Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أيلول 2021   الساعة 23:29:13
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
ندوة ثقافية بعنوان سوريا المقاومة ومحاربة الأصوليات
دام برس : دام برس | ندوة ثقافية بعنوان  سوريا المقاومة ومحاربة الأصوليات

دام برس :
أقيمت مساء أمس بالمركز الثقافي بأبو رمانة ندوة ثقافية تحت عنوان (سوري المقاومة ومحاربة الأصوليات) وذلك بحضور السيد وائل حسنيية من المختصين جامعياً بعلوم الاتصالات والمسؤول ميدانياً بالحزب القومي السوري الاجتماعي والدكتور نذير عظمة رئيس المكتب السياسي للحزب القومي السوري الاجتماعي .
وفي لقاء أجرته دام برس مع الدكتور نذير العظمة رئيس المكتب السياسي للحزب القومي السوري الاجتماعي :
تحدث فيه عن  الانتماء الذي يحدد مصيرنا ويعطينا هويتنا وكيف يتحقق الانتماء في المجتمع , مبيناً الوطن الذي ننتمي إليه بالدرجة الأولى , وهو سوريا قبل أن تمزق (بلاد الشام),مبيناً كيف سيقدم المحاور وائل حسنيية من أخواننا بني معروف الذين يقاتلون معنا من أجل وحدة مصيرنا.
وقد أبتدأ  المحاور وائل  حسنيية  ندوته بسرد تاريخي : ابتداءً من مؤتمر بال الذي عقد في سويسرا , ومقرراته التي جاءت بإنشاء عصابات سميت بجيش الدفاع الإسرائيلي ,إلى بدأوا بالتفتيش عن وطن قومي لليهود , وكانت بداية الأزمة في المنطقة العربية منذ تلك اللحظة,خصوصاًعندما بدأ الكيان الصهيوني بتكرس وجوده في المنطقة بدعم من أمريكا التي حلت مكان فرنسا وبريطانيا بتقديم المال والسلاح والتدريب والتقنيات العسكرية لإسرائيل , بغية تقسيم المنطقة إلى كيانات وذلك لإبعاد العرب عن القضية الفلسطينية بموجب قرار اتخذ عام 2000 لحماية أمن إسرائيل في المنطقة.
كما تناول في حواره كيف تم استكمال المشروع الصهيوني في كل من العراق ولبنان وفلسطين ختاماً بالربيع العربي ... , ففي العراق بين كيف قام  النزاع الطائفي بين السنة والشيعة في الدولة العراقية إلى أن تدخل الرئيس الأسد و أقام مصالحة وطنية في العراق , مبيناً الهدف من الصراع المذهبي العراقي إضافة للسيطرة على النفط , حماية أمن إسرائيل عن طريق إقامة الاقتتال الداخلي وتقسيم العراق إلى ثلاث دويلات : دولة كردية في الشمال , ودولة سنة في الوسط , ودولة الشيعة في الجنوب .
أما في لبنان تحدث عن قضية اغتيال الحريري واتهام سوريا باغتياله , وتشويه صورة المقاومة لتخرج عن الحدود الفلسطينية وذلك إيضاً لحماية أمن إسرائيل .
وفي فلسطين بدأ الصراع بين الإخوان على قاعدة من يحكم وليس من يقاوم, هذا الصراع الذي نشب إيضاً حصل بغية حماية وجود إسرائيل في المنطقة.
ومع ذلك لم ينجحوا بسبب وجود الدولة المقاومة الصامدة بين تلك الدول وهي سوريا, التي استغلوا فرصة قيام المظاهرات ضد الرؤساء العرب في كل من تونس ومصر وليبيا واليمن , ليحاولوا إسقاط تلك الدولة باللعب بعقول ضعاف النفوس بحجة أن حكم الرئيس الأسد ظالم و...و... .
سوريا تعرضت إلى ما تعرضت إليه من قتل وذبح وتدمير لبناها والفوقية ولجيشها الباسل , كل ماحصل في سوريا إيضاً كان لحماية أمن إسرائيل .
وفي لقاء أجرته دام برس مع المحاور وائل حسنيية:بين فيه أن محاورته دارت حول  إبراز شيء أساسي ,بأن المنطقة الآن تتصارع أمام محورين , المحور الأول محور المقاومة  والمحور الثاني أمن إسرائيل ,موضحاً أن كل ما يجري في المنطقة من قيام الربيع العربي ,ومن محاولة إقامة الفوضى الخلاقة, وإقامة مشروع الشرق الأوسط الجديد التي تطالب فيه أمريكا , وما يجري الآن في العراق وما   يجري في سوريا وما يجري في لبنان وما جرى فلسطين كله يدور حول حماية أمن إسرائيل, التي تقف في وجهه سوريا لأنها تشكل الذراع  الحامي والذراع العصب التي تمول وتدعم المقاومات التي بدونها يستحيل أن تستمر المقاومة .
وقد اختتم المحاور ندوته بقوله :" أن هذه المؤامرة لن تستطع أن تحقق إنجازاً في الماضي ولن تستطع أن تحقق إنجازاً في المستقبل "

 

الوسوم (Tags)

دمشق   ,   السوري   ,   الاجتماعي   ,   الثقافة   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz