Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 24 أيلول 2021   الساعة 01:42:28
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم السبت كما تناقلتها صفحات الفيسبوك
دام برس : دام برس | أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم السبت كما تناقلتها صفحات الفيسبوك

دام برس:

نقدم فيما يلي أهم الأحداث والتطورات في سورية ليوم السبت 5 - 7 - 2014  كما تناقلتها صفحات الفيسبوك :  «إقتتال الغوطة».. المعارك تصل إلى القابون : تتمدّد رقعة المواجهات بين المسلّحين في مناطق متعدّدة من ريف دمشق. ففيما تستمر المواجهات بين «الدولة الإسلامية» و«جيش الإسلام» في محيط مدينة دوما وفي القرى المجاورة لها في الغوطة الشرقية للعاصمة، اندلعت أمس معركة مشابهة في القابون، ولكن هذه المرّة بين «الجيش الحر» و«جبهة النصرة» على خلفية تباين المواقف من التسوية المزمع عقدها في المنطقة.

وأدت تلك المعركة إلى مقتل أحد مسلّحي «الجيش الحر». ويقول مصدر مقرّب من «الحر» لـ«الأخبار»: «نتيجة لتوافر العديد من الضمانات لنجاح هذه التسوية، اضطرت جبهة النصرة إلى محاولة إفشالها بالسلاح، بينما كانت تقوم بذلك سابقاً بطرق أخرى».

وعن معارك الغوطة الشرقية، قال مصدر ميداني لـ«الأخبار»: «نظرياً جيش الإسلام بات مسيطراً على الوضع ككل، فقد تمكّن من تأمين محيط دوما بالكامل»، ولكن «داعش» بمقدوره دوماً الإتيان بما هو جديد: «التفوّق في التفخيخ، ووفرة المعلومات اللوجستية لديه، إضافة إلى عنصر المباغتة مقترناً بالنزعة الانتحارية لدى عناصره. كل هذه الأمور تشكّل ذعراً حقيقياً لدى قادة جيش الإسلام»، الذين كانوا يمتازون بوضع آمن نسبياً قبيل ظهور خطر «الدولة» على نحو مفاجئ.
ريف دمشق : تدمير مقرات للمجموعات الإرهابية فى مزارع ميدعا ومقتل على أعداد منهم ومن بينهم يونس ابو عيشة و محمد داهود و احمد كريم.
ريف دمشق : مقتل عدد من الإرهابيين خلال استهداف تجمعاتهم في منطقة سقبا في الغوطة الشرقية.

درعا :  وحدات من الجيش والقوات المسلحة استهدفت مجموعة ارهابية مسلحة حاولت الاعتداء على المواطنين على مفرق الثريا بمدينة انخل بريف درعا واوقعت افرادها قتلى ومصابين كما دكت تجمعات للارهابيين غرب الجامع الاخضر في بلدة النعيمة وجنوب بلدة المياذن وقضت على العديد منهم.

درعا : وحدة من الجيش العربي السوري استهدفت أوكار وتجمعات الإرهابيين جنوب ثانوية البنين ومحيط مبنى كتاكيت ومحيط بئر أم الدرج ومحيط جامع بلال الحبشي وقضت على أعداد منهم و دمرت لهم منجنيقاً وعدداً من الآليات.

حلب : الجيش العربي السوري يقضي على معظم أفراد المجموعات الإرهابية في قريتي كفر صغير وتل شعير ويقطع طرق الإمداد على من تبقى منهم قرب المدينة الصناعية والسجن المركزي.

درعا :وحدة من الجيش العربي السوري توقع قتلى ومصابين في صفوف المجموعات الارهابية في محيط تل احمر الغربي ودمرت سيارات وأسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.
حلب: وحدات من الجيش والقوات المسلحة دمرت سيارات للارهابيين في كويرس والحاضر وعبطين وارض الملاح وقضت على العديد منهم.

مصدر عسكري :وحدات من الجيش استهدفت تجمعات الارهابيين في هنانو ومارع والليرمون وكفر حمرا والزربة وبني زيد وتل رفعت والجبيلة وشامر وفافين والانذارات وبابيص والمسلمية وضهرة عبد ربه واوقعتهم بين قتيل ومصاب.
 

حلب :وحدة من الجيش العربي السوري تحبط محاولة تسلل مجموعة ارهابية مسلحة من الليرمون باتجاه المناطق الآمنة في حلب وتوقع أفرادها قتلى ومصابين.
مصدر عسكري: وحدات من الجيش والقوات المسلحة تقضي على 10 إرهابيين وتصيب آخرين وتدمر آلياتهم خلال استهداف تجمعاتهم بقرية أم شرشوح ومحيطها في ريف حمص .

درعا : الجيش العربي السوري يستهدف تحركات الإرهابيين في بلدة علما في ريف درعا.
ادلب : الجيش العربي السوري يستهدف المجموعات الإرهابية في قرية عين السودة بريف جسر الشغور.

حلب : الجيش العربي السوري يستهدف مقرا لقيادة الإرهابيين في حي المعادي في مدينة حلب.
درعا : الجيش العربي السوري يشتبك مع المجموعات الإرهابية على أطراف بلدة عدوان في ريف درعا، الجيش العربي السوري يستهدف تجمعات الإرهابيين في كل من ( تسيل - اليادودة - نوى ) في ريف درعا.
حلب : الجيش العربي السوري يستهدف المجموعات الإرهابية في حي باب الحديد في حلب القديمة.

حماة مساء أمس : ذكر مصدر عسكري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحبطت محاولة تسلل مجموعات إرهابية مسلحة الى عدد من النقاط العسكرية شمال مدينة محردة في ريف حماة وأوقعت العديد من أفراد هذه المجموعات بين قتيل ومصاب.

وأضاف المصدر إن وحدة أخرى من الجيش والقوات المسلحة ضبطت سيارة محملة بالأسلحة والذخيرة ومعدات اتصال حديثة شرق مدينة حماة.

من جهة أخرى انفجرت عبوة ناسفة زرعها إرهابيون تحت سيارة مدنية مركونة في مساكن القضاة بمدينة الحسكة.

وذكر مصدر في قيادة الشرطة أن الانفجار أدى إلى حدوث أضرار مادية بالمكان دون وقوع إصابات بشرية بينما قامت الجهات المختصة بتفكيك عبوة ثانية في الموقع تزن نحو خمسة كيلوغرامات من مادة الـ “تي إن تي”.

حلب: مواجهات تدور رحاها في حي العيزرية بالقدس وتشتد المواجهات عند المدخل الشرقي بجانب جدار الفصل العنصري وبالقرب من جامعة ابو ديس.

ريف دمشق : الجيش العربي السوري يستهدف مقرا للإرهابيين في الحارة الغربية في منطقة الزبداني.

حمص : مقتل القائد العسكري لمليشيا "غرباء في الأرض" في ريف حمص الشمالي الارهابي "عاصم صويص" (أبو عدي) وذلك إثر سقوط قذيفة في مكان تواجده مع عدد من الارهابيين

النصرة تشنّ هجوماً على محردة... والأهالي ينزحون

تعاني بلدة محردة في ريف حماه الشمالي الغربي من حصار مطبق من قبل مسلحي «جبهة النصرة»، إذ تعرضت لهجوم عنيف أمس، ما أوقع جرحى في صفوف المدنيين وجنود الجيش السوري، في الوقت الذي نزح فيه عشرات المدنيين منها
مرح ماشي

مرّت عودة التيار الكهربائي أمس إلى منازل الاهالي من دون الكثير من التفكير في التطورات الحاصلة قرب محطة محردة الكهربائية التي استهدفها منذ أيام مسلحو «النصرة»، في ريف حماه الشمالي الغربي. إصلاح عنفة وحيدة داخل المحطة كان كافياً لإعطاء السوريين جرعة مسكّنة، تمثّلت في تقليص مدة التقنين ساعات عدة. لكنّ للمسلحين رأياً آخر، إذ لم يكن صباح بلدة محردة في ريف حماه كأي صباح آخر.

هجوم ممنهج بالقذائف والصواريخ والأسلحة الثقيلة والرشاشات، يقوده مسلحو ريف حماه الشمالي من جميع الاتجاهات، أوقع أعداداً من الجرحى في صفوف المدنيين، إضافة إلى جرحى في صفوف الجيش السوري. الخبر ليس جديداً على الأهالي، إذ يقول مصدر أهلي لـ«الأخبار» إنّ قرب البلدة من مورك التي تعتبر أهم معقل للمسلحين في ريف المدينة، جعل من أيام سكانها «جحيماً دائماً»، في ظل تضييق الخناق على الباقين من أهلها المتأهبين للأسوأ. ويضيف المصدر أن «الطريقين الباقيين في وجه سكان محردة هما اللذان يربطانها ببلدتي السقيلبية وسلحب غرباً.
وللبلدتان معاناتهما أيضاً، ولا سيما بحكم قرب السقيلبية من قلعة المضيق التي تعتبر خط تماس بين الجيش السوري واللجان الشعبية من جهة، ومسلحو «النصرة» من جهة أخرى. وتمثّل محردة مع السقيلبية وبلدة سلحب القريبة مثلث الأمان الوحيد للأهالي في محيط مسلّح بالكامل، يتكون من نقاط تمركز خطرة للمسلحين، أبرزها مورك، وحلفايا وطيبة الإمام شرقاً. غير أن المثلث الآمن غير كاف لرفع معاناة سكان محردة الذين يعيشون حياة خالية من الماء والكهرباء، وسط حصار مطبق لا تتسع بلدتا السقيلبية وسلحب لتخفيض حدته، في ظل معاناة سكانهما من استهداف دائم بالقذائف. ويقود مسلحو بلدة حلفايا الهجوم الأساسي على البلدة، ما أدى إلى حركة نزوح واسعة. معركة بكل المقاييس، تدخل سلاح الجو في حسمها، باستهداف تجمعات المسلحين في محيط محردة، قبل تضييق الطوق المسلح حولها.
يأتي ذلك في ظل فشل محاولات تقدم الجيش إلى وسط بلدة مورك، وانتقاله إلى صد هجوم المسلحين على النقاط العسكرية في المحور الغربي للبلدة المشتعلة، وذلك بعد أيام قليلة من تقدّم طفيف حقّقه الجيش جنوب شرق مورك، بهدف إطباق الحصار على البلدة التي تبعد عن مركز مدينة حماه 30 كلم شمالاً.

اشتباكات المعارضة في القابون

على صعيد آخر، تتمدّد رقعة المواجهات بين المسلّحين في مناطق متعدّدة من ريف دمشق. ففيما تستمر المواجهات بين «الدولة الإسلامية» و«جيش الإسلام» في محيط مدينة دوما وفي القرى المجاورة لها في الغوطة الشرقية للعاصمة، اندلعت أمس معركة مشابهة في القابون، ولكن هذه المرّة بين «الجيش الحر» و«جبهة النصرة» على خلفية تباين المواقف من التسوية المزمع عقدها في المنطقة. وأدت تلك المعركة إلى مقتل أحد مسلّحي «الجيش الحر». ويقول مصدر مقرّب من «الحر» لـ«الأخبار»: «نتيجة لتوافر العديد من الضمانات لنجاح هذه التسوية، اضطرت جبهة النصرة إلى محاولة إفشالها بالسلاح، بينما كانت تقوم بذلك سابقاً بطرق أخرى».
وعن معارك الغوطة الشرقية، قال مصدر ميداني لـ«الأخبار»: «نظرياً جيش الإسلام بات مسيطراً على الوضع ككل، فقد تمكّن من تأمين محيط دوما بالكامل»، ولكن «داعش» بمقدوره دوماً الإتيان بما هو جديد: «التفوّق في التفخيخ، ووفرة المعلومات اللوجستية لديه، إضافة إلى عنصر المباغتة مقترناً بالنزعة الانتحارية لدى عناصره. كل هذه الأمور تشكّل ذعراً حقيقياً لدى قادة جيش الإسلام»، الذين كانوا يمتازون بوضع آمن نسبياً قبيل ظهور خطر «الدولة» على نحو مفاجئ.
الأخبار

ما هي تفاصيل خطة المسلحين للدفاع عن مواقعهم في المليحة ؟

نضال حمادة

نكتب موقف الجمعة لهذا الأسبوع من الغوطة الشرقية لدمشق ، التي ما زالت تشهد اشتباكات على أكثر من محور خصوصا في بلدة المليحة التي تعتبر حاليا المعركة المفصل في كل حرب الغوطة لناحية النتائج العسكرية والمعنوية على الطرفين المحاربين.

تشكل بلدة المليحة خط الدفاع الأول لمسلحي "جبهة النصرة" و"جيش الاسلام" بقيادة زهران علوش وفصائل اخرى منها احرار الشام ، ويسيطر الجيش السوري على مساحة تقارب ال65 بالمائة من البلدة بينما يتخندق مسلحو المعارضة في الجزء الباقي من البلدة المتصل ببلدات الغوطة الداخلية الواقعة تحت سيطرة الفصائل المسلحة وآخرها داعش التي يقوى نفوذها في المنطقة منذ ما يقارب ثلاثة اشهر ، وهي تسيطر على أحياء في دوما وفي بلدات محيطة بها ، ويحاول زهران علوش عبر هجوم كبير تشنه مجموعاته وقف تمدد داعش على حسابه وهو قاتلها هذا الاسبوع في بلدة مبدعا في الغوطة المحيطة بدوما.

هذا الوجود المستجد لداعش فتح باب الحرب بينها وبين النصرة وجيش الاسلام بقيادة زهران علوش على مصراعيه، ويبدو ان داعش حاليا تريد رأس زهران علوش مباشرة، لتتمكن من السيطرة على المسلحين التابعين له دون الدخول معهم في قتال طويل، وهي تحاول في هذا المسعى استغلال التعب والضعف الذي بدأ يظهر على مسلحي جيش الاسلام وجبهة النصرة على جبهات القتال في الغوطة لجعل المسلحين الخاضعين للطرفين المذكورين ينقلون بندقية البيعة منهما اليها على غرار ما يحصل حاليا في الشرق السوري وفي بعض مناطق القلمون.

ويعول مسلحو بلدات ومدن الغوطة الشرقية لدمشق على معركة المليحة لمنع وصول المعركة الى القرى والمدن التي ينتمون اليها، وهم من أجل ذلك حشدوا المئات من عناصرهم في المليحة من كل مناطق الغوطة كما يشرح قائد ميداني لنا ، ويقول القائد الميداني ان المسلحين في الغوطة يقولون انه من الافضل لهم ان يخوضوا المعركة في المليحة بعيدا عن بيوتهم ، حيث اصبحت المليحة بالنسبة لهم خط الدفاع الاول والأقوى عن القرى التي ينتمون اليها ويسكنون بها ، اذا سقطت بيد الجيش السوري وحلفائه ، يصبح موضوع المصالحات امرا مطروحا.
القائد الميداني يقول أيضا : نحن نعرف تواجد الكثير من مقاتلي المناطق الاخرى في المليحة من لهاجاتهم عندما ندخل على موجات اتصالاتهم اللاسلكية في المليحة، كل الناس موجودة في المليحة.
وفي خطة الدفاع التي يعتمدها المسلحون في المليحة، يشكل الجسم الشيشاني القوة العسكرية الاساس فيها، حيث يعمل المئات من العناصر الشيشانية قناصة محترفين في المعركة ، وهم اعتمدوا طريقة التحصين القوي عبر الاحتماء خلف ساتر ترابي يبلغ سمكه من ثلاثة الى اربعة امتار وخلف الساتر نفق افرادي بطول عشرة الى عشرين مترا يختبىء فيه القناص ويحصل عبره على الامداد، كما تعتمد الخطة على استعمال كثيف لمدافع ال12 ونصف الرشاشة ومدافع رشاشة من عيار 24. ويقول القائد الميداني ان المسلحين لا يمتلكون كثيرا من هذين النوعين ونحن نعرف هذا من الميدان، لكنهم يمتلكون صورايخ حرارية موجهة يستعملونها بكثافة ويعتمدون عليها كثيرا في خطتهم الدفاعية، ويملكون اعدادا كبيرة من رشاشات الدوشكا.

خريطة الميدان تظهر ان المليحة أصبحت تحت حصار خانق، وقد تمكن المسلحون من فتح ثغرة إمداد مع مناطق الغوطة الواقعة تحت سيطرتهم عند معمل الكبريت، ويظهر من صغر هذه الثغرة وموقعها الجغرافي ان هناك من سمح لهم بفتح هذه الثغرة التي اصبحت منطقة استنزاف لهم، يسقط منهم فيها يوميا قتلى وجرحى عند كل محاولة انتقال وتسلل من خلالها.

ويعرف المسلحون في المنطقة أن خطة الجيش السوري تعتمد على عامل الوقت الكفيل بانهيارهم في ليلة واحدة في الوقت المناسب كما حصل في القصير وفي مدن القلمون، وتعتبر منطقة الغوطة نسخة مكبرة عن القصير بطبيعتها المنبسطة السهلية وعدم وجود تضاريس طبيعية تسمح للمسلحين بالاختباء فيها طويلا والاحتماء بتضاريسها بعد فقدان المدن، التي تعاني بدورها من مشاكل داخلية بين من يريد المصالحة وبين من يرفضها ، وفضلا عن دخول داعش الى الميدان ، اصبح صراعا دمويا على غرار ما يحصل في الشرق والشمال السوري ، وهذا ما يراقبه الجيش السوري وحلفاؤه باهتمام، وما جعل الطيران السوري يوقف ضرباته الجوية بنسبة كبيرة في المنطقة حتى لا يؤثر تدخله على مجرى المعركة بين الاطراف المتصارعة، ويساهم في دعم مجموعة ضد اخرى، وهذا يطيل الاستنزاف الداخلي بينهم ، ويُعِّجل بعملية سقوط الغوطة كلها دفعة واحدة، فيما يبدو أن ابقاء ثغرة المليحة مفتوحة جزء من عملية السقوط التي يتوقع الجيش وحلفاؤه حصولها دون تحديد موعد زمني معين، فالوقائع الميدانية تتغير بشكل دراماتيكي وسريع، أهم مفاصله فقدان المسلحين مبادرة الهجوم في مناطق بالغوطة، بينما المناطق التي يمكن لهم الهجوم من خلالها تشهد خسائر كثيرة في صفوفهم عند كل محاولة جس نبض بهجوم مباغت او محاولة تسلل، واصبحت مصايد لهم تكبدهم عشرات القتلى دون افق يذكر.
المنار

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz