Logo Dampress

آخر تحديث : السبت 13 آب 2022   الساعة 00:22:24
دام برس : http://alsham-univ.sy/
دام برس : http://www.
الرئيس الأسد للحكومة الجديدة : الإنسان المغرور هو إنسان فارغ وفاشل والمنصب فارغ ونحن نملأه بالعمل والمواطنون يعلقون آمالاً كبيرة والأساس هو العمل

دام برس

ترأس السيد الرئيس بشار الأسد الجلسة الأولى لمجلس الوزراء بعد أن أدى أعضاء الحكومة الجديدة اليمين الدستورية أمام سيادته.ووجه الرئيس الأسد أعضاء الحكومة الجديدة بالتواصل بشفافية مع المواطنين ووضعهم بصورة الأعمال التي يقومون بها والإمكانيات المتاحة لدى الحكومة وتحديد الأولويات والعمل مباشرة على تنفيذها كموضوع توفر الاحتياجات الرئيسية وموضوع ارتفاع الأسعار ومكافحة الجشع والاحتكار ومسألة إصلاح البنية التحتية التي خربها الإرهابيون وكيفية المحافظة عليها.

وقال الرئيس الأسد.. إن التحدي الكبير بالنسبة لسورية الآن هو موضوع المواد الأساسية والبنية التحتية ووجه الحكومة لإعطاء الأولوية للمناطق الأكثر فقرا في سورية ووضع الآليات التي تحقق العدالة الاجتماعية للمواطنين وتؤمن تكافؤ الفرص بين جميع أبناء الوطن والإسراع في إنجاز القوانين المتعلقة بالاصلاح الإداري والفساد وتأهيل الموارد البشرية والعمل على ضبط الهدر الحكومي واعتماد قاعدة بيانات دقيقة وموحدة في الدولة.

وأضاف الرئيس الأسد.. إن كل الظروف السابقة وخاصة الظرف الحالي اثبتت أن القطاع العام ضروري جدا لسورية بكل جوانب حياتها لكن ذلك لا يعني أن نبقي القطاع العام خاسرا وعبئا على الدولة وعلى الموازنة موجها الحكومة الجديدة بوضع تصور واضح لتطوير هذا القطاع.

كما وجه الرئيس الأسد بضرورة الاستمرار بدعم القطاع الزراعي والمحاصيل الاستراتيجية والعمل على تطوير هذا القطاع وكذلك الصناعة الزراعية ومتابعة سياسة الدعم وعدم التخلي عنها ووضع اليات ذكية ومؤتمتة للدعم كالبطاقة الذكية أو غيرها من الآليات التي من شأنها سد الثغرات التي قد يتغلغل من خلالها الفساد.

وأكد الرئيس الأسد أن الجانب الاجتماعي في السياسات الحكومية وفي سياسات الدولة هو موضوع أساسي لا يمكن التخلي عنه ولا يمكن القيام بأي سياسة من دون أخذ هذا الجانب بعين الاعتبار لأن الجانب الاجتماعي ليس منة أو عملا خيريا للمواطن وإنما هو أساس الاستقرار السياسي والأمني بالإضافة إلى أنه واجب من واجبات الدولة تجاه المواطن.

وشدد الرئيس الأسد على وجوب التركيز على موضوع الصناعات الصغيرة والمتوسطة لأن الاقتصاد السوري وحتى اقتصادات الدول الأكبر لم ولا تنمو بناء على الصناعات الكبرى ولا على المشاريع الكبرى فقط بل بنيت على المشاريع الصغرى مشيرا إلى أن الاقتصاد الصغير قليل التأثر بالظروف الخارجية وبتذبذبات الأسواق العالمية وبالحصار السياسي الذي يؤدي بالنهاية إلى حصار اقتصادي.

ودعا الرئيس الأسد الحكومة إلى البحث عن مشاريع تنموية كبرى تخدم المواطن ولا تشكل عبئا على الدولة كالمشاريع الاسكانية التي تحقق الفائدة للدولة والمواطن.

كما وجه الرئيس الأسد الحكومة الجديدة بدراسة السياسات المالية والنقدية التي تعزز التنمية كموضوع الفوائد أو سعر الصرف الذي يعني المواطنين وألا تبنى هذه السياسات على الأرقام فقط بل أن تقوم الحكومة بوضع الأهداف مشيرا بهذا الخصوص إلى أنه عندما يضع المصرف المركزي أرقاما فلا بد أن يكون هناك سياسات أو أهداف تحدد هذه الأرقام كالتشغيل/البطالة/التضخم/ تضعها الحكومة وتقوم مؤسسات أخرى من ضمنها المصرف المركزي بتنفيذ هذه السياسة.

ونبه الرئيس الأسد إلى أهمية التركيز على اقتصاد المعرفة وجعله سياسة استراتيجية لأنه مهم لكل القطاعات وينعكس عليها جميعا دون استثناء ولأن القيمة المضافة فيه عالية جدا بسبب تكاليفه القليلة وأسواقه المجدية مشيرا بهذا الخصوص إلى ضرورة الاسراع بموضوع الحكومة الالكترونية.

ووجه الرئيس الأسد الحكومة للتنسيق مع المنظمات والاتحادات والنقابات والمجتمع الأهلي حول كل موضوع وقرار وقانون أو مرسوم تشريعي أو سياسة نريد أن نتبناها وأن ترفق المراسيم عند رفعها لاقرارها بالتعليمات التنفيذية والأسباب الموجبة وبالنتائج المحتملة لتطبيقها.

وتحدث الرئيس الأسد عن المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتق الحكومة الجديدة في ظل الظروف التي تمر بها سورية وضرورة امتلاك روح المسؤولية وروح التحدي لأعضائها لتكون حكومة تحدي المصاعب والعمل لتحقيق آمال المواطنين الكبيرة ومطالبهم المشروعة وخاصة إن هذه الحكومة تأتي بعد الدستور الجديد وما أفرزه من متطلبات وظروف سياسية واقتصادية واجتماعية جديدة تفرض عليها مهام جديدة.

وقال الرئيس الأسد.. نحن نعيش كما قلت في خطابي أمام مجلس الشعب حالة حرب حقيقية بكل جوانبها وبكل ما تعني هذه الكلمة من معنى وعندما نكون في حالة حرب فكل سياستنا وكل توجهاتنا وكل القطاعات تكون موجهة من أجل الانتصار في هذه الحرب وفي معاركها.

وأشار الرئيس الأسد إلى أهمية التفريق ما بين تقصير الوزير وتقصير الحكومة وأنه كثيرا ما نرى بأن تقصيرا من جانب وزير معين قد ينعكس على كل الحكومة بنظرة سلبية أو بنقد أو اتهام مضيفا إنه لابد أن يدافع الوزير عن وجهة نظره وبالتالي يفرق المواطن أحيانا وفي كثير من الأحيان بين أداء الوزير وبين سياسة الحكومة ويجب أن يتحمل المسؤول والوزير مسؤولية قراراته ومسؤلية تنفيذه للسياسات بشكل مباشر وهذا الأمر بحاجة لكثير من الشفافية.

ودعا الرئيس الأسد الحكومة إلى تعزيز العلاقات مع الشرق أي من روسيا باتجاه دول الشرق ومع الجنوب أي دول أمريكا الجنوبية وأفريقيا من خلال توقيع الاتفاقيات مع هذه الدول ومساعدة القطاع الخاص في بناء علاقة حقيقية معها مضيفا إن المشكلة على مايبدو كانت مع الغرب فقط بينما معظم العالم يريد أن يبني علاقات معنا ومع غيرنا ولكن نحن كنا دائما مقصرين وكنا عبر عقود نسعى لتعزيز علاقاتنا الاقتصادية مع من استعمرنا بشكل مباشر ومن استعمرنا بشكل غير مباشر وأكد أن سورية تريد علاقات جيدة مع كل دول العالم لكن يجب أن نعرف أين هي مصالحنا الحقيقية وأين هي الاستمرارية في هذه المصالح وليس المزاجية أو الظرفية.
 

الرئيس الأسد للحكومة الجديدة: نحن هنا للعمل.. الجانب الاجتماعي أساس الاستقرار السياسي والأمني.. لابد أن يكون لدينا عقل اقتصادي مع رؤية واضحة

الرئيس الاسد : لا نريد ان نبدأ من الصفر فالزمن مهم
الأسد: نريد علاقات جيدة مع كل دول العالم ولكن يجب ان نعرف اين هي مصالحنا الدائمة وليس المرحلية، في المفاوضات لاحظنا ان الغرب يأخذ ولا يعطي واتخذنا قرارا بالتوجه شرقا، هناك بدائل حقيقية مع هذه الدول ويجب ان نساعد القطاع الخاص ليتمكن من بناء علاقة حقيقية مع تلك الدول (دول الشرق)
الرئيس الاسد امام الحكومة : تم انجاز القسم الاكبر من قوانين الفساد وبقي بعض الملاحظات لإنجازها

الرئيس الأسد للحكومة الجديدة : المواطنون يعلقون آمالاً كبيرة والأساس هو العمل

الرئيس الاسد امام الحكومة : عندما نتواصل بصراحة امام المواطن يمكن للمواطن ان يتفهم وفي طبيعة الحال لا يهم المواطن ماذا نسمي الحكومة المهم ماذا تعمل هذه الحكومة

الرئيس الاسد : الحكومة في تحدي للمجتمع والمسؤول لكن الحياة بدون تحدي ليس لها معنى ونكهت هذه التحديات في قهر التحدي

الرئيس الاسد : التحدي الاكبر في سوريا هو كيف نوفر المواد الاساسية في ظل الحصار الدولي والعربي

الرئيس الاسد : الجانب الاجتماعي أساس الاستقرار وواجب للدولة تجاه المواطن
الأسد: الموارد البشرية بحاجة الى تأهيل مشكلتنا انه لا يوجد مسار وظيفي واضح

الرئيس الاسد امام الحكومة : لابد ان ترفق المراسيم بالتعليمات التنفيذية
الرئيس الأسد للحكومة الجديدة: نحن هنا للعمل.. الجانب الاجتماعي أساس الاستقرار السياسي والأمني.. لابد أن يكون لدينا عقل اقتصادي مع رؤية واضحة
الرئيس الاسد امام الحكومة : النزول الى الشارع ضروري والتواصل مع المواطنين ضروري

السيد الرئيس بشار الأسد :إعطاء الصلاحيات لأصحاب الصلاحيات .... لنواب الوزراء والمدراء العامين والمدراء ... هذا يساهم في نجاح الإدارة ...على أن يبقى الوزير والمسؤول رقيبا على العمل وموجها .
الرئيس الأسد يدعو كل وزير أن يضع برنامجه على الانترنت .. من أجل رؤية تقييم المواطنيين للبرنامج من خلال الأنترنت .
الأسد :
تشكيل اللجان وإعطائها الصلاحيات وتحديد مهامها دون الرجوع في كل كبيرة أو صغيرة للوزير ... كفيل بتسريع الخطط والمشاريع التنموية

الأسد :
تشكيل اللجان وإعطائها الصلاحيات وتحديد مهامها دون الرجوع في كل كبيرة أو صغيرة للوزير ... كفيل بتسريع الخطط والمشاريع التنموية .
الرئيس الأسد : الإنسان المغرور هو إنسان فارغ وفاشل والمنصب فارغ ونحن نملأه بالعمل
الرئيس الأسد: التحدي الأساسي الآن المواد الأساسية والبنية التحتية فنحن في حالة حرب حقيقية

الرئيس الأسد للحكومة الجديدة: نحن هنا للعمل.. الجانب الاجتماعي أساس الاستقرار السياسي والأمني.. لابد أن يكون لدينا عقل اقتصادي مع رؤية واضحة

الرئيس الأسد لأعضاء الحكومة الجديدة: يجب التركيزعلى معالجة المشالكل الاقتصادية .
الرئيس الأسد: القطاع العام لولا وجوده لكنا في أزمة اقتصادية كبيرة لكن هذا لايعني أن يبق القطاع العام عبئا في بعض جوانبه
الرئيس الأسد: كما يجب التركيز على الشراكة بين القطاع الخاص والعام .. لابد من الاهتمام باقتصاد المعرفة لأن تكاليفه قليلة وأسواقه مجدية

الرئيس الأسد: التركيز على الصناعات الصغيرة والمتوسطة وهذا يعني أن ندرس السياسات النقدية والمالية
الرئيس الأسد: يجب التوجه شرقا إلى الدول الصديقة وتعزيز العلاقة مع هذه الدول
الرئيس الأسد: يجب أن يتحمل المسؤول أو الوزير مسؤولية قراراته أو تنفيذ القرارات وهذا ينبغي وضع خطط
الرئيس الأسد: يجب التواصل مع المواطنين والنزول إلى الشارع بالإضافة إلى العمل المكتبي

وكان الرئيس الأسد أصدر السبت الماضي المرسوم رقم (210) القاضي بتشكيل الحكومة السورية الجديدة برئاسة الدكتور رياض حجاب.

اقرأ أيضا ...
تعليقات حول الموضوع
  0000-00-00 00:00:00   انشالله ياخدو بكلام السيد الرئيس ويكونوا أد المسؤولية
متفائلين بالحكومة الجديدة.. وبطلب خاص جداً.. بتمنى من السيد رئيس الحكومة ونائبه (باعتبار معروف عنهن الحس بالمسؤولية والأمانة) ومن وزير النقل يلي متأملين منه الخير النظر بالفساد في مؤسسة الطيران السورية.. وأكيد المقصود المديرة العامة وشركاؤها يعني لأيمت هيك وحدة رح تضل بحجة مدري مين داعمها..
سوريا  
  0000-00-00 00:00:00   شبل الأسدسيد العالم
الله يحميك الحق يقال من أول يوم بيستلم الرئاسة تحمل إرث القائد الخالد وصان الأمانة بل وأكثرولم ولن يتنازل عن عقيدتنا قيد أنملة وفي كل خطاب يوجه ويحدد خارطة طريق من أجل العمل لصالح الوطن والمواطن ولم يبقى إلا أن يعمل بيده في كل المجالات وهذا شيء مستحيل لأن يد واحدة لاتستطيع التصفيق ولم يتوفق بأي حكومة شريفة نظيفة لايهمها غير مصلحة البلد والمواطن نطلب من الله أن يلهم الحكومة الجديدة للعمل إلى إنقاذ البلد من هذه المحنة والعناية بالمواطن وتنفيذ كلمة السيد الرئيس حرفيا على ارض الواقع بذلك تكون سوريا الصمود معافاة من جراحها وعودة النعة التي كنا نتنعم بها ولم نعرف قيمتها إلا بعد أن فقدناها وبإذن الله ستعود أفضل من قبل بمحبة الشعب وصموده وحكمة قائده ...نتمنى التوفيق لهذه الحكومة العتيدة ...
شمس  
  0000-00-00 00:00:00   الله محييك
عند قرائتي لكلمة السيد الرئيس ارى امامي مستقبل يحقق كل امنيات الشعب العربي السوري لقد انار الطريق امام الوزراء لكي يعملوا بشرف و اخلاص ونحن معه في التوجه للشرق ولدول أمريكا الجنوبية والله معكم والشعب معكم يا سيادة الرئيس
سوريف شريف  
  0000-00-00 00:00:00   رغبة وطني
انا مهندس وعند سماعي كلمة السيد الرئيس في جلسة الحكومة وتشجيع سيادته للمشاريع مع الشرق اود ان اعرف كيفية التواصل مع حضرة وزير الكهرباء لانني مهندس مقيم خارج سورية ولدي فكرة مشروع رائد اود اقامته في سورية بالتعاون مع وزارة الكهرباء ارجو الرد العاجل ودامت سورية
مهندس سوري  
  0000-00-00 00:00:00   سيد أسيادكم
أعرف أن خفافيش الظلام لا يقرأون لأنهم منشغلون بالقتل والتدمير وتخريب البنى التحتية والسرقة والاغتصاب والتهجير وكل ما هو بعيد عن المعتقدات والأديان ولكن أحداً من أسيادهم عبيد الدولار يتصفحون بعض الصفحات (هذا إذا كان عندهم بعض الوقت بعد قضاء معظم أوقاتهم في ملاهي وكباريهات العربدة والسكر وبيع الأعراض) سأقول أني لست بعثياً ولم أنتمِ في حياتي إلى أي حزب ، بل أنا عربي سوري أنتمي إلى أرض الأنبياء عشت الأمن والأمان أنا وإخوتي وأخواتي وأبنائي وبناتي ، عشت في قريتي وبعدها في المدينة مع كل الطوائف والقوميات والأديان لم يميز أحدنا الآخر ولم نتبادل إلا المحبة والاحترام إلى أن جئتم تطلبون الحرية والتغيير وإسقاط النظام وما أنتم إلا مجموعة ساقطين وأقولها مع كامل اعتذاري لسيدكم وسيد الوطن العربي ولن أغالي إذا قلت أنه سيد جزء كبير من العالم تطالبون بإسقاط الرئيس . أقولها للأوغاد في مجلس المرفسين أود كثيراً أن أنضم إليكم ولكن هلا أتيتم لي برئيس تحلمون به يستطيع أن يطال حذاء سيد أسيادكم بتحليله ومنطقه وعبقريته وذكائه ومنهجيتهه وعفويته ومحبته لشعبه وحرصه عليكم وعلى أعراضكم وكراماتكم التي هدرتموها في سبيل حفنات من المال. هلا شرحتم لنا ما هي معاناتكم وإلى أين أنتم ذاهبون بنا كي نقنع ونذهب معكم. حضرتم الكلمة التوجيهية لسيد أسيادكم ونحن نعرفع بعدكم كل البعد عن تحليلكم المنطقي لها لأنكم لا تعرفون بل لا تجيدون إلا الذم لأنكم أذلاء . كم أتمنى أن أقتنع لمرة واحدة بأن هناك في العالم من يستطيع أن يُنير لكم الدرب أكثر من شمعة العالم بشار الأسد الطبيب والإنسان قبل أن يكون الرئيس . أنا ديانتي سوريا وأعرف أنها ديانة سيد الوطن والسيدة الأولى فهلا قلتم لي ما هي ديانتكم وما هو حزبكم كي أقتنع وأتبعكم.
سوري منتصر  
  0000-00-00 00:00:00   ترجي
من دمشقية من مدينة الياسمين من قلب حزين وساخط على هؤلاء الاوباش اللذين خطفوا الامن والامان من هم ومن وكلهم لفعل هذا هذه الدمشقية تترجى من سيادة الرئيس بشار الاسد حامي العرين وصدقا من قلب حزين ان يعيد لنا بلدنا كما عهدناه ونعرف ان سيادته يتحمل الكثير من اجل شعبه ولكن اصلي ليمنحه الله المزيد من القوة ليعيدنا الى النعمة التي كنا فيها والتي خطفها منا سفهاء العقول او بالاصح بربر القرن الواحد والعشرين
دمشقية  
  0000-00-00 00:00:00   والله يلبقلك رئيس وعلى زمانك سورية صارت خيراتها كثيرة
والله الاعمى بشوف التغيير الدي صار بسورية على زمانك والله كل شيء صار بسورية موجود ومتوفر الله يبلا بالعمى يلي ماعم بشوف وبدو يخرب البلد ويقتل شبابها ازمة وستزول انشاء الله نحن معك ياوجه السعد لسورية حماك الله ونصرك على الاعداء
ام علي  
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع دام برس الإخباري بمحتواها
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
*
   
Copyright © dampress.net - All rights reserved 2022
Powered by Ten-neT.biz