Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 27 كانون ثاني 2023   الساعة 22:01:25
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
برعاية منظمة طلائع البعث .. ملتقى الأدباء الصغار في مدرسة بلابل المحبة
دام برس : دام برس | برعاية منظمة طلائع البعث .. ملتقى الأدباء الصغار في مدرسة بلابل المحبة
دام برس-فرح العمار: برعاية منظمة طلائع البعث اقيم في مدرسة بلابل المحبة الخاصة في دمشق ملتقى الأدباء الصغار، وذلك لإظهار مواهب الأطفال وتعزيز مواهبهم وتشجيعهم على القراءة باللغة العربية الفصحة. وتضمن الملتقى ندوة حوارية مع مديرة متحف الخط العربي السيدة إلهام محفوض، ومسرحيات شعرية وتمثيلية وفقرات غنائية ومسابقات أدبية. وفي تصريح خاص لدام برس أكد مدير تربية دمشق سليمان اليونس أن الملتقيات المشتركة بين فرع دمشق لطلائع البعث و مديرية التربية هي تعزيز للغة العربية وتعزيز للغة الحوار وإعطاء الطالب قوة النقاش والمناظرة، لأننا نجد أن الطلاب لديهم نسبة كبيرة من الحفظ ولكن لا يمكنهم الحوار أو المناظرة ومهمة هذه الملتقيات هي زرع نوع من قوة الشخصية والجرأة واللفظ الجيد لدى الطلاب. بدورها قالت الرفيقة نعمة شدود عضو قيادة منظمة طلائع البعث رئيس مكتب الثقافة والعلاقات الخارجية :"هدف منظمتنا إظهار مواهب الأطفال من خلال الأنشطة التي تقام، واليوم نسلط الضوء على الأطفال الموهوبين في الشعر وكتابة الشعر لتعزيز اللغة العربية لديهم من خلال آلية إلقاء الشعر القديم والحديث وتجسد أدوار الشعراء القدامى الذين تركوا بصمتهم". وأضافت الرفيقة نعمة " هذا النشاط ممتدد على كل المدارس السورية في كل المحافظات وذلك ضمن خطة منظمة طلائع البعث، لدينا دائماً خطة للعام الدراسي بشكل كامل والعطلة الصيفية أيضاً". مديرة مدرسة بلابل المحبة ريما داود أكدت أن ملتقى الأدباء الصغار يهدف إلى تعزيز واختيار المواهب من الفئات العمرية التي لديها اللغة العربية الفصحى والبلاغة لتأدية بعض الفقرات الجميلة، مضيفةً" أردنا أن نركز على أن ينشئ الطفل في مراحل مبكرة بمحيط وأسرة يتكلمون الفصحة لكي يكون تحفيز له لتركيب الجمل وتفاصيل بسيطة ليكون الطفل اللبنة الأساسية في مجتمعه". وتابعت داود" يقع على عاتقنا كمدرسة وأسرة ووسائل إعلام ومجتمعات محلية تأمين للطفل مناخ مناسب يساعده على استخدام اللغة وأدواتها وتراكيبها للتعبير عن مشاعره وأهدافه واهتماماته وخبراته، وواجب علينا أن نحافظ على هويتنا العربية لتأسيس مجتمه سليم يعتز بلغته الفصحى ولغته الأم واستخدامها دون لكنات، ووضع اللغة بقلوب أبنائنا بطريقة مبسطة وسهلة بوسائل بسيطة لأن اللغة عملية تراكمية عندما يتم تأسيس الطفل عليها نصل إلى مجتمع سليم". الأخت مونيك خاروف راهبة المحبة في المدرسة قالت :" مدرسة بلابل المحبة تستقبل اليوم الفعاليات والأطفال في ملتقى الأدباء الصغار لتشجيعهم على للقراءة باللغة العربية وذلك بسبب فخرنا بلغتنا العربية" .

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2023
Powered by Ten-neT.biz