Logo Dampress

آخر تحديث : الاثنين 08 آذار 2021   الساعة 20:49:39
دام برس : http://alsham-univ.sy/
ماذا لو ......................... لماذا ؟؟
دام برس : دام برس | ماذا لو ......................... لماذا ؟؟

دام برس – بشار اسماعيل
ماذا لو ؟؟ فلنجنح بخيالنا إلى أقصى الحدود ولنتخيل ماذا يمكن أن يحدث إذا استطاعت الجماعات المتطرفة السيطرة على سوريا, والوصول إلى السلطة.
ماذا يمكن أن تفعل جبهة النصرة هذه الجماعة التي تدعي الإسلام في دولة كالجمهورية العربية السوريا التي لن أقول عنها علمانية أو إسلامية, فالعلمانية لا تعني إلغاء الدين. 
أول إعلان لهم بعد استلامهم السلطة هو الجهاد ضد العلمانيين سواء الذين قاتلوا إلى جانبهم سابقا أم الذين قاتلوا ضدهم, فالعلمانيون كلهم كفرة, وأفكارهم التحررية والثورية كالحرية والديمقراطية هي أفكار شيطانية أتى بها قوم كفرة, لتبدأ عمليات القتل الفردية والجماعية, للتخلص من كل صاحب فكر نير, وكل صاحب خبرة عظيمة, فدولة القاعدة تتميز بعدم وجود علماء ومفكرين, وعدم وجود أطباء ومهندسين أو حتى عامل مميز ومتقن لعمله. بعد التأكد أن هؤلاء العلمانيين الكفرة قد انتهوا جميعا ولن يفكر أحد أن يلحق بهم أو يحذوا حذوهم, تبدأ الخطوة الثانية بإعلان الجهاد والحرب المقدسة على كافة الأديان والطوائف والمذاهب الأخرى فكلهم كفرة, فكل من لا يدين بالولاء لمذهب وفكر القاعدة هو كافر حلال دمه وماله وعرضه!!!! ليعاود أهل القاعدة الكرة بالذبح والقتل والتهجير, ليحيا فقط من لم تستطع أيديهم الوصول إليه. الآن وبعد أن بسطت جماعات القاعدة نفوذها على كامل الأراضي السوريا, وتخلصت من أصحاب العقول والفكر, عليها أن تفكر في بناء الجيل الجديد, فتبدأ بإغلاق مدارس البنات فالفتاة حرام أن تتعلم والمرأة المتعلمة هي كافرة زنديقة يجب أن يقام عليها الحد، أما مدارس الفتيان فتلغى مناهجها التي وضعها العلمانيون السوريون الكفرة و يستبدلونها بمناهج وضعها الصالحون الطيبون في الجامعات الأميركية والإسرائيلية وأشرف عليها الموساد ووكالة الأمن القومي الأمريكي, ليستبدل باسم ورباب بأبي لهب وهند آكلة الأكباد, ولتستبدل جملة عاش الوطن بعاش الأمير, وليستبدل كتيب كيف تتعلم اللغة في خمسة أيام بدون معلم بكتيب كيف تصبح انتحاريا إرهابيا في خمسة أيام بدون معلم, وتستبدل صور كتاب القراءة الجميلة بصور القتلى والذبحى ومقطوعي الرؤوس, صور مليئة بالدم حتى أنك قد تشتم رائحة الدم من الكتاب. أما حصة الرسم ستستبدل بالأعمال اليدوية التي سيعلمون الأطفال فيها كيفية فك وتركيب البندقية, وكيفية صناعة أجزائها, أما حصة الرياضة فيتعلمون فيها كيفية تنفيذ العمليات الانتحارية, وكيف يضعون الحزام الناسف وكيف يقودون السيارات دون خوف أو وجل, وطبعا سيحافظون على مادة الفلسفة لأنها أهم المواد التي سيتعلم منها الطالب أن من يفجر نفسه سوف يدخل الجنة وسيحظى بالنعيم, ومن يموت من جراء الانفجار إلى جهنم وبئس المصير حتى لو كان طفلا رضيعا ابن يومين.  
في نفس وقت تغيير المناهج يجب الاهتمام بالعمل والعمال, فتقال كل النساء من أعمالهن, فالمرأة كلها عورة ويجب أن تحبس في البيت, وعلى الرجال ممارسة الأعمال والمهن التي لا تدعو إلى الكفر, فالإعلام مثلا بما يتضمنه من تلفزيون وراديو وصحافة كله كفر ولا يجوز التعاطي معه, وكذلك الإنترنت والعياذ بالله محرم هو والعمل عليه ولا يجوز الاقتراب منه.
فقادة المتطرفين الذين يرغبون بعودة الخلافة الإسلامية بصورتها القاعدية يؤمنون أن علينا أن نكون متخلفين منغلقين جهلة عندها قد يرضى الله عنا ويدخلنا الجنة.
أما وقد سرحنا بخيالنا كثيرا دعونا نعود إلى أرض الواقع لنقول هيهات منا الهزيمة, وعاشت سوريا, وعاش جيشنا العربي السوري الباسل.

لماذا   
بعد أن تحدثنا عن لو دعونا نتحدث عن لماذا, لماذا سورية ؟ لماذا السوريين دون سواهم؟ قد يقول البعض ليس السوريون فقط, فهاهي العراق وليبيا ومصر والآن لبنان تعاني ما تعاني, عندها سأقول أنتم مخطئون فما يجري في سوريا مختلف كلية فالمستهدف هو السوري كمواطن وإنسان, وقد يقول البعض المستهدف هو سوريا وليس السوري,  يريدون النفط والغاز والقمح, يريدون البر والبحر والسماء, عندها سأجيب, إذا كان كلامكم صحيحا فلماذا لم يحدث في دولة في العالم ما يحدث في سوريا, لماذا لم يقتل أو يعامل أي إنسان في العالم كما يقتل الإنسان السوري؟ لماذا يأتي رجل من آخر العالم شيشاني, بريطاني فرنسي ... رجال اجتمعوا من 48 دولة ليقتلوا السوري بغض النظر عن دينه أو طائفته أو انتمائه السياسي؟   سأقول لكم لماذا: لأن السوري اليوم في القرن الواحد والعشرين هو عصارة حضارة تمتد أربعة عشر ألف سنة, حضارة موغلة في القدم, حضارة أعطت أول التشريعات والقوانين, حضارة قدمت أول أبجدية وأول نوتة موسيقية, حضارة قدمت للعالم ما لم تقدمه حضارة أخرى, حضارة أخجلت الغرب حتى اليوم لدرجة أنه ألغاها من كتب تاريخه وعمد إلى تحريفها, وإلصاق أي فكر حضاري وعلمي بحضارة جديدة نسبيا حضارة الرومان واليونان, علماً أن عظماء ملوكها وعلمائها سوريين مثل فيليب العربي و جوليا دومنا و......
السوري الآن هو خليفة ذاك السوري الحضاري, والعدو الآن هو خليفة ذاك البربري آكل اللحوم البشرية. فمن أوائل شهدائنا العالم الشاب عيسى الذي أذهل العالم باختراعه لتغتاله رصاصة الغدر بحجة الكفر!!! وللعلم فقط منذ أشهر قليلة أعلن أحد العلماء الأمريكيين توصله لاختراع مطابق لاختراع عيسى وطبعا أمريكا والعالم نسبته للعالم الأمريكي وتجاهلت شهيدنا العالم الشاب عيسى!!   اغتالوا مهندسينا العسكريين والمدنيين الذين استطاعوا إنجاز وتطوير وتحقيق الكثير رغم كل أنواع الحظر والحصار الذي نعيشه, اغتالوا الضباط والموظفين المميزين بأخلاقهم وإمكاناتهم كما فعلوا على مر الدهور والعصور.
يريدون تدمير السوري لأنه الوحيد الذي يسكن مع زميل له في السكن الجامعي سنوات ولا يعرف ما هو مذهبه أو طائفته.
يريدون تدمير السوري لأنه الوحيد الذي لا يعرف أن زميله في العمل كردي قبل عيد النيروز عندما يدعوه للاحتفال به.
يريدون تدمير السوري لأنه يوزع الحلويات في رمضان على الجيران وهو مسيحي, وفي عيد الفصح تجد أن أول المهنئين هم جيرانك المسلمين. وفي الأحزان والأتراح تجد جميع الجيران إلى جانبك مهما كانت توجهاتهم الدينية والسياسية, وستسأل عائلتك عن أشخاص وقفوا لجانبك ولا  تعرفهم لتفاجأ أن عائلتك أيضا لا تعرفهم لكنهم سمعوا بمحنتك وأتوا للمساعدة.
هذا هو السوري الحقيقي وهذه خصاله التي تربى عليها وسيربي ابنه عليها, ثقافة الحب والتآخي بين السوريين ليست موجودة في أي مكان آخر, فلننظر إلى شهدائنا سنجد المسيحي يموت إلى جانب المسلم, وأبناء اللاذقية ودرعا وحمص وطرطوس وحلب ودمشق والجزيرة وكل المحافظات الأخرى يستشهدون  جنبا إلى جنب, ستراهم يستشهدون دفاعا عن بعضهم البعض, يستشهدون وهم يحمون عائلات أخوتهم في السلاح يحمون عائلات كل من يقول أنا سوري دون أن يميزوا بين منطقة وأخرى.
هذا هو السوري

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   هل انت الممثل بشار
تحيه لبشار اسماعيل (بالمناسبه انت بشار مرايا اليس كذلك؟؟) أوافقك الرأي ولكن خطة تدمير سوريا هي مؤامره خطط لها من قبل أمريكا وشارك فيها كلاب أمريكا وصدق هم لا يهمهم ما هو دينك او قوميتك بل يستخدمون ذلك لتكريس الفرقه والطائفيه للوصول الى هدفهم بإضعاف الدوله وتحقيق أهداف إسرائيل والصهيونيه
سوري للعضم  
  0000-00-00 00:00:00   أدميت قلوبنا
لقد أدميت قلوبنا بهذا السيناريو ولولا أملنا في الله لهاجرنا فوراً . سوية الله حاميها وراعي أهلها
متابع  
  0000-00-00 00:00:00   منصورين
منصورين بعون الله
طارق ديب  
  0000-00-00 00:00:00   ولسا ما شفتو شي
لسا ما شفتو شي من الصمود والتحدي ..... خلي العالم كلو يتعلم منا الصمود
سهام معلا  
  0000-00-00 00:00:00   هم
نعم هم استطاعو شراء حاجة السورى الجاهل ونعم استطاعو اللعب على الوتر الديني ,,وهذه هي الثقافة التى قدمت الينا من اراضي الحجاز العربية بلاد الجهل والاغتصاب والقتل انهم بلاد الخليج العربي ومقدمتهم السعودية وكما دمرت كل جميل على مدى اكثر من 80 عاما بسبب الحقد الاعمى والغيرة والكره للانسانية وانهم اكلين الاكباد ومغتصبين البشر والحجر انهم الفساد في هذه الارض دمرو يوغسلافيا والعراق وافغانستان وليبيا وسوريا ولبنان والدور قادم على الكل اذا لم يتم وقف هذا الوحش الحاقد على الانسانية والمسمى السعودية ,,واتمنى ان يفهم كل السورين ان العيب بسوريا وهم الذين سمحوا لهولاء بالقدوم الى منازلهم واغتصاب بناتهم وقتل اولادهم باسم الاسلام السعودى ,,ليس هناك دين فى الارض يفعل ذلك باهله الا الدين الاسلامي ولم نجد فى الدنيا احدا شرع ذلك كما شرع هذا الدين وللاسف يقولون عرب ودين اسلامي والاثنان ابشع من كل شئ والذي يحدث بسوريا يجعل الانسان العاقل يفكر الف مرة من ان يقول انا عربي او مسلم فهذا عيبا لانهم يكرهون الحضارة والفكر فهم امة ابوجهل انهم عرب مسلمين الذين دمروا كل جميل وغير هذا ليس مقبول حتى اثبات العكس,,ولا تقل التاريخ فانا لا اصدق كلمة جاءت ,,,نحن فى الواقع وتركمات السنين من الجهل والدين الاسلامي الذي لا يريد التقدم لهذه البلد ,,سوريا نعم سوريا فقط
سورى ودينى سورى  
  0000-00-00 00:00:00   اوغاد
ثقتنا الكبيرة بالله يعطينا الالم ان سوريا هي اصول القوة ولن تكسر مهما فعل الاوغاد
طارق حشو  
  0000-00-00 00:00:00   وطن
سوريا غالية ولح نقوى بشجاعة جيشنا الباسل وكل الخونة لح يندموا عيلي عملوا بهل وطن
صافي وهبة  
  0000-00-00 00:00:00   منزل
الوطنية هي القناعة ان هذا الوطن هو اعلى منزلة من جميع البلدان الاخرى والذي لا يوجد له وطنية لا يوجد له منزل
شادي فضلو  
  0000-00-00 00:00:00   ذكرى
بكرا بترجع سوريا احلى من قبل وكل يلي صار فيها لح يكون مجرد ذكرى
سامي محمود  
  0000-00-00 00:00:00   بلدي
سوريا قوية وما بتنهان وباذن الله منتصرين
يارة حشو  
  0000-00-00 00:00:00   شوكة بعيون الفدار
هكذا نحن شوكة في قلوب المتأمرين
سامر نوفل  
  0000-00-00 00:00:00   هيك نحنا
هيك نحنا تربينا ع ثقافة الحب والتآخي بين السوريين التي ليست موجودة في أي مكان آخر بحبك سورية
يارا بدور  
  0000-00-00 00:00:00   سوريا
كل المحاولات فاشلة ..... سوريا قلعة الصمود والتحدي
سارة علي  
  0000-00-00 00:00:00   سوريتي
سورية قوية .. ومتحابة وماحدى رح يقدر يوصلا .. واكبر دليل انو صمامدين لهلا .
علا عفوف  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz