Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 28 شباط 2021   الساعة 01:59:45
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
سورية تمضي على طريق النصر بقيادة الرئيس الأسد .. بقلم مي حميدوش
دام برس : دام برس | سورية تمضي على طريق النصر بقيادة الرئيس الأسد .. بقلم مي حميدوش

دام برس :

سورية اليوم اثبتت للعالم أجمع بأنها كانت وستبقى أرض الحضارة ومهد الأديان سورية اليوم أمام استحقاقات هامة ستعيد رسم خارطة العالم وستثبت محاوره وتغير وجه تحالفاته.

وإذا أردنا الحديث عن سورية لا بد لنا من أن نتحدث عن شعب عظيم صامد مقاوم وعن جيش عقائدي قاتل واستبسل وانتصر وقدم الشهداء العظام وقائد حكيم قاد الشعب والجيش ليحقق الانتصار.

لقد استطاع السيد الرئيس بشار الأسد بكل جرأة وحكمة واقتدار قيادة السفينة في ظروف هي الأصعب.. فتبنى الفكر والخط المقاوم، ودعم المقاومة بكل أشكالها في فلسطين ولبنان والعراق وكان شغل الرئيس الأسد الشاغل تعزيز التضامن العربي ومسيرة العمل المشترك بين الأشقاء تحت سقف الثوابت القومية للأمة. حيث وقف مدافعاً صلباً عن القضايا الوطنية والقومية واستقلالية القرار العربي، مرتكزا إلى قاعدة شعبية تمتد على امتداد مساحة الأمة العربية. حيث ثبت حقا «أن من يريد عزل سورية إنما يعزل نفسه»، وقد كرست هذه المواقف دمشق كعاصمة للممانعة وملهمة للمقاومة التي سطرت صفحات مشرقة في التاريخ العربي الحديث بانتصار تموز على قوات الاحتلال في جنوب لبنان وإفشال العدوان على غزة، فاستحق السيد الرئيس بشار الأسد الموقع المناسب على رأس قائمة القادة الأكثر شعبية في الشارع العربي.

لقد استطاعت قيادة السيد الرئيس بشار الأسد تجاوز معوقات كثيرة، وواجهت تحديات من الحجم الكبير، حيث اعتقد أعداء العروبة في الداخل والخارج أن الفعل السياسي العربي والتضامن العربي سيضعف تأثيره برحيل القائد الخالد، لكن المفاجأة كانت كبيرة حينما وجدوا في السيد الرئيس بشار الأسد شخصية سياسية جديدة، ونمطاً من القادة يحافظ على الإنجاز، يجمع بين السياسة والثقافة، يتعامل مع الأحداث بشجاعة، يدافع عن الحقوق القومية العربية، يعتز بالماضي ويتفاعل مع الحاضر ويتطلع إلى المستقبل. ومن يقرأ المشهد السياسي يرى الانجازات والنجاحات الكبيرة، والمكانة المرموقة التي تمتلكها سورية من خلال دورها الإقليمي وتأثيرها الدولي في ظل القيادة الحكيمة والشجاعة للسيد الرئيس بشار الأسد.

لقد كانت السياسات والمواقف التي انتهجها السيد الرئيس بشار الأسد تعبيراً أميناً عن التمسك بالثوابت الوطنية والقومية، إلى جانب القدرة على التعبير عن تطلعات الجماهير العربية وآمالها في الانعتاق من التبعية والتحرر من الاحتلال، من خلال الرؤية المتكاملة التي قدمها لمواجهة التحديات بموقف قومي جريء وشجاع يؤمن بالجماهير ومقاومة الشعب العربي المستمدة من عدالة القضية العربية، وحق الشعب العربي في استعادة كامل حقوقه المشروعة. وأرست سورية علاقة متينة مع دول الجوار الإقليمي ، وفعّلت مواقف بعض الدول الأوروبية، وأقامت علاقات متينة ومتوازنة مع أكثر دول العالم، دورها الفاعل في المنظمات الدولية، لكن ليس على حساب الأرض والسيادة والحقوق. وسجلت السياسة الخارجية السورية انجازات قومية هامة مكنتها من تجاوز الضغوطات والمؤامرات وإسقاط مشاريع الفتنة والتقسيم التي تستهدف المنطقة العربية، وجعلتها رقماً صعباً لا يمكن تجاوزه، حيث واجهت المشاريع والمخططات المشبوهة التي تحاول تغيير خارطة المنطقة، والتي تم إفشالها من خلال دعم خط المقاومة والممانعة في فلسطين ولبنان والعراق.‏

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   بربك ذو الجلال وبشعبك العربي الابي سيزول كل كفار
يابشار أبشر بالنصر المحتوم فلا محال دون الانتصار على الظالم والمنهار والمحتال بأموال الحرام والخائن للعروبة والاوطان
stsfoonst  
  0000-00-00 00:00:00   تمسك بالمبادئ
رفض الرئيس الأسد التخلي عن مبادئ الوطنية والعروبة رغم كل الضغوطات
مهند زكي  
  0000-00-00 00:00:00   صمود
بعد مرور ثلاث سنوات على الأزمة السورية وسورية صامدة شعبا" وجيشا" فالنصر قادم لا محالة
جاد كرم  
  0000-00-00 00:00:00   صخرة التحدي
ستبقى سورية قلعة الصمود وصخرة التحدي التي تتحطم علىيها كل المؤامرات
هبة الهندي  
  0000-00-00 00:00:00   التلاحم الثلاثي
سورية ستنتصر بتلاحم شعبها العريق وجيشها الباسل وقيادتها الحكيمة
اليسار  
  0000-00-00 00:00:00   النصر قادم
بشائر النصر بدأت تلوح والنصر قادم لسورية الأبية
بيان  
  0000-00-00 00:00:00   الأمل على الجيش
الأمل في الانتصار على الجيش العربي السوري واخراج سورية من الدوامة التي تحوم حولها
يامن  
  0000-00-00 00:00:00   الجيش المغوار
الجيش العربي السوري جيش مقدام مغوار ذو عزيمة عالية من الصعب النيل منه وهذا فضل القيادة الحكيمة التي توجههم
هنادي مصطفى  
  0000-00-00 00:00:00   بحمى الرحمن
يحمي الله سوريا وأرض سوريا والشعب سوريا وقائد سوريا الصامدين بوجه المؤامرة الغرب والعرب
علاء راضي  
  0000-00-00 00:00:00   السياسة الحكيمة
السياسة الحكيمة التي اتبعها الدكتور بشار حافظ الأسد كانت دائما ضد أهداف الاستعمار و الدول الاستعمارية ليبقى الشعب السوري مرفوع الرأس دائما
أنس الهادي  
  0000-00-00 00:00:00   نصر
النصر قادم لا محال
وداد حجو  
  0000-00-00 00:00:00   غالية
سوريا غالية الله يحميكي
نايا عرن  
  0000-00-00 00:00:00   حماية
الله يحمي رئيسنا وقائدنا
ضياء قيلو  
  0000-00-00 00:00:00   سورية
الزعيم بشار يقود سورية نحو النصر و لكن ما العمل مع الملايين من سكان الريف التي عقولهم و دينهم اشد تخلفاً و دموية من الوهابيين ؟؟؟؟
الحلبي  
  0000-00-00 00:00:00   الأسباب معروفة
كل هذه الحرب وكل هذه المأمرة التي شنت على سوريا من أجل النيل من جيشها المغوار ومن سياستها العربية وموقفها القومية التي افشلت مخططاتهم الاستعمارية في احتلال الوطن العربي وسلب ثرواته
خولة الغالي  
  0000-00-00 00:00:00   لا داعي للخوف
لا خوف على سوريا التي يدافع عنها أشبال تحمي أرضها وعرضها يدفعون الغالي والنفيس من أجلها وشعبها الثابت والمقاوم رئيسها صاحب القيادة الحكيمة فمع كل هذا لا داعي للخوف أبدا"
انجي الصباغ  
  0000-00-00 00:00:00   متابعة مسيرة النضال
الدكتور بشار الأسد يتحلى بكفأة عالية حيث استطاع إن يكمل مسيرة القائد الخالد حافظ الأسد في مواجهة الاستعمار بكل أشكاله و ألوانه و أطيافه المختلفة
رواد صوغة  
  0000-00-00 00:00:00   الشعب الحر
سوريا هي الأم وسوريا هي الحض لكل عربي شريف يحلم بالعيش بكرامة مرفوع الرأس كونه عربي الأصل فيكون مثله مثل الشعب السوري الحر
بتول  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا فقط
إن سوريا باتت ملاذ العروبة وملجأ الوحيد بعد أن تخلت عنها باقي الدول العربية فسوريا فقط التي مازالت تتحدث عنها وسوريا فقط مازالت تدافع عنها ومن تتطبيق أهدافها ومبادئها
يحيى سرحان  
  0000-00-00 00:00:00   الإيمان بالوطن
الشعب السوري هو شعب قوي صبور صامد متحدي فكل أسرة وكل منزل وكل عائلة قد قدمت وخسرت شهيد وربما أكثر والكثير منهم فقدو منازلهم وأعمالهم ومع ذلك هذا لم يضعف إيمانهم بالجيش والوطن وقائد الوطن
زينة ظروف  
  0000-00-00 00:00:00   صمود الجيش
الجيش العربي السوري قدم بطولات وتضحيات سيتكلم عنها التاريخ للأبد وعبر أجيال فحمى الله أبطالنا ورحمة تنزل على أرواح شهدائنا الأبرار
راشد  
  0000-00-00 00:00:00   الفكر والوعي
الدكتور بشار الأسد وقيادته الحكيمة لقد تعامل مع الأزمة السورية بكل وعي ومنطق وفكر وإنشاء الله سيكون حل هذه الأزمة على يده
كمال شعبان  
  0000-00-00 00:00:00   صامدة إلى الأبد
سوريا صامدة منذ أكثر من ثلاث سنوات باقية ,صامدة ,راسخة رغم كل ما تتعرض له من مأمرة عالمية بكل معنى الكلمة وهذا كله بفضل جيشها الباسل وقيادتها الحكيمية وشعبها الواعي
أشرف سريول  
  0000-00-00 00:00:00   عربي ابن عربي
إن الدكتور بشار حافظ الأسد كان ومازال خنجر في عين بعض رؤساء الدول الدول العربية قبل الأجنبية لأنه عربي بكل معنى الكلمة ولديه من العروبة ما ينقصهم
جلال كرم  
  0000-00-00 00:00:00   الحمدلله
الحمدلله الذي أنعم على سوريا بمثل هذا الرئيس الحكيم المثقف الواعي ذو الثوابت الراسخة الذي ابقى سوريا على طريق العروبة التي تربت عليها منذ سنين وعلى مر الأجيال
حازم الزين  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz