Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 22 أيلول 2021   الساعة 18:13:34
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:
نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم الثلاثاء 13- 10 - 2015  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك ... ريف دمشق: دمرت وحدة من الجيش بؤرة ارهابية وجهاز ارسال و/3/ سيارات دفع رباعي لارهابيي /جيش الاسلام/ جنوب جامع الايمان في مدينة ‫‏دوما‬ بريف ‫‏دمشق‬ وأوقعت قتلى بين صفوفهم من بينهم /طارق اللويس/ و/زكوان صبحية/ و/ منير ادريس/ و/مهند البكار/.
مصادر: السلطات التركية تقتحم الأراضي السورية من جهة أطمة بريف إدلب بحجة إقامة جدار عازل
مصادر : في اطار دعمه لإرهابيي جبهة النصرة قام العدو الإسرائيلي اليوم بالاعتداء على أحد مواقع الجيش في القنيطرة بقذيفتين صاروخيتين ما أدى إلى خسائر مادية
مصادر: 239 مطلوباً من إدلب والحسكة ودير الزور ودمشق وريفها يسلمون أنفسهم للجهات المختصة لتسوية أوضاعهم
مصادر: 19 مطلوباً من حماة وإدلب وحلب يسلمون أنفسهم للجهات المختصة لتسوية أوضاعهم
دوما : دمر رجال الجيش تجمع إرهابي وجهاز إرسال و3 سيارات دفع رباعي للإرهابيين جنوب جامع الإيمان في مدينة دوما وأوقعوا قتلى بين صفوفهم من بينهم "طارق اللويس" و "زكوان صبحية".
مقتل الرجل الثاني بداعش

تنظيم داعش الإرهابي يعترف بمقتل الرجل الثاني في التنظيم ابو مسلم التركماني عبرتسجيل بصوت الارهابي ابو محمد العدناني.
ريف السويداء : وحدة من الجيش العربي السوري نفذت عملية على ومحور تحرك مجموعة إرهابية من تنظيم داعش في تل أشيهب أدت إلى إيقاع كامل أفراد المجموعة الإرهابية بين قتيل ومصاب وتدمير ما بحوزتهم من أسلحة وذخائر.
مصادر: أقرت التنظيمات الارهابية التكفيرية بتلقيها خسائر كبيرة بالافراد والعتاد الحربى خلال العمليات العسكرية التي تنفذها وحدات من الجيش والقوات المسلحة بتغطية جوية من الطيران الحربي على الارهاب التكفيري بريفي ‫‏حماة‬ و ‫‏ادلب‬.
واشارت التنظيمات الارهابية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي الى سقوط العديد من افرادها قتلى من بينهم من سمته //القائد العسكري في لواء انصار الدين في فيلق الشام// المدعو /حمدو السليم / و//القيادي في /جبهة النصرة/ الملقب أبو الليث الحمصى// وذلك بعد يوم من مقتل من سمتهم //القائد العسكري في الفرقة الوسطى// المدعو /محمد رضوان الحسين/ و//نائب قائد الفرقة 60 مشاة// المدعو محمد مروان الفرج// و// ابرز قياديي /جيش الفتح/ المدعو /عبد الحكيم الاسعد/.
 

ريف إدلب : سقوط قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي جبهة النصرة وتدمير آلياتهم وعتادهم الحربي خلال استهداف سلاح الجو لأوكارهم في بلدتي الهبيط والتمانعة بمنطقة معرة النعمان.
القامشلي : انفجار دراجة نارية مفخخة ركنها إرهابيون عند دوار الخليج في مدينة القامشلي.
‏القنيطرة : وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية تسيطر على تل أحمر الاستراتيجي شمال خان أرنبة بريف القنيطرة.
ريف حمص : الجيش العربي السوري يوقع قتلى ومصابين في صفوف إرهابيي داعش ودمر أسلحة وعتاد لهم في ضربات مركزة على مواقعهم في قرية الحدث غرب مدينة القريتين.
ريف ديرالزور :وجه رجال الجيش رمايات نارية مركزة على تجمع لإرهابيي "داعش" في حي البوسيد بمدينة موحسن ما أسفر عن مقتل 9 إرهابيين بينهم أربعة من جنسيات مختلفة.

حلب: طائرات روسية شنت 14 غارة استهدفت فيها مقار جبهة النصرة وجيش المجاهدين وأحرار الشام بريف حلب.
ريف حماة : الطائرات الحربيّة الروسية تدمر مستودعا للذخيرة للجماعات الارهابية جنوب قرية قسطون في سهل الغاب.

القوات السورية تؤسس لمرحلة جديدة..فما هي؟

سيطر الجيش السوري على المنطقة الحرة شمال شرق حلب وكثف عملياته العسكرية بريف حلب الشرقي للسيطرة على مطار كويرس العسكري الذي تحاصره الجماعات المسلحة منذ أكثر من سنتين.

ويشهد الريف الشمالي للمدينة معارك عنيفة بين مسلحي "داعش" وباقي الجماعات المسلحة. ومازال المشهد العسكري في ريف حلب بالغ التعقيد، حيث تتداخل مناطق تواجد ونفوذ المجموعات المسلحة وداعش، بعد ان دخل مسلحو "داعش" الى مدرسة المشاة وسجن الأحداث والمنطقة الحرة في منطقة المسلميّة، إضافة إلى عدة قرى في الريف الشمالي.

هذا وقال المحلل السياسي رياض صقر في تصريح لقناة العالم الإخبارية: ان "داعش تهدف من هذا الموضوع الى محاولة السيطرة على الموقف في هذه الاماكن ومحاولة الحصول على عدة مواقع من المسلحين الاخرين الذين اصطدمت معهم منذ يومين وبالتالي المعارك ما زالت دائرة في هذه المناطق، أنا اعتقد اليوم أن داعش تحاول ان تبسط سيطرتها على هذه المنطقة والتوسع في هذه المنطقة بعد ان خسرت الكثير من المناطق في منطقة جزل ومنطقة الشاعر التي استعادها الجيش السوري في هذه المناطق".

التطوّرات الميدانية والتغير الحاصل في خريطة تواجد المسلحين ترافق مع مواصلة الجيش السوري مساعي فك الحصار عن مطار كويرس العسكري، حيث كثف هجماته البرية وصولاً الى بلدة الجبول مع استهداف متواصل لتجمعات المسلحين في بلدات الجديدة والبقيجة جنوب كويرس في ريف حلب الشّرقي

وصرح امين سر مجلس الشعب السوري خالد العبود للعالم: ان القوات المسلحة السورية تؤسس لمرحلة جديدة، وهي هذه المرحلة التي طالما تحدثنا عنها بانها تشكل الحسم الاساسي لمجموعة من الرؤوس، لا يعني القوات السورية ما يحصل بين هذه المجموعات المسلحة من هنا وهناك، اعتقد انه في الاسابيع القليلة القادمة سوف يتم حسم مجموعة من الرؤوس ان كان في الريف الحلبي او ان كان في ادلب او ريف ادلب او ان كان في حماة او في ريف حماة.

ويحاول مسلحو داعش تكرار سيناريو دير الزور من خلال تشكيل شريط سيطرة يحيط بمدينة حلب، ما يتيح لهم التحرك في مسارات عدة من ريف الرقة نحو اطراف المدينة، الا ان الجيش السوري مازال يرصد تحركاتهم ويستهدف محاولات تسللهم عبر محور البريج.

الجيش السوري ما زال مصمم على تكثيف عملياته العسكرية في ريف حلب الشرقي والاستمرار في استهداف تجمعات داعش التي تحاول الهروب الى الامام عبر معاركها مع المجموعات المسلحة في الريف الشمالي الشرقي.
العالم

معارك حلب على عدة جبهات.. وتغيرات في خارطة السيطرة

منذ أيام لم تهدأ وتيرة الاشتباكات في مختلف محاور مدينة حلب، خاصة بعد سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي وتقدمه في الريف الشمالي والذي وصل أمس لاكمال سيطرته على تل سوسيان، بعدما سيطر على كل من تل قراح وفافين ومدرسة المشاة وعجز الفصائل التكفيرية المسلحة على استعاده نقاطها وتكبدها خسائر كبيرة.

ساعات قليلة كانت كفيلة بتهاوي مقار عسكرية لمسلحي "الجبهة الشامية" في ريف حلب الشمالي، وضع التنظيم في مواجهة مباشرة مع الجيش السوري في ريف حلب الشمالي.

ليأتي تقدم التنظيم في ظل الصراعات بين الجماعات المسلحة و خشية بعض الفصائل التكفيرية المسلحة خاصة الأجنبية منها كـ"جيش المهاجرين" و أيضاً "جبهة النصرة" من إرسال مقاتليها لمواجهة "داعش"، خاصة أن المواجهة الأولى بين عناصر هذه الفصائل و "داعش" كانت نتيجتها التحاق مسلحي هذه الجماعات بـ"داعش".

كما انعكس تقدم التنظيم الإرهابي تراجعا شرقي حلب مع استمرار تقدم القوات السورية التي كانت قد بدأت عملية عسكرية في عمق مناطق سيطرة التنظيم الارهابي تحت غطاء ناري "سوري- روسي" مكثف.

حيث ذكر مصدر ميداني لـ"وكالة أنباء آسيا" ان العملية هدفها فك الحصار عن مطار كويرس العسكري والمحطة الحرارية الواقعة على طريق المطار، مشيراً إلى أن العملية تواجه صعوبة بسبب عمليات التفخيخ وانتحاريي "داعش"، الا ان القوات السورية تتقدم بثبات، وقد باتت الآن على مشارف تل النعام أي على بعد كيلومترات قليلة من المحطة الحرارية.

وبالعودة للجبهة الشمالية وإلى منطقة رتيان التي أعلنتها المجموعات المسلحة منطقة عسكرية مغلقة قبل فترة، فقد تصاعدت ألسنة النيران أمس، حيث استهدف الجيش السوري تجمعا كبيرا للمسلحين والآليات الثقيلة أسفر عن وقوع أعداد كبيرة من القتلى والجرحى في صفوف عناصر التنظيم.

ضبابية المشهد وتعدد جبهات القتال أسفر عن خلافات في صفوف المجموعات المسلحة فبينما تصر "جبهة النصرة" الإرهابية وفصائل مسلحة حليفة لها على ارسال المؤازرات إلى جبهات إدلب وحماه للتصدي لتقدم الجيش السوري، ترفض مجموعات مسلحة أخرى الاستجابة، وترك قراهم ومقراتهم عرضة لخطر تقدم تنظيم داعش، خاصة أن عموم قرى الريف الشمالي تشهد موجة نزوح كبيرة تجاه الاراضي التركية من قبل نسبة من أهالي المسلحين الذين يتوعدهم تنظيم البغدادي من بينهم عدد ممن ألقوا السلاح احتجاجا على عدم جدية الفصائل المسلحة في محاربة التنظيم وعدم الدعم الخارجي الكافي.

كل ذلك يجعل جبهات حلب مفتوحة على كافة الاحتمالات فيما تنتظر الأيام القليلة القادمة المزيد من التطورات السريعة الوتيرة.

أروى شبيب - انباء اسيا

 الجيش السوري يستعيد تل قبع بعد ساعات قليلة من دخول المسلحين إليها
ساعات معدودة فقط لبثت جبهة النصرة  في تل قبع. الجيش السوري، والدفاع الوطني استعادا التل الاستراتيجي وأحبطا المحاولة الثالثة في خلال عام للسيطرة على الموقع الذي يضع طريق القنيطرة دمشق تحت نيران المسلحين، ويستكمل حصار خان أرنبة.
وأنهى الجيش معركة بدأت قبل أسبوعين عندما مهدت المدفعية الإسرائيلية لهجوم مسلحي جبهة النصرة وأحرار الشام وثوار سوريا على بعض سرايا اللواء تسعين لحماية تقدم المسلحين في سفوح جبل الشيخ.

استعادة التل أفشلت محاولة لفتح طريق الإمداد مع لبنان وعملية استقدام مسلحين من عرسال عبر البقاع اللبناني وتشكيل فوج مغاوير القنيطرة كما قالت مصادر ميدانية للميادين ومحاصرة المدينة.

هجوم المجموعات المسلحة بدا خرقاً استثنائياً في صمت الجبهة الجنوبية التي استعاد الجيش السوري المبادرة فيها، بعد هزيمة عاصفة الجنوب.
يقول الخبير العسكري تركي حسن "إن المنطقة الجنوبية هي عبارة عن ساحة واحدة وبالتالي توقف اندفاعة عاصفة الجنوب في الجبهة الجنوبية كان من المفترض أن تتأثر بها محافظة القنيطرة لكن العامل الإسرائيلي الأساس الذي يحرك المجموعات الإرهابية التي تقاتل في محافظة القنيطرة والتي خرجت أيضاً من محافظة درعا لأنها ترفض التسوية".

النصرة وأحرار الشام أشعلا المعارك في القنيطرة، لإحراز نصر ما يشد عصب المجموعات المسلحة بعد هزيمتها القاسية في عاصفة الجنوب وخسارتها المئات من مقاتليها أمام تحصينات الجيش السوري في درعا.
الفرز بعد الهزيمة أدى إلى التحاق بعض المقاتلين  بالنصرة، بعد تجميد غرفة عمليات عمان وانقطاع رواتبهم وإلى انهيار جيش اليرموك وعزل قائده بشار الزعبي.
أكثر من ألف مقاتل سلموا أنفسهم وأسلحتهم إلى الجيش وهناك المئات منهم على الطريق نفسها في انخل ودرعا والحراك وبصرى الشام، فيما هجر العشرات أسلحتهم إلى ملجأين أردني وأوروبي، بعيداً عن أوهام الانتصار في أي معركة على الجبهة الجنوبية.
الجيش السوري يستعيد السيطرة على كامل تلال جب الأحمر الاستراتيجية في ريف اللاذقية الشرقي

أفاد مراسل الميادين باستعادة الجيش السوري السيطرة على كامل تلال جب الأحمر الاستراتيجية في ريف اللاذقية الشرقي بما يتيح له السيطرة النارية على مناطق ريف إدلب الغربية وصولاً إلى جسر الشغور من الجهة الشرقية والشمالية الشرقية، وعلى بلدة سلمى والقرى المحيطة بها الواقعة غرب التلال والتي يسيطر عليها المسلحون منذ أربع سنوات.  

من جهة ثانية استعاد الجيش السوري السيطرة على المنطقة الحرة شمال شرق حلب بعد انسحاب مسلحي داعش منها إثر الضربات التي تلقوها. وأفيد عن استقالة نائب مسؤول "الجبهة الشامية" في حلب المدعو مضر نجار بسبب "تشتت جبهة حلب وتخاذل الفصائل المسلحة".

وفي ريف حماة اقتحم الجيش السوريّ بلدة كفرنبودة وسيطر على الحي الجنوبي فيهاـ فيما طلب المسلحون مؤازرة من ريف إدلب، وفق ما أفادت به مراسلة الميادين. ورمت الطائرات المروحية السورية مناشير على خان شيخون جنوب إدلب تدعو فيها المسلحين إلى تسليم أنفسهم.

في غضون ذلك شنت الطائرات الروسية غارات على مقرات جبهة النصرة في محيط بلدة بيانون وبلدة حيان في ريف حلب الشمالي. وكانت الغارات الروسية تواصلت على مواقع المجموعات الإرهابية وقد أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن طائراتها دمرت معسكر تدريب و25 موقعاً محصناً لداعش في سوريا من بين 63 موقعاً للإرهابيين استهدفتها خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.
وأوضحت الوزارة أن الغارات دمرت معاقل جيش الفتح في التمانعة وخان شيخون ومعرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، بهدف تأمين تقدم  الجيش السوري. كذلك قصفت الطائرات مناطق كنسبة والحماميات في ريف اللاذقية الشمالي.

المصدر: الميادين

الجيش يسيطر على بلدتي المنصورة واللحايا الغربية والشرقية بريف حماة ويستهدف آليات وتجمعات الإرهابيين بحلب ودرعا ودير الزور.. الطيران الروسي

بالتعاون مع القوى الجوية السورية دمر الطيران الروسي 53 هدفا لتنظيم “داعش” الإرهابي في أرياف اللاذقية وإدلب وحماة،

بالتزامن مع ذلك قام سلاح الجو في الجيش العربي السوري بتدمير آليات وتجمعات وعتاد لإرهابيي “داعش” وما يسمى “جيش الفتح” والقضاء على أعداد منهم في حلب وأرياف حماة وإدلب ودير الزور، في حين قضت وحدات من الجيش على إرهابيين في بلدة عتمان ودمرت مربض هاون في درعا البلد، ودمرت وحدات أخرى من الجيش عربتين لإرهابيي “جبهة النصرة” وأردت إرهابيين من “داعش” قتلى بريف حمص.

تدمير آليات وعتاد للإرهابيين والقضاء على أعداد منهم في حلب

وفي التفاصيل نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري غارات على تجمعات ومحاور تحرك وخطوط إمداد إرهابيي تنظيم “داعش” في عدد من قرى وبلدات منطقة دير حافر وناحية السفيرة بالريف الشرقي لحلب.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن الغارات أسفرت عن “تدمير تجمعات لتنظيم “داعش” الإرهابي في قرى الشيخ أحمد وتلول سبعين وجب الصفا والجبول” في ناحية كويرس شرقي بمنطقة دير حافر.80

ولفت المصدر إلى أن غارات سلاح الجو على أوكار وبؤر إرهابيي “داعش” في حويجينة وقصير الورد وتل النعام وتل علم وتريدم وام ضمنة” في ناحية السفيرة إلى الجنوب الشرقي من مدينة حلب أدت إلى تدمير آليات وعتاد للإرهابيين والقضاء على أعداد منهم”.

وتأتي هذه الغارات بعد يوم من تكبيد إرهابيي “داعش” خسائر في الأفراد والعتاد والآليات في ضربات لسلاح الجو في الجيش لعربي السوري على أوكارهم وطرق إمدادهم وتجمعاتهم في قرى وبلدات قصير الورد والبقجية وجنوب الناصرية وجب الصفا والشيخ أحمد وتل النعام وتل اسطبل والصالحية والحويجينة والجبول وتل سبعين بريف حلب الشرقي.

وحدات من الجيش تفرض سيطرتها الكاملة على قرى المنصورة ولحايا الغربية ولحايا الشرقية بريف حماة الشمالي

في غضون ذلك أعلن مصدر عسكري مساء اليوم فرض السيطرة الكاملة على قرى المنصورة ولحايا الغربية ولحايا الشرقية في إطار العملية العسكرية البرية المتواصلة التي ينفذها الجيش العربي السوري بتغطية من الطيران الحربي في الريف الممتد بين محافظتي حماة وإدلب.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا إن وحدة من الجيش والقوات المسلحة “أحكمت سيطرتها على بلدات المنصورة ولحايا الغربية ولحايا الشرقية بعد اشتباكات عنيفة مع إرهابيين مما يسمى “جيش الفتح” انتهت بمقتل العشرات منهم واندحار الباقين باتجاه ريف إدلب الجنوبي”.

وأكد المصدر “تدمير العديد من العربات المصفحة للإرهابيين وكميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة والعتاد خلال الاشتباكات”.

ولفت المصدر إلى أن عناصر الهندسة في الجيش “قاموا بتمشيط البلدات بشكل كامل وفككوا العشرات من العبوات الناسفة التي زرعها الإرهابيون بين منازل المواطنين والأراضي الزراعية في البلدات”.

ويعد إحكام السيطرة على البلدات خطوة مهمة جدا نحو تحقيق المزيد من التقدم في ملاحقة التنظيمات الإرهابية المرتبطة بنظام أردوغان السفاح والتي تمكن الجيش من دحرها خلال الأيام القليلة الماضية من بلدات وقرى “كفر نبودة-عطشان-قبيبات-معركبة-أم حارتين-سكيك-تل سكيك-تل الصخر-البحصة”.

وبين المصدر أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة “دمرت برمايات نارية مركزة مدفعا رشاشا 23 تابع للتنظيمات الإرهابية وسيارة محملة بالذخيرة بمن فيها من إرهابيين في منطقة التنمية بريف حماة الشمالي الغربي”.

إلى ذلك نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري اليوم غارات على تجمعات ونقاط تحركات إرهابيي تنظيم “داعش” وما يسمى “جيش الفتح” في ريفي حماة وإدلب.

وقال مصدر عسكري إن “غارات الطيران الحربى طالت أوكارا لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية تم خلالها تدمير آليات وعتاد حربي في قرية قليب الثور” بريف السلمية الشرقي.

وأشار المصدر إلى “تدمير أوكار وآليات للتنظيمات الإرهابية التكفيرية وسقوط عدد من أفرادها بين قتيل ومصاب خلال ضربات مكثفة وجهها الطيران الحربي إلى تجمعاتهم ومحاور تحركاتهم في قرية الصياد” بريف حماة الشمالي.

إلى ذلك أقرت التنظيمات الإرهابية التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعى بمقتل من سمتهما “القائد العسكرى في الفرقة الوسطى” المدعو محمد رضوان الحسين و”نائب قائد لفرقة 60 مشاة” المدعو “محمد مروان الفرج”.

وفي ريف إدلب الجنوبي أكد المصدر العسكري “سقوط قتلى ومصابين بين صفوف إرهابيي “جبهة النصرة” وتدمير الياتهم وعتادهم الحربي خلال طلعات جوية لسلاح الجو على اوكارهم في بلدتي الهبيط والتمانعة” بمنطقة معرة النعمان.

إلى ذلك ذكرت مصادر ميدانية أن ما لا يقل عن 31 إرهابيا قتلوا خلال العملية العسكرية البرية التي تنفذها وحدات من الجيش بتغطية من الطيران الحربي في ريفي حماة وإدلب.

مجموعات الدفاع الشعبية تحبط محاولة مجموعة إرهابية انتحارية من “داعش” التسلل إلى بلدة الصبورة بريف سلمية وتقتل أحد أفرادها

كما أحبطت مجموعات الدفاع الشعبية اليوم محاولة إرهابيين انتحاريين من تنظيم “داعش” التسلل إلى الأحياء السكنية في بلدة الصبورة بالريف الشرقي لمدينة سلمية.

وقال مصدر في قيادة شرطة حماة لمراسل سانا إن “مجموعة إرهابية تابعة لتنظيم داعش مؤلفة من 8 انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة تسللت إلى أطراف بلدة الصبورة حيث اشتبكت معهم مجموعات الدفاع الشعبية المرابطة في المكان وأردت أحدهم قتيلا”.

وأضاف المصدر إن الإرهابيين الانتحاريين الآخرين “لاذوا بالفرار باتجاه قرية قليب الثور المتاخمة لبلدة الصبورة”.

ولفت المصدر إلى أن تسلل أفراد المجموعة الإرهابية جاء “بالتزامن مع إطلاق إرهابيي “داعش” المتحصنين في قليب الثور 11 صاروخ غراد على بلدة الصبورة و 6 صواريخ على قرية عقارب و3 صواريخ على قرية المبعوجة”.

وأوضح المصدر أن الاعتداء الإرهابي بالصواريخ على القرى “أسفر عن إصابة 6 أشخاص على الأقل وإلحاق أضرار مادية كبيرة بالمنازل”.

وتنتشر في بعض قرى ريف سلمية مجموعات إرهابية بايعت تنظيم /داعش/ التكفيري تحاول بشكل متكرر التسلل إلى القرى الآمنة على أطراف المدينة حيث تتصدى لهم مجموعات الدفاع الشعبية التي شكلها الأهالي لمساندة وحدات الجيش في مواجهة الإرهاب التكفيري في المنطقة.

الطيران الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية يدمر 53 هدفا لتنظيم “داعش” الإرهابي في أرياف اللاذقية وإدلب وحماة

إلى ذلك أعلن مصدر عسكري عن تنفيذ الطيران الحربي الروسي بالتعاون مع القوى الجوية السورية 55 طلعة جوية وتدمير 53 هدفا لتنظيم “داعش” الإرهابي في أرياف اللاذقية وإدلب وحماة خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.

وقال المصدر في تصريح لـ سانا إن الطلعات الجوية أسفرت عن تدمير 25 موقعا محصنا تحتوي على عتاد حربي وأسلحة ومركز قيادة للإرهابيين في محيط بلدة سلمى بريف اللاذقية.

وأضاف المصدر إن الطلعات الجوية “استهدفت 7 مراكز قيادة و6 معسكرات تدريب و6 مستودعات ذخيرة وعتاد وعددا من الآليات و3 ملاجئ محصنة في ريف اللاذقية الشمالي”.

وأكد المصدر “استهداف معسكر بداخله 1200 إرهابي قرب بلدة المسطومة بريف إدلب” مشيرا إلى “تدمير ملجأ للإرهابيين وعدد من الآليات بينها عربات صهريج محملة بالوقود وسيارات قاطرة ومقطورة وعربتا جيب مزودتان برشاشات ثقيلة و3 عربات محملة بالذخائر في محيط تل سكيك وبلدة سكيك” بريف حماة الشمالي.

إلى ذلك قالت وزارة الدفاع الروسية في بيان نشرته على موقعها الالكتروني إن “مقاتلاتها الحربية من طراز سو 24 ام وسو 34 وسو 25 نفذت 55 غارة جوية على 53 هدفا وموقعا لتنظيم “داعش” الإرهابي في حمص وحماة واللاذقية.

وذكرت الوزارة أن المقاتلات الروسية “دمرت معسكر تدريب لتنظيم داعش الإرهابي كان يستخدم كمركز حشد كبير للإرهابيين بحسب ما أكدته محادثات بعدة لغات أجنبية تم اعتراضها لاسلكيا بين الإرهابيين”.

ولفتت إلى أنه “تم الكشف عن المعسكر الإرهابي باستخدام وسائل استطلاع متطورة وهو يضم جميع عناصر البنية التحتية اللازمة للسكن وتدريب الارهابيين ومعدات عسكرية وورشات لاعداد وتحضير المركبات المستخدمة على الطرق الوعرة وتزويدها برشاشات ذات عيار كبير ومستودعات للذخيرة والتسليح ومعدات اخرى ومرافق سكنية”.

وذكرت الوزارة في بيانها أن الارهابيين “نفذوا في الأيام القليلة الماضية محاولات يائسة لنقل الذخائر والأسلحة والوقود والمعدات من الرقة إلى خط التماس مع القوات المسلحة السورية إلا أن الطائرات الروسية دمرت جزءا كبيرا من هذه الذخائر والأسلحة وتم التخلص من وقود المركبات العسكرية التي ينقلها الإرهابيون”.

ولفتت الوزارة إلى أنها “قررت إرجاء طلعات المراقبة الجوية التي كانت مقررة اليوم فوق الأراضي التركية وفقا لمعاهدة الأجواء المفتوحة باستخدام طائرة من طراز “ايه ان 30 بي” إلى وقت لاحق وذلك بناء على طلب من الجانب التركي بسبب الوضع الراهن في تركيا”.

وينفذ الطيران الحربي الروسي منذ 30 الشهر الماضي غارات جوية تنفيذا للاتفاق بين سورية وروسيا الاتحادية وأسفرت الطلعات الجوية أمس عن تدمير 53 موقعا محصنا ومركز قيادة و4 معسكرات تدريب و7 مستودعات ذخيرة للتنظيمات الإرهابية في حماة واللاذقية وإدلب والرقة.

تدمير عربتين لإرهابيي “جبهة النصرة” ومقتل إرهابيين من “داعش” بريف حمص

تابعت وحدات من الجيش بإسناد جوي كثيف من الطيران الحربي السوري عملياتها المكثفة على أوكار وتحركات تنظيمي “داعش” و “جبهة النصرة” المدرجين على لائحة الإرهاب الدولية في ريف حمص.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن الطيران الحربي نفذ غارات جوية على تجمعات وتحركات إرهابيي تنظيم “داعش” في محيط حقل الشاعر النفطي ومنطقة المقالع بريف تدمر وقريتي أم صهيريج والفاو وشرق بلدة جب الجراح شرق مدينة حمص بنحو 73 كم.

وأوضح المصدر أن الغارات أسفرت عن تدمير آليات وعتاد حربي لإرهابيي التنظيم التكفيري والقضاء على عدد من أفراده وذلك بعد يوم من تدمير أسلحة وآليات مزودة برشاشات في وادي الزكارة ومدينتي تدمر والقريتين وقريتي جباب حمد والطفحة بالريف الشرقي.

وإلى الجنوب الشرقي من مدينة حمص لفت المصدر إلى إيقاع قتلى ومصابين في صفوف إرهابيي “داعش” وتدمير أسلحة وعتاد لهم في ضربات مركزة لوحدة من الجيش على بؤرهم في قرية الحدث الواقعة غرب مدينة القريتين بنحو 15 كم.

وأضاف المصدر.. ان عمليات الجيش طالت أوكارا لإرهابيي “داعش” على الحدود الإدارية مع محافظة الرقة أسفرت عن مقتل وإصابة العديد منهم في محيط قرية رحوم الواقعة بأقصى الريف الشرقي.

وفي الريف الشمالي بين المصدر أن وحدات من الجيش دمرت عربتين بما فيهما للتنظيمات الإرهابية بعد رصد تحركاتهم ونقاط تمركزهم في بلدة تلبيسة فى حين أوقعت وحدة ثانية من الجيش العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين في عمليات دقيقة على أوكارهم وتجمعاتهم في تل أبو السناسل والهلالية والغجر ومنطقة الديك على اتجاه جبورين وأم شرشوح.

وكانت وحدات من الجيش قضت أمس على عدد من إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات التكفيرية المنضوية تحت زعامتها في قرية كفرلاها وتل أبو السناسل ومحيط الرستن وتلبيسة.

سلاح الجو يدمر وكرا للتنظيمات الإرهابية في القلمون بريف دمشق

إلى ذلك نفذ سلاح الجو في الجيش العربي السوري غارات جوية على أوكار التنظيمات الإرهابية التكفيرية في جرود القلمون بريف دمشق.

وذكر مصدر عسكرى لـ سانا أن الطيران الحربي “دمر وكرا للإرهابيين في جرود القلمون وأردى العديد منهم قتلى ومصابين”.

وأشار المصدر إلى أن الغارات أسفرت عن “تدمير آليات وأسلحة وذخيرة لأفراد التنظيمات التكفيرية”.

وينتشر إرهابيون من تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في القلمون الشرقي الممتد مع الحدود الإدارية لمحافظة حمص.

القضاء على إرهابيين في بلدة عتمان وتدمير مربض هاون في درعا البلد

في هذه الأثناء أوقعت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في درعا خسائر فادحة بالأفراد والعتاد الحربي في صفوف التنظيمات الإرهابية التكفيرية المرتبطة لوجستيا واستخباراتيا بكيان الاحتلال الإسرائيلي.

وأفاد مصدر عسكري في تصريح لـ سانا بأن وحدة من الجيش نفذت عملية دقيقة ضد بؤر لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والتنظيمات التكفيرية “دمرت خلالها مربض هاون وقضت على العديد منهم وإصابت آخرين في حارة البجابجة في منطقة درعا البلد”.

وتاتي هذه العملية بعد يوم من إعطاب ست آليات وإيقاع عدد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب كانت تقوم بأعمال التحصين وتدمير أسلحتهم في حي الأبازيد وجنوب بناء السرياتيل بحي المنشية بمنطقة حي درعا البلد.

وأشار المصدر العسكري إلى “القضاء على عدد من أفراد التنظيمات الإرهابية وتدمير أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم خلال ضربات مكثفة وجهتها وحدة من الجيش على أماكن تحصنهم وتحركهم في بلدة عتمان” بالريف الشمالي.

وكانت عمليات الجيش الدقيقة على محاور تحرك التنظيمات الإرهابية ونقاط تمركزها فى تل الشيخ حسين ومنطقة تلول خليف أوقعت أمس عددا من أفرادها بين قتيل ومصاب ودمرت عربة بمن فيها من أسلحة وعتاد.

مجموعات الدفاع الشعبية تقضي على متزعم “جبهة النصرة” في بلدة محجة بريف درعا

وقضت مجموعات الدفاع الشعبية على متزعم تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي في بلدة محجة في ريف درعا الشمالي الشرقي.33

وأفادت مراسلة سانا في درعا بأن مجموعات الدفاع الشعبية نفذت كمينا محكما على أطراف بلدة خبب في الريف الشمالي الشرقي لدرعا قضت خلاله على الارهابي أيمن يوسف خطبا متزعم تنظيم “جبهة النصرة” في بلدة محجة.

وأشارت إلى أن الإرهابي “خطبا” كان يحاول الفرار من بلدة محجة باتجاه منطقة اللجاة.
وتعد منطقة اللجاة ذات الطبيعة الصخرية شديدة الوعورة أبرز معاقل التنظيمات الإرهابية بين ريفي درعا والسويداء حيث تتخذ تلك التنظيمات من المغاور والكهوف والمنحدرات الصخرية جحورا لها.

ومنيت التنظيمات الارهابية التكفيرية وفي مقدمتها جبهة النصرة التي تعمل بتنسيق مباشر مع كيان الاحتلال الإسرائيلي في الأسابيع الماضية بهزيمة نكراء على يد قوات الجيش فيما سموه معركة “عاصفة الجنوب” في حين ألقى ما بين 2600 إلى 3 آلاف مسلح على إثرها في درعا سلاحهم وهربوا إلى خارج سورية وفق تقارير إعلامية.

مقتل وإصابة عدد من إرهابيي “داعش” وتدمير آلياتهم بضربات لسلاح الجو في الجفرة بريف دير الزور الشرقي

في السياق، قال مصدر عسكري إن الطيران الحربي في الجيش العربي السوري دمر في طلعات جوية نفذها اليوم أوكارا لإرهابيي تنظيم “داعش” المدرج على لائحة الإرهاب الدولية بريف دير الزور الشرقي.

وأكد المصدر في تصريح لـ سانا أن الطلعات الجوية أسفرت عن “مقتل وإصابة عدد من إرهابيي التنظيم المتطرف في قرية الجفرة وتدمير آليات بعضها مزود برشاشات وكميات من الأسلحة والذخيرة كانت بحوزتهم”.

الى ذلك أفادت مصادر ميدانية لـ سانا بأن وحدة من الجيش والقوات المسلحة “قضت على أكثر من 55 إرهابيا من مرتزقة تنظيم “داعش” الأجانب ودمرت عربة وسيارة بيك اب محملة بالأسلحة خلال العمليات العسكرية المتواصلة ضد أوكارهم في قرية الجفرة”.

وأشارت المصادر إلى أن وحدة من الجيش وجهت رمايات نارية مركزة على تجمع لإرهابيي “داعش” في حي البوسيد بمدينة موحسن شرق مدينة دير الزور بنحو 20 كم ما أسفر “عن مقتل 9 إرهابيين بينهم أربعة من المرتزقة الأجانب”.

وذكرت مصادر أهلية متطابقة من مدينة الميادين أن هناك حالة من الاستنفار والتخبط والارتباك في صفوف تنظيم “داعش” بعد مقتل 5 من كبار متزعميه.

وكانت وحدات من الجيش تصدت أمس الأول لمجموعات إرهابية من تنظيم “داعش” شرق مطار دير الزور العسكرى ما أدى إلى مقتل أكثر من 120 إرهابيا وإصابة عشرات آخرين وتدمير قاعدة م د وباكر و4 عربات مصفحة ثلاث منها كانت مفخخة.

في هذه الأثناء أقرت صفحات محسوبة على تنظيم “داعش” بمقتل عدد من الإرهابيين من بينهم ناصر عاني العلاج وعباس علي الحسين العمير.
 

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2015-10-14 03:13:17   اللاذقية
بعد هذا التحالف السوري الروسي لن يكون هناك مجال للفشل في القضاء على هذا الإرهاب التكفيري الذي انتشر في كل أنحاء سوريا وسقطت العديد من المناطق تحت سيطرة التنظيمات الإرهابية لكن قد حان الوقت لتطهير سوريا وتدمير أوكار التكفيريين السفلة والنصر لأصحاب الحق ومالكي الأرض
صفية ابراهيم  
  2015-10-13 17:26:54   دول التآمر
لن نسامح السعودية ذات النظام الإستبدادي الذي يعيش خارج التاريخ ويستند إلى إيديولوجية وهابية ظلامية وأردوغان المتعصب للإخوان والذي قام بدعم الإرهابيين لوجيستيآوعسكريآ بشكل مباشر ويومي ونحن ليس لدينا خيار سوى الدفاع عن بلدنا ومحاربة الإرهاب وكل هذه الحرب الكونية على سوريا لن تمنع سوريا من التمسك بنهجها المقاوم
علي محمد  
  2015-10-13 17:22:15   العلي
لقد بدأ منذ أشهر الحسم يتسارع وإنتصارات الجيش العربي السوري باتت ظاهرة للجميع فهذه هي سوريا التي حاربت وستحارب هي التي إنتصرت وهي نفسها تنتصر من جديد على العدوان الكوني الإرهابي الذي يستهدف سوريا المقاومة الممانعة
خضر  
  2015-10-13 17:19:05   إنتصار جبار
هذه هي الأخبار التي تثلج القلوب ونعم هذا هو الجيش العربي السوري الذي وعد وهاقد صدق وعده يقوم بعمليات جبارة وإنتصارات ساحقة الله يحمي الجيش السوري ويسدد ضرباته لمعاقل وأوكار الإرهابيين
وردة  
  2015-10-13 17:11:40   جبلة
لقد أصبح من أولويات الجيش العربي السوري تحرير مدينة حلب االشهباء وهي نقطة مهمة لمنع تركيا من التدخل أكثر في الشمال السوري وهاهو الجيش العربي السوري يعمل على فك الحصار بعتاد وأسلحة جديدة قادرة على تغيير الموازيين لقد آن الآوان
رجاء خيربك  
  2015-10-13 17:08:00   البودي
جيشنا هو مصنع البطولة ومنبت الرجال ونحن في سوريا عند إحتدام المعارك لا مكان للعواطف لا مكان للدموع والبكاء والعويل ونحن جميعآ إخترنا طريق الجيش والدفاع عن الوطن ورمينا كل شيء لنحمل شيء واحد فقط وهي العروس المزينة بالرصاص المعطرة برائحة البارود النصر لنا .....
غلواء  
  2015-10-13 17:04:12   السويداء
سنبقى شعب صامد وفي بجانب جيشنا الجبار العقائدي تحت قيادة قائدنا الحكيم حتى نحقق النصر لبلادنا ونعمل ليل نهار لتطهير أرضنا من رجس التكفيريين فهذه الأرص لنا ونحن أصحاب الحق في العيش عليها والدفاع عنها ستنتصر سوريا وتدحر الإرهاب خارج حدودها بإذن الله وبهمة جيش جبار
طارق نصر  
  2015-10-13 17:00:01   الجوية
النصر لهذه الطلعات الجوية التي تقوم بضرب أوكار الإرهابين التكفيريين السفلة وتوقعهم بين قتيل وجريح اللهم تزيد في أعداد القتلى بين صفوف داعش لتريح سوريا منهم ومن أعمالهم القذرة التي قاموا بتنفيذها بحق الشعب السوري البريء
خلدون عجيب  
  2015-10-13 16:57:21   اسماعيل
على السلطات السورية أن لاتسمح لسلطات التركية أن تخترق الحدود السورية مهما كانت الأسباب فهي تريد أي ذريهة كي تستطيع من جديد دخول سوريا أو لتقديم دعم لإرهابيها أو خوفآ من ينتقل الإرهاب لأراضيها وهو انتقل ومشي الحال
عايدة  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz