Logo Dampress

آخر تحديث : الأربعاء 17 آب 2022   الساعة 18:51:43
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
وداع حزين لمن رسم البسمة على وجوه السوريين .. أسعد الضيعة الضائعة في ذمة الله (تشييع نضال سيجري بالصور)

خاص دام برس - بلال سليطين :

في هذه الأزمة اللعينة التي تعيشها سورية الحبيبة غاب عن الضيعة صوتها الشجي "محمد السعيد" وخسرت ضحكتها "نضال سيجري" لكنها مازالت "ضيعة" وستبقى "ضيعة"، فالأشخاص يرحلون لكن الأوطان تبقى وترتقي بهم وبانجازاتهم وبما تركوه لبشرية.

وأي انجاز تركه "نضال سيجري" للبشرية لقد ترك لهم إرثاً من الابتسامة يكفيهم لسنين طويلة قادمة، ترك لهم سلسلةً من الأعمال الفنية المبدعة، ترك لهم التوافق فقد أجمع كل أطراف الأزمة السورية على الحزن عليه وتحولت صفحات الفيسبوك إلى "نضال سيجري" بألسنة السوريين وحتى غير السوريين.

لكن أولئك الكثر الذين أحبوا نضال على صفحات الفيسبوك وعلى شاشات التلفزة قلة منهم تركوا كيبورد الكمبيوتر وخرجوا في تشييعه، وحدهم المخلصون فعلاً رافقوه إلى مثواه الأخير، وتغيب بعض المخلصين المعذورين.

ابن اللاذقية الذي ودع الدنيا بما فيها بالأمس بعد معاناة طويلة مع مرض عضال ألم به قبل حوالي /3/ أعوام، كان الحاضر الغائب في تشييعه فقد حمله أحباؤه جثةً هامدةً وكانت وجوههم حزينة وهم الذين اعتادوا أن يبتسموا كلما رأوه، وأكاد أقول أن بعضهم كان على وشك أن يبستم كلما تبادرت إلى ذهنه صورة "نضال" وهو يجسد شخصية "أسعد" في "ضيعة ضايعة".

من منزل شقيقه في المشروع السابع شق النعش طريقه إلى المسرح القومي باللاذقية وفي كثير من محطات الطريق كان الناس يخرجون إلى شرفات منازلهم ويذرفون دموع الحزن على فراقه.

وصل الجثمان إلى المسرح القومي وهناك كان ينتظره طلابه المخلصون في المسرح الجامعي وقد فاضت أعينهم بالدموع، قرؤوا له مقطعاً مسرحياً كثيراً ما كان يدربهم عليه هو شخصياً ، وخلال قراءتهم اختلطت الدموع بالكلمات وأعادوها مرات ومرات، وهم يؤمنون أن نضال يصغي إليهم جيداً ويسمع ما يقولونه وهو سعيد به وبهم.

وإلى المسرح الذي لطالما كان نضال مخلصاً له دخل الجثمان، وهناك طاف على الخشبة وتم وضعه عليها ليعانقها جثمانه كما عانقها نضال بحياته، ولو أن هذه الخشبة تبكي لبكت فقدانها له، كان الجميع يترقبون الجثمان تارةً وصور نضال التي تتقلب على الشاشة تارةً أخرى ويعودون بالذاكرة إلى مشاهد جميلة عاشوها مع نضال أو تابعوها على شاشات التلفزة.

ومن وسط الحزن السائد في الصالة شقت كلمات "هاشم غزال" القلوب وهو يقول ترجل الفارس لكنه أبا أن يترجل إلا واقفاً، لم يقهره المرض قهره ألمه على الوطن" كانت هذه الكلمات كفيلة لوحدها بقهر قلوب الرجال قبل النساء، إنه الحزن.

وعلى خشبة المسرح ذاته الذي لطالما اعتلاه نضال كانت تقرؤ آيات من الذكر الحكيم، ومن ثم ختم الجميع بقراءة الفاتحة على روحه وأعادوها مرةً ثانية، وأجزم أن بعضهم عادها عشرات المرات في سره وهو يسير خلف النعش.

من خشبة المسرح إلى جامع الأسد (ياسين) سارت الجنازة ويتقدمها باقة ورد كبيرة مقدمة من رئيس الجمهورية العربية السورية الدكتور بشار الأسد، حيث طاف جثمانه في المسجد قبل أن يؤدي الصلاة عليه المشيعون على اختلاف أديانهم (مسلمون، مسيحون)، ومن هناك يوارى الثرى في المقبرة.

لقد رحل نضاله لكنه رحل شجاعاً ولم يستسلم للمرض لقد تابع عمله رغم مرارة الألم وكان يحضر لإعداد مسرحية مع شباب المسرح الجامعي في اللاذقية، لكن سبقه الموت.

لقد لبى الله لنضال طلبه الأخير في عام /2013/ عندما ناجاه أن يأخذه إليه إن لم تنتهي الأزمة السورية، فقد كتب على صفحته في فيسبوك قبل لحظات من دخولنا في هذا العام "بعد قليل، سيغادرنا عام مليء بالدم والموت والجنائز والقهر والخوف والحزن والحرمان، سيغادرنا عام مليء بالبشاعة والنفاق والذل والانتقام والثأر والتحريض، سيغادرنا عام تداخلت به الأحلام بالكوابيس".

" بعد قليل سيغادرنا عام كبر به كل مواطن سوري عشرة أعوام أو أكثر, بعد قليل سيغادرنا عام مليء بالسرطان الخبيث اللئيم، سيغادرنا ويترك في أعناقنا أمانة الدفاع عن أمنا العظيمة وعن بعضنا البعض وعن أرواحنا وعقولنا وضمائرنا".

"بعد قليل ستزداد الصرخات بأن البلاد هي أولاً وثانياً وثالثاً.. وستصرخ البلاد بأنها لن تقبل بطرف دون آخر.. ولن تحيا إلاّ بحضور الكل".

"بعد قليل سأحلم بأنّ كل السوريين سيبدؤون بالعمل معاً لإعادة البناء, بعد قليل إذا لم تخرج بلادي من وجعها، سأتمنى الموت وأغادر مع هذا العام البائس المليء بالسرطان".

لقد أحب نضال سورية وأحبته، كيف لا تحبه وهو الذي دعا لها بالمحبة طيلة مرضه، لقد مضى نضال لكن بصماته ستبقى في قلوبنا ما حيينا.

الدولة السورية كانت وفية للمبدع السوري وكان في مقدمة وداعه وزير المصالحة الوطنية "علي حيدر" ومحافظ اللاذقية "أحمد شيخ عبد القادر" الذي وصل متأخراً.

كما كان في مقدمة مودعيه زملاءه الفنانون "حسين عباس، هاشم غزال، باسل حيدر، وضاح حلوم، سهيل حداد، شباب المسرح الجامعي، حسن م يوسف، فؤاد وكيل، قاسم ملحو، آمال سعد الدين، جرجس جبارة، فائق عرقسوسي، المخرج سمير حسين، وائل رمضان، عبد الله شيخ خميس، المخرج الشاب مازن يونس، بسام جنيد".

هذا وقد غيب الموت الفنان السوري الكبير نضال سيجري الذي وافته المنية ظهر اليوم بعد معاناة طويلة مع مرض عضال. ويشيع جثمان الفنان سيجري من منزل شقيقته في اللاذقية بالمشروع السابع الساعة 11 من صباح يوم غد الجمعة مرورا بالمسرح القومي حيث تنظم وقفة وداعية يشارك فيها فنانون ومحبو الراحل وجمهوره ثم يصلى على روحه الطاهرة في جامع ياسين بمشروع الأوقاف على أن يوارى الثرى في مقبرة الروضة.

والفنان سيجري من أهم الوجوه الدرامية التي ظهرت على الشاشة بكل الأدوار الكوميدية كدوره في مسلسلي ضيعة ضايعة والخربة إضافة الى أدوار أخرى في الدراما كالعبابيد وهوى بحري وبقعة ضوء والبحر أيوب والخوالي وغيرها الكثير.

خاض الفنان نضال سيجري بعد تخرجه في المعهد العالي للفنون المسرحية تجربة متنوعة بين المسرح والتلفزيون والسينما وكان من المخرجين المسرحيين القلائل الذين كرسوا جهدهم من أجل مسرح الطفل كما قام سيجري باخراج فيلم طعم الليمون.

عانى سيجري في السنوات الأخيرة مرض السرطان وأدى إلى استئصال حنجرته وظهر في دور صامت في مسلسل الخربة في رمضان الماضي.

ولد سيجري في 28 أيار 1965 في مدينة اللاذقية وهو خريج المعهد العالي للفنون متزوج وله ولدان.

 

آخر ماكتبه "الفنان المرحوم نضال سيجري على صفحته الشخصية على الفيسبوك :
اين يكمن المهم؟؟
ماحدث؟؟
مايحدث الان؟؟
ماسيحدث؟؟؟
ومن هو الذي يقرر اهمية اللحظه.....؟؟
تحيا امنا العظيمه ..ورؤسنا كالاطفال في حضنها..هذايفوق المهم

الفنان باسم ياخور:

نضال .... أول مرة التقيت فيك قبل 21 سنة في المعهد العالي للفنون المسرحية كنت أنا طالب سنة أولى و أنته كنت طالب سنة رابعة ..كنت خايف .. بتذكر لما اتطلعت فيني و اضحكت بوشي .. ضحكتك يلي ما فارقتك طوال السنين يلي عرفتك فيهون .. يومها قلتلي : يا باسم خليك باسم ...و ضليت يا نضال لآخر يوم بحياتك مصر على التفاؤل و على محاربة الحزن و الموت بالبسمة ..نضال سيجري أنا ما عدت باسم بدونك .. الرحمة لروحك

تصوير - مازن يونس

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   سلاما
سلام عليك ايها الرجل المتواضع والفنان الكبير نضال سيجري سنذكرك دائما لأنك أضحكتنا من قلبنا ونحن في أمس الحاجة الى إبتسامة صغيرة في هذا الزمن الصعب نضال سيجري شكرا
عبد الله  
  0000-00-00 00:00:00   الله يرحمك
الله يرحمك يا نضال سوريا ما بتنساك
هبه  
  0000-00-00 00:00:00   خسارة
الله يرحمك
لين ديب  
  0000-00-00 00:00:00   ..
الله يرحمو
لين ديب  
  0000-00-00 00:00:00   autotown3@gmail.com
ان لله وانا اليه راجعون رحمك الله ايها لفنان لكبير نضال سيجري
فرحات فرحات  
  0000-00-00 00:00:00   الى روح الفنان نضال سيجري
ان لله وانا اليه راجعون رحمك اله ايخا الفنان الوطني و سورية العظيمة ستكتبك مع ابنائها الرائعين
ام حيدرة  
  0000-00-00 00:00:00   رحمة الله عليك يانضال
احببناك العيله بالكامل يابن سوريا في حيتك واحببنا اعمالك واحترمناك واحترمنا فيك وطنيتك وحبك لسوريا والان وعد منا لن ننساك وتظل ذكرات حاضره في وجدان اهلك قي سوريا ورحمة الله عليك يانضال
ابو حلب  
  0000-00-00 00:00:00   الجزائر
الف رحمة ونور تنزل عى روح فقيدنا الغالي انا من المعجبين بهذا الفنان الكبير. الله يرحمك ويسكن فسيح جناته امين
mimi  
  0000-00-00 00:00:00   رخمك الله
رحمك الله ويرحم شهداء سوريا
الفنان السوري  
  0000-00-00 00:00:00   ايموووووووو
رحمك الله يا نضال لن ننسك أنت دائما في القلوب
سوسو ايمو  
  0000-00-00 00:00:00   ربي
اناللة وان الية راجعون رحمة من اللة عليك نسال اللة العلي الرحيم الرحمة لك والصبر لاهلك ربي ارحمنا واعفو عنا
سوري اصيل  
  0000-00-00 00:00:00   من القلب والى القلب.
رحم الله فقيدنا الغالي صاحب الاعمال العربية الاصلة ,رجل الاعمال الصادرة من القلب والى القلب.
tony  
  0000-00-00 00:00:00   الرجال لا تموت
نسأل الله لك الرحمة .. كنت رجل بكل أعمالك , انت يا من أحببت هذا البلد , وجسدت شخصيات كثيرة بكل تواضع , و بعيداً عن الانانيه
أبو بكري  
  0000-00-00 00:00:00   nedal
رحل جسدك ولكن صورتك واعمالك ستبقى معنا وسنذكرها طالما حيينا لن ننسىاك وننسى ما خلدته في الدراما السورية احببناك ومازلنا وسنبقى نحبك للابد سوريا فقدت من اهم فنانيها سواء اكنت مخرج ام ممثل واظبت في مهنتك لاخر يوم من عمرك........
zeinab  
  0000-00-00 00:00:00   الفنان الانسان
نضال من الفنانين القلائل الذين آمنوا بالدور الحضاري للفن في بناء المجتمعات وازدهارها..فقدانه خسارة لأمنا العظيمة سسسورية.رحمة الله عليك يا صديقي
د.محمد  
  0000-00-00 00:00:00   الله يرحمك
رحمة الله عليك يا نضال
قصي  
  0000-00-00 00:00:00   خسارة
الرحمة لك غاب جسدك وستبقى أعمالك الرائعة في وجداننا للأبد .
Rajaa  
  0000-00-00 00:00:00   اللهيرحمك يا اصيل
الله يرحمك ويتغمدك بوسع رحمنهوجنانه اعجبت فيك كفنان زاتحفتنا بمواهبك و موقفك كشخص واضح محب للوطن وللشعب السزري كل عمرك اصيل
سنان خضور  
  0000-00-00 00:00:00   رحمة الله عليك
ما بعرف كيف بدي عبر عن الغصة يلي بقلبي ... وشو الكلمات لتوصف دمعتي وحزني .... الله يرحمك يا نضال .. يوجعل مثواك الجنة
أبو جعفر  
  0000-00-00 00:00:00   الله يرحمك
ان لله وان اليه راجعون الله يرحمك يا نضال ويصبر اهلك
هنادي  
  0000-00-00 00:00:00   وداعاً أيها الراحل العظيم
كم نحن حزينين على غيابك . . . أيها الراحل العظيم . . . كنا نحبك فناناً مبدعاً . . . فأبت الأزمة إلا أن تعرفنا قبل رحيلك انسانيتك الرائعة . . . الرحمة عليك . . . صديقي الذي لم ألتقيه . . . نضال سيجري
م فواز بدور  
  0000-00-00 00:00:00   بلغاريا ـت صوفياو
رحمة الله على روح هذا الفنان والعملاق الكبير والفنان المحبوب والوطني الكبير الذي أحب وطنه من كل قلبه.
د. أسامة معروف  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2022
Powered by Ten-neT.biz