Logo Dampress

آخر تحديث : الجمعة 05 آذار 2021   الساعة 12:02:50
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
عذرا ياوطني.... بعناك بالرخيص أي باعة لا ترد البضائع ..كتب د. تمام أسعد
دام برس : دام برس | عذرا ياوطني.... بعناك بالرخيص أي باعة لا ترد البضائع ..كتب د. تمام أسعد

دام برس:

إن المجازر التي حدثت في ريف اللاذقية لم تشهد لها مثيل الكرة الأرضية ...من شهود عيان و بشكل شخصي نقل بعض هذه الحقائق : أطفال علقوا كسيخ الشاورما و هم أحياء و قطعوا قطعا ..قطعا .. , عائلات بالكامل ذبحت من الوريد الى الوريد مسنين و أطفال .. نساء اغتصبن مع طفلاتهن .. نساء حوامل بقرت بطونهن و اطلق الرصاص على الأجنة الحية و تركت النساء ما بين الحياة و الموت ..دواجن فسخت حية .. ماعز و أغنام فسخت حية .. أفظع الحيوانات و أشرسها هو الانسان ...حتى الأسد ملك الغابة لا يلمس ضحية او طعاما و هو شبعان ..أما أنتم يا أعداء الانسانية قتلتم و نهبتم و مثلتم و نكحتم و فظعتم ...
و اعلامنا الجليل لا حياة لمن تنادي و لم يقم بتغطية أي حادث بحجة عدم تأجيج الطائفية ..الحل ليس بأن نختبئ وراء اصبعنا الحل بالمصداقية في نقل الحدث و التوعية ان ما يحدث مؤامرة لزرع الفتنة ...فالحقيقة لا بد و أن تظهر و ان ظهرت و صدمت ستكون ردود الفعل أقسى و أكثر تطرفا و عميا ( عمياء ) ... رأينا قناة الميادين مشكورة تقوم بالزيارات للمشافي و تصور الحقائق بينما غابت أية قناة سورية رسمية أو غير رسمية ... ؟؟؟
الجهات المسؤولة في اللاذقية حضورها في التشييع الكبير البارحة كان لا يتعدى الثواني . لماذا نلوم العالم ان كانو لا يتحدثون عن مجازر سورية و انشغلو بمصر و الضاحية ان كنا نحن أنفسنا لا نتحدث ..بل و نكتم ؟؟ الى متى ..الى متى ... جيشنا يستشهد في سبيل وطن غير موجود ..و شعبنا دمائه تروي أرض غير معروفة الهوية ... فالوطن هو من يحسسني بانسانيتي ووجودي و كرامتي ...و هذا دور الحكومة و كافة المسؤولين المعنيين على قيام هذا الوطن ..و ليس العكس .. الوطن يعيش فينا و سوريا تجري في شرايينا ...لكن لا بد لها أن تكون موجدة كي نشعر بأن تضحياتنا لا تذهب هدرا ... هل قلّ الفساد من بداية الآزومة و حتى هذه اللحظة ؟؟ لا لقد ازداد ..لم أر مسؤولا دّب فيه الحس الوطني فعمل من قلبه ..لم ار موظفا يرتشي تراجع عن رشوته ..لم أر موظفا مهملا التزم بعمله ..لم أر مواطنا مخربا ابتعد عن تخريبه .. لم أر انسانا باع ضميره عاد و استعاده ... رايت جيشا يستشهد ووطنا يموت و شعب يفنى و...... أصبحنا أعداء لأنفسنا و للأنسانية .....
و بعدها نقول سوريا لا تموت .... لابد لها أن تكون موجودة كي لاتموت ..
عذرا ياوطني.... بعناك بالرخيص اى باعة لا ترد البضائع .....

 

الوسوم (Tags)

سورية   ,  

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   مقال سخيف
مع إحترامي لصحيفتكم نعلمكم بأن القاصي والداني من الغتربين السورييين في هنغاريا يعرف أن كاتب المقال ليس لديه إمكانية كتابة جملتين مفيدات فما بالك كتابة مقال في السياسه,والأكيد هوشخصأخر من كتبه له.إحترموا عقول الناس..
Tamim Aboushaar  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2021
Powered by Ten-neT.biz