Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 26 أيلول 2021   الساعة 13:55:47
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
صواريخ أجناد .. مسمار في نعش الإرهاب .. بقلم مي حميدوش

دام برس :

مع تبدل الواقع الميداني منذ مدة لصالح الجيش العربي السوري المدعوم شعبياً ومع بدء الجيش العربي السوري عملياته العسكرية وعلى أكثر من محور وعلى امتداد الجغرافية السورية , كان لابد للعصابات المسلحة من طريقة لاستهداف إرادة المواطن السوري الذي بات اليوم أكثر صموداً في وجه المؤامرة التي يتعرض لها وطنه وكيانه وتاريخه ومستقبل أبناءه من قبل مدعي الحرية السلمية وقد عرف المرتزقة بأن إرادة السوريين لا تكسر.

يرى بعض المراقبين بأن التصعيد الحاصل على أرض المعركة من قبل العصابات الإرهابية المسلحة ما هو سوى رسالة استغاثة لسيدهم الجديد من آل سعود تفيد بأنهم ما عادوا قادرين على استمرار القتال فضربات الجيش العربي السوري قد أصابتهم في مكمنهم ومعنويات الشعب العربي السوري قد فاقت كل الحدود وأن ثقة هذا الشعب بقيادته لا حدود لها وأن النصر بات قاب قوسين أو أدنى , وأن هزيمتهم قد تم الإعلان عنها خصوصا بعد الضربات التي تتلقاها التنظيمات الإرهابية في العراق ولبنان.

ويخطئ من يظن أن إطلاق عدد من قذائف الهاون أو الصواريخ المحلية الصنع هي خطة إستراتيجية وأن مرتزقة الناتو يسيطرون على الأرض لأن من يعلم ألف باء العلوم العسكرية يؤكد بأن استخدام مثل هذه الوسائل التي تعتبر وسائل دمار عشوائي ليس سوى رسالة قتل تهدف إلى محاولة زعزعة ثقة المواطنين والتأثير على معنوياتهم.

إن مسلسل قذائف الهاون المستمر في دمشق أصبح في حلقاته الأخيرة ومصادر إطلاق تلك القذائف يتم استهدافها بشكل نوعي , وهذا يترك أثر أكبر بكثير من أضرار سقوطها على الأحياء الآمنة.

وهنا يتساءل مراقبون أما آن الأوان ليعلم مرتزقة آل سعود بأن الشعب السوري صاحب فكر وحضارة وإرادة لا تلين وأن كل وسائل القتل والتدمير وفتاوى التكفير ومحاولات التهجير لن تزيد هذا الشعب سوى صمود وقوة.

فمن قال بأن استهداف الأحياء السكنية من قبل ثوار الوهابية الظلامية هو نقطة قوة تحسب لهؤلاء المرتزقة هو واهم , لأن حقيقية الأمر وردات فعل الشارع السوري تؤكد بأن هذه العمليات الإجرامية التي ترتكب بحق المواطنين السوريين الأبرياء ما هي سوى نقطة ضعف لدى أتباع آل سعود , والمواطن السوري الذي بقي صامداً لمدة تزيد عن العامين أثبت بأنه قادر على صنع المعجزات وسورية ستبقى حرة مستقلة ذات سيادة والجيش العربي السوري هو صاحب النصر والقيادة السورية الحكيمة هي من تمثل هذا الشعب الأبي.

اليوم ومع استمرار إطلاق قذائف الهاون على الأحياء الآمنة بدأت نهاية رحلة تلك العصابات المسلحة وستحمل الأيام القادمة مفاجآت لم تكن بحساب الميليشيات المسلحة وإن غداً لناظره قريب .

الوسوم (Tags)

السوري   ,   المسلحين   ,   المواطن   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-08-14 16:08:35   ا لضربة التي لا تقصِم ظهرَنا تُقَوينا
نقول لأعداء سورية الأسَد الأُصلاء والوكلاء ولأدواتهم ووقود حربهم الإرهابيون الوهابيون الكَفَرة التكفيريون ..إن ظهر سورية الأسد منيعٌ وقويٌ لدرجة أنهم عاجزون عن قصمه وإنهم ومهما تفننوا في استهداف بعض الأحياء في بعض مُدُنها بقذائفهم الجبانة فإن النتيجة الوحيدة التي سيصلون إليها هي أن سورية ستُصبِحُ أكثر قوةً وأكثَر اقتراباً من موعد النصر السوري الأَسَدي النهائي بإذن الله..
سمير احمد  
  2014-08-09 09:08:47   ماذا تعني قذائفهم و صواريخهم
كانوا سابقا يرسلون بسياراتهم المفخخة إلى قلب الشارع السوري ، ليروا الانكسار و الخوف على وجوه السوريين ، أما اليوم فقد تجددت أساليبهم ظنا منهم أن ذلك سيقلل و يغير من الإرادات البشرية ، فأخذوا يرسلون بالقذائف و الصواريخ التي تصيب الهدف على حد رؤياهم ، و تصيب أكبر عدد من البشر فضلا عن أنها تهدم و تخرب البنى التحتية ..... و رغم ذلك ما زال الشعب السوري صامدا في مكانه ، مصمما على أمرين : إما النصر أو الاستشهاد على تراب الوطن الغالي
هنادي  
  2014-08-09 09:08:21   رغم ما جرى ....
رغم ما آسينا من جراح و فراق و هموم ، رغم ما فقدنا ما فقدناه ، واستشهد و خطف و جرح ...... إلا أن الشعب السوري مصمم على متابعة المشوار ، مصمما على المتابعة ، و مع مرور ثلاث سنوات على الأزمة و ما قدموه من تضحيات إلا أن عزيمتهم و ثباتهم ما زال قائما
رنيم  
  2014-08-09 09:08:20   يوم النصر
نتمنى للجيش العربي السوري أن يحقق أكبر الانتصارات ، حتى يأتي اليوم الذي نفرح الفرحة الكبرى بالنصر و القضاء على كافة الجماعات المسلحة
يائل  
  2014-08-09 09:08:40   نبض و حياة
ظنوا أنهم بصواريخهم سيمنعوا الشعب السوري من التحرك ، إلا أن ذلك أعطاهم الإرادة في متابعة الحياة ، و التصميم على العمل ، حتى يثبتوا للعالم أن نبض الشارع السوري و قلوب الشعب المفعمة بالحياة أقوى من كل تهديداتهم
مجد  
  2014-08-09 09:08:45   المشهد كفيل بالتعبير
بعد ثلاث سنوات ونصف من الأزمة السورية لاداعي لأن نتحدث عن الانتصار أو الهزيمة فالانتصارات الساحقة والمتقدمة للجيش العربي السوري كفيلة بالكلام
ردينة  
  2014-08-09 09:08:38   الله ينصرهم
الله ينصر جيشنا المغوار على مدعييي الحرية حرية القتل والتدمير والتمثيل بالجثث
كاتي  
  2014-08-09 09:08:59   جيشنا لن يرحم
لن يرحم جيشنا كل يد ساهمت بقتل إنسان سوري شريف وكل يد طالت عبثا بسوريا وساهمت بتدميرها فليقطعها حماه الله
علا  
  2014-08-09 09:08:52   وانتصر الشعب السوري
وانتصرت سوريا رغما عن إرهابكم انتصرت بوعيي شعب قاوم ثلاث سنوات العالم وتحدى وراهن وكسب الرهان وبجيش قاتل فاستبسل ومن ثم انتصر
حسين  
  2014-08-09 09:08:05   وماذا عن غبائكم؟؟
قذائفكم زادت من عزيمتنا وإصرارنا أضعافاً يا أغبياء استمروا واستمروا ونحن نقوى ونقوى لأننا على حق ونحن المنتصرين
عمار  
  2014-08-09 09:08:07   خلصت
خلصت الأزمة السورية والله خلصت لم يبق سوى عصابات متشتتة من الإرهاب لن تصعب على جيشنا المغوار
روان  
  2014-08-05 08:08:18   صواريخ
الخطر هو ماذا في عقل مطلق الصاروخ !! انه محشي بدين همجي دموي بدوي ....و ملايين من العرب السوريين بنفس تركيبة هذا العقل المشوه ... لا نصر و الذبح و الخراب مستمر ما دام في رضيع و ختيار يتشرب من هذا الدين ....
مدام كاتيوشا  
  2014-08-05 08:08:35   صواريخ
الخطر هو ماذا في عقل مطلق الصاروخ !! انه محشي بدين همجي دموي بدوي ....و ملايين من العرب السوريين بنفس تركيبة هذا العقل المشوه ... لا نصر و الذبح و الخراب مستمر ما دام في رضيع و ختيار يتشرب من هذا الدين ....
مدام كاتيوشا  
  2014-08-05 08:08:12   ستقتلون
لن يردعنا ارهابكم عن مواصلة مسيرتنا ضدكم وستكون طعناتنا سموما تشتهون الموت بعدها هذا وعد من الجيش السوري لكل الخونة والعلاء والارهاب
حسن مرعي  
  2014-08-05 08:08:01   فخر واعتزاز
جيشنا العقائدي هذا اسطورة ونصره سيؤرخ ويكتب ويدرس للغرب وسيشهد التاريخ الانتصارات الاكبر وسيكون هذا فخر لاطفالنا من بعدنا
رولا ايوب  
  2014-08-05 08:08:07   جيشنا الباسل
الجيش السوري وسلاحه في البر والجو والبحر هو خطر كبير على المتشددين في الاسلام ومن وراءه سنبقى شوكة في اعناقكم حتى تخرجوا من بلادنا او تموتوا فيها
عمر السوا  
  2014-08-05 08:08:05   عندي ثقة فيك
لن ندع الخوف يعرف طريقه الينا ابدا وسنقاوم حتى النصر مهما ارتفعت وتيرة الاشتباكات وحدتها عندي ثقة بالجيش السوري وبيكفي
بشير حسن  
  2014-08-05 07:08:45   نحن اقوياء
لن نكسر ولن نهزم ان شاءالله لان ثقتنا بجيشنا وقيادتنا الحكيمة اكبر من مخاوفنا واعند من جشعكم وطمعكم بارضنا ايها الكلاب
حيدر ميهوب  
  2014-08-05 07:08:06   مخطئون
انتم تخطئون يوميا بحق الشعب السوري ولن يسكت لكم ولوقررتم الاستسلام فلم يعد هنالك مانخسره بعد ماخسرنا احبتنا وستنزل الصواريخ على رؤوسكم كالمطر في ليالي شتوية
كاميليا حموي  
  2014-08-05 07:08:22   ارض الاسود
الكلمات بشكل كاف عن قدرات الجيش السوري فمن شهد بطولاته على الارض ليس كمن يكتبها فقط هم نمور واسود وفهود تاكل وتلتهم بشراسة كل من يواجهها
ربوع زعيتر  
  2014-08-05 07:08:09   احذروهم
لن تكون مسمارا في نعوشهم فقط بل رعب كل ليلة من اقتراب الجيش السوري منهم اكثر ورجال الله عاهدوا ويصدقون بوعودهم يوما بعد يمو فاحزروهم
رياض  
  2014-08-05 07:08:20   ابطال الجيش
سترعبكم صواريخنا كما نرعبكم نحن وابطال الجيش السوري بالمرصاد دائما وسترون جهنم امامكم عندما تواجهون الجيش السوري ونعدكم بان لانقصر بكم
مطيع  
  2014-08-05 07:08:42   لن يتركهم
رد الجيش سيكون قاسيا على هؤلاء الكفرة واتباع ال صهيون ولن نترك طريقا الى ردعكم وحسابكم الا وسنسلكه
ممدوح محمد  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz