Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 23 تشرين أول 2021   الساعة 01:15:31
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس - متابعة - محسن جامع :

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الخميس كما تناقلتها صفحات الفيسبوك......: دمشق: سقوط عدد من قذائف الهاون في احياء متفرقة من دمشق والقريبة من ساحة الأمويين .

قديفة بالصالحية وأخرى بحديقة الجاحظ .
3 قذائف هاون بحي المالكي .
وقذيفة بساحة الامويين

يذكر أن سقوط قذائف الحقد بالتزامن مع وقت عرض فلم " ملك الرمال " للمخرج نجدة أنزور " وذلك بمحاولة سافلة من ارهابيي بني صهيون آل سعود  لمنع الناس من حضور الفلم .

عدرا : تم ايقاع أعداد من الارهابيين قتلى ومصابين شرق بناء المارسيدس وشمال الجامع الشريف وشرق بناء شركة سكانيا وشرق معمل الزيت بمنطقة عدرا

دمشق - القصاع : احتراق احد المنازل بمنطقة برج الروس بسبب ماس كهربائي وهروع سيارة الإطفاء وتمت السيطرة على الحريق وأضرار مادية في المكان

 

 عناوين : فيلم ملك الرمال للمخرج السوري نجدت اسماعيل انزور يفتتح عرض اليوم في دار الأوبرا بدمشق.

-رئيس لجنة مجلس الدوما الروسي للشؤون الدولية: ان لم ننجح في إقناع السعودية وتركيا بالانخراط في التسوية السورية علينا ان نحيدهما عن التدخل السلبي.

- صحيفة وول ستريت جورنال تنقل عن مسؤولين أمريكيين قولهم أن رئيس أركان ميليشيا "الجيش الحر" سليم إدريس اضطر للهروب من سوريا بعد أن استولى مقاتلون متطرفون على مواقع لميليشيا الحر في شمال البلاد.

- 13 وكالة من وكالات الأنباء العالمية ترسل رسالة إلى قيادة ميليشيا «الجيش الحر» تدعوها فيها إلى اتخاذ إجراءات عاجلة ضد الجماعات المتمردة التي تختطف الصحفيين، مهددة بانها لن تكون في ضوء ذلك قادرة على تغطية سير الأحداث في المناطق التي يسيطرون عليها.

- صحيفة السفير اللبنانية تنقل عن مصادر أمريكية قولها أن استيلاء جبهة النصرة على مخازن سلاح ميليشيا الجيش الحر في منطقة باب الهوى سبب فضيحة لواشنطن، مشيرة إلى أن هذه التطورات كشفت توريد واشنطن لصواريخ مضادة للطيران والدبابات إلى ميليشيا الحر، وباتت اليوم بحوزة التنظيم المصنف على لائحة الإرهاب الأمريكية.

- ميليشيا الجيش الحر تطلب من واشنطن العدول عن القرار الأمريكي بوقف المساعدات التي تقدمها للميليشيات في الشمال السوري عبر تركيا، مشيرة إلى عدم وجود خلافات جوهرية بينها وبين الميليشيات الإسلامية التي تقاتل في المنطقة.

- الأمم المتحدة تعلن أنه سيتم نشر خطة مفصلة لإتلاف الأسلحة الكيميائية السورية يوم الثلاثاء القادم، وتشير إلى أنه من المبكر الحديث عن مضمون هذه الوثيقة التي ستنشرها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية.

- صحيفة الوطن السورية تنقل عن مصادر خاصة بها ان الجيش العربي السوري يقوم بالاستعدادات الأخيرة لدخول مدينة يبرود والتي تعتبر المعقل الأكبر للمسلحين في منطقة القلمون.

- رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: التعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية جيد و لكن يكون هناك زيارة أخرى للمفتشين الى منشأة آراك

عدرا : الجيش العربي السوري يقضي على اعداد من ارهابيين في مدينة عدرا العمالية بريف دمشق عرف منهم : عبد الرحمن الحلبي و يدمر اوكار لهم في دوما ومزارع عالية و يقضي على عدد منهم بينهم سليم عوامة و خالد بكري و محمد سريول و وليد سريول  .

مصدر عسكري : إمعانا في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب السوري تسللت يوم أمس مجموعات إرهابية تابعة لـ جبهة النصرة إلى مدينة عدرا العمالية السكنية بريف دمشق وقامت بالاعتداء على السكان المدنيين العزل في منازلهم وقد وردت معلومات تفيد بارتكاب مجزرة بحق المدنيين .

مصدر عسكري: على الفور توجهت وحدة من جيشنا الباسل إلى المنطقة وباشرت بتنفيذ مهامها لتخليص المدنيين وإعادة الأمن إلى مدينة عدرا العمالية
 

ريف دمشق -عدرا : شهدت مدينة عدرا العمالية  اندلاع اشتباكات عنيفة و طاحنة بين الإرهابيين و جيش التحرير الفلسطيني ، أدت إلى ارتقاء ستة شهداء من الشباب الفلسطيني الذين يخدمون ضمن القطعة التابعة لجيش التحرير الفلسطيني هناك ، وهــم :

1- الشهيد : أحمد عيسات . (مخيم خان الشيح)
2- الشهيد : بشار علي . (مخيم سبينة)
3- الشهيد : محمد برو .
4- الشهيد : صالح أحمد عيسى .
5- الشهيد : محمود عثمان محمود
6- الشهيد : أحمد صقر

فيما حوصرت عائلات بأكملها ولا تزال في أقبية الأبنية بفعل المعارك العنيفة و ما زالو الجميع يمنعون من التحرك لشدة القصف و المعارك الطاحنة و المستمرة في المنطقة .. و انطلاق مناشدات و نداءات بإنقاذهم و فتح ممر آمن لخروجهم ..

 مصادر أمريكية تؤكد هروب رئيس أركان "الجيش الحر" إلى الدوحة

نقلت صحيفة "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أمريكيين الأربعاء أن رئيس أركان ما يعرف بـ"الجيش الحر" سليم إدريس اضطر للهروب من سوريا بعد أن استولى مقاتلون متطرفون على مواقع "الجيش الحر" في شمال البلاد.

وذكرت الصحيفة أن المتطرفين سيطروا أيضا على مستودعات تحتوي على العتاد العسكري الذي كانت واشنطن تسلمه للمجلس العسكري الأعلى التابع للجيش الحر، والذي كان بدوره يوزّع التوريدات الأمريكية على مختلف المجموعات المقاتلة.

وأعادت "وول ستريت جورنال" إلى الأذهان أن "الجبهة الإسلامية" التي سيطرت على مقر "الجيش الحر"، شكلت مؤخرا ائتلافا مع جماعتي "جبهة النصر" و"الدولة الإسلامية في العراق والشام" المرتبطتين بتنظيم "القاعدة"، إلا أنها تعتبر جماعة أكثر اعتدالا بالمقارنة مع شركائها الجدد.

وأوضح المسؤولون الأمريكيون للصحيفة أن إدريس هرب أولا إلى تركيا ثم وصل إلى الدوحة الأحد الماضي، مؤكدين بذلك تصريحات متحدث باسم "الجبهة الإسلامية".

وقال اثنان من كبار المسؤولين الأمريكيين أن المخازن التي استولت عليها الجبهة، كانت تحتوي على مختلف الأنواع من العتاد الأمريكي، منها أجهزة فتاكة وغير فتاكة، مثل سيارات عسكرية مزودة بأجهزة أمريكية الصنع وأجهزة اتصال. ومن المعروف أن الجنرال إدريس وفريقه كانوا يتسلمون أسلحة من دول أخرى مثل السعودية.

وأوضحت الصحيفة أن النفوذ المتنامي لـ"الجبهة الإسلامية" دفع بالأمريكيين وحلفائهم الى إجراء محادثات مباشرة مع ممثلي الجبهة، بغية إقناعهم بتأييد مؤتمر "جنيف-2" الخاص بسورية المقرر يوم 22 كانون الثاني.

وذكر المسؤولون الأمريكيون أن "الجبهة" عرضت مساعدتها في الدفاع عن مقر "الجيش الحر" والمخازن ضد الجماعات الأكثر تشددا، لكن مقاتليها بعد وصولهم إلى الموقع قالوا إنهم يفرضون سيطرتهم الكاملة عليها، واستولوا عليها دون قتال.

