Logo Dampress

آخر تحديث : الأحد 13 حزيران 2021   الساعة 04:53:04
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
عين بوتين تتجه نحو مصر الجديدة وصحيفة بريطانية تنشر مقال حول داعش هذا ما تحدثت عنه الصحف العالمية الصادرة اليوم
دام برس : دام برس | عين بوتين تتجه نحو مصر الجديدة وصحيفة بريطانية تنشر مقال حول داعش هذا ما تحدثت عنه الصحف العالمية الصادرة اليوم

دام برس- عمار ابراهيم:

ونبدأ من الطرف الاقوى في المجموعات المسلحة المتطرفة وهو"داعش" حيث  أوردت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية تقريرا حول أسلوب تعامل التنظيمات التابعة للقاعدة في سوريا.

ونص التقرير أن:

60 مواطن سوري في بلدة شمال حلب خُطفوا واعتقلوا من قبل إرهابيي القاعدة في محاولة منهم لإقامة دولة يحكمها قائد سياسي ديني أعلى في المنطقة.

مقاتلون من الدولة الإسلامية في العراق والشام استهدفوا بلدة قرب الحدود التركية حيث 200 شخص من ساكنها كانوا قد أعطوهم الولاء مسبقا.

المحكمة الشرعية المحلية التي يسيطر عليها “غرباء” فصلت المدارس المختلطة حتى سن السادسة وعمدت على ترهيب الأعمال التجارية.

يقول ناشط معارض عبر السكايب للصحيفة “إن الناس هنا يخافون من داعش. و إن علمت داعش أنك تكرههم سيعتقلونك.”

هناك علامات وجداريات تبشر بقدوم الخلافة أو الدولة الإسلامية.

يضيف محمود أن داعش تقوم بزيارات مستمرة للناس في محالهم التجارية وتقول لهم أنه عليهم العمل لإنشاء الخلافة

وصل عدد المقاتلين تحت مظلة داعش لـ 8000 مقاتل الذين تعلموا من أخطائهم في ليبيا عندما كانوا يقاتلون جيش القذافي.

هم الآن يوزعون الطعام المجاني والبترول ويدفعون لتبقى الشوارع نظيفة، أيضا تختار داعش معارك مع جماعات متمردة متنافسة، تهاجمهم ثم تسيطر على أراضيها بالقوة.

وقال ناشط آخر يدعى مهند، الذي تحدث إلى الصحيفة من تركيا بعد يوم من مغادرة سوريا: إذا كان لدى داعش مشكلة معك، يقولون أنك كافر ويقتلونك.

وعن القيصر الروسي الذي اعاد لروسيا دورها على الساحة العالمية نشرت الصنداي تايمز مقالا" حول توظه انظار الرئيس الروسي الى مصر خاصة بعد التغيرات الحاصة ذكرت الصحيفة البريطانية إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مهتم شخصياً بإقامة علاقات قوية مع مصر خلال المرحلة القادمة، واستغلال الاضطرابات الحالية في العلاقات بين القاهرة وواشنطن لصالحه.

وأكدت الصحيفة أن استئناف العلاقات العسكرية بين مصر وروسيا سيكون على رأس أولويات بوتين خلال الزيارة القادمة التي سيقوم بها للقاهرة، وهو ما يثير قلق الولايات المتحدة من سيطرة روسيا على الشرق الأوسط من خلال بوابة مصر، وهو ما سيعيد أجواء الحرب الباردة مرة أخرى.

وجاءت التحركات الروسية في أعقاب قرار الولايات المتحدة المثير للجدل بتجميد جزء من المساعدات العسكرية الأمريكية للقاهرة، بالإضافة إلى وقف تسليم معدات وطائرات متطورة لمصر، عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي ونظام الإخوان من السلطة.

وعن الفشل الامريكي في ادارة الازمات المتلاحقة نشرت واشنطن بوست عن الصراعات الداخلية في الادارة الامريكية  حيث وجه السيناتوران البارزان ضمن الحزب الجمهوري في الكونغرس الأمريكي، جون ماكين وليندسي غراهام، انتقادات حادة إلى الرئيس باراك أوباما، متهمين إدارته بـ"الفشل" وتهديد موقع أمريكا في الشرق الأوسط بعد "تخليها" عن دعم المعارضة السورية وفقدانها ثقة دول الخليج و"إسرائيل".

وقال غراهام وماكين، في مقال نشرته صحيفة "واشنطن بوست": "يجب على كل أمريكي أن يطّلع ما تنشره وسائل الإعلام الكبرى، والتي تقول إن إدارة أوباما بدأت تستقيل من دورها القيادي في الشرق الأوسط، مع ما سيتركه ذلك من تداعيات على مصالح الأمن القومي الأمريكي."

وأضاف غراهام وماكين: "ما من شيء يؤشر على هذا الفشل أكثر من تخلي الإدارة عن دعم "الجيش الحر" وسائر قوى المعارضة "المعتدلة" في سوريا. لقد تعهد الرئيس أوباما لنا شخصيا في البيت الأبيض بأن الولايات المتحدة ملتزمة بالحد من قدرات نظام الرئيس السوري بشار الأسد عسكريا وزيادة قدرات المعارضة وتحويل ميزان القوى على الأرض من أجل التمهيد لحوار ينهي النزاع برحيل الأسد عن السلطة، ولكننا لم نر مؤشرات على احترام ذلك."

واستبعد النائبان المعروفان بانتقاد مواقف أوباما حيال سوريا ومصر، أي نجاح لمؤتمر "جنيف 2" في الظروف الراهنة، وأضافا أن التقارير الصحفية تؤكد أن دول الخليج و"إسرائيل" بدأت تفقد الثقة بواشنطن وبحكمة إدارتها، وأضافا أن العلاقات مع السعودية "تتدهور بسرعة بما يزعزع الأمن القومي الأمريكي" في حين تنغمس واشنطن في محادثات مع إيران التي اعتادت على ممارسة ذلك التكتيك، وفقا للمقال.

 

وبعد عودة قضية المناضل اللبناني جورج ابراهيم عبدالله كتبت صحيفة "لوموند" الفرنسية أن المناضل اللبناني جورج ابراهيم عبد الله دخل عامه الثلاثين في السجون الفرنسية. وأن اليوم أكثر من أي وقت، يبدو مصيره غير قابل للفصل عن الاضطرابات التي تهز المنطقة".

ونقلت الصحيفة عن محامي عبد الله جان لوي شالانسيه أن "نصف العمر الذي أمضاه عبد الله خلف القضبان جعل منه أقدم سجين سياسي في أوروبا" لافتة إلى "أن المعنيين بالملف يرون أن مصير المناضل المركسي يدار في قصر الاليزيه أكثر منه في قصر العدل".

وتابعت الصحيفة الفرنسية نقلاً عن شالانسيه "أن واشنطن استعانت بوسائل أخرى غير القضاء. فقد حصلت نقاشات من دولة لدولة، وضغوط سياسية" مؤكداً أن مصير موكله "ليس بيد القضاء، بل بيد وزارة الداخلية".

وبحسب محامي الولايات المتحدة جورج كيجمان، فإن "الحكومة الأميركية تخشى من أن عودة عبد الله إلى لبنان قد تغذي النار".

ذكرت صحيفة "صنداى تايمز" البريطانية إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مهتم شخصياً بإقامة علاقات قوية مع مصر خلال المرحلة القادمة، واستغلال الاضطرابات الحالية في العلاقات بين القاهرة وواشنطن لصالحه.

وأكدت الصحيفة أن استئناف العلاقات العسكرية بين مصر وروسيا سيكون على رأس أولويات بوتين خلال الزيارة القادمة التي سيقوم بها للقاهرة، وهو ما يثير قلق الولايات المتحدة من سيطرة روسيا على الشرق الأوسط من خلال بوابة مصر، وهو ما سيعيد أجواء الحرب الباردة مرة أخرى.

وجاءت التحركات الروسية في أعقاب قرار الولايات المتحدة المثير للجدل بتجميد جزء من المساعدات العسكرية الأمريكية للقاهرة، بالإضافة إلى وقف تسليم معدات وطائرات متطورة لمصر، عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي ونظام الإخوان من السلطة.

 

الوسوم (Tags)

الصحف   ,  

اقرأ أيضا ...
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz