Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 29 تشرين ثاني 2020   الساعة 01:52:56
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
مواجهات بين قوات حفظ السلام الفليبينية ومسلحين في هضبة الجولان
دام برس : دام برس | مواجهات بين قوات حفظ السلام الفليبينية ومسلحين في هضبة الجولان

دام برس:

اندلعت اليوم السبت مواجهات مسلحة بين قوات حفظ السلام الفلبينية التابعة للأمم المتحدة ومسلحين في هضبة الجولان السورية.
ويحاصر مسلحو "جبهة النصرة" عدداً من أفراد قوات حفظ السلام الدولية "غالبيتهم من الكتيبة الفلبينية" المتمركزة في هضبة الجولان منذ 1974، ويطالبونهم بإلقاء السلاح ، بينما يتمركز 75 جندياً فلبينياً في موقعين يبعدان أربعة كلم عن بعضهما البعض في بلدتين بالهضبة ضمن مواقع محصنة للأمم المتحدة.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت أمس الجمعة، أنها تجري مفاوضات شاملة للتوصل الى الإفراج عن عناصر قوة حفظ السلام، وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الامم المتحدة ان المنظمة "تواصل التباحث مع عدد كبير من الاشخاص في سورية وتحشد كافة الجهود لضمان أمن العاملين لديها".

وأضاف المتحدث "توجهت بهذا الخصوص الى الولايات المتحدة التي يمكن أن يكون لديها نوع من النفوذ لدى المسلحين لحثهم على الإفراج عن جنود السلام سالمين".

يشار أن وزارة الخارجية السورية في وقت سابق من الأسبوع الماضي، حملت المجموعات الإرهابية المسلحة ومن يقف خلفها المسؤولية الكاملة عن سلامة الجنود الأمميين المختطفين وتطالب بالإفراج الفوري عنهم .

والجدير بالذكر أن الفلبين قررت الثلاثاء الماضي، سحب جنودها المشاركين ضمن قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في ليبيريا ومرتفعات الجولان، حسبما صرح  دوجاريك، ففي ليبيريا تفشي فيروس "إيبولا"، بينما  الوضع الأمني في مرتفعات الجولان كان سببًا رئيسيًا وراء قرار مانيلا بسحب قواتها الـ 331 من المنطقة

الوسوم (Tags)

الجولان   ,   السوري   ,   السلام   ,   الأمم المتحدة   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-08-31 03:08:59   ........
ومن أتى بكم الى الداخل ولماذا , وبمشرمحية أكبر شو دخلكم ع حدود المسلحين .واللا كبر المعلاق .
أغيد الحجل  
  2014-08-31 03:08:35   ع أساس
ع أساس خطفوهم ليحموهم ؟ من شو بدن يحموهم ؟ يتركوهم هلا ليكونوا بخير , وفوق كل هاد ضحكوا على أمريكا بهالكلام ياعين .
خالد  
  2014-08-31 03:08:47   أنجاس
صارت الفيلبين عم تحارب الارهاب في أراضينا ؟؟؟ شوفوا قديش بيحبونا؟؟ أصلا" من أول يوم شافوا فيه الارهاب كانوا بدن يرجعوا ع بيوتهتم . الارهاب غادر وهؤلاء المسلحين هم أنجس عباد الله .
مأمون معلا  
  2014-08-31 03:08:29   يفضل سحبهم
يفضل سحب هذه القوات منشان مايجي يوم ويقولوا انو ناطرين الجيش السوري يحرروا لأن الجيش السوري مارح يكون فاضي إلا إلهم .
أسامة عزام  
  2014-08-31 03:08:20   بلاتعليق
هاهو العالم يهرب من محاربة الارهاب ويخاف , اذا كانت قوات حفظ السلام تهاب داعش وغيرها أين قوة جيوش العالم.
نصر مخيبر  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz