Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 21 حزيران 2021   الساعة 18:23:19
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
نعم للثورة .. نعم للثورة .. بقلم: د. يحيى أبو زكريا
دام برس : دام برس | نعم للثورة .. نعم للثورة .. بقلم: د. يحيى أبو زكريا

دام برس:

ثروة مطربة عربية عارية تفوق 30 مليون دولار و المفكر عبد الوهاب المسيري لم يجد من يعالجه قبل وفاته ...

و راقصة عربية أخرى تفوق ثروتها 40 مليون دولار , و نجيب محفوظ قتله الفقر قبل أن يحصل على جائزة نوبل المباركة
و مطربة عربية تغني بخاصرتها تجاوزت ثروتها 20 مليون دولار أمريكي و الأديب السعودي عبد الرحمان منيف مات في المنفى فقيرا
و أعظم الأغنيات التي يقبل عليها العرب بالملايين , واحدة تقول :
سلم على الواوا ..., الثانية .....لظهري أو لخاصرتي كما بثت قناة عربية
و عدد القراء العرب 0,5 بالمائة حسب إحصاءات اليونسكو
ثم تتساءلون و نتساءل كيف غزانا الإرهاب و التكفير , و ثقافة الجنس و حور العين , هناك عربي يتبع خاصرة مطربة بطريقة حضارية على أساس , و آخر سيبي هذه المطربة لينكحهات بإسم الله .
نعم للثورة , نعم للثورة , نعم للثورة في مجال العقل العربي.

 

الوسوم (Tags)

العربي   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-11-24 05:00:58   نعم للحرث العميق في حقل التّنوير!
صباح الخير يا أخي! لم أرَ في حياتي أناسا أكثر جبناً و تآمراً على أمتهم أكثر من المثقّفين العرب الذين نقصدهم. بدءاً من عبّاد شخصية الحاكم و انتهاءاً بالمروّجين للتصالُحِ مع العدو و التطبيع معه: خذ مثلاً توفيق الحكيم و عودة الوعي و إحسان عبد القدّوس و نجيب محفوظ الذين كوّعوا في آخر حياتهم و تساوقوا مع كامب دايفيد.و محمد سيد أحمد _المتوفّي _ الذي كتب كتاب(عندما تسكت المدافع!). خذ عندنا:أحمد منجونه و غليون و المنّاع و كل مجلس إسطنبول إلى أية ثقافةٍ أوصلونا؟ و ما ثقافة( بوس الواوا!) إلاّ وجه من وجوه الخواء الفكري الذي يغمرنا من المحيط إلى الخليج. أما ما يفلقني و يقضُّ مضجعي فهو علماء(الفلك!؟؛) و الأبراج و تنبّؤات فلان و فلانه حتى في فضائيات سوريا العامّة و الخاصّة اليوم و الآن و بدون خجل.و الله إن تقبيل الواوا لأهوَنُ على قلبي من سماع الشعوذة في محطّة حكومية سورية .نحتاج لأن نمارس حرية الضمير في التثقيف الوطني الهادف. نحتاج إلى شجاعة الفرسان في مواجهة دياجير الجهل و التجهيل المقصود.نحتاج إلى جهد هائل من أصحاب الضمائر الحيّة الملائكية.
السّا موراي الأخير - ســـــــــــــوا  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz