Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 03 تشرين أول 2022   الساعة 14:02:03
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
بمشاركة أكثر من 15 دولة.. انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي العلمي الواحد والعشرين لاطباء الاسنان
دام برس : دام برس | بمشاركة أكثر من 15 دولة.. انطلاق فعاليات المؤتمر الدولي العلمي الواحد والعشرين لاطباء الاسنان

دام برس-فرح العمار:
برعاية كريمة من المهندسة هدى الحمصي عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي رئيس مكتب المنظمات الشعبية والنقابات المهنية المركزي وبمشاركة عربية ودولية واسعة انطلقت صباح اليوم فعاليات المؤتمر العلمي الدولي لنقابة أطباء الأسنان الواحد والعشرين وذلك في قصر المؤتمرات بدمشق.
و يتميز المؤتمر بمشاركة أكثر من خمسة عشر دولة حيث تعتبر هذه المشاركة الأولى بهذا الحجم منذ بداية الحرب على سورية رغم الحصار المفروض وقانون قيصر فقد تم التواصل مع محاضرين من سويسرا وألمانيا وبريطانيا و فرنسا و إيطاليا وبولندا وأمريكية وروسيا ولبنان و العراق والأردن و مصر وفلسطين والسودان و ليبيا للمشاركة في المؤتمر.
وزير الصحة الدكتور حسن الغباش بين في كلمة له أهمية المؤتمر للتأكيد على تقديم الدعم لكل ما يسهم بتطوير هذه المهنة والارتقاء بها لافتا الى حرص الوزارة على التواصل المستمر مع النقابات الطبية والعمل معاً لرفع السوية العملية والعلمية للأطباء مؤكدا أن تلازم العلم والممارسة والبحث العلمي هو الأساس الناجح للارتقاء بالمهنة وتوسيع أفاقها .
وقال الغباش إن هذه الفعالية العلمية تأتي مع دوراتها التدريبية المرافقة كأحد وسائط تعزيز المعرفة المهنية والبحث العلمي لدورها في تحقيق إضافات علمية ومعرفية ومهارية لأطباء الأسنان ما يدعم أهدافنا في التدريب الطبي المستمر مبينا أنه رغم العقوبات والصعوبات فإننا نخطو قدما في مرحلة عنوانها الأمل بالعمل وبحاجة إلى أفكار و رؤى جديدة تغني عملنا وتحسن أدائنا وترفع مستوى تطلعاتنا للمضي في مرحلة البناء سواء بناء منشآتنا ومؤسساتنا الصحية أو بناء كوادرنا القادرة على رفع المستوى الصحي وتقديم الخدمات الطبية لكافة الإخوة المواطنين بالشكل الأمثل.
و تقوم وزارة الصحة وفق الغباش بإعداد الإستراتيجية الوطنية لقطاع الصحة للأعوام القادمة 2023 – 2027 برؤية الوصول إلى نظام صحي متكامل وفعال يقدم خدماته بكفاءة وعدالة ويضمن الارتقاء بصحة جميع السكان ونوعية حياة أفضل لكل فرد ويرفع مستوى صحة المجتمع ويحسن المؤشرات الصحية العامة من خلال توفير وتطوير جميع الخبرات والكفاءات الوطنية بالتنسيق مع كافة الشركاء.
وأشار الغباش إلى أن وزارة الصحة ضاعفت جهودها لتوفير الخدمة الصحية لمحتاجيها عبر مشافيها ومراكزها الصحية وعياداتها المتنقلة وعملت بكل طاقاتها لإعادة تأهيل ما أمكن من المنشآت الصحية التي دمرتها المجموعات الإرهابية المسلحة وتم افتتاح مشافٍ وأقسام وشعب ومراكز صحية جديدة مع التخطيط لافتتاح عدد من المنشآت الصحية قريبا، مبيناً أن مجموع الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين خلال النصف الأول من العام الحالي بلغت حوالي 10 مليون ونصف المليون خدمة بالرغم من العقوبات القسرية أحادية الجانب المفروضة على الشعب السوري والتي تطال الخدمات الصحية والأدوية والتجهيزات الطبية وتأمين القطع التبديلية اللازمة لإصلاح الأجهزة المعطلة ورغم ذلك استطاعت الوزارة إصلاح بعض التجهيزات وعملت على تحقيق التوازن الجغرافي في توزيعها قدر الإمكان.
 وعلي الصعيد الوبائي قال الغباش إن الوزارة عبر برامجها المتعددة تسعى جاهدة لمنع تفشي الأوبئة بواسطة فرق الترصد والتقصي الوبائي في جميع المحافظات لتتبع أي حالة مكتشفة وتطبيق الاشتراطات الصحية على المستوى الوطني واتخاذ التداخلات الفورية للتصدي لأي مرض أو وباء.
 وفي مجال خدمات صحة الفم والأسنان لفت الغباش الى أن وزارة الصحة لاتزال توفر هذه الخدمات مجاناً على الرغم من ارتفاع تكاليفها عبر 727 عيادة في المراكز الصحية الموزعة على مساحة سورية يضاف إليها المراكز التخصصية النوعية التي تقدم خدمات علاجية تخصصية مثل الجراحة الفكية والتقويم واللثة والمداواة وتجاوزت خدماتها خلال النصف الأول من العام الجاري 240 ألف خدمة بينما خدمات المشافي والهيئات المستقلة فقاربت الـ 34 ألف خدمة في الفترة ذاتها.

وأشارت المهندسة هدى الحمصي عضو القيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي في كلمة لها إلى أهمية المؤتمر لمناقشة تطوير مهنة طب الأسنان ومراجعة القوانين الناظمة لها وتدارك الثغرات بما يتناسب مع الزمان والمكان داعية إلى بذل المزيد من الجهود والخروج بالمقترحات والتوصيات اللازمة لدفع العمل النقابي للأمام وبما ينعكس إيجابا على أطباء الأسنان لتشجيعهم على مواصلة تقديم الخدمات الطبية والعلاجية لأفراد المجتمع.
وأكدت الحمصي أن الحرب على سورية كان هدفها تغيير مجرى الحياة السياسية في وتفتيت دعائم الدولة طمعا بثرواتها وحضارتها ومواقفها لكن نصرها على الارهاب غير المعادلات والمخططات في حرب هي الأقوى والاعتى في تاريخ الحروب سورية اليوم تخطت كافة خطوط المؤامرة وخرجت منتصرا ومقاومة وصامدة.
وأوضحت الحمصي أن مهنة طب الاسنان مهنة علمية في تعلم المستمر ويتميز بالجمع بين العلم والفن والجمال مبينة أن تاريخ هذه المهنة يعود إلى ٧ الاف عام قبل الميلاد.

واشار زكريا الباشا نقيب أطباء الأسنان في سورية إلى أن النقابة تنظم مؤتمرها العلمي وسط حضور من الدول الشقيقة والصديقة وصل عددها إلى أكثر من ١٥ دولة.
وبين الباشا أن المؤتمر يتضمن ٨٥ محاضرة تم اختيارها بدقة لتلبي طلبات الزملاء اضافة الى اقامة المعرض المرافق للمؤتمر تميز هذا العام بنخبة من الشركات التجارية والوكالات العالمية يضم ما يزيد عن ٢٥ جناح يحمل احدث واكثر تطورا في تجهيزات اطباء الاسنان والمواد التي تهم جميع أطباء الأسنان بكافة اختصاصاتهم ومجموعة من الدورات العلمية التي تحمل إحداها شهادة مشاركة ايطاليا وتم تجهيز قاعاتها بأفضل التجهيزات والأدوات التي تؤمن سهولة نقل المعلومة للمتدربين وهو تكريس لمنهج التدريب العلمي المستمر الذي أسست له نقابة أطباء الأسنان في سورية.
المدير التنفيذي لشركة زهرة دنت نورا حمود لفتت إلى أن الشركة تسعى الى تأمين الأجهزة والمستلزمات بما يحقق التمتع بمقاييس الجودة العالمية واستيراد أشهر الماركات ومواكبة احدث التطورات التقنية وتلبية احتياجات جميع الشرائح كما تسعى الشركة الى دعم التعليم المستمر لطبيب الأسنان من خلال رعاية الدورات والمؤتمرات والفعاليات واعمال الفرق التطوعية العلمية وتخديم الاطباء في العمليات الجراحية من خلال تأمين الاجهزة والكيتات والمستلزمات والتعقيم والكوادر المساعدة في العيادات والمشافي كعمليات الزرع والتقويم وعمليات الجراحة باستخدام البيزو .
بينما أشار طبيب الاسنان والمدير العام لشركة زهرة دنت نوري الزهرة إلى أهمية رفد المحتوى العربي الإلكتروني والورقي في طب الاسناء لتثقيف الأطباء وتوعية المرضى إضافة إلى تزويد عشرات طلاب الدكتوراه المتفوقين بالمستلزمات البحثية بأسعار رمزية لإنجاز ابحاثهم العلمية.
ولفت عدد من أطباء الأسنان المشاركين من محافظات القطر في تصريحات إلى أهمية المؤتمر في مناقشة مقترحات كل فرع على حدة والخروج بتوصيات تسهم في تطوير العمل النقابي وتعود بالفائدة على ممارسة مهنة طب الأسنان وخاصة ما يتعلق بتطوير التشريعات والقوانين الناظمة لعمل المهنة.
ويتضمن البرنامج العلمي للمؤتمر بالمحاضرات على مدى 3 أيام تشمل كافة الاختصاصات في مجال (طب الأسنان التجميلي زرع الأسنان طب الأسنان الوقائي التعويضات الثابتة التشريح المرضي (الأورام السليمة والخبيثة) تقويم الأسنان الليزر في طب الأسنان طب أسنان الأطفال جراحة الفم والفكين أمراض اللثة المداواة الترميمية واللبية طب الأسنان الشرعي الاضطرابات الفكية الصدغية والإطباق).
كما يرافق المؤتمر مجموعة من الورشات العلمية والدورات التدريبية والتي وسيتم فيها اجراء تدريبات نظرية وعملية على أحدث المواد والتجهيزات في مجال طب الأسنان.

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2022
Powered by Ten-neT.biz