داعش) فرصة احتكار هذا الأمر واستغلال ثماره في الترويج لنفسه في صفوف "المقاتلين الأجانب" خاصةً.

ولكن فوجئ الجميع بعد ذلك بصدور بيان توضيحي عن "جبهة النصرة" تنفي فيه نيتها إقامة "إمارة إسلامية"، ومفسراً كلام "الجولاني" بأنه محصور ببند تطبيق الشريعة فقط، ولا يتعداه إلى بند "إمارة الحكم والسلطة".

ويلاحظ أنه رغم صدور البيان التوضيحي، إلا أن سلوك "النصرة" في ريف إدلب كان متخبطاً ومتأرجحاً بين "الإمارة" وعدمها، الأمر الذي يشير إلى اتساع فجوة الخلاف بين أنصار الرأيين داخلها، وإعطاء انطباع بعدم وجود قيادة مركزية تملك سلطة القرار وحدها.

وتزامنت تطورات ريف حماه، وتقدم الجيش السوري فيها، على وقع انسحاب "النصرة" غير المتوقع من بعض المدن، مع حدثين مهمين: الأول الضربة غير المسبوقة التي تلقتها "حركة أحرار الشام" الأسبوع الماضي في ريف إدلب، وأسفرت عن مقتل العشرات من قادة الصف الأول، وسط شكوك في قدرة الحركة على الاستمرار بنفس القوة التي كانت عليها قبل الضربة.

والثاني تأثر الساحة السورية بالحديث عن تشكيل تحالف دولي لمحاربة "داعش"، وانهماك غالبية الفصائل الكبيرة، إسلامية وغير إسلامية، في تنفيذ إعادة هيكلة لنفسها ولتحالفاتها بشكل يتيح لها الاستفادة من الغارات الجوية، وما يمكن أن تحدثه من فراغ في مناطق سيطرة "داعش".

و تؤكد مصادر من كتائب متحالفة مع "جبهة النصرة" أن انسحاب الأخيرة من ريف حماه جاء بناء على توجيهات مباشرة، وصلت على نحو عاجل من جهاز استخبارات تابع لدولة خليجية معروفة بعلاقاتها مع الفصائل الإسلامية، بضرورة التوجه إلى إدلب وحلب وترك حماه مبدئياً.

وبحسب المصادر فإن الغاية من ذلك هي تجميع قوة "النصرة" المركزية في هاتين المدينتين شمالاً، فضلاً عن قوتها الموجودة جنوباً، وبالتالي الاستعداد لتعبئة أي فراغ ينجم عن انسحاب الفصائل التي سيتم إدراجها أميركياً على أنها "معتدلة"، من حلب وإدلب لقتال "داعش" في الشرق، والمقصود بشكل خاص "جبهة ثوار سوريا" و"حركة حزم".

وتشير المصادر إلى أن "جبهة النصرة" تعاني من أزمة قيادة حقيقية، وبروز تيارات داخلها على خلاف واسع مع بعضها البعض، وهي أشبه ما تكون بالحالة التي كانت عليها "حركة أحرار الشام" قبل مقتل قادتها.

عملية المجارير بتفاصيلها وفريق المُصالحات يخوض الحَرب

ثائر العجلاني
هدوء يخيّم على منطقة الميدان جنوب العاصمة دمشق، إنها الساعة الثانية والنصف من أحد أيام أيلول المُشتعل بمواجهات على أطراف العاصمة، حركة غريبة سَمعها "عبد الرَحمن سَميط" أحد حرّاس مركز الدفاع الوطني في حي الحقله، لَاحظ رجالاً بلباس اسود، " لقّم " بندقيته ليعاجله أحدهم بضربة على الرأس أفقدته الوعي،
انتبه زملائه للحركـة لتندلع اشتباكات وتتوضح الصورة

" أحرار الشام " في الميدان ، وهذا منتصف الرواية، أما بدايتها أن ٣٥ مقاتلاً من حركة " أحرار الشام " تسللوا إلى حي الميدان عبر ثلاث فتحات لقنوات صرفٍ صحيّ، مسلّحو أحرار الشام كانوا ملتفيّن بأكياس نايلون خلعوها عند خروجهم من "المجارير" ممّا يوحي أن العملية منظمة وخارطة المكان معروفة للمتسللين.

بعض المسلحين كانوا يعصبون رؤوسهم بشرائط صفراء كُتب عليها "ياحُسين" في حركة وصفها أحد عناصر الدفاع الوطني إنها للتمويه، دخل بعضهم بيوت المدنيين واشتبك البعض الآخر مع مقاتلي الدفاع الوطني في الحي، استمرت الاشتباكات لما يقارب الساعتين ليصبح الأمر أكثر تعقيداً فهذه المنطقة تعتبر قلب العاصمة دمشق، وحادثة "تسلل الدخانية" لم يمضِ عليها أكثر من أيامٍ معدودة.

استطاع عناصر الدفاع الوطني صَدّ الهجوم على المركز، قُتل أربعة مُسلحين فيما أصيب عنصر آخر من الدفاع الوطني يدعى "احمد رمضان، هنا قام مقاتلو " أحرار الشام " بالانسحاب الى حاجز "مارينا " التابع للأمن العَسكريّ، عناصر الحاجز اشتبكوا مع المُنسحبين وأردوهم قتلى
الصُبح بات كاشفاً بضوءه ما أخفاه ظلام ليل الاشتباك لتصبح الصورة مُفصلة: عناصر من "أحرار الشام" قتلى، مدنيُّ مَقطوع الرأس، وآخر فارق الحَياة إثر إصباته بطلقٍ ناريٍّ في معدته، ومدنيون في حي الزاهرة القديمة محتجزين من قبل باقي أفراد المجموعة المُتسللة.

حسب أحد المشاركين في المعركة "كان المسلحون ينادوننا بالاسم مهددين بالاقتصاص منا، قطعوا رأس الشابّ بحجة أنه متعاون مع النظام وقتلوا رجلاً من آل البقاعي لنفس السبب ايضاً.

ساعات مَضت كان اهالي الميدان ، بعضهم ، يتلقون اتصالات هاتفيه تهددهم ان مقاتلي المعارضة سيخرجون اليهم خلال ساعات من الانفاق والمجارير ، تحركت آليات محافظة دمشق وقام العمال "بتلحيم " كافة فتحات الصرف الصحي من داخل مايعرف ب "الحُفر الفنية"،
بالتزامن مع ذلك تم تحديد أماكن تمركز مقاتلي أحرار الشام بالتعاون مع بعض الأهالي لتبدأ نهاية العملية، حيث استقدم الدفاع الوطني مقاتليه ممن يطلقون على انفسهم "سرية المهام الخاصة" لتندلع اشتباكات عنيفة اعتَمد بها مقاتلو الدفاع على عمليات إنزال عبر فتح طلاقيات " اُفقية " من أسطح الأبنية والنزول منها إلى الطوابق السُفلى بعد تأمين المكان بالقنابل الدخانية والقنابل الهُجومية.

استمرت الاشتباكات حتى السابعة من مساء أمس، قُتل على اثرها عناصر أحرار الشام المتمترسين في الأبنية بعد مقاومة شَرسة، فيما تمّ اعتقال اثنين منهم.

إلى جانب الدفاع الوطني شارك في المواجهات عناصر من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة- وختام الرواية كان عندما صادفت أحد "مُهندسي" المُصالحات في جنوب العاصمة من الدفاع الوطني أثناء خروجنا وهو يحمل سلاحه مشاركاً في المواجهات، بادرني بدوره قائلاً "لا تستغرب، في الصلح نَمد يدنا ونمسك بالآخر بمحبة وقوة وفي الحَرب بنادقنا مُذخرةٌ مُنتصرة ".
الاعلام تايم

إسرائيل تراقب باهتمام ما يجري في القنيطرة وتقدم دعما كبيرا للارهابيين

تراقب اسرائيل باهتمام كبير ما يجري داخل المناطق السورية من هضبة الجولان وتتابع عيون اسرائيل ما تقوم به المجموعات الارهابية التي تمدهم مشيخة قطر والسعودية وتركيا بالمال والسلاح، في تعاون ملفت بعد حديث طوال الشهور الاخيرة عن حالة من التوتر المتصاعد تعيشها العلاقات بين المحور القطري ـ التركي والمحور السعودي.
وتقول دوائر سياسية لـ (المنــار) أن اسرائيل تأمل في أن يتعزز تواجد الارهابيين في منطقة القنيطرة ، ومواصلة اعتداءاتهم ضد مقرات ومواقع الجيش السوري هناك، واشارت الدوائر الى أن اسرائيل قصفت أكثر من مرة مقرات عسكرية سورية بحجة تعرض الاراضي التي تحتلها اسرائيل في الجولان لنيران من مواقع تابعة للجيش السوري، وهي "كليشيه" اعتادت اسرائيل استخدامها خلال سنوات الأزمة السورية المستمرة عند تدخلها لتقديم الدعم العاجل للعصابات الارهابية التي تقاتل الدولة السورية.
وتتمنى اسرائيل أن ينجح الارهابيون في المنطقة وبعد مسلسل الرعب الذي عاشه أفراد قوة المراقبين الدوليين من احكام سيطرتهم على كامل القنيطرة، حتى تبدأ اسرائيل وتحت غطاء "الذعر" من التنظيمات الارهابية والخوف على أمنها في اقامة شريط آمن داخل المناطق السورية.
وكشفت الدوائر أن المجموعات الارهابية تقاتل القوات السورية من داخل الاراضي التي تحتلها اسرائيل في الجولان، حيث تسمح قوات الاحتلال الاسرائيلي لافراد هذه المجموعات عندما تتعرض لقصف الجيش السوري بالتراجع والاختباء داخل الاراضي التي تحتلها تل أبيب، ولهذا السبب كانت قوات سورية في بعض المرات تطلق قذائفها باتجاه مواقع تابعة للجيش الاسرائيلي تلجا اليها المجموعات الارهابية.
ونقلت الدوائر عن مراقبين دوليين أن اسرائيل تقدم المساندة للارهابيين الذين يقاتلون الجيش السوري، وتقوم بقصف لمواقع عسكرية سورية محصنة لتسهيل المهام الارهابية للعصابات الاجرامية.

خلاف بين «جبهة النصرة» و«الدولة الإسلامية» على الإجرام

نشرت صحيفة «الإندبندنت» البريطانية تقريراً تصدر صفحتها الأولى حول محاولة تنظيم «القاعدة» إقناع تنظيم «الدولة الإسلامية» بإطلاق سراح الرهينة البريطاني آلان هينينغ لأنه «موظف إغاثة بريء يحاول مساعدة المسلمين المتضررين» بحسب الصحيفة.
وقالت إنه بعد أربعة أيام من اختطاف هينينغ في مدينة الدانا السورية، زار أحد متزعمي «جبهة النصرة» الإرهابية، فرع تنظيم «القاعدة» في سورية، مسؤولين في تنظيم «الدولة الإسلامية» الإرهابي الذي كان حينها حليفاً لـ«النصرة».
وقال أحد متزعمي «النصرة» لخاطفي هينينغ: إن تصرفهم هذا «خطأ بموجب الشريعة الإسلامية»، بحسب ما نقلته الاندبندنت عن صحفي أميركي قال إنه تواصل مع المتزعم عقب الزيارة مباشرة.
وأوضح التقرير، أن هينينغ كان «الوحيد غير المسلم ضمن مجموعة من المتطوعين التابعين لجمعية خيرية إسلامية في بريطانيا نقلت مساعدات إنسانية لمدينة الدانا، القريبة من الحدود التركية».
ونقلت «الاندبندنت» عن الصحفي الأميركي قوله: إن «أمير جبهة النصرة كان واثقاً في البداية من أن هينينغ سيُطلق سراحه لأن هذا ما قاله ممثلو داعش... لكن بعد ذلك نقل هينينغ من مكان احتجازه في الدانا ولم يعرف عنه شيء بعدها».
وكان تنظيم «الدولة الإسلامية» ارتكب جريمة ذبح بحق رهينة بريطاني عامل الإغاثة ديفيد هينز عندما نشر شريط فيديو عبر الانترنت تبنى فيه عملية قطع رأس الرهينة البريطاني مطلع الأسبوع.
بي بي سي


مسؤولون بريطانيون يشككون في قانونية مشاركة بلادهم بضربات جوية لتنظيم “داعش” الإرهابي في سورية دون موافقتها

وجه مسؤولون في مكتبة مجلس العموم البريطانية مذكرة إلى رئيس الوزراء البريطاني “ديفيد كاميرون” يشككون فيها بشرعية وقانونية المشاركة في الحملة الأمريكية لقصف مواقع تنظيم “دولة العراق والشام” الإرهابي في سورية بموجب القانون الدولي.

وجاء في المذكرة بحسب ما ذكرته صحيفة الاندبندنت البريطانية “ان اتخاذ إجراء في سورية سيكون من الصعب تبريره قانونيا دون تلقي طلب بالمساعدة من الحكومة السورية.. ومن غير المحتمل أن يتجاوب الغرب مع مثل هذا الطلب” مضيفة “ان الحكومة البريطانية قالت ان أي إجراء في سورية سيكون متفقا والقانون الدولي والطريقة الوحيدة المحتملة لتحقيق ذلك ستكون من خلال الادعاء بان العمل العسكري لأهداف إنسانية”.

وأشار المسؤولون إلى ان بريطانيا قد تستخدم ذريعة تحمل مسؤولية الدفاع عن المبادئ الإنسانية لتبرير المشاركة في العمل العسكري إلا ان ذلك سيبقى مثار جدل وخلاف دون الحصول على تفويض من الأمم المتحدة يسمح به”.

وأضاف مسؤولو مكتبة مجلس العموم في المذكرة ان “الضربات الجوية ستتسبب في سقوط ضحايا من المدنيين ولاسيما ان مسلحي التنظيم يختبئون بينهم وهدفهم استفزاز الغرب لتنفيذ عمل عسكري يؤذي المدنيين المسلمين حتى يقال ان الغرب يشن حربا على الإسلام”.

أما “فيليب هاموند” وزير الخارجية البريطاني الذي كان أكد الأسبوع الماضي ان لندن لن تنضم إلى واشنطن في قصف مواقع “داعش” في سورية فقد أصر أمس على عدم استبعاد أي خيار عن الطاولة إلا انه أقر بان “تنفيذ ضربات جوية في سورية سيكون أكثر صعوبة من العراق لكافة الاسباب السياسية والتقنية والقانونية”.

وكان “فيصل المقداد” نائب وزير الخارجية والمغتربين أكد أمس في مقابلة مع قناة “آر تي” الروسية.. أن قرارات مجلس الأمن تحتم على أي تحالف أو تكتل أو تجمع لمكافحة الإرهاب احترام سيادة الدول واستقلالها والتشاور معها في كل ما يتعلق بالحرب ضد الإرهاب وعلى هذه الدول التي تعرف ما عليها من واجبات ألا تتجاوز حدود القانون الدولي أثناء مكافحتها للإرهاب.

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-09-17 07:09:43   اهم
المسلحون المتشددون (!!)كالفطر يتكاثرون فالشعب العربي في سورية معهم قلباً و قالباً ...حقد و جهل و تخلف عقلي و جسدي و غريزة وحوش في جينات هذا الشعب العظيم ... نكفر بالذي خلقنا في هذا البلد و بالزيادة افلسنا حتى لا نستطيع الهرب من هذا الجحيم المسمى سورية الحضارية المتجددة !!!!
السراقبي  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz