Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 29 تشرين ثاني 2020   الساعة 01:52:56
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.alpha-syria.com/ar/products/medicines/13/%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%AA
خطاب جلالة الملك .. الله يطول في عمر سيدي.. بقلم: د. فريد بوكاس
دام برس : دام برس | خطاب جلالة الملك .. الله يطول في عمر سيدي.. بقلم: د. فريد بوكاس

دام برس:

فيما يلي خطاب جلالة الملك ، الله يطول في عمر سيدي. . باسم جلالتنا والصلاة والسلام على ولي عهدنا.

شعبي الغبي،

اليوم سأخطب فيكم من دون ورقة كتبها لي مستشاري، و ستسامحونني على أخطائي النحوية والإملائيّة  لأن الدكتوراه التي حصلت عليها بالجامعات الفرنسية، قد أدى ثمنها والدي سخط الله عليه.

سأخطب فيكم خطاب العمر ومختصر حكمي فيكم ، وستسمح لي أن أطيل كما أشاء أيتها الرعية، ففي شعبي لا يوجد رعاع ولا شذاذ أفق يرهبونكم ، ولا مكان هنا إلا لنخبة الصالحين والمثقفين كأمثال مستشاري الكرام.

شعبي الغبي،

سأعين  خريج الهندسة حارسا في مقبرة موتاكم،وخريج العلوم ليحمي حدائقي ، وأراضي الفلاحية التي لا يمكن لأحد منكم الاقتراب منها. ومن درس الصيدلة ، سأوظِّفه في صناعة السموم حتى تموتوا وأنتم مسترحين. ومن درس منكم طبا ، سأسمح له بفحص حيواناتي الأليفة.

شعبي الحافي،

لا تستغرب اليوم من حكمتي ، فجلالتنا  لسيت من عبث حاكمكم ، فحكمنا شورى وقوانينا لم يسننها"حمورابي " أو أي دولة آشوريّة ..فأنت شعبي ، وشرف لك أن تلحس العتبة ، وتمجدني. لهذا سأريح أبصارك  بصوري المعلقة في كل مكان من مملكتنا البهية ، وسأمنح أوسمتي لكل من مدح حكمتي وذكائي ، وسأقيم مسابقةً في كل عام لأطول وأجمل معلقة مدح غزلية ...

شعبي المقهور،

لا تكن حسودا ، فإني أحمل كل هذا الثقل على صدري من همومك ، وقد تخشب تحتي الكرسي من الجلوس أزيد من عشر سنوات ملحمية  لي ولعائلتي، وشركاتي عرفت أرباحا خيالية وكل الفضل راجع إليك ولضرائبك  و مقاومتنا لعدوك  المفترض . وأنت تعلم شعبي أن من فمك أسحب اللقيمات،  لأصنع سياجا حول مملكتنا  الديمقراطية .

شعبي المغلوب،

اليوم سأريحك بظهيري الشيطاني  ، حيث سأترك حق الغناء والرقص لك  وسأبني أكبر مسرح بإفريقيا، لأننا نعلم  أنك تعيش في ضجر من مؤسساتنا الإعلامية، لذلك سأجعل كل القنوات غناءا ورقصا ، وبعضها تنقل أخبار جلالتنا لك ، وبعضها تسمعك النشيد الوطني ، ولا بأس ببعض القنوات الرياضية.فلا حاجة لك  للتفكير بعد الآن وأنا أحكمك ؟!! لا علم ، لا سياسة لك ،وسأريح عقلك الصغير وأمنح جلالتي كل براءات الاختراع الذهبية، وسأهجر كل العقول المبدعة والمخترعة ، وألقي إلى السجون كل من سولت له نفسه انتقادنا، إذن فما حاجتنا لكل هذا في بلد حالم ؟

لذا شعبي المتعفن، اترك الهم والسياسة والتفكير لجلالتنا ، وعش في أحلامكم الوردية و تجرد من العقل والمشاعر !! فأرجو أن يكون خطابنا خفيفا على أسماعك وقلبك الحجري، فأنت شعبي المختار بعنايتي ، وأنا قائدك الخالد أحببت أم كرهت.


والسلام على مقامنا العالي بنا.

الوسوم (Tags)

الدكتورة   ,   السلام   ,   جلالة الملك   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2020
Powered by Ten-neT.biz