الخبر

 

درعا : وحدة من الجيش العربي السوري تشتبك مع مجموعة إرهابية مسلحة حاولت الاعتداء على نقطة عسكرية على مدخل قرية زمرين

درعا : الاشتباك أسفر عن القضاء على 17 إرهابيا وتدمير قاعدة إطلاق صواريخ مركبة على سيارة ومدفع هاون وسيارتي دفع رباعي كانت بحوزتهم
ريف إدلب : سقوط عشرات الإرهابيين قتلى ومصابين في عمليات نوعية لوحدة من الجيش العربي السوري ضد أوكارهم وتجمعاتهم في قرى وبلدات أم جرين والمجاص وأبو الضهور وتدمير كميات كبيرة من أسلحتهم وذخيرتهم

زهران علوش: إلى متى؟؟

الإرهابي المجرم زهران علوش يجتاح مدينة عدرا العمالية بالتعاون مع المجرمين الذين يسمون أنفسهم " جبهة النصرة ". وكالعادة، ينتقون أبناء الأقليات بمن فيهم بعض الأصدقاء رهائن أو ضحايا لأسباب طائفية. المجرم زهران علوش، كالمجرم فائق بنيان، كان سجيناً سابقاً؛ لذلك صرنا نرفض أي اقتراب من ملف المعتقلين لأننا لا نعرف حقيقة هؤلاء.
الإرهابي زهران علوش ولعها في النبك ثم أدبر. وكان وحده وشخص من آل الحي الرافضين للإنسحاب من الطريق الدولي وهو ما أدى إلى هذا الدمار في النبك.
زهران اليوم على بوابة دمشق!!
زهران اختطف وقتل وسبى بما يتنافى مع أبسط حقوق الإنسان!!
لماذا لا ننتهي من هذا الزهران وقد أثبت الجيش السوري العظيم أنه قادر على فعل المستحيل حين أنهى القلمون في أيام؟؟
نحن ضد القتل. لكن قتل هذا المجرم الذي هو بلاء لا مثيل له صار فرض كفاية على كل سوري وسورية...
افقأوا هذا الدمل قبل أن يصاب الوطن بالطاعون...
لا نريد دوما ولا حنابلة في سوريا: إذا كان انتماؤهم لوطن الحنابلة أكثر من انتمائهم لسوريا فليذهبوا إلى بلد الجراد والرمال.
أعطوا دوما مهلة بسيطة: إما أن تستسلم أو أن يقاتلوا حتى الانتهاء أو أن يهاجروا جماعياً إلى بلد الجراد والرمل...
من تواصلي مع عناصر مارقين من الجيش " الحر " في دوما، دوما وأهلها صاروا جزءاً من مشفى مجانين يصدر العهر والإرهاب. لا حل إلا باستئصال هذا الكيان من سوريا.
إما سوريا أو دوما...
عاشت سوريا...
نبيل فياض

 

 

 حــلــب :مسلحو المعارضة يحرقون مستودعات تحوي مواد بلاستيكية في باب النصر شرق الكنيسة الانجيلية العربية بمدينة حلب ما أدى إلى نشوب حريق كبير و ظهور سحابة سوداء في الجو

حمص : استهدفت قوات الجيش مقرين للمسلحين بالقرب من قرية الزعفرانة شمالي حمص ما أدى لتدميرهما ومقتل 6 مسلحين وإصابة 10 آخرين وتدمير عدد من السيارات والأسلحة الرشاشة 

دير الزور:  تفجير سيارتين مفخختين في معسكرات الصاعقة بريف دير الزور الغربي واشتباكات بين الكتائب الاسلامية المسلحة والجيش السوري تدور الآن حول مستودعات السلاح والذخيرة ثالث أكبر المستودعات في سورية

مصدر عسكري لشام إف إم: محاولة هجوم مسلح على نقطة عسكرية عند مدخل زمرين بريف درعا يصدها الجيش مستهدفا هذه الميليشيا ما أدى لمقتل وإصابة عدد من المسلحين المهاجمين
 

آخر ما ورد من عدرا العمالية في ريف دمشق: عشرات الشهداء المدنيين لا تزال جثثهم في طرقات مدينة عدرا العمالية، فيما تم ذبح أكثر من 8 مدنيين على خلفية طائفية، وميليشيات النصرة تنتشر في الشوارع

نزوح آلاف المدنيين من مدينة عدرا العمالية إلى منطقة حفير التحتا وإلى منطقة القطيفة، فيما لم يتمكن عشرات الآلاف من مغادرة منازلهم "خوف الموت ذبحا" على أيادي النصرة

ميليشيات جبهة النصرة والجبهة الإسلامية تقوم بإحراق عشرات المنازل في مدينة عدرا العمالية "لأن أصحابهم موظفون حكوميون"

مصادر خاصة لشام إف إم: وحدات الجيش العربي السوري تتوجه الآن إلى مدينة عدرا العمالية وتتطوق البلدة استعدادا لبدء عملية عسكرية فيها لاستراجعها

 

مصدر عسكري: وحدة من القوات المسلحة تدمر وكرا لمتزعمي المجموعات الإرهابية المسلحة في قرية الغاصبية في الدار الكبيرة بريف حمص وتقضي على عدد من الإ رهابيين وتصيب آخرين

الوطن السورية: الجيش السوري يستعد لدخول مدينة يبرود في ريف دمشق.

ريف دمشق: وحدات من الجيش قضت على عدد من الإرهابيين وأصابت آخرين عند معمل الأوكسجين في مزارع ريما ومحيطها جنوب غرب النبك ودمرت أسلحتهم وعتادهم ومن بين القتلى متزعم مجموعة إرهابية تابعة لما يسمى لواء تحرير الشام ويدعى عبد السلام ويلقب أبو سليمان ومحمود الأديب وعلاء الحلبوني ومحمد بيطار.

إدلب: وحدات من الجيش قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيين بعضهم من الجنسية السعودية ودمرت عددا من أوكارهم وتجمعاتهم في أحياء وقرى وبلدات بإدلب , وتم القضاء على مجموعة إرهابية مسلحة بكامل أفرادها قرب بلدة قسطون الشرقية بريف إدلب وتدمير سيارتين مزودتين برشاشات ثقيلة مضيفا إن من بين الإرهابيين القتلى السعوديين خلف سعد العامري ومحمد شهاب الوزاعي إضافة إلى شعلان مدرك ورجب علي الرجب. 

ضابط في ميليشيا الحر : الجبهة الإسلامية قامت بانقلاب كامل وصادرت أسلحتنا


اتهم ضابط رفيع في المجلس العسكري الأعلى لـ “الجيش السوري الحر” “الجبهة الإسلامية” بـ”تنفيذ انقلاب كامل” ضد هيئة الأركان برئاسة اللواء سليم إدريس بـ”دعم من بعض الدول الإقليمية”، مؤكدا أن “مستودعات الأركان باتت جدراناً خاوية بعد احتلالها وسرقة كل محتوياتها وصولا إلى مكتب إدريس نفسه”، لكن المتحدث العسكري باسم الجبهة الإسلامية النقيب إسلام علوش نفى للصحيفة مسؤولية الجبهة، متهما “جماعات مجهولة” بسرقة مستودعات الأركان.


وشدد القيادي الرفيع في المجلس العسكري في اتصال مع “الشرق الأوسط” على أن ما روّجت له “الجبهة الإسلامية وأحرار الشام عن أنهما قدما لحماية المستودعات بطلب من رئاسة الأركان كذب”، عدا أنهم “قاموا بخدعة من خلال الانتشار في محيط المستودعات لإيهام مقاتلي الأركان بأن “الدولة الإسلامية في العراق والشام” (داعش) و”جبهة النصرة” تستعدان لتنفيذ هجوم على مستودعات السلاح وقد أتى عناصر الجبهة للمساعدة في حمايتها ليتضح فيما بعد أن عناصر “الجبهة الإسلامية” هم من اقتحم المستودعات واحتلها”.


وقال القيادي إن “(قائد جيش الإسلام) زهران علوش و(قائد أحرار الشام) أبو طلحة جلسا على مكتب سليم إدريس في باب الهوى ورفعا الرايات السوداء”، وانتقد موقف اللواء إدريس بالسكوت عما حصل، محذرا من خطورة ما حصل “حيث باتت الأركان لا تملك أي سلاح ومخازنها خالية حتى من أجهزة التلفزيون والسجلات وكل صغيرة وكبيرة في المستودعات والمكاتب، وصولا إلى انتهاك حرمات بيوت عناصر “الجيش الحر” في سرمدا ومحيطها ومصادرة سياراتهم”.


ووصف القيادي ما جرى بأنه “مؤامرة على الشعب السوري دعمتها دول معروفة”، حيث إنه “بعد فشل قادة هذه الجبهة بالسيطرة على الأركان في اجتماعات إسطنبول الشهر الماضي ها هم ينفذون انقلابا ضدها على الأرض”، مشيرا إلى أن “120 مليون دولار كان من المتوقع أن تصل هذا الأسبوع كمساعدات إغاثية للشعب السوري لكن تم إيقافها بسبب هجوم الجبهة الإسلامية هذا”.


ورأى أن “قائد الحملة على مستودعات الكتيبة الأمنية هو أبو النور من حركة أحرار الشام”، لافتا إلى أن مستودعات هذه الكتيبة كانت تضم “4 دبابات و30 دوشكا من عيار 12.7 ملم و4 رشاشات من عيار 14.5 ملم و4 رشاشات 23 ملم، بالإضافة إلى 30 سيارة بيك آب مع رشاشات ونحو 200 بندقية كلاشنكوف”.


ولفت الضابط إلى أن “مستودعات الأركان التي جرى الاستيلاء عليها عددها عشرة وفيها كافة أنواع الأسلحة والذخيرة ومئات الأطنان من السلاح من مختلف الأنواع و2000 بندقية كلاشنكوف و1000 مسدس حربي، بالإضافة إلى قواذف (أوسا) و(ب 90) و(آر بي جي) مع قذائفها، وكافة أنواع الذخيرة ورشاشات 14.5 وعدد كبير من القنابل اليدوية وأكثر من 200 طن من الذخيرة”.


وأضاف أنه “حتى مخازن حمص المحاصرة لم تسلم من السرقة حيث استولوا على مستودع المجلس العسكري لحمص (برئاسة العقيد بشار سعد الدين) وفيه 4 رشاشات دوشكا، و150 بندقية كلاشينكوف، وقواذف أوسا مع حشواتها، ونحو 100 طن من مختلف أنواع الذخائر وسيارات عليها مدافع رشاشة”.


وأكد أنه “تم الاستيلاء أيضا على مستودعات الإغاثة ومستودع الدعم اللوجستي وفيه عدد كبير من المناظير الليلية وأجهزة الكومبيوتر والكاميرات وأجهزة الاتصال الفضائية وبدلات عسكرية مع خوذ ودروع واقية”، مضيفا أنه بالإجمال «فقدت الأركان نحو 100 آلية عسكرية”.


ونبّه الضابط القيادي إلى “وجود توتر كبير حاليا قد ينذر بتصعيد عسكري فبعد ما حصل لن نسكت على أي انتهاك حتى لو أن الأركان سكتت عن الموضوع”.


من جهته، شدد المتحدث العسكري باسم “الجبهة الإسلامية” على أن “ما حصل حول حادثة الأركان هو أننا أتينا لمساندتها”، مشيرا إلى أن “كلامنا تطابق مع كلام الأركان الذي أصدروه في بيانهم”.


الشرق الاوسط

عون : الهدف من ضرب معلولا النيل من رمزيتها .. ولم نرسل مقاتلين إلى سوريا

نفى العماد ميشيل عون اتهام ميليشيا «الجيش الحر» له بإرسال مقاتلين إلى سوريا، لكونه لا يملك ميليشيا ولا نية لديه لإرسال مقاتلين إلى سورية، معرباً عن استغرابه لهذا الاتهام، ومبدياً تخوفه من أن يكون هناك تخطيط لعمل عدواني ضده.

كما أكد عون أن حزب اللـه وصل إلى مرحلة اضطر فيها للقتال إلى جانب الجيش العربي السوري، بعد توافد إرهابيين من 83 دولة في العالم للقتال في صفوف"جبهة النصرة" و«داعش» التابعتين لتنظيم القاعدة، بينهم أكثر من 3800 من لبنان وحدها، متوقعاً أن يتحول مؤتمر «جنيف 2» المزمع عقده في 22 كانون الثاني المقبل، إلى مؤتمر لمكافحة الإرهاب.

واستبعد أن يكون تقسيم سورية من السيناريوهات المطروحة، مشدداً على أن بلدة معلولا السورية ليس موقعها استراتيجياً والسيطرة عليها تأتي لرمزيتها المسيحية والعالمية، مشيراً إلى أن الدخول إلى الدير وضرب الراهبات جرائم ضد الإنسانية، متسائلاً: "هل الكنائس الـ42 التي دمرت بسورية تم تدميرها بالمصادفة؟".

 

معركة القلمون: عندما فتح المسلحون «أبــواب جهنم»

قالت مصادر ميدانية سورية رسمية، واخرى قريبة من "حزب الله" أن القيادة السورية لم تكن تنوي فتح معركة في القلمون قبل الربيع المقبل، إلا أن قطع المسلحين الطريق الدولية (بين العاصمة وحمص) هو ما دفع إلى بدء المعركة التي حقق فيها الجيش إنجازات قوية.

صحيفة الأخبار اللبنانية نقلت عن المصادر قولها أن عمليات المسلحين في القلمون كانت قد بدأت بتهديد الحدود اللبنانية، وهو ما كان بمثابة فتح أبواب جهنم على المسلحين وجعل الجيش يمضي بعيدا في المعركة .

وقالت المصادر أنه بحثاً عن نصر معنوي وعسكري كبير، توجهت قوة من «جبهة النصرة» ومعها مجموعات من «مغاوير حمص» و«الدولة الإسلامية في العراق والشام» و«الكتيبة الخضراء» التابعة لتنظيم القاعدة نحو مستودعات مهين للذخيرة. والتي تقع شمالي شرقي القلمون (في أقصى الريف الجنوبي الغربي لحمص)، وليست بعيدة عن واحدة من قواعد سلاح الجو السوري. وعندما سيطر المسلحون على مستودعات مهين اتخذ القرار النهائي بالذهاب إلى المعركة.

وكان الجيش قد بدء معركة القلمون قبل نحو شهرين ليحقق على إثرها نتائج هامة تمثلت بالسيطرة على قارة ودير عطية والنبك واستعادة مستودعات مهين.
 

السعودية تخسر معركة ريف دمشـق

صحيفة "الأخبار" اللبنانية تتحدث عن عجز المعارضة السورية عن اسقاط الجبش السوري بـ "ضربة قاضية" على أعتاب مؤتمر "جنيف2"، وتسرد لرهان هذه المعارضة وخلفها السعودية على ثلاث معارك رئيسية لتحقيق "توازن ما" قبل المؤتمر السويسري.

حسن عليّق- صحيفة "الأخبار" اللبنانية:
سياسياً، انتهت معركتا القلمون والغوطة الشرقية. على أعتاب مؤتمر "جنيف 2". عجزت المعارضة عن إسقاط الجيش السوري بضربة قاضية في إحدى ساحات المعركة. كما أنها لم تسجّل نقاطاً تُذكر في الدفتر السياسي المؤهِّل للمؤتمر السويسري.

خلال الشهرين الماضيين، راهنت المعارضة ومن خلفها السعودية، على ثلاث معارك رئيسية، لتحقيق "توازن ما" في المشهد الميداني السوري: معركة في درعا، لم تبدأ إذ عاجلها الجيش السوري بضربات منعتها ــ حتى الآن ــ من تحقيق أي تقدم يُذكر، ووضعها في حالة الدفاع عن النفس أو التقدم البطيء جداً على مختلف الجبهات الحورانية.

معركة في حلب بدأتها قوى المعارضة قبل نحو شهرين، بحصار عاصمة البلاد الاقتصادية، وشن هجوم على الأحياء والمناطق التي لا تزال تحت سيطرة الدولة السورية. لكن سرعان ما انقلب المشهد، بهجوم شنّه الجيش السوري جنوبي شرقي حلب. سيطر بالقضم على مساحة تزيد عن نصف مساحة لبنان. وأمّن طريقاً طوله نحو 200 كلم، يفك من خلاله الحصار عن حلب، بعدما حرّر مدناً استراتيجية (السفيرة على سبيل المثال).

أما ثالثة المعارك، فكانت مقررة في ريف دمشق، جنوباً (الغوطة الغربية والريف الجنوبي) وشرقاً (الغوطة الشرقية) وشمالاً (القلمون).

كان ينبغي للغوطة الغربية والريف الجنوبي لدمشق أن يكونا مدخلاً جديداً للمعارضة (يتصل بدرعا جنوباً) نحو تهديد مدينة دمشق. فوجئ المعارضون بهجمات سريعة شنها الجيش السوري وقوات الدفاع الوطني ومجموعات من "حزب الله". كل بلدة في الريف الجنوبي (كالبويضة والحسينية والذيابية وحجيرة والسبينة...) قرر الجيش دخولها، حاصرها، ثم طرد المسلحين منها في أقل من 48 ساعة. في النهاية، لم تكن هذه الجبهة هي المناسبة لتحقيق "إنجاز" يمكّن المعارضة من محاولة تثميره سياسياً في جنيف 2.

بقيت الغوطة الشرقية والقلمون. في الغوطة، وابتداءً من يوم 22 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، شنت المجموعات المسلحة المعارضة هجوماً مباغتاً على طول محور "خط سكة الحديد" الواقع وسط الغوطة الشرقية. كان تقدّم القوات المهاجمة سريعاً. وجّهت ضربة موجعة لقوات الجيش السوري والدفاع الوطني و"حزب الله" المنتشرة في المنطقة. المسلحون المنتمون إلى مختلف تشكيلات المعارضة المسلحة (أقليتهم كانت من "الجيش الحر" بحسب مصادر ميدانية)، كانوا يهدفون إلى السيطرة على بلدة العتيبة الاستراتيجية، الواقعة أقصى شرقي الغوطة.

وصل المهاجمون إلى العتيبة، ودخلوا جزءاً كبيراً منها، لكن من دون أن يتمكنوا من فك الحصار. المقاتلون الذين خرجوا من داخل الغوطة (من دوما إلى المليحة وما بينهما) وقدموا من الأردن عبر البادية، تكبدوا في الهجمات المعاكسة التي شنها الجيش والقوى الرديفة، خسائر هائلة. اكثر من ألف مقاتل، إما قتلوا، أو أصيبوا بجروح تمنعهم من العودة إلى القتال.

مصادر ميدانية في الجيش السوري تؤكد أن المقاتلين الذي شنوا هجوم الغوطة هم الاكثر تدريباً وتسليحاً بين الذين قاتلهم الجيش منذ بداية الأزمة. وفضلاً عن ذلك، عملوا وفقاً لخطة هجوم غير مسبوقة في الميدان السوري. وتخلص تلك المصادر إلى القول: ما عجز مقاتلو الغوطة عن القيام به في هجومهم الأخير، لن يستطيعوا تنفيذه بعد اليوم.

لقراءة ما كان مؤملاً من معركة الغوطة، تكفي العودة إلى بيان "الائتلاف" المعارض بعد يومين على بدء القتال. الهيئة التي تتحدّث من مكان بعيد جداً عن الميدان، أشادت بـ "الانتصارات"، معتبرة أن الهجوم سيؤدي إلى فك الحصار. بعد ذلك، لم ينبس الائتلاف ببنت شفة. رعاة المعارضة، وتحديداً في السعودية، يعرفون أن ما خططوا له أفشله الجيش السوري شرقي دمشق.
 

الوسوم (Tags)

إدلب   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   سوريا
والله لننتقم من هؤولاء الارهاب
دلال عيساوي  
  0000-00-00 00:00:00   حماية
الوطن غالي ونحنا ولادك سوريا ومنحميكي بدمنا وروحنا
شادي فضلو  
  0000-00-00 00:00:00   لن نركع
والله لن نركع مهما فعل الارهاب في بلدي
وداد حجو  
  0000-00-00 00:00:00   تعبتي
الله يحميكي يا بلدي تعبتي ةيلي صار فيكي كتير كبير
كمال زيتون  
  0000-00-00 00:00:00   درعا
درعا قتل بها الكثير من الارهابيين
مازن عسكري  
  0000-00-00 00:00:00   ايتها الغالية سورية الى متى الى متى الى متى
يارب ياالله كفاناااااااااااااا دماءءءءءءء يارب الى متى متى متى متى والى اين وكيف هو خلاصك سورية الجريحة
صباح سورية  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz