Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 21 نيسان 2024   الساعة 18:38:53
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
حماة الديار يرسمون ملامح الحل السياسي في أرض الشهادة .. بقلم مي حميدوش

دام برس :

مع تقدم الجيش العربي السوري على مختلف الجبهات ومع كل انتصار يحققه حماة الديار تواصل الدول الداعمة والراعية للإرهاب بإيجاد حلول إسعافية علها تبطئ تقدم الجيش العربي السوري وهنا لابد من التذكير بأن السوريون لم يستغربوا ما يحدث اليوم من قتال بين المجموعات الإرهابية المسلحة في مناطق متفرقة من سورية فمن باع وطنه لقاء المال لابد أن يصل إلى مرحلة الاقتتال الداخلي للحصول على مكتسبات أكثر , وهنا لابد من القول بأن هذا الصراع بات واضح المعالم ولن يحتاج لتحليل سياسي أو دراسة علمية أو قراءة فكرية.

أولا لابد من التوضيح لمن لا يعلم ومن يعلم بأن السبب الرئيسي في اقتتال تلك المجموعات وعلى مختلف مسمياتها هو اختلاف المصالح وإعادة تبني تلك المجموعات من قبل الدول الإقليمية والعالمية المتآمرة على سورية.

اليوم ومع بدء العد التنازلي لاستعادة الكثير من المناطق الإستراتيجية وعلى امتداد الجغرافية السورية لابد للدول الداعمة للمجموعات الإرهابية المسلحة من إعادة خلط الأوراق على أرض المعركة علهم يحصدون نتائج تقوي موقفهم في مهمة المبعوث الأممي أو بأقل تقدير أن يتم تعويم فريق مسلح على انه يحارب الإرهاب وبالتالي لن يندرج ذلك الفريق على لائحة مكافحة الإرهاب العالمية وستبقى تلك الدول تمد ذلك الفريق بالمال والسلاح وتحت مرأى ومسمع المجتمع الدولي مما يطيل عمر العدوان على سورية بحيث تبقى المعارك مشتعلة على امتداد الجغرافية السورية.

ومن جهة أخرى يستمر الضغط على الجيش العربي السوري وعلى القيادة السورية وتستمر مفاعيل العدوان وكل ذلك خدمة للمشروع الصهيوني.

إن ما يجري اليوم من على الساحة السورية ينقل صورة حقيقية لحجم التآمر على سورية ويجعلنا نرفع صوتنا عالياً لتأييد الجيش العربي السوري ومطالبة القيادة السياسية والعسكرية بأن يواصل حماة الديار عملياتهم للقضاء على كل المجموعات والبؤر الإرهابية مهما كانت توجهاتها أو مسمياتها لأنه لا مكان في سورية للإرهاب والتطرف وتلك هي رسالة الشعب السوري إلى العالم بأسره بأن ارفعوا أيديكم عن سورية فهي قادرة على دحر الإرهاب والقضاء عليه.

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2015-02-24 12:13:40   الجيش العربي السوري
العيون الساهرة على راحتنا و امان بيوتنا
مرام  
  2015-02-23 06:34:20   ...
الجيش العربي السوري يمثلني ..
مرح  
  2015-02-21 06:17:55   وطن شرف إخلاص
الجيش العربي السوري ... وطن شرف إخلاص ، وطني ... علمي ... جيشي يمثلون سوريتي ... و الجيش العربي السوري سيرسم و يغير الخارطة العربية كلها .. ببطولاته و انتصاراته ، إنجازاته
قاسم  
  2015-02-21 06:12:07   الجيش العربي السوري كالحصن المنيع
منذ بداية الأزمة السورية و الحرب الكونية على الأراضي السورية وقف الجيش العربي السوري كالحصن المنيع في وجه المؤامرة و رغم ما قدم من بطولات و تضحيات ... قدمنا شهداء كثر إلا أن ذلك لم يثني عزيمة الأبطال
تامر  
  2015-02-21 06:08:53   الجيش العربي يمثلني
الجيش العربي السوري إحدى الخطوط التي لا يجب تجاوزها ... فالجيش يمثل كل إنسان شريف على أرض سورية الغالية
غدي  
  2015-02-21 06:06:55   .....
حماة الديار عليكم سلام أبت أن تذل النفوس الكرام عرين العروبة بيت حرام و عرش الشموس حمىً لا يضام
علا  
  2015-02-21 06:05:00   نشيد يحمل اسم الجيش و الشهادة و الشهداء
نشيدنا العربي السوري نشيد يحمل في معانيه و كلماته كل الهمسات التي تنطق باسم الجيش و الشهادة و الشهداء ، يحكي البطولات التي حققها و الانتصارات التي أنجزها الجيش العربي في معارك عدة خاضها
علاء دوري  
  2015-02-19 12:31:46   الجيش
هذا ما وعدنابه الجيش منذ بداية الأزمة
صفوان  
  2015-02-19 12:30:04   سوري شريف
تعبنا من كل شي
فؤاد  
  2015-02-19 12:26:59   الارهاب
نعم سوريا قادرة على دحر الإرهاب
سامي  
  2015-02-19 12:25:30   الجيش السوري
نعم لهذا الجيش الذي فعل المستحيل نعم لسواعدكم نعم لبنادقكم
جوليا  
  2015-02-19 12:20:51   الرحمة لأرواح الشهداء
جيشناالسوري بدنا الحسم في أرجاء الأرض السورية بدنا ننتقم لدماء الشهداء الطاهرة
زياد  
  2015-02-19 12:18:38   الأممي
هل سيدعم الفريق الأممي وقف إطلاق النار ???
عماد  
  2015-02-19 12:16:14   السورية
متى لهذه الدول الإقليمية والعالمية ستكف بلاها وتآمرها على بلادنا الحبيبة
سمر  
  2015-02-19 12:13:56   الناصر
نعم صدقت الدكتورة مي عندما قالت حماة الديار يرسمون ملامح الحل السياسي في هذه الارض الطاهرة
عصام  
  2015-02-19 12:11:45   حماة الديار
سلام الله عليكم حماة الديار والنصرلكم
لارا  
  2015-02-19 04:42:19   الوعد الصادق
في البداية شكرا لما كتبته دكتورة مي ... نعم حماة الديار لا يرسمون اليوم فقط ملامح الحل السياسي بل لا نبالغ اذا قلنا انهم يغيرون خريطة العالم ربما ! هؤلاء الابطال الذين تكسرت على بنادقهم المقدسة أكبر المخططات التي استهدفت الارض والانسان والتاريخ قادرون على فعل المعجزات !
ريتا قاجو  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://sia.gov.sy/
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2024
Powered by Ten-neT.biz