Logo Dampress

آخر تحديث : الخميس 24 حزيران 2021   الساعة 15:38:04
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
نجديٌ قذرٌ يُفتي بقتل البطل نجدت أنزور .. فهل أصبحت الفتاوى مِهنة الأقزام ؟ بقلم: د. محمد ياسين حمودة
دام برس : دام برس | نجديٌ قذرٌ يُفتي بقتل البطل نجدت أنزور .. فهل أصبحت الفتاوى مِهنة الأقزام ؟ بقلم: د. محمد ياسين حمودة

دام برس :

قلتُ وما زلت أقول منذ ثلاثة عقود أنه يجب إعادة بناء شخصية الفرد العربي والبدء من تحت الصفر !!!!
وأقول الآن إنه يجب ترويض هذا الفرد العربي ليُصبح إنساناً سويّاً على وجه الأرض .
فما دام هناك أقزامٌ على هذه الشاكلة يُفتون ويَسمعهم ويطيعهم حمقى كثيرون بينهم سوريون من أمثال العظم وصبرة وكيلو والآخرون .... فالسؤال القديم والجديد لديَّ : مَن الذي سيُربِّي ويروِّض المربِّي حتى يُربِّي الآخرين؟ (بحوثي المُضنية تشهد وتبيِّن صعوبات ومآسي هذا الخَطب العظيم).
بالأمس القريب أفتى أزهريٌّ قَذرٌ في كتابه - وشاهدتُه على التلفزيون - بِقتل المسلم المرتدّ وأنه يجوز أكلُ لحمه نيِّئاً دون شيِّ ... أي لا يجوز طبخُه أو " تشويطُه " على الفحم قبل أكله !!!! راجعوا ما ذكرتُه على الرابط أدناه !
كما قرأتُ - قبل أشهر - على الأراب تايمز نداءَ طبيبِ أسنان يقيم في الإمارات في خليج الخنازير وهو ابن مصطفى السباعي الزعيم الإخونجي القديم طالبَ فيه باغتيال زعيمه الأهبل في مصر محمد مرسي ومعه الرئيس الإيراني أحمدي نجاد معاً إبان زيارة الأخير لمصر ؟؟؟؟؟!!!!
نعم طالبَ بالاغتيال علَنا وجهاراً !!!!
كما قرأتُ قبل ساعات على صفحة الهَرِم عصام العطار - الذي احتفلوا بعِيد مولده السابع والثمانين !!! وتمنَّى لو لم تلده أمُّه  ( أي تمنَّى لو كان حَيضةً ) لكنه استدركَ فحَمد ربَّه على أنه ثورجياً مجاهداً ومحرِّضا !!! يطالب بالإصلاح والتغيير - نعم عصام هذا زعيم الإخونجية القابع في آخن والدَّاعي إلى الفوضى الخلاقة والقائل على الفضائيات بأنها "سُنَّة تاريخية " وأنه لا بد من الفوضى من أجل الإصلاح والتغيير !!!! وخسئت كونداليزا فهي ليست مبتدعة لنظرية تلك الفوضى !!!
نعم قرأتُ على صفحته شكوى إحداهن مِن فتوى قذرٍ آخر (أستاذ فيزياء في إربد في الأردن ) أباحَ وحلَّل فيها نساءَ وبنات سورية للإرهابيين واعتبرَهن سبايا !!! حلااُ زلالاً !!! لجميع مَن هبَّ على أرض سورية ودبَّ !!!! نعم سبايا ؟؟؟؟ راجعوها هناك ... وهي مشهورة جداً ... فخرسَ عصامُ العطار ولم يجب ولم ينبس بكلمة واحدة !!!
تماماً كما فعلَ معي خلال أشهر طويلة نصحتُه وذكَّرته بالقرآن وبالحديث وبماكين و ... و ... حتى قلت له آخر مرَّة بعد الثلاثين : يا عصام لو كان يخاطبك نبيٌّ لَيَئٍسَ منك !!!! ستشهَد عليك جوارحك يوم القيامة وسأكون هناك !!! لم تحظ تلك المسكينة المذعورة على جواب من عصام العطار الذي ما زال يحرِّض الطغام على الثورة والجهاد ويحثُّهم على الصَّبر !!!! حتى بعد غضبه وسخطه على أمريكا - حليفة الأخونجية - التي لم تقصف سورية كما وعدتهم من قبل .... وما زال يَعدهم بالنصر !!! ولِمَ لا ؟ بعد ما سمعناه - قبل أشهر - يفاخر بأن مبايعيه - على الفيس - بلغَ عددُهم الـ 100000 أو يزيدون !!!!!
إنَّ سكوت متمشيخين ومثقفين وإعلاميين والعوامّ المفتونين بآل نجد قرن الشيطان سمحَ وسيسمح لتلك الشرذمة تصديرَ الرُّعب والقتل والإفتاء بالقتل ونشر ثقافة الحقد والتخلُّف في سورية وفي العالم كله ...
وسوف لن يردعهم إلا قصفُهم بألف صاروخ لتُخسف بهم الأرض وتبتلعهم كما بلعَت قبلهم السامريَّ ... ويخنس أزلامهم في العالم كله فلا يَسمع بعد ذلك أحدٌ لهم همساً .... وسيَفتقدهم مثقفون كثيرون من أغبياء العرب والمسلمين في الغرب المدمنون على السماع لمحاضريهم ودُعاتهم بعدما روَّضوهم على الحقد والكراهية والعمالة بعيدين عن جميع القيم الإنسانية والحضارية والأخلاق والدِّين .
ثم أين محامونا والمدافعون عن حقوق الإنسان في سورية من هذا تهديد السيد نجدت أنزور ؟ أليس من واجبهم النهوض وإشغال العالم كله وإيقاظه أمام المجازر في سورية وهذه التهديدات والاغتيالات ؟ وزلزلة الأرض تحت أقدام عالمنا المتحضِّر المدافع عن حقوق اللواط والقرود والكلاب .... لعلهم يجيبون كما أجابوني بالأمس على موقع الدام بريس المحترم بأن ذلك من مهمة المدِّعي العام ... وأنهم دراويش مساكين لا حجة قانونية بين أيديهم ( كما احتجَّ أحدهم بفقرة قانونية !!!حصرتْ حقَّ المطالبة في غيرهم ) ولا حيلة لهم وأنَّ الكُرة في ملعب النائب العام !!!! هكذا !!!!!!!! وحدَه دون غيره !!!! ولا أحد سواه !!!!!
الحمد لله الذي اختصَّنا وحدَنا بمصائب التخلُّف وعافى الشعوبَ الأخرى من شرِّها ووبائها ... وإلاَّ ... فلو كان غيرُنا مثلنا لانقرضت الإنسانية من على وجه الأرض ... كما قلتُ أكثر من مرة .
فلله درُّك يا نجدت أنزور أيها البطل ! طابت فيك الرجولة ! وما أروع الشجاعة فيك في زمن عزَّ فيه الشجعان والشرفاء . حماكَ الله مِن غدرهم وأذاهم وحَمى سورية وقائدها وجيشها المدافع عن شعبها الشريف وحتى عن عوائل وأبناء المأجورين والعملاء فيها رغم كل ما يفعلون ولا أنسى هنا الرَّماديين ، عُميان الألوان بيننا أيضاً ... وما أكثرهم !!! فهل إلى هَجر الانتهازية والتربُّص من سبيل ؟                         
   http://www.youtube.com/watch?v=mAa-KEqBkCk                         
د. محمد ياسين حمودة

الوسوم (Tags)

العربي   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   يشوهون صورة الإسلام
هؤلاء ليس فقط يتسببون بإراقة الدماء العربية وإنما يشوهون صورة الإسلام في العالم
محمد رشدي  
  0000-00-00 00:00:00   علماء المسلمين
أين علماء المسلمين مما يجري من انتهاك للإسلام على أيدي من يسمون أنفسهم شيوخا" من مرتزقة آل سعود
اتحاد  
  0000-00-00 00:00:00   أين العقل
هل الله للإنسان عقل يفكر به حتى ينقاد وراء كافر مدعي للإسلام
ريم اليوسف  
  0000-00-00 00:00:00   دم آل سعود
دم نجدت أنزور هُدر من قبل آل سعود لأنه أخرج فيلما" يظهر تاريخهم , لكن دمهم مصان رغم جرائمهم بحق الشعب السوري
وافي بكور  
  0000-00-00 00:00:00   الدين سلعة
أصبح الدين سلعة يتاجرون بها ويتلاعبون ويزيفون تعاليمها
عهد فرج  
  0000-00-00 00:00:00   يجاهرون بالفتاوى
يجاهرون بفتاوى القتل والذبح والزنى والدعارة عبر قنواتهم ووسائل التواصل الجتماعي أمام العالم أجمع ولا أحد يحاسب
شامل شامل  
  0000-00-00 00:00:00   إباحة الدم
هم يفتون بقتل كل من لا يتبعهم ويصبح إباحة دمه حلال بنظر أتباعهم
سهاد  
  0000-00-00 00:00:00   متعلمون جهلة
هناك كثيرون من الجهلة الذين يتبعون فتاوى شيوخ الفتنة لكن من المعيب أن كثير ممن يتبعونها متعلمون وحائزون على شهادات جامعية وهذا بدا واضحا" عندما أقدم أطباء من فلسطين والسعودية على تفجير أنفسهم في سورية لقتل الأبرياء
بثينة حجاب  
  0000-00-00 00:00:00   فصل الدين عن المجتمع
اى بعدم تدريسه بالمدراس وايضا بعدم وجود وزارة للدين ويجب ان يكون العلم للعلم والتاريخ ليس عن الاسلام والعرب والتاريخ هو سوريا وليس سورية الاسلام او العرب فسوريا قبل كل ذلك وك الدمار جاءنا بعد ذلك من 1400 سنة من الجزيرة العربية ولذلك انا لا انتمى لذلك السعودي القذر ذو الرائحة الكريهة وانا لست ذلك الخليجي الجاهل الذي يحلل ويفتي ولست ذلك الاردنى الحيوان وانا فقط سوري وافتخر بسوريتي وليس بشئ اخر فالرجاء طز كبيرة بكلمة عرب وكلمة دين والكلمة الان لسوريا وسوريا فقط والوفاء فقط للسيد حسن نصر الله ابو الوفاء مع روسيا الحرة
سورى مغترب  
  0000-00-00 00:00:00   الحل
الحل واضح وضوح الشمس للعقلاء ا...اما بفصل الدين عن الدولة ويكون الدين فقط في أماكن العبادات دون أي صدام فكري أو عقائدي مع جعل منطلق الحياة للانسانيةبدليل قطعي واضح رب الناس يحاسب الناس لا المفتي..ثم من أعطى للمفتي صلاحيات التشريع بالقتل والزنا وهما كبيرتان.. المطلوب قانون علماني وسحب التعليم الديني من المؤسسات التعليمية...والنقطة الثانية يجب ان يخصى المفتي الذي يبيح انتهاك الاعراض لكي يكون فكره من رأسة وليس من بين فخذيه ونريده أن يفتي بزوجته وبناته أولا ربما يستيقظ فكره العفن ....سوريا بلد النقاء واللحمة الوطنية ...سوريا الأموية ..سوريا الأبجدية..سوريا الحضارة تقول لكم اخرسوا الى لابد ونحن سننهض من آلامنا لولادة جديدة لا دور فيها لفكركم العفن..ولن نكون درعا لكم بعد اليوم عفنا أنكم هياكل آ دمية وقلوب إبليسية تصومون وتصلون لله ولكن بوصلتكم فقط الإبليس حتى الابليس سئم منكم
حمورابي  
  0000-00-00 00:00:00   لاخلاص لبلاء العررررررب الجرررررب الا فصل الدين عن الدولة والسياسة
ليعبد الناس الله كل حسب فهمه وطريقته لامحاسب الا الله ولامعاقب الا الله عندها تكون التربية للعرررررررب الجررررررب نافعة وفعالة كفانا عواء ونباح كلاب لاتفهم ولاتعلم من الدين الا اسمه هي التي تعاقب وتحاسب وتدبح وتسبي كفانااااااااااااااا اصبحنا اضحوكة العالم بشيوخنا الجاهلين لكلمة === لكم دينكم ولي ديني ==== لقد نسوها او لم يقرؤها او رلم يفهموا معناها او او تمنوا ان لاتكون موجودة في القرءان لانها لاتناسب عقولهم المركبة اصلا غلط كفانا دماء وارواح تزهق باسم الدين والحلال والحرام تخرج بفتوى من شيطان مقنع بهيئة === شيخ ملعون === كفانا كفانا ياناس كفانا دماء كفانا غباءءءءءءء حرااااااام حراااااام عليكم ياشيوخ الفتنة والاجرام حراااااااام انتقم الله منكم بقدرته وعظمته بحق دماء الابرياء وحماك الله ايها البطل نجدت انزور من كيدهم وشرهم يارب سلامنا واحترامنا وفخرنا بك لاحدود له حماااااااك اللله منهم
صباح سورية  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz