Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 14 حزيران 2021   الساعة 10:39:57
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الهيئة العامة لغرفة تجارة حلب تعقد اجتماعها السنوي..تأمين الكهرباء والمشتقات النفطية
دام برس : دام برس | الهيئة العامة لغرفة تجارة حلب تعقد اجتماعها السنوي..تأمين الكهرباء والمشتقات النفطية

دام برس- حلب- أيمن دوري :
عقدت غرفة تجارة حلب اليوم اجتماعاً هاماً و مميزاً لمؤتمر هيئتها السنوي بحضور السيد وزير الصناعة الدكتور زياد الصباغ والسيد محمد أبو الهدى اللحام رئيس اتحاد غرف التجارة السورية ورئيس غرفة تجارة دمشق والسيد أيمن أبو زيتون معاون مدير الشركات في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والسيدة مايه درويش ممثلة عن الوزارة المذكورة و السيد علاء مؤذن ممثل السيد حسين دياب محافظ حلب .
و لفيف من الشخصيات السياسية والاقتصادية الهامة في المحافظة.

 وأكد السيد وزير الصناعة في كلمته القصيرة في الاجتماع على أهمية التجارة ودورها في تسويق الإنتاج ، مبيناً بأن التجارة أعرق من الصناعة، التي لا يمكن أن تصرف إنتاجها بدون تسويق جيد، معتبراً أن كل صناعي هو تاجر وليس العكس، مشيراً إلى خطورة الحرب الاقتصادية التي شنتها الدول المعادية ضد الشعب السوري، الذي سوف ينتصر بالتعاون مع الجيش العربي السوري وسيتغلب عليها كما تغلب في الحرب العسكرية، لافتاً إلى أهمية المشاركة الواسعة في الانتخابات الرئاسية القادمة التي تشكل مرحلة مفصلية، وستكون بداية النهاية للحرب الظالمة على البلاد.

وتحدث السيد عامر حموي رئيس غرفة تجارة حلب باسم تجار مدينة حلب و اقتصادييها مطالباً بتفيذ ثلاثة أمور مستعجلة و هامة لإنقاذ مدينة حلب من حالة الجمود الاقتصادي التي تعاني منها مثل تأمين الكهرباء والمشتقات النفطية، لأنه بدون كهرباء لا يمكن للإنتاج أن يعمل، إضافة إلى تشغيل مطار حلب الدولي بثلاث رحلات أسبوعية على الأقل للسفر إلى بغداد و القاهرة و الإمارات، على أن تتم التوسعة لاحقاً برحلات جديدة، إضافة إلى ضرورة إقامة مدينة معارض، إذ من غير المعقول أن لا يوجد في العاصمة الاقتصادية حلب مدينة معارض ولو كانت مصغرة بالحد الأدنى .
وتحدث  السيد حموي عن الصعوبات والتحديات التي واجهت مجلس إدارة الغرفة منذ استلامه دفة الإدارة بسبب الحصار الاقتصادي الإرهابي على وطننا، وقدم عرضاً لبعض الإنجازات المتحققة لجهة معالجة واقع بعض الأسواق التجارية العائدة للغرفة ، والأسواق القديمة الأخرى مبيناً أنه تم التركيز بالاهتمام
بانسياب السلع في الاسواق السورية و من ثم بالأسواق التصديرية ومنها الأسواق العراقية نظراً لحجم الاستهلاك الكبير الذي تتطلبه تلك الأسواق من المنتجات والبضائع السورية، والعمل للتواصل مع الجهات المعنية و الوزارية لحل مشاكل التجار وقضاياهم وفق خطط وبرامج عمل محددة الزمن،  
مبدياً تفاؤله بأن الحياة الاقتصادية في البلاد ستعود إلى عهدها السابق بفضل تعاون وتضافر جهود جميع الجهات لتحقيق هذه الغاية، مشيراً إلى أن غرفة تجارة حلب ستبقى منارة الغرف التجارية في سورية وفي المنطقة وستقوم بدورها المناط بها، لافتاً إلى أن أسواق حلب القديمة ستعود كما كانت سابقاً شرايين اقتصادية قوية.
ثم قام السيد عامر حموي بتكريم رئيس غرفة تجارة حلب السابق السيد محمد مجد الدين الدباغ ورئيس اتحاد الغرف التجارية ، رئيس غرفة تجارة دمشق السيد أبو الهدى اللحام، وقدم لهما شهادة التكريم مع درع الغرفة .
 وبهذه المناسبة أكد السيد أبو الهدى اللحام أمام المشاركين في الاجتماع أن دمشق وحلب هما الأساس للنهوض بواقع الاقتصاد المحلي، خاصة أن مدينة حلب تعد مدينة تجارية صناعية بامتياز وستعود إلى هذا العهد أفضل من السابق، مشيراً إلى أن اتحاد غرف التجارة السورية سيعمل بالتعاون مع جميع الغرف على النهوض بالاقتصاد الوطني عبر تحسين الأداء والتواصل بين الغرف لإنجاز ذلك وعودة النشاط التجاري إلى أفضل ما كان عليه للمساهمة في تخفيف الضغوط الاقتصادية والمعيشية على أبناء هذا القطر .

وفي نهاية الاجتماع رفع أعضاء الهيئة العامة لغرفة تجارة حلب برقية إلى السيد الرئيس بشار الأسد رئيس الجمهورية العربية السورية جاء  فيها :
إن الجيش الاقتصادي المتمثل بتجار حلب عاصمة الاقتصاد السورية يؤكد على ولائه وتمسكه بمن ضحى وقاد البلاد إلى بر الأمان وحافظ على وحدتها وصان كرامتها وأعاد الشرعية لحياتنا ومهد الطريق لعودة دوران عجلة الاقتصاد السوري بالعمل والإنتاج  .

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz