Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 22 كانون ثاني 2022   الساعة 20:53:01
وزارة التنمية الإدارية تعلن عن تعديل موعد تقديم الطلبات لمسابقة التوظيف المركزية ليبدأ اعتباراً من صباح يوم الأحد الـ 30 من الشهر الجاري ويستمر إلى يوم الخميس الموافق لـ 3 من آذار المقبل  Dampress  مجلس الوزراء: عطلة في الجهات العامة 23-27 / 1 لتوفير ما يمكن من الطاقة وتحويلها لخدمة المواطنين بسبب الظروف الجوية  Dampress  وزارة التعليم العالي تؤجل الامتحانات في جميع الجامعات والمعاهد خلال المدة الممتدة من ٢٣ -١ – ٢٠٢٢ وحتى ٢٧ – ١ -٢٠٢٢ ويحدد موعد لاحق لهذه الامتحانات  Dampress  رئاسة مجلس الوزراء: تعطل الجهات العامة في سورية خلال المدة الممتدة من يوم الأحد 23/1/2022 حتى يوم الخميس 27/1/2022  Dampress 
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الشاعرة السورية الشابة رنا سلوم: الشعر مستمر باستمرار الحب

دام برس

بعفوية كاملة تكتب الشاعرة السورية الشابة رنا سلوم الشعر وتعتبره حالة إحساس إضافة لكونه يعبر عن كل القضايا الإنسانية التي ترتبط بعاطفتها وتؤثر بمكنوناتها الداخلية، فهو بالنسبة لها الأهم والأقرب إليها من الأجناس الأدبية الأخرى كونه لا يحتاج إلى تفكير مسبق ويعبر عن حالة وجدانية.

وللوقوف أكثر عند تجربتها الشعرية أكدت سلوم في حديث لنشرة سانا الشبابية أنها كتبت الشعر عندما شعرت أنه طيف أو روح تحوم حولها لا يفارقها في أي مكان وجدت فيه سواء أكان المكان متواضعا أم غير ذلك فالشعر لديها أكثر من حالة تعيشها وهو هاجسها الدائم.

وأوضحت سلوم أن أسلوب كتابتها يأخذ الطابع العفوي وهي الآن تحاول أن تكون نفسها كشاعرة لاعتقادها أن هذا الطريق صعب وليس من السهل أن تنتزع هذا اللقب الذي يعيش عبر الأزمنة وهو بحاجة إلى جهد وعمل كبيرين.

وعن سبب كتابتها المبكرة للقصة القصيرة قالت سلوم: إن القصة من وجهة نظرها تعبر عن حالات اجتماعية كثيرة قد تكون أكثر تنوعا من الشعر لكن الشعر جعلها تكتب الحالة بشكلها وتكوينها العذب دون تفكير بالحوار أو تخطيط مسبق له لأن الحالة الشعرية بحسب رأيها تصب بشكل عفوي دون المساس بحرمتها وقدسية تدفقها هذه الحالة والتكوين الشعري للقصيدة.

وحول الكتابة للوطن والتغني به أوضحت سلوم أن الكتابة للوطن حالة وجدانية لا تساويه أي حالة أخرى فالوطن بالنسبة لها أكبر من كل شيء حتى من الكتابة لكنها وجدت نفسها راغبة ولو ببضع كلمات أن تعبر عن مكنونات روحها اتجاهه فكتبت قصيدة أنا سورية التي اختزلت من خلالها كل عواطفها منذ أن كانت طفلة إلى أن بدأت كتابة الكلمة الوطنية.

وأشارت سلوم إلى أنها لم تتمكن من الخروج من عاطفتها الإنسانية إلى العاطفة الخاصة وهي تجد نفسها كشاعرة أمام فضاء أوسع بكثير من حالة تزج فيها كلاماتها في نطاق ضيق موضحة ان علاقتها بالرجل هي علاقة صداقة وقد يدخل قصائدها بعيدا عن أي شيء يمس خجل قصيدتها.

وأوضحت سلوم ان الشعر صاحب مستقبل ووجود وهو برأيها كالحب الانساني لا يخف ولا ينضب ونبعه مستمر داعية الشعراء الشباب الى العمل بجد لاغناء مواهبهم وذاكرتهم الشعرية حتى تتميز بالعطاء.

وعن مجموعتها الشعرية "ملامح جسد منسية" بينت سلوم أنها تتضمن مجموعة من القصائد العاطفية تمثل مرحلة شبابية معينة الا أنها عبرت عن هذه المرحلة بأسلوب تعبيري ناضج يقدم الحالات الاجتماعية الشبابية المليئة بالوعي والتي تكونت من عواطف صادقة ونبيلة.

وتدعو الشاعرة في قصائدها الجيل الشبابي للعيش البسيط والالق الاخلاقي الذي يجعل الحب حالة انسانية سامية من خلال مفردات استخدمتها لتكون تعابير نصها الشعري اضافة لعاطفة انثوية مليئة بالشجن والاحلام فتقول في قصيدة "آخر الأحلام".. "أنت في نفحة الوجود أنا مجرد جناحين فلا تسل من أين جئت وإلى أين سأمضي".

وتكتب سلوم عن الحب لتصور كثير من الحالات العاطفية من وجهة نظر صبية لا تؤمن بزوال رونق الحب وتخريبه فتستعير أدواتها من الطبيعة والكون والاشياء التي يقترن تكوينها بالعفوية والبراءة فتقول في قصيدة زهر الياسمين: "الحب سكر يقطر في شفاه الزهر لتفيض بالشوق حبات المطر".

وتعتبر سلوم في مجموعتها الشعرية أن الأم أساس البشر واغلى الكائنات وهي لا تختصر بقصيدة او بعبارات لما تمتلك من حنان وسمو فتقف حائرة امام حبها السرمدي وتعتبر كل شيء تقدمه صغيرا فيصغر الكون أمامها لأنها الحب والانسانية والعاطفة وعذوبة الحياة وتقول في قصيدة أمي: "لو كان بامكاني يا صلاتي الابدية ياطمأنينة القلب الحزين ما نفعها كلماتي عنك ما نفعها الهدايا".

كما تؤكد سلوم أن الحالة الوطنية لا يمكن ان تغيب عن اذهان وقلوب الشباب السوري فالكيان الصهيوني وباء لابد من زواله والأراضي المغتصبة جرح عميق لا يشفى الا اذا طرد الاحتلال الصهيوني من الاراضي العربية المحتلة وعاد الشعب الفلسطيني لارضه السليبة فتقول في قصيدة مهداة الى فلسطين بعنوان جنين يحتضر.." فلسطين اساليهم متى تقطفين الزيتون متى تخلعين حذاء احزانك".

أما أسلوب شعرها فاعتمدت الشاعرة سلوم على الاسلوب الحداثي في التعبير عن لواعجها الشعورية فاتت قصائدها نثرية متفاوتة المستوى فاحيانا يرتفع الخط البياني لمستوى القصيدة وتكون قد عوضت بعبارتها واسلوبها عن الوزن والقافية مثل قصيدة "أرض الأحلام" واحيانا يتراجع المستوى مثل قصيدة "ما مصيري معك" كما استخدمت الشاعرة العبارة المقيدة في معظم القصائد ما أرهق العبارة احيانا.

يذكر أن مجموعة "ملامح جسد منسية" من منشورات مطبعة الروضة تقع في 111 صفحة من القطع المتوسط.

سانا

محمد الخضر-شذى حمود
 

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2022
Powered by Ten-neT.biz