Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 27 شباط 2021   الساعة 15:31:27
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الفصل الأخير .. بقلم: عفيف دلا
دام برس : دام برس | الفصل الأخير .. بقلم: عفيف دلا

دام برس:
ذهب وعاد بخفي حنين يحملهما على رأسه وبذيل من الخيبة طويل يمتد من موسكو إلى الرياض وبأفكار شيطانية تتسابق ونفسه الأمارة بها للوصول إلى سبيل تدمير سورية لكن دون جدوى .. فالحائط الروسي الذي ارتطم رأسه به بعثر أفكاره التي جهد ليجمعها ويواجه بها صلابة الموقف الروسي ظناً منه أن أمواله وصفقاته - وهو صاحب "اليمامة" الشهيرة – تستطيع تطويع الموقف الروسي وقد كان محقاً في ظنه هذا لأن هذا منطق أصدقائه الأمريكيين وفلسفة مدرستهم القديمة الجديدة والتي أثمرت فعلاً مع أوباما فألغى لقاء كان مقرراً أن يجمعه ببوتين في أيلول ..
ومن قال أن المنطق هو ذاته في كل المطارح فالمنطق الروسي يختلف عن الأمريكي والفلسفة السورية في السياسة بعيدة كل البعد عن هرطقة آل سعود المنتجة للذقون الطويلة والفكر المحصور بين الفخذين وعقيدة أكل القلوب وقطع الرؤوس .. والمنطق الأمريكي هو منطق المنفعة المجردة من أي مبدأ أو معيار سوى المنفعة ذاتها فإلغاء اوباما للقائه مع بوتين يحقق المنفعة السياسية لأمريكا ولو مرحليا بتظهير قدرة أمريكا على المناورة السياسية والتعنت فيما يخص المحادثات مع الروس بشان القضايا الدولية ولاسيما سورية ويحقق المنفعة الشخصية لأوباما بالحصول على مبلغ مالي معتبر من حليفه السعودي الخائب بسبب الروسي والذي أراد أن يربكه سياسياً ولو بمقابل دفع أموال طائلة لسيد البيت الأبيض ليتخذ موقفاً متعنتاً حيال الروس يستثمره السعودي الساعي لإبراز قدرته على اللعب إقليمياً ودولياً والتأثير في المشهد السياسي وخاصة فيما يخص التحدي الكبير بالنسبة له في المفصل السوري والذي تتنامى فيه بوادر سقوط المشروع الصهيو أمريكي وأدواته والتي فرضت على الأمريكي إعادة ترتيب اوراقه بما يتناسب مع طبيعة التفاهم الدولي مع الروسي حول تقاسم منظومة المصالح في الشرق الأوسط فسقوط الإخوان المسلمين والتأرجح الامريكي بين دعم الإخوان ومرسي وبين التخلي عنهم وتركهم يواجهون مصيرهم كان من أجل توفير بيئة مناسبة لخلق صراعات داخلية مصرية بعناوين مختلفة سياسي وعرقي ومذهبي يصبح معها عنوان الصراع مع إسرائيل هامشي على المستوى الشعبي وبالتالي تنجح الولايات المتحدة في تحييد الشارع المصري بعد أن نجحت في تحييد نظامه السياسي عن معادلة الصراع مع إسرائيل منذ كامب ديفيد ..وإزاحة الحمدين في قطر جاء بقرار أمريكي في سياق إعادة ترتيب أوراقه في المنطقة آخذاً بعين الاعتبار بقاء منظومة المقاومة لكن داخل محيط إقليمي يشتعل بالفوضى والصراعات ما يحول دون القدرة على وجود متكئ إقليمي لبلورة النصر السوري عليه في المرحلة المقبلة .. لذلك فإن آل سعود يدركون أن التغيير الأمريكي لأوراقه قد يطالهم وبالتالي قدرتهم على الثبات في اليد الأمريكية ترتبط بإنجازهم في الساحة السورية وبالتالي إن أي انتصار سوري يعني قرب آل  سعود من النهاية لاحقاً بهم أردوغان الذي يرتبط مصيره بمعركة حلب الإستراتيجية ..
لذلك يسعى آل سعود للزج بكل أوراقهم في الساحة السورية في مرحلة تعتبر بحق الفصل الأخير في معركة إركاع سورية ولذلك تعتبر المرحلة المقبلة مرحلة تصعيدية على الأرض بامتياز لأن نتيجتها ستكون نتيجة وجود بالنسبة لبعض أنظمة المنطقة وعلى رأسها طغمة آل سعود فالمكينة الإعلامية لهم اليوم تتقدم على زميلاتها من قنوات الدم والفتنة وسياسيو عصابة آل سعود يتصدرون الحراك المعادي لسورية على مستوى اللعب بورقة المعارضة الخارجية وتعيين أحد المقربين منها رئيساً لها والقيام بزيارات لعواصم أوروبية بهدف زيادة التحشيد ضد سورية منطلقين أن منطق المال الخليجي قادر على تطويع القرار السياسي لبعض دول القرار في العالم وما عرفوا هؤلاء الأعراب أن الغرب يسخر منهم ويستحذيهم ويسخرهم لخدمة مصالحه مقابل دفع الأموال الطائلة لقاء موقف أو تصريح سياسي لأحد دبلوماسييهم.
ربما هو قصر النظر واستحالة الإدراك الخليجي دفعت بأمرائهم إلى الاعتقاد أنهم حلفاء حقاً للقوى الكبرى رغم أنهم ليسوا كباراً سوى بخيانتهم لقضاياهم وشعوبهم ومتاجرتهم بدمائهم وأوطانهم وفي ظل انكشاف اللعبة وقواعدها ومسارات تطورها المنطقية في إطار الصراع القائم فلن تكون هناك تسوية دولية معلنة إلا عندما ينتصر يقترب مشروع ما من الانتصار على الآخر وطالما أن هناك قدرة على استمرار الاشتباك العسكري فلا مكان للتسوية .. والتسوية تعني أنه لا انتصار لطرف على آخر بما يعني أيضاً أن المطلوب خروج الاطراف المتصارعة بنصف انتصار فتبقى الحالة محكومة بعوامل التدخل الأجنبي لأنها في الداخل ترتكز على بنية هشة ضعيفة للغاية ..
بكل الأحوال هي معركة الفصل الأخير التي ربما نشهد جرائم أكبر ووحشية أكبر واستشراساً أكبر من قبل الإرهابيين للانتقام تارة من الشعب الذي هزمهم ومن جيشه الذي أذلهم لكن لن يكون للتصعيد فعلياً تأثير فعلي على مسار المعركة إذ إن من أوصلهم إلى هذه الحالة من الهيستيريا المقابلة لقناعة غربية تتنامى بفشل المشروع في سورية وبالتالي تنامي ضرورة وقف عوامل سيطرة الرئيس الأسد على المشهد الإقليمي في ظل تعطل الأوراق الأمريكية وفقدان فاعليتها ما يجبر أمريكا على إعادة ترتيب أوراقها آخذة بعين الاعتبار بقاء الرئيس الأسد ودخول منافس جديد إلى المنطقة هو الروسي وبالتالي تخفيف حجم الخسائر الإستراتيجية الأمريكية من خلال خلق خارطة سياسية جديدة في المنطقة بالكامل أما الشعوب فهناك منها ما هو نائم غافل لا يدرك ما يجري وهناك منها من هو واع لكن وعيه يسبق ممارسة سلطته السياسية كما هو الحال في مصر الذي يواجه شعبها ضغوط المرحلة الراهنة وتراكمات المرحلة السابقة منذ كامب ديفيد حتى اليوم وبالتالي يجد نفسه بين مطرقة ضرورة التحول المنشود شعبياً ومطرقة القيود الأمريكية والإسرائيلية المفروضة على سلطته .. ومن الشعوب أيضاً من يدفع ضريبة وعيه دماً وخراباً كما هو الحال لدينا في سورية لكن شعبنا وعى منذ البداية أن ثمن النصر غال وثمن البقاء في هذا الزمن المليء بالخيانة والغدر مكلف حقاً لكن ما نناضل من أجله يستحق كل تلك التضحيات والدماء فسورية أغلى من كل شيء وجيشها وشعبها وقائدها سيثبتون حقاً أنهم على مستوى المسؤولية التاريخية والوطنية والقومية فهذا قدر المناضلين جميعاً وسورية كانت وستبقى معنى النضال ومبناه .
 

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   أنها حرب
مع شديد الاحترام للأخ عفيف ولكن الحرب طويلة ،،،المعارك من الممكن ان تتوقف في مرحلة هنا وهناك والسبب أنها في دارنا والدود داخلي ،،نريد ناس تحب سوريا لسوريا أمثال أهل حلب الشرفاء وطبعا والمحافظات الأخرى ،،،وليس هناك من حل سوى الحل العسكري أولا وبعدها من الممكن الجلوس والتكلم كسوريا مع بعضنا البعض وكل من يجلس بالخارج ويتفوه بهتارات ،،الرجاء اتركوه خارجا ،،فهذا ليس نافع ،،لكن استثمارات من سورين من الخارج بعد الحرب ،،يجب ان تكون أهلا وسهلا ولكن من الخليج العربي ،،لا وألف لا فهم مجرمون حكومة وشعوب بحق سوريا وشعبها ولا تقل لي شىء اخر فانا لست مقتنع سوى أنهم جمعيا مجرمون وخاصة السعودية وكل الذي فيها مع إسلامهم القاتل والسافك للدماء وأكل لحوم البشر وقاطع الرؤوس ويجاهدون النكاح وجماعة الله أكبر والخ من مجازر بحق الأطفال والعلم والحضارة والصناعة والخ ،،،أنهم أقذر أمة خلقها الله ،،،وشكرا لدام برس على النشر وحرية الرأي
سوري جيد  
  0000-00-00 00:00:00   الزمن المليئ بلخيانة
احيك اخي عفيف وانا معجب بتحالليك لللاحداث في سوريا على مدار العامين الماضين انت وجميع الاخوى المحللين ما ا عيبه عليك عروبيتك زائد عن اللزوم تابعة حوارك على القنات السورية ليلى والمني استهتارك ببلاد الحجاز او الخليج بصفة عامة وهده البلاد كل العرب لهم حق فيها لانها مهبط الدين الاسلامي وهدا لايعيني اني مع مايفعله ال سعود وعربان الخليج من خدمة امريكا واليهود على حساب اشقائهم السورين والعراقين وليكن في علمكم اني احب سوريا حتى نخاء
عبدالقادر  
  0000-00-00 00:00:00   هي حرب عالمية ثالثة
للذين علّقوا قبلي وتأففوا من تطاول زمن الحرب أقول: يا إخوتي , هذه ليست نزهة و لا نزوة و لا سيران. هذه حرب عالمية ثالثة مفروضة على سوريا أرضا و شعبا و حكومةً و توجّهاً. يجب أن نخوضها بمنتهى الصبر و التصميم على النصر.لقد حالفنا الحظ لأن شعبنا وعى و استوعب أبعاد المؤامرة و من هنا سهل علينا مواجهتها.هل يريدنا أحد أن نصل إلى نتيجة ليبيا أو تونس أو الصومال؟؟؟لقد ولّى زمن الهزائم و بزغ عصر الانتصارات منذ 25 أيار سنة ألفين و تموز 2006 مرورا ببابا عمرو و القصير. تسلّحوا بالصبر فما النصر إلا صبر ساعة! المجد لسوريا العظيمة و الخلود للشهداء.
السّا موراي الأخير  
  0000-00-00 00:00:00   يارب تنصر سوريا
الله ينصر سوريا وترجع بلد السلام والعيش المشترك
سلوى عبد الله  
  0000-00-00 00:00:00   الجيش العربي السوري
الجيش العربي السوري هو من يقرر الفصل الأخير بقوة الضربات التي يوجهها للارهابيين التكفيريين
عبدالرحمن صابر  
  0000-00-00 00:00:00   ؟؟
كباش روسي أمريكي والثمن دماء الشعب السوري إلى متى هذا الحال
عاصم محلا  
  0000-00-00 00:00:00   انشالله
انشالله يكون كلامك صحيح ووصلنا للجزء الأخير من المؤامره ويوقف نزيف الدماء السورية الطاهره
ربا كناني  
  0000-00-00 00:00:00   لا يهمنا الوقت
لا يهمنا الوقت فنحن شعب يجدد صموده كل يوم وإصراره على النصر وواثقين من جيش الوطن
هناء سمره  
  0000-00-00 00:00:00   دعوة للجميع
أدعوا كل أنصار هذه كلمة الفصل الأخير أدعوهم ففإقامة في الريف الحلبي أو الريف الادلبي لمدة يوم واحد فقط لكي يتأكد الشعب السوري انهم سيفقدون قدرتهم على التنظير السياسي مرة أخرى
حلبي  
  0000-00-00 00:00:00   ملينا
ملينا من كلمة الفصل الأخير والربع ساعه الأخيرة بدنا الحسم وبس
زينب علي  
  0000-00-00 00:00:00   صامدون
صامدون مهما طالت الحرب وتحقيق النصر على أعداء الوطن
جمال عكرمة  
  0000-00-00 00:00:00   ؟؟
لا نعلم إن كانت هناك دولة عربية ستتبرع بقيادة هذه الحرب بعد السعودية عندها لن يكون الفصل الأخير
فراس جمول  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا
ما تشهده سوريا في هذه الأيام لتي تصفها ياا أستاذنا الكريم بالفصل الأخير لا يوجد عقل بشري قادر على تحمله نساء سوريا وأطفالها سبايا في تركيا والأعضاء البشرية تباع على الحدود التركية والمجازر يومية ندعوا الله أن ينصر جيشنا الباسل على الكفار
نبيل فارس  
  0000-00-00 00:00:00   أمريكا والعبيد
ما نراه في الواقع هو أن أمريكا كلما انتهى دور عميل من دول العمالة العربية تأتي بغيره واليوم لا ندري دور من بعد السعودية
خالد تحسين  
  0000-00-00 00:00:00   الله يسمع منك
الله يسمع منك يا أستاذ عفيف وتكون نهاية المعركة قربت
ولاء محمد  
  0000-00-00 00:00:00   تعريف تقريبي للفصل الأخير
عندما تتكلمون عن المرحلة الأخيرة أو الفصل الأخير نرجوا ان تضعوا للشعب السوري تعريف تقريبي لمده هذا الفصل لأن الثمن هي الدماء السورية
ميسون شحرور  
  0000-00-00 00:00:00   كفانا تحديد فصول
كفانا تحديد فصول كل فترة يظهر من يقول لنا الفصل الأخير الربع ساعه الأخيرة والأزمة تشارف أن تصبح في سنتها الثالثه
محمود ناصر  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz