Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 14 حزيران 2021   الساعة 19:36:55
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
وطن وزيتون معرض للفنان حسن حلبي .. صرخة في وجه حملة الاعتداء والإبادة لشجرة الزيتون
دام برس : دام برس | وطن وزيتون معرض للفنان حسن حلبي .. صرخة في وجه حملة الاعتداء والإبادة لشجرة الزيتون

دام برس - اللاذقية - عاطف عفيف :

اختار الفنان حسن حلبي " وطن وزيتون " عنواناً للمعرض الذي أقامه في صالة المعارض في دار الأسد للثقافة باللاذقية، لما تحمله تلك الشجرة من رمزية للحب والسلام والوطن والعطاء.

ويقول الفنان حسن حلبي لـدام برس: بأن الهدف من إقامة هذه المعرض هو محاولة لتكريم شجرة الزيتون المباركة ، ولفت نظر للمسؤولين ولجميع الناس إلى حملة الاعتداء والإبادة التي تتعرض لها هذه الشجرة والتي كانت تشكل غابات في المنطقة الساحلية،البعض يريد أن تتحول إلى غابات إسمنتية، وأن يتحول اللون الأخضر الزاهي والمفرح إلى اللون الرمادي الباهت الحزين.

ويضيف : حاولت من خلال الأعمال النحتية التي قدمتها نشر ثقافة حول تلك الشجرة المعمرة منذ آلاف السنين ودعوة للناس للحفاظ عليها لأهميتها وللمعاني السامية التي تحملها ، لأن هذه الشجرة تعني الوطن والارتباط والجذور و المحبة والسلام،حيث رمز السيد المسيح للسلام بغصن الزيتون.

ويتألف المعرض من 30 منحوتة من الحجم المتوسط والكبير، وأغلب الأعمال من خشب الزيتون تحديداً، ويتراوح عمرها ما بين 1- 15 سنة، وتلك الأعمال تحكي عن الأمومة وكل ما يرتبط بها من معاني ، حالة الرقص والفرح،وكذلك حكايات مختلفة من ثقافة وحضارة أوغاريت، وهناك أعمال  مثلت حالات الحوار بين حضارة أوغاريت وما نعيشه حالياً، حضارة أوغاريت التي كان تنشر المحبة والسلام والعلم والموسيقى، في الوقت الذي نرى فيه كيف تنتشر حالياً ثقافة الكره والقتل والتدمير والتهجير ، وهناك العديد من الأعمال التي تمثل حالات مختلفة من الحوار الديني والسياسي والاجتماعي.

وفي شرحه لبعض الأعمال قال  الفنان حسن حلبي :منحوتة بعنوان  " الحوار" جسدته من خلال ملقط غسيل يمثل الحوار بين الديانة المسيحية والإسلامية ، ويمكن إسقاطه على الحوار في الواقع السياسي والاجتماعي وغيره ، وإبراز النابض بين دفتي الملقط بشكل كبير وواضح تعبر عن ضرورة  المرونة بين الطرفين ما يساهم في استمرارية الحوار والتواصل، أما منحوتة "المدينة " وهي من القطع الكبير وتحتوي على عناصر كثيرة من الرجال والنساء والطيور ومكونات أخرى ..، منحوتة " الأمل" جسدته من خلال الديك الذي يتحضر للفجر ليطلق صياحه ويعلن ولادة مستقبل وفجر جديد للوطن، " احتضان" وتمثل امرأة بحجم كبير تحتضن رجلاً ، وترمز إلى الوطن الذي يحتضن كل أبناء الوطن، في حين منحوتة " الصرخة" تحكي عن فضح ما تقوم به العصابات الإرهابية من تعري واغتصاب للنساء وقتل الأطفال واغتيال بسمتهم، وبالنسبة لمنحوتة " السلم" له علاقة بالديانة الأوغاريتية ومؤلف من سبع درجات تمثل حالة الخلق و مراحل حياة الإنسان والذي يمر بسبع مراحل حتى الموت ، و مثلت  الدرجة السابعة المكسورة حالة الموت .  

الوسوم (Tags)

اللاذقية   ,   الفنان   ,   المعرض   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz