Logo Dampress

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أيلول 2021   الساعة 14:38:41
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
داعش تـعـجـّـلـت بإستقلال كردستان وأقنعت كيري بالتقسيم
دام برس : دام برس | داعش تـعـجـّـلـت بإستقلال كردستان وأقنعت كيري بالتقسيم

دام برس:

قال تقرير نشره موقع “ديبكا”، الاستخباري الإسرائيلي، إن تقسيم العراق يتقدم بخطى واثقة بإعلان رئيس إقليم كردستان، المتمتع بحكم شبه ذاتي، مسعود بارزاني، عن خطط لجدولة الاستفتاء على الاستقلال.

وتشير استطلاعات الرأي العام والانتخابات السابقة إلى أن هذا الإجراء سوف يمر بسهولة، مما يمهد الطريق لاستقلال كردستان في شمال غرب العراق.

“من الآن فصاعدا، فإننا لن نخفي بأن هذا هو هدفنا”، كما صرح برزاني، رئيس منطقة تبلغ مساحتها 40 ألف كيلومتر مربع.

وكشف أن التصويت سيُجرى في “غضون أشهر”،مشيرا إلى أن حكومة إقليم كردستان سوف تضع أولا الأساس بإنشاء سلطة انتخابية مستقلة.

وأضاف: “نأمل أن يكون لهذه الدولة أفضل العلاقات مع جميع جيرانها”.

وفي الوقت الذي اعتُبرت فيه تعليقات البرزاني أولمجاهرة علنية من أكراد العراق بالتحرك نحوالتقسيم، فإن مصادر “ديبكا” أشارت إلى أن إقليم كردستان اتخذ خطوات عسكرية سرية، في كثيرمن الأحيان، لدعم خططه:

1- أطلق جيش البشمركة الكردي حملة تجنيد ضخمة، معلنا أن جميع الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين 20-35 سنة من سكان حكومة إقليم كردستان (البالغ عددهم حوالي 8 مليون) ،سيرسلون إلى الخدمة العسكرية، بما يعني التعبئة الكاملة.

2- بناء قوة جوية كردية كبيرة، وسوف تُدار منمركز القيادة في قاعدة كركوك الجوية، التي كانت تعرف باسم “Krabtown” خلال فترة احتلال الأمريكيين للعراق. هذا

وقد استولوا على هذه المنشآت العسكرية وحقول النفط في كركوك عندما فرَ الجيش العراقي أمام تقدم المسلحين السنة، وفقا للتقرير. كما إنهم سيحولون، أيضا، منشأة عسكرية في عاصمة حكومة إقليم كردستان، اربيل، إلى قاعدة جوية رئيسية، مع استغلال جزء من مطار المدينة الدولي للاستخدام العسكري.

 

وقد عززت تعليقات رئيس هيئة الأركان المشتركة الأمريكية، المخطط الكردي، بقوله في 2 يوليو إن واشنطن قد فقدت الثقة في رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وجيشه، مما يشير إلى رهانها على وكلاء آخرين.

وقال ديمبسي إن الدور الرئيسي لحوالي ألف جندي أمريكي في العراق هو “تقييم ما إذا كان يمكن لقوات الأمن العراقية أن تتماسك وتتوحد معا،وما إذا كان قادة العراق واثقين من قدرتهم على القيام بمهامهم أم لا”.

الشريك التفاوضي الوحيد المقبول للسنة:

ورغم أن الجنرال لم يصرح بأن الجيش الوحيد في العراق الذي تتوفر فيه هذه المعايير هو البيشمركة،فإن مصادر في واشنطن، وفقا للتقرير، نقلت خلال زيارة وزير الخارجية، جون كيري، لأربيل في أواخرأبريل الماضي، أنه التقى مع بارزاني، وأقنعه الزعيم الكردي بأن الأكراد هم المجموعة الوحيدة في العراق القادرة على التعامل مباشرة مع السنة والتفاوض على الترتيبات المحلية العسكرية والسياسية التي من شأنها إبعادهم عن داعش.

ويظن البرزاني أنه إذا أمكن تسهيل الأمور مع قادة السنة المحليين، فإن قوات البيشمركة ستكون فيوضع جيد لاستعادة محافظة نينوى في شمال العراق، بما في ذلك ثاني أكبر مدن العراق، الموصل، من قبضة مقاتلي داعش.

وانطلاقا من لقاء الكثيري، وفقا للتقرير، رسمبارزاني مسار التقدم نحو تكريت، حيث تراجع الجيش العراقي هذا الأسبوع في محاولته لاستعادة السيطرة على المدينة السنية، ليخطط بعدها البشمركة للتحرك باتجاه محافظة ديالى، فيشرق البلاد، وفي المحصلة، تصور البرزاني أن بإمكانه مسح المكاسب الميدانية التي حققها مقاتلو داعش في الفترة الأخيرة.

وكان بارزاني أيضا متفائلا بالنسبة لسوريا. وقال لكيري إن لديه ما يكفي من التأثير في الأقلية الكردية السورية لحل النزاعات بين الفصائل الداخلية وتهدئة هذه المنطقة التي تقع بين المناطق المتاخمة للحدود مع تركيا في الشمال والأراضي التي يسيطر عليها مقاتلو داعش حول مدينة حلب،وهو تطلع مُغرٍ حقا.

تعاون كردي تركي إسرائيلي وثيق:

وقد حذرت المصادر العسكرية والاستخباراتية لموقع“ديبكا” من أن نظرة بارزاني لقوات البيشمركة وردية، وقد يكون مفرطا في التفاؤل بشأن فرصهفي تحقيق الاستقلال الكردي الكامل.

فالتفاخر، وفقا للتقرير، قد يكون حيلة جيدة للكسب تأييد الولايات المتحدة للقضية الكردية،

ولكن من المرجح أن تصطدم أحلام بارزاني بأرض صلبة في العراق عندما يحاول تحويل الأماني والوعود إلى واقع.

عند هذه النقطة، يقول التقرير، يبدو أن لدى الزعيم الكردي بعض الأصدقاء في المتاصب الرفيعة.

وتدعي مصادر “ديبكا” أن تركيا وإسرائيل تتقاسمان المعلومات الاستخباراية مع الأكراد،وتقدم إسرائيل المساعدات العسكرية والاحتياطية.

كما إن المساعد الأيمن لبارزاني، مديرالاستخبارات والأمن في حكومة إقليم كردستان،مسرور بارجاني، ورئيس المخابرات التركية(MIT) هاكان فيدان ومدير الموساد تامير باردو عقدوا اجتماعات منتظمة.

وأفاد التقرير أن المسؤولين الثلاثة هم أيضا وراء مخطط سري آخر لجذب المزيد من الأموال في كردستان المستقلة المستقبلية من خلال مضاعفة إنتاج النفط في كركوك من 200 ألف إلى 400 ألفبرميل يوميا، حيث يتم تصدير النفط من شمال العراق عبر تركيا ومن ثم نقله إلى إسرائيل، ومن هناك يسق طريقه إلى سوق النفط العالمي .

الوسوم (Tags)

وزير   ,   العراق   ,   الأمريكية   ,   النفط   ,   داعش   ,   أمريكا   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  2014-07-07 20:07:51   رح يجي
رح يجي يوم ما بقا نسمع بشي اسمو داعش
جوزيف خوري  
  2014-07-07 20:07:02   نريد
نريد الخلاص من هؤلاء التكفيريين و حسب
الكميت زمزم  
  2014-07-07 20:07:31   الله
الله يلعن الاتراك ما اجانا منن غير الخراب
حيدر ابراهيم  
  2014-07-07 20:07:08   دمعة
من انتم حتى تخربوا حبيبتي سورية ؟؟
لارا يوسف  
  2014-07-07 20:07:38   لدبابات السورية
الدبابات السورية ستدحر الدواعش و من يقف في صفهم
شادي حمود  
  2014-07-07 20:07:44   لسا
لسا رح يكتشفو انن غلطو بكتير شغلات و اولا انن علقوا بفخامة الجيش السوري
كندة تركماني  
  2014-07-07 20:07:15   س التسويف
سيفشلون و سيندمون و سنرى من الرابح الاكبر
مريم كركور  
  2014-07-07 20:07:53   لا نريد
لا نريد اي شيء يربطنا بهؤلاء التكفيريين
سماي الراعي  
  2014-07-07 20:07:49   الهي
الهي و انتا جاهي تخلصنا من داعش و تريحنا منا
مايا حسن  
  2014-07-07 11:07:36   باختصار
الساكت عن الحق شيطان اخرس
حسن امين  
  2014-07-07 11:07:14   الدول التي ترسل الارهابيين
الدول التي ترسل الارهابييين الى سوريا هي من يتحمل المسؤولية المباشرة عن سفك دماء السوريين
اياد عطوان  
  2014-07-07 11:07:24   لعن
لعن الله الخونة
صفوان السيد  
  2014-07-07 11:07:39   مصيرهم
مصيرهم جهنم كي ينعموا بالحوريات و بئس المصير
صفوان السيد  
  2014-07-07 11:07:09   داعش
سوف تنكبس داعش و تنسحق تحت البوط العسكري
علي نصور  
  2014-07-07 11:07:24   الله يخلصنا
الله يخلصنا و يخلص سوريا من ارهابن الاعمى الاسود الحاقد
نور حمود  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz