Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 13 حزيران 2021   الساعة 17:15:58
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
عمال سورية وقفوا بصدورهم العارية أمام آلة القتل و الدمار و بقي إصرارهم على إعمار و تشييد المدارس و الجامعات و دور العبادة

دام برس - حلا حسن :

كل سنة وفي الأول من شهر أيار يحتفل العالم بعيد العمال و لكن في سورية هذه السنة سوف يكون الاحتفال مزدوج مع احتفالهم بالنصر المؤزر على الإرهاب .
العامل هو رديف للجندي العربي السوري في محاربة المرتزقة و الإرهابيين, و من أجل ذلك كانت تقوم العصابات المجرمة بقتل العمال لكي يدمروا الاقتصاد الوطني لأنهم يعلمون بأن هؤلاء العمال هم الذين يبنون الاقتصاد بسواعدهم السمراء و سيعيدون بناء ما دمره هؤلاء الدخلاء على مجتمعنا الذين لم يسلم منهم لا الحجر و لا البشر فنقول لكل العمال كل عام وأنتم بخير و أمن و أمان مع سورية الحديثة العصرية و سوف نكون كتفا" للكتف لبناء سوريتنا و إعادة الازدهار و الرقي لهذا البلد الذي يستحق منا الكثير لأنه لم يبخل يوما بشيء على أبنائه و بهمة هؤلاء العمال إذ أنهم الطبقة الكادحة المثابرة على إصلاح  كل ما دمر و سوف يعيدون ترميم المعامل لكي تعج بأصوات العمال و الآلات ، و الفلاح سوف يزرع كل ما خربه هؤلاء المارقون و سوف نعيد زراعة أرضنا لكي تستحق أن تكون سوريا الخضراء ، وبهمة أبنائها المخلصين و الأوفياء والشرفاء  فسورية تستحق منا أن نبذل قصار جهدنا لإعادة أمجادنا و نكون حينها نستحق العيش فيها و على أراضيها فهنيئا لهؤلاء العمال بعيدهم ,فكل مواطن هو عامل من موقعه ومدافع عن هذا الوطن بطريقته فالعامل يبني و الفلاح يزرع و الجندي يقاتل الإرهاب لكي يعم السلام كل بقعة من هذه الأرض الطاهرة فنحن ننحني احتراما لهؤلاء العمال الذين تحدوا الرصاص و القذائف بقوا مصرين و مصممين على تصليح الأعطال في شبكة الكهرباء و الماء و في خطوط الهاتف, و بقوا تحت النيران و كل ذلك من اجل الدفاع عن وطنهم و اقتصاده و لكي تبقى سوريا منارة للعالم.
لنتعلم من هؤلاء الأبطال الشجعان الذي وقفوا بصدورهم  العارية أمام آلة القتل و الدمار و بقي إصرارهم إعمار و تشييد المدارس و الجامعات و دور العبادة من جوامع و كنائس و لنبني المعامل ليكون اقتصادنا بهمة عمالنا أقوى اقتصاد كما سوريا القوية الصامدة التي حدثت العالم ,و بقيت صامدة شامخة صمود الجبال .

الوسوم (Tags)

سورية   ,   الإرهابيون   ,   العمال   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   تحيه
تحيه لعمالنا الذين بقيو صامدين في ظروف هذه الحروب الكونيه على سوريتنا وكانو الحصن المنيع في مواجهه الارهاب الذي كان سبب في دمار سورية
روز دوبا  
  0000-00-00 00:00:00   أبطال سورية المجهولون
تحية للعمال....جنود المؤسسات والخدمات.
حازم يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   الانتماء
بهذه المعنويات نشعر بالامل في اعادة الروح للوطن والمواطن
مهيار ونوس  
  0000-00-00 00:00:00   العامل السوري
العامل السوري وقف في وجه الارهاب مثل شموخ الجبال التي تتحدا الاعاصير و العواصف
حسن  
  0000-00-00 00:00:00   ابطال الوطن
هؤﻻء هم ابطال ورجال الوطن الله يحمي كل عامل شريف بدو الخير لبلدو
Tarek  
  0000-00-00 00:00:00   تحية لعمالنا
كل عام وعمالنا ابطال
ابو بهاء  
  0000-00-00 00:00:00   تحية لعمالنا
كل عام وعمالنا ابطال
ابو بهاء  
  0000-00-00 00:00:00   مباركة للعمال
كل حدا عم يدافع ع هالبلد من مجاله ،، ودور العمال لايقل اهمية عن دور الجندي البطل او مسؤول الدولة من الاهمية والفعالية وكل الشكر للصحافة انو عم تخصص مساحة بهالمناسبة
محمود  
  0000-00-00 00:00:00   شكرا
شكرا لعمال الوطن
منذر منذر  
  0000-00-00 00:00:00   شكرًا لكم
بالفعل شكرًا لكل من ساهم باستمرار الحياة في وطني الغالي سوريا و نرجو من الله أن تعود البسمة لوطننا الغالي و أهله
جوليا  
  0000-00-00 00:00:00   ايار
أيار .... ايام السنابل كعطاء العمال ف لهذا السبب كان لهم المثل العليا فكرمهم العالم اجمعين
ابو عارف  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz