Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 27 أيلول 2021   الساعة 10:33:22
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
محمد حسنين هيكل: الجيش العربي السوري أذهل العالم
دام برس : دام برس | محمد حسنين هيكل: الجيش العربي السوري أذهل العالم

دام برس:

كلما أصابني اليأس من الواقع العربي وكلما أحسست بالمرارة من مستوى الأداء السياسي في أمتنا، ألجأ إليه استشرف منه بعض الآفاق، وأستنير برؤيته التي لا تغلّب التمنيات على الوقائع، من دون أن تفقد الأمل بأنّ الآتي أفضل.

إنه أستاذي ومن أكتفي باختصار اسمه بكلمة الأستاذ، حتى يعرف أصدقائي عندما أكلمهم، وأقول قال الأستاذ، فيعلمون أنّ المتكلم هو الأستاذ محمد حسنين هيكل.

اتصلت للاطمئنان إلى صحة الأستاذ هيكل كما أفعل كلما سنحت الفرصة وسمح وقته، وفي بالي كلّ هذه الآلام والآمال والهواجس.

البداية دائماً فلسطين وآلامها، وهو يشيد ببطولات الشعب الفلسطيني ومواصلته للتضحيات، بالقول لا أخاف على شعب هذه بسالته وهذا مستوى إصراره على حقوقه وهويته وقضيته، مهما كان الأداء السياسي رديئاً ودون المستوى، فلا بدّ أن يأتي وقت يفرض فيه هذا الشعب إرادته.

اطمأن إلى صحتي وسأل عن جروحي بعد آخر اعتقال وآخر إصابة.

وتنفس لما قلت له إنّ المشهد في المنطقة يطغى عليه السواد أستاذي، ورحت أحكي عن العراق وسورية والتفتت والتمزق والعصبيات، والأمراض التي تجتاح الجسد العربي الذي يبدو في أسوأ حالاته.

فقال إن الوضع سيّئ وصعب، لكن دائماً نفتش عن عامل قوة غير محسوب يغيّر المعادلات، ويفرض مساراً جدياً للأحداث، وأضاف: ما حدث في حرب «إسرائيل» على لبنان في 2006 جاء صمود حزب الله وحُسن قيادته للمعارك، ففرض مساراً جديداً للأحداث والتطورات.

وتابع الأستاذ، اليوم هناك متغيّر أظنّ أنّ من لا يراه ولا يتابعه ويبني عليه استنتاجاته مخطئ، وسيضيع طريق رؤية مستقبل التطورات وهو ما ينجزه الجيش العربي السوري.

قال الكاتب العربي الكبير محمد حسنين هيكل: «إن الجيش العربي السوري جيش عقائدي عظيم، كثيرون راهنوا على تفككه ثم سقوط الدولة، لكنه وعلى رغم قساوة معركته المفتوحة التي تستنزفه مع المجموعات المسلحة، التي تصبّ في مصلحة المستفيد الأكبر «إسرائيل» إلا أنه يحقق انتصارات كبيرة بصمود أذهل العالم».

لقد أحسست من كلام أستاذي الكبير، أنه يرغب إليّ أن يصل كلامه إلى الرأي العام العربي ونخبه، وأردت عبر تعاوني صحيفة «البناء» أن أنقل رسالة هذه القامة العربية الفكرية التاريخية، لأقول عندما يتحدث الأستاذ هيكل عن الجيش العربي السوري كعامل غيّر المعادلات، وأربك الحسابات فهذا يعني أنّ زمناً جديداً يُكتب من بوابات دمشق وحلب.

البناء- صابرين دياب ـ فلسطين
 

الوسوم (Tags)

دمشق   ,   حلب   ,   العربي   ,   في العالم   ,   الجيش العربي السوري   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-12-20 20:12:51   عذراً لقراء تعليقي الكرام
عذراً إن حصل بعض الالبتاس في فهم النص ، يبدو أنه حصل اضطراب في إرسال الكلمة إلى إدارة الموقع الموقرة . لكنه يؤدي الغرض في كشف حقيقة التزلف المصطنع المكشوف . إذ لو كان أراد السيد هيكل معرفة الحقيقة والتي لم تكن لتخفى عليه لحظة واحدة منذ آذار 2011 لسمعناها منه في حينها ... لكن السؤال المحرج والفاضح : هل اقتنع وآمن بالربيع العربي ؟ ما أظنه يجرؤ على الإجابة رغم شهادة جوارحه عليه بغبائه وسذاجته ( بعد معرفته بسورية وبحقيقتها وطول باعه المدَّعى في الإعلام والسياسة ) . ثم فيما لو التبس عليه الأمر .. أمَا كان شرف المهنة يفرض عليه - فيما لو كان صادقاً وصحفياً نزيهاً محايداً ناهيك عن كونه عربي - ركوب أول طائرة إلى دمشق ليستفهم عن الحقيقة التي يتوخاها الإعلامي ؟ ولا شك أن سورية كانت سوف لن تمنعه من ذلك ... ولكن بعد أربع سنوات وبعد اتهامه سورية بقتل الحريري عشية انعقاد محكمة الزور في لاهاي في 26 كانون أول 2013 ... لا عذر له ولا يستطيع أحدٌ تلميعه . وأكرر ما قلته بأن سورية ليست بحاجة إلى مذبذبين من أي بلد كان فقد ابتليت بخونة داخليين فتحوا على أنفسهم أبواب الخزي والعار والنذالة وتعاونوا بل إتمروا بالاستعمار وكل من هبَّ ودبَّ من تيوس نجد وخليج الخنازير من أشباه الأعراب عبيد الجنس والغريزة والمال
د. محمد ياسين حمودة  
  2014-12-20 00:33:27   نعم، هذا متزلّفٌ مخضرم!
للسيدة المحترمة و المقاوِمة الفلسطينية صابرين ذياب ألفُ سبب و سبب لكي تبحث (بالسراج و الفتيلة!) عن أي صوت يناصر الشعب السوري و دولته الوطنية في وقتٍ تعاني فيه أمتنا العربية قحطاً في المثقفين الوطنيين من أصحاب الضمير.فوجدت هيكلاًهذا،سيما و أنه عاصر الرئيس عبد الناصر.لم تنتبه السيدة ذياب بأن هيكل واحد من الذين بشّروا بالتطبيع مع العدو ضمن مثقّفي البلاط(محفوظ و الحكيم و سيد أحمد و عبد القدُّوس) حسب دكتور هشام شرابي. ناهيك عن أنه أرّخَ -على كيفه - للفترة الناصرية في برنامج:شاهدٌ على العصر الذي انفردت به قناة الخنزيرة القَطَرية. أخيراً إذا كان هيكل ينظر بعين الرضى لموقف سوريا و جيشها الوطني فلا بأس و جميلٌ أن يلقى الإنسان ربه و قد تجرّدَ من هفواته أو أخطائه في الحياة الدنيا.تحياتي للأخت صابرين و للدكتور حمّوده.
السّا موراي الأخير - ســـــــــــــوا  
  2014-12-19 18:22:47   استاذ
استاذ و معلم في الكذب و الخيانة و اللعب على الحبال
سوري اصيل  
  2014-12-19 09:51:24   أستاذك هذا كذَّاب خبيث بل نجس
اما سمعتَه قد اتهم سورية بقتل الحريري ليلة اجتماع المحكمة الدولية ؟ اقرؤوا من فضلكم تعليقي على هذه الصفحة المحترمة يومئذ ... واحذروا كل ؟؟ أو متزلف فسورية لم تعد تحتمل ؟؟ هيكل هكذا اللاعب على حبال من خيوط العنكبوت منذ عقود ولكن أين من يفهم ما يقرأ ؟ ما ؟؟؟ وعمالة هذا المخلوق ! ليس هناك أضر على هذه الأمة وأجيالها من مخضرمين أمثال هذا ؟؟؟؟ محمد حسنين هيكل ! وإني أحذر من ؟؟ وضحكه على أشباه المثقفين وخيانته منذ عام 1959 وكنت أقول وما زلت أكرر أن الكل متهم ما لم تثبت براءته ! هلا تراءى لكم ما كنت وما زلت أقوله ؟ كيف يتجرأ هذا ؟؟؟ في اتهام سورية باغتيال الحريري ؟ أقرأوا كلمته مرة أخرى: "---مما اغضب سوريا فقامت باغتياله--وتمت مساومة سوريا بعد ذلك فى السكوت على ملف الحريرى فى مقابل تخليها الكامل عن حزب الله والذى يهدد سلامة اسرائيل " فهل إلى استعادة الرشد وفهم القراءة في هذه الأمة من سبيل ... والله إني سقيم
د. محمد ياسين حمودة  
  2014-12-19 06:50:19   نبع المعرفة
استاذ ومعلم وناصري وعروبي وبعثي وقومي عربي جمعت كل هذا بمقالك .
فؤاد حبيب الوطن  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz