Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 27 أيلول 2021   الساعة 02:58:45
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
أبناء الجالية العربية السورية في هنغاريا : عدم السماح لأصحاب الفكر الإرهابي المتطرف بأن ينالوا من سورية

دام برس:

أصدر أبناء الجالية العربية السورية الشرفاء وأعضاء المنتدى من  أجل سورية في  هنغاريا - بودابست بياناً بمناسبة الذكرى الرابعة والأربعين لقيام الحركة  التصحيحية المجيده .
أبناء الجالية العربيه السوريه وأعضاء المنتدى من أجل سورية في هنغاريا يؤكدون على أن ذكرى الحركة التصحيحية يجب أن تكون حافزا ودافعاً من أجل العمل بصدق وأمان  لهذا الوطن الذي خلقنا فيه وأن  تكون المصالح الوطنية في المقدمة ومفضلة على المصالح الخاصة وأن نقف الى جانب جيشنا العربي السوري ( حماة الديار ) في مواجهته لقوى الشر والأرهاب  حفاظا
على السيادة الوطنية وعلى  الأنتماء المقاوم وأن  الأحداث التي مرت بها سورية تؤكد على أهمية التمسك

بخيار الحركة التصحيحية وقراءة دلالاتها ومعانيها والعمل خلف قيادة السيد الرئيس بشار حافظ الأسد على تطوير وتحديث المجتمع

ومعالجة الثغرات والصعوبات وتلبية الحاجات في مختلف المجالات  ومواصلة مسيرة التصحيح  التي  قادها  القائد الخالد  حافظ الأسد

قبل / 44 / عاما عبر منهجية واضحة.

وان مواجهة التطرف على المستويات التربوية والاجتماعية

والعقائدية يجب أن تكون على رأس هذه المنهجية اضافة الى

مكافحة الفساد والتسلح بالفكر العلمي من أجل الخروج

من الأزمة الشرسة التي  احيكت على سوريتنا الحبيبة

عبر الحوار الوطني بين أبناء سورية لمحاربة الإرهاب.

ان ما تتعرض له سورية من حملة عدوانية شرسة تشترك في تنفيذها الولايات المتحدة الامريكية وقوى الغرب الاستعماري ودول إقليمية وعربانية عبر دعم التنظيمات الإرهابية المسلحة التكفيرية بالمال والسلاح وتشجيعها على ارتكاب المجازر وخلق الفتنة بهدف إضعاف الدولة السورية واستنزاف طاقاتها واطالة أمد الأزمة فيها وتدمير البنى التحتية التي أنجزت عبر سنوات التصحيح واستهداف مواقف سورية القومية ونهجها المقاوم خدمة للمشروع الصهيوأمريكي وعملائه في المنطقة.

وأعرب شرفاء الجالية والمنتدى  عن إدانتهم  للجرائم الإرهابية التي تستهدف سورية وجرائم إرهاب الدولة التي تمارسها سلطات الاحتلال الصهيوني بحق شعبنا العربي في فلسطين، مؤكدة أن هذه “الجرائم الإرهابية لن تزيدنا إلا إصرارا على مواصلة العمل ومضاعفة الجهود في تحمل مسؤولياتنا” من أجل حماية سورية وشعبها والمضي في محاربة الإرهاب  وإعادة البناء والوقوف إلى جانب الجيش العربي السوري الباسل لتعود سورية كما كانت قلب العروبة النابض وحاضنة الفكر القومي المقاوم المتمسك بالحق العربي المدافع عن قضايا الأمة وعلى رأسها القضية الفلسطينية التي كانت وستظل قضيتنا المركزية.

واشاروا إلى ضرورة عدم السماح لأصحاب الفكر الإرهابي الوهابي المتطرف والمرتزقة بأن ينالوا من سورية وشعبها الأبي.

وأوضحت الجالية والمنتدى من أجل سورية   
تأكيدهم على الثقة بالنصر والمضي في بناء سورية المتطورة دائما بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد الذي منحه الشعب ثقته ليقود الوطن في هذه المرحلة الصعبة.

ونؤكد في بياننا هذا أن الحركة التصحيحية التي قادها القائد الخالد حافظ الأسد “تعتبر تحولا نوعيا وتاريخيا في سورية لمصلحة تحقيق المشروع القومي العربي

وفي ختام بياننا هذا نترحم على ارواح الشهداء ونرفع التحيه لسيد الوطن الرئيس بشار الأسد ولبواسل الجيش العربي السوري ولشعبنا الابي الذي يمضي نحو تحقيق الانتصار النهائي على المؤامرة.

الرحمة لارواح  الشهداء.

والشفاء العاجل للجرحى.

وعوده المخطوفين سالمين.

هنغاريا - بودابست

الوسوم (Tags)
اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
دام برس : http://www.
دام برس : https://www.facebook.com/Syrian.Ministry.Culture/

فيديو دام برس

الأرشيف
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz