Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 07 آذار 2021   الساعة 15:18:07
دام برس : http://alsham-univ.sy/
في سورية للحقيقة وجه آخر .. فارق كبير بين طفل في مدرسة وطفل يحمل سلاح .. الجزء الخامس. .. بقلم: مي حميدوش
دام برس : دام برس | في سورية للحقيقة وجه آخر .. فارق كبير بين طفل في مدرسة وطفل يحمل سلاح  .. الجزء الخامس. .. بقلم: مي حميدوش

دام برس:

في الجزء الرابع من هذا المقال تحدثنا عن وجه الحقيقة لهبوط سعر صرف الدولار وبقاء ارتفاع الأسعار بشكل عام  وقلنا إنه دائماً للحقيقة وجه آخر وحقيقة ما يجري في سورية باتت واضحة، كثيرون هم من حللوا و شرحوا وأوضحوا ما يجري في سورية لكن لأن للحقيقة وجه آخر فإليكم الحقيقة كما نراها كمواطنين سوريين  اليوم وبشكل مختصر سنتناول بعض القضايا الإنسانية.

متعددة هي وجوه الحرب على سورية وكثيرة هي طرق الاستهداف ولأن السوريون صمدوا وانتصروا كان لابد من تنويع عمليات الاستهداف وآخر تلك العمليات كانت حول القضايا الإنسانية وتحديدا حول ما يعانيه أطفال سورية في ظل الظروف الحالية.

ببساطة نقول لمن يندبون صباحا ومساء ويتهمون الحكومة السورية بتجويع الأطفال أو نقص الرعاية الصحية منذ أكثر من ثلاثين عاما وسورية تقدم الخدمات المجانية للمواطنين دون تمييز بين منطقة وأخرى فمن التعليم المجاني إلى الرعاية الصحية المجانية وحملات التلقيح المجاني ورعاية شؤون الأسرى ولأننا نتكلم بشكل واقعي نقول بأن هناك حالات تقصير كانت تظهر هنا وهناك ولكن الحياة كانت مستمرة والمواطن السوري اعتاد على دعم الحكومة له واعتاد نمط من العيش الآمن والكريم.

إلى أولئك المنتقدين نقول قبل أن تحاسبوا الجهات المعنية في سورية حاسبوا أنفسكم يا من ادعيتم الحرية والإنسانية وكنتم تكذبون بما تدعون، فمن أحرق المستوصفات ونهبها ومن استهدف المشافي بالسيارات المفخخة ومن قتل الأطباء والممرضين وسرق شحنات الدواء والغذاء ومن منع الأطفال من حقهم في التعلم والتوجه إلى المدارس ومن حول المستوصفات والمدارس إلى أماكن محصنة لاستهداف المدنيين ومن حول الأطفال إلى أدوات قتل وشوهوا معاني الطفولة واغتالوا البراءة.

كثيرة هي الأسئلة التي تبحث عن إجابة ولكن الأهم بأن الدولة ما تزال تقوم بأداء واجبها تجاه مواطنيها والمواطنين أيضا عليهم أن يقوموا بواجبهم تجاه الدولة فمن يلتزم الصمت أمام جرائم العصابات الإرهابية المسلحة هو شريك في جرائمهم ومن يصمت عن الخطأ هو شريك به أيضا ومن أراد النقد فعليه أن ينقد بشكل موضوعي وبناء والهدف في نهاية المطاف هو سلامة الوطن والمواطن والعودة إلى تلك الأيام التي عاش بها المواطن السوري حياة كريمة عزيزة 

Show Article In English

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   ثقافة السلاح
إن انتشار ثقافة السلاح والعنف في مجتمعنا يدفع ثمنه الأطفال عبر تورطهم فيه أو تأذيهم منه
حيان سومر  
  0000-00-00 00:00:00   مستقبل على المحك
مستقبل جيل سوري كامل على المحك، ويبقى الأطفال هم الفئة الأكثر تضرراً في الحروب
مضر  
  0000-00-00 00:00:00   أسباب متعددة
يُعد قطاع التعليم واحداً من أكثر قطاعات الدولة السورية تضرراً، وذلك للأثر المباشر الذي تركته الأحداث في أعداد كبيرة من الأطفال الذين لم يتمكنوا من الالتحاق بالمدارس ومتابعة دراستهم. ويعود ذلك إلى عدة أسباب، أهمها الدمار الذي لحق بالمدارس، لا سيما في مناطق الاشتباكات المسلحة، وتخوف الأهالي من إرسال أطفالهم إلى المدارس المتبقية بسبب فقدان الأمن. كما شكّل فقدان الأوراق الثبوتية، بسبب نزوح الأهالي من مناطقهم، عائقاً يصعّب من التحاقهم بمدارس المناطق التي نزحوا إليها، ويبطئ من إجراءات تسجيلهم فيها
خلدون شاهر  
  0000-00-00 00:00:00   مليونان ونصف
تقول الإحصائيات أن الحرب في سورية دمرت مدارس 2,5 مليون طفل سوري
عمار صفوت  
  0000-00-00 00:00:00   خارج المدارس
أفادت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" أن قرابة 40 في المائة من إجمالي أطفال سوريا باتوا خارج مدارسهم، بتأثير حرب أهلية طاحنة في بلادهم
تامر  
  0000-00-00 00:00:00   التعليم من البديهيات
بعد أن كان التعليم في سورية من البديهيات الآن نقوم بحملات لمساعدة الأطفال على دخول المدرسة
علا رمزي  
  0000-00-00 00:00:00   قذائف الهاون على المدارس
من الملفت في الفترة الأخيرة استهداف المدارس بشكل كبير بقذائف الهاون
تمام حيدر  
  0000-00-00 00:00:00   يمارسون القنص
من المحزن أن نرى الأطفال يحملون السلاح ويمارسون القنص والقتل
ربيع ديان  
  0000-00-00 00:00:00   رعاية نفسية
أطفال سورية يحتاجون إلى رعاية نفسية كبيرة ليتجاوزوا ما عاشوه في الأزمة
فراس مهدي  
  0000-00-00 00:00:00   مكان الأطفال
مكان الأطفال هو المدرسة والحداثق وليس ساحات المعارك
سناء يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   مع كل الصعوبات
مع كل الصعوبات والضغوطات التي تعانيها سورية لا تزال الدولة تحرص على التعليم والمعالجة المجانية
غزل درويش  
  0000-00-00 00:00:00   ليس ذنب الطفل
الأطفال ليس لهم ذنب في كل ما يحصل حتى وإن حملوا السلاح هذا ذنب الأهل والمحيط وليس الطفل
داني عبيد  
  0000-00-00 00:00:00   الأطفال أصبحوا إرهابين
الثورة السلمية حولت الأطفال إلى إرهابيين يحملون السلاح ويقتلون بقلب بارد
وداد  
  0000-00-00 00:00:00   بسبب ثورة مزعومة
قسم من أطفال سورية أصبح مشرد وآخر خسر عائلته وآخر أصبح يحمل السلاح بسبب ثورة مزعومة
كميل سلوان  
  0000-00-00 00:00:00   المتضرر الأكبر
الأطفال هم المتضرر الأكبر من كل ما يجري في سورية
لبنى بهلول  
  0000-00-00 00:00:00   في سورية
الانتحار هو سمة سكان سورية العظيمة و اطفالها العن و ادق رقبة من اهاليهم و لا يستحقون الا الطمر في نهر قويق و امثاله من القاذورات و بلا هيك خلفة مجرمة
هارا كيري  
  0000-00-00 00:00:00   لن نركع
والله لن نركع مهما طال الالم
سومر فحام  
  0000-00-00 00:00:00   فتن
لن ينالوا مبتغاهم بتدمير سوريا وزرع الفتن بها
خالد عبير  
  0000-00-00 00:00:00   غالي
غالي يا وطني ومهما صار لح نبقى معك
يارة ادلبي  
  0000-00-00 00:00:00   وعي
اطفال سوريا ضاعوا بين دراسة وسلاح لازم يكون في وعي
قاسم احمد  
  0000-00-00 00:00:00   بلدي
حسبي الله ونعم الوكيل وين صرنا بلدي الله يحميكي
راغب محمد  
  0000-00-00 00:00:00   سوريتي
سورية ياحبيبتي أعدتي لي كرامتي لا أحد يفهمها إلا السورييين
علا ديب  
  0000-00-00 00:00:00   خدمات
سورية رغم كل الضغوطات التي فرضت عليه بقيت محافظة على مجانية خدماتها
رائد حاج يوسف  
  0000-00-00 00:00:00   فضل
الفضل بنجاة أطفالنا للجيش لعربي السوري المغوار الذي يحمل روحه على كفه من أجل تراب سورية
ثراء حسن  
  0000-00-00 00:00:00   صوت الحق
سلاح أطفالنا هو معرفتهم صوت الحق والدفاع عنه
هيام بدور  
  0000-00-00 00:00:00   أطفال المستقبل
أطفالنا سيحاربون بالمستقبل بعلمهم ووعيهم وثقافتهم
علي عثمان  
  0000-00-00 00:00:00   سورية الحديثة
أطفال سورية الآن هم من سيينون مستقبل سورية الحديثة
جلال  
  0000-00-00 00:00:00   حماة الديار
حمى الله حماة الديار بهمتهم بقيت سورية القلعة الصامدة بوجه كل خائن
جوزيف حوراني  
  0000-00-00 00:00:00   سورية
سورية باقية صامدة بظل الدكتور بشار الأسد
صلاح شعبان  
  0000-00-00 00:00:00   عديم نظر
إلى عديمي النظر نقول لهم أنتم من طالب بالحرية وانتم من حرمتموها لأطفال وللشعب السوري كافة
رانيا عجيب  
  0000-00-00 00:00:00   أطفال
أطفال سورية قادرين على مواجهة أي صعوبة بعد هذه الأزمة
طارق حداد  
  0000-00-00 00:00:00   صعوبات
رغم كل الصعوبات التي واجهتها سورية بقيت محافظة على كرامة مواطنيها وتقدم لهم كافة الخدمات الأساسية
هاني عباس  
  0000-00-00 00:00:00   حاجات المعارضين من مؤتمر جنيف
سيدتي الكريمه: كل النقاط التي تطرّقتِ لها في هذه المقالة و هذه الزاوية صحيحة و مشروعة؛ و لكن ما رأيك بالذي صام سنتين و نصف عن ذكر جرائم عورة العرعور ثم جاء اليوم ليساوي بين الجلاّدين و ضحاياهم من أجل تحسين شروط معارضيه في مؤتمر جنيف؟أقصد هنا السيد قبطان الذي يطالب ب(تحرير الموقوفين و المخطوفين!) و يضع (الجميع في علبة واحدة) تحت عنوان سوريا تتسع للجميع.هل صارت خيانة كيلو و الجربا و جورج صبرا وجهة نظر تستحق المناقشة؟ و هل صار جهاد النكاح ركناً سادسا من أركان دين التكفيريين؟
السّا موراي الأخير  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